سبلة العرب
سبلة عُمان الصحيفة الإلكترونية الأسئلة الشائعة التقويم البحث مواضيع اليوم جعل المنتديات كمقروءة

العودة   سبلة العرب > سبلة الثقافة والفكر

ملاحظات

 
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع تقييم الموضوع
  #1  
قديم 04/11/2006, 12:17 PM
سويري سويري غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 13/02/2003
الإقامة: فى عمان الحبيبة
المشاركات: 838
Thumbs up سقطات مسلسل الفاغور! بقلم :علي بن راشد المطاعني

كلمة ونصف




سقطات مسلسل الفاغور!




علي بن راشد المطاعني



تباينت الآراء حول الدراما المحلية التي قدمت خلال شهر رمضان المبارك والسقطات التي وقعت فيها المسلسلات بنقل صورة غير واقعية عن المجتمع العماني أو قريبة من الواقع ، وتلفيق قصص قديمة ، وتصويرها على أنها وقائع يومية يشهدها المجتمع العماني.
فمسلسل الفاغور قدم نموذجا سيئاً لتعاطي الدراما مع القصص التاريخية على أنها واقع يعايشه المواطن العماني ، وبأنماط معيشية لم يألفها الواقع بهذه الصورة المقززة التي صور بها المسلسل حياة العمانيين.
وقد أعاد هذا المسلسل حياة العمانيين إلى البدائية، التي لم تشهدها الإنسانية بعد بهذه الصورة غير الواقعية ، والأحداث التي تم تلفيقها على أنها أحداث وقعت بين الأشقاء والأقارب في حين أن هذه العلاقات مهما كانت الخلافات لن تصل إلى هذه الدرجة من الوقاحة في التعامل.
وقد شوه المسلسل نمط حياة العمانيين التي سادت الحقب الماضية، والتي كانت فيها السلطنة مزدهرة في حين كانت بعض المجتمعات يسودها التخلف ، وبذلك انقلبت المعادلة رأسا على عقب ، ليمحو المسلسل ما بناه التاريخ والحضارة في هذا البلد.
لقد عرضت العشرات من المسلسلات التي تحكي قصصا تاريخية إلا أنها لم تكن بمثل هذه الصورة ، وإنما عكست صورا مشرقة ومضيئة للمجتمعات والشعوب.
إن الوعي الدرامي بات مفقودا بكيفية تناول الأحداث وتصوير الوقائع ، وإصباغ الصور القاتمة على المجتمع ، بهدف إنجاح الفكرة مهما كانت النتيجة، وبدون إدراك لعواقب الأمور، فهذه المسلسلات تبث واقع المجتمعات وأحوال الناس، وهنا يجب أن نركز على كيفية التعامل مع هذا الجانب ، ونقله للآخرين بصورة متوافقة مع الواقع.
إن قضايا المجتمع المعاصر على اختلاف أنواعها كثيرة، وقد تعالج الكثير من المشكلات التي باتت تؤرق المجتمع ، وتقدم حلولا جيدة لكثير مما تعانيه شرائح واسعة من المجتمع ، والتأثيرات المدنية ، كما تناولته المسلسلات الخليجية التي أسهمت في تسليط الضوء على الكثير من القضايا ومعالجتها بأسلوب درامي شيق، فمعالجة الواقع الدرامي لا بد أن يكون من خلال الواقع الذي يعيشه المجتمع .



جريدة الوطن
4/11/2006
  مادة إعلانية
  #2  
قديم 04/11/2006, 12:32 PM
سويري سويري غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 13/02/2003
الإقامة: فى عمان الحبيبة
المشاركات: 838
Lightbulb

اتفق مع الكاتب بأن المجتمع العمانى قديما لم يكن بهذا الظلم الآجتماعى ولكن لكل قاعدة شواذ فقد كان مجتمع يتميز بالتكافل الاجتماعى واغاثة المستجير ونصرة الضعيف ولكن أحب ان اقول للمطاعنى وغيرة ان كل قصة سواء كانت من التراث او من الروايات الادبية الحديثة لابد عند تحويلها الى عمل فنى ان يصيبها شئ من التحوير والتدوير فاللعمل العمل الفنى كان سينمائى او تلفزيونى شروطه كذلك للمخرج رؤيته ولكاتب السناريو رؤيته وايضا لبعض الممثلين اذا ليس شرطا ان يأتى العمل المأخوذ من قصة شعبية او رواية مطابق للنص الاصلى ويجب ان لاننسى القصة الذتى استند عليها كاتب المسلسل مأخوذه من السنة الحفاظ وماتناقله التناس وليست موثقة وكثيرا ماتجد ان هناك من يزيد على القصص البهارات والمبالغات وهناك من ينقص ويحذف حسب الاهواء والامزجة فلابد من سكب شئ من الخيال عليها ..... ولكن يبقى مسلسل الفاغور يشكر القائمون عليه



تحيتى للجميع

آخر تحرير بواسطة سويري : 04/11/2006 الساعة 12:50 PM
  #3  
قديم 04/11/2006, 05:02 PM
صورة عضوية نبض الفقراء
نبض الفقراء نبض الفقراء غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 06/09/2006
الإقامة: الغالية عمان
المشاركات: 666
لم أتابع المسلسل حقيقة، لكن كوني من ولاية الرستاق التي (يزعم) وقوع هذه الحادثة فيها، ولطالما رددها على مسامعنا آباؤنا،، ويبدو أنها صحيحة، أقول (مع تأكيدي على عدم معرفتي الشخصية بكاتب النص الذي هو أيضا من شباب هذه الولاية):

العمل الدرامي ليس كتاب حقائق، وسرد منظم لأحداث تاريخية، ولذا لا بد للعمل من (شطحات) فنية لخلق الأجواء التي تدعم فكرة العمل وتنقل ملابسات الحدث بطريقة مستساغة فنيا ومقبولة لدى المشاهد..وإلا كيف، سنقنع مشاهدا بالجلوس 15 حلقة مثلا، إذا كان كل ما نريد قوله هو (شخص جبار قاس القلب رمى طفل في مرجل الفاغور).. القصة بكل تفاصيلها التي لا تخلو من (البهارات) حينما يرويها كبار السن لا تتعدى العشر دقائق، هذا لمن يملك خيالا واسعا لإضافة بعض الرتوش و(الأملاح)، أما من يكون واقعيا في سرده، سيرويها في بضع دقائق....
ما أريد قوله فعليا، هو أن هناك مبالغة للتقليل من شأن العمل في قراءة الأستاذ/ المطاعني.. وهناك قراءة أخرى للأستاذ/ سليمان المعمري قرأتها على موقع صحيفة عمان، سأحاول إدراجها هنا، ويا حبذا لو سبقي أحدكم لإنشغالاتي الآنية...
تحية لكم جميعا..
  #4  
قديم 05/11/2006, 12:21 PM
مستشار مستشار غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/06/2006
المشاركات: 100
وجهة نظر...
أولا: أنا لست من النقاد وليس لي دراية في مجال العمل الدرامي والسينمائي والمسرحي...
سأكتب وجهة نظري على أساس أني مشاهد عامي يهتم في إبراز الأعمال الدرامية العمانية والسعي نحو منافسة إخواننا الخليجيين (الكويتين خاصة) وبناء أسس متينة بأدوات وشخصيات محترفة يشهد لها الناقد الخارجي بذلك.....
لا أعلم بالتحديد لكني أشعر بأن لهذه القصة أحداث مشوقة ودراما واقعية قد تشكل انطلاقة صحيحة في العمل التلفزيوني العماني، وحسب ظني أن المخرج بذل جهود مضنية لرسم الحالة الطبيعية للإنسان العماني وعرضها على المشاهد بأسلوب أقرب إلى الواقع العماني المعاش في ذلك الوقت...
ولكن أظن أن الشخصيات المتوافرة لدى المخرج كانت غير مؤهلة (متكلفة) في تجسيدها لشخصيات القصة فكل سكناتهم وحركاتهم لا تدل على أنهم ممثلين أجادوا تقمص شخصيات هذه القصة....
فأنا كمتابع للعرض التمثيلي الخليجي ألاحظ فرقا كبيرا في القدرات التي تمتلكها مجموعة الممثلين في تلك الدول بالمقارنة مع مجموعة المتكلفين التي رأيناها في هذا المسلسل .....
وأقول.. لولا وجود بعض الممثلين الذين بنوا البيت الفني العماني كالممثلة فخرية خميس والممثل صالح زعل (ولو أن هذا الأخير لم يكن بالمستوى المطلوب في هذا العمل ويمكن أن نعزوا ذلك إلى الشخصية (الرقعة) التي كلف بها) وسعود الدرمكي (التي طغت اللهجة المسقطية في أسلوبه على اللهجة العمانية التي كان يتمتع بها في الأعمال الماضية) لمنع عرض هذا المسلسل بعد أقل من ....حلقات.
  #5  
قديم 06/11/2006, 02:05 AM
صورة عضوية نبض الفقراء
نبض الفقراء نبض الفقراء غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 06/09/2006
الإقامة: الغالية عمان
المشاركات: 666
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة سويري
كلمة ونصف

سقطات مسلسل الفاغور!

علي بن راشد المطاعني


إن قضايا المجتمع المعاصر على اختلاف أنواعها كثيرة، وقد تعالج الكثير من المشكلات التي باتت تؤرق المجتمع ، وتقدم حلولا جيدة لكثير مما تعانيه شرائح واسعة من المجتمع ، والتأثيرات المدنية ، كما تناولته المسلسلات الخليجية التي أسهمت في تسليط الضوء على الكثير من القضايا ومعالجتها بأسلوب درامي شيق، فمعالجة الواقع الدرامي لا بد أن يكون من خلال الواقع الذي يعيشه المجتمع .
في هذه النقطة بالذات، لا بد من وقفة لتأييد ما ذهب إليه الأستاذ/ المطاعني..ما نشاهده غالبا في الدراما العمانية هو (شطحات) لا علاقة لها بمشاكلنا الاجتماعية ولا بما يدورحقيقة في المجتمع من إرهاصات التحول وآثارها الجانبية، حتى على المستوى التربوي والقيمي والاقتصادي..وكأن كل الهم الذي يشغل بال الأخوة المعنيين بالعمل الدرامي في السلطنة، هو تقديم قالب جديد وشكل جديد للمسلسلات العمانية، وهذا من حيث المبدأ جيد إذا ما تناغم مع الهواجس والأماني التي تؤرق الشارع العماني في يومه وليله.. لا أن يكابد العمانيون بالنهار آثار الظروف الاقتصادية التي أصبحت ضاغطة أكثر من اي وقت مضى، ثم يتحلق مع أطفاله بالليل ليرى مسلسل يحكي عن الفتى الوسيم الذي يرمي (3 عصافير) بغمزة واحدة، ثم ننتقل للمشهد الآخر لنرى الورثة يتصارعون على ثروات الشركات، ونرى المزارع الواسعة والبيوت الفارهة، ونرى (الغراشيب) يلبسن الجينز ويحلمن بالسفر إلى أوروبا وغيرها... خففوا رعاكم الله عنا وعنكم،، لا زلت أتذكر شخصيا مسلسل (دروب) كمثال على الأعمال الدرامية الناجحة، ولعلي أجزم بأن الكثير من العمانيين يتذكرون ذلك المسلسل الرائع بتفاصيله الحياتية الصغيرة.. ولا زلت أتذكر أغلب شخصياته، برغم السنوات التي أفلت منذ عرضه..

ربما، رسالة كهذه قد يكون معني بها (مقص الرقيب) أكثر من (الدراميين) العمانيين أنفسهم.. فأنا على ثقة بأن هناك من يشاطرنا الرأي والهاجس ذاته، حتى لا يذهب إنتناجكم يا أحبة جفاء، لأن ما يمكث في الذاكرة هو ما ينفع الناس..
  #6  
قديم 06/11/2006, 08:02 AM
الاشياء الاشياء غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 04/02/2002
المشاركات: 108
[QUOTE=سويري]
كلمة ونصف




سقطات مسلسل الفاغور!




علي بن راشد المطاعني



تباينت الآراء حول الدراما المحلية التي قدمت خلال شهر رمضان المبارك والسقطات التي وقعت فيها المسلسلات بنقل صورة غير واقعية عن المجتمع العماني أو قريبة من الواقع ، وتلفيق قصص قديمة ، وتصويرها على أنها وقائع يومية يشهدها المجتمع العماني.

أخي الكريم تباين الآراء في حد ذاته مهم ومطلوب سواء كان هذا التباين في الدراما، أو النص القصصي، أو المسرحي، والشعري ،( يعني النوع)، في كلاسيكيته، وتجريبه، أو كان في شهر رمضان أو أي شهر آخر (يعني الزمان) هذا يصب لصالح إتساع الرؤيه من قبل جمهور المشاهدين ويستفز المختصين لتحليل البناء للعمل.

أدرك تماما من متابعتي للاعمال المحليه أن هناك سقطات، وأي عمل إنساني يخلو من ذلك!؟ أما أن تقول أنه نقل صورة غير واقعيه ولفق قصص وصورها على انها الواقع فأعتقد أن:
صورة التبسيل صورة عمانيه خالصه.
صورة النخيل .. القرى ... الساحل ... الجبال
طريقة بناء البيوت .. السجم ... الحوش ... المسجد
أما بالنسبة للقصص فلا داعي لتلقيفها أصلا هي موجوده قصص عن الخيرين وعن الاشرار عن الطيبين وعن السيئيين وعن وعن الكثير منذ بد الخليقه وحتى الآن منذ أبناء آدم وبناته ( الحب الحسد والقتل )وحتى هذا الوقت مرورا بقصص المقامات والف ليله وليله وقصص المحدثين من الكتاب ..

لايحتاج المشهد إلى تلفيقيه أصلا فالجدات يخبرنن أبعدمن ذلك أم أن مجتمعنا مثالي خالص لانه مجتمعنا لابد أن نرى الزاوية الأخرى للملعب مع تأكيدي الشخصي على نقاء سريرة وطاهرة العماني قديما وحديثا.

فهل كان المجتمع العماني في بداوته وحضريته وجبله وساحله وظاهره وباطنه خال من هكذا قصص، وهل كان في قديمه ومابعده خاليا من ذلك وهل هو كذلك في حاضره، وهل سيخلو في مستقبله؟؟؟؟

فمسلسل الفاغور قدم نموذجا سيئاً لتعاطي الدراما مع القصص التاريخية على أنها واقع يعايشه المواطن العماني ، وبأنماط معيشية لم يألفها الواقع بهذه الصورة المقززة التي صور بها المسلسل حياة العمانيين.

قدم نموذجا سيئا فهذا رأيك الشخصي ولا يمكننا إلا أن أقول أنه ليس سيئا كاملا ثم أنه لم يقدم القصه التاريخيه على أنها واقع معاش، معطيات العمل تشير إلى حقبه غير حاليه من خلال وسائط النقل الحمير ـ الخيول ( رغم انني لم أشاهد طريقة سعود وأبنه في ركوب الخيل ودائما ما أراهما فوقها ما أعرف ليش ما علموهم ركوب الخيل لمزيد من إقناع المشاهد ، نعم هناك بعض الهنات والسقطات التي لم ينتبه لها الطاقم)، وأعتقد ان على المساعد الاخراجي الانتباه لها.

وقد أعاد هذا المسلسل حياة العمانيين إلى البدائية، التي لم تشهدها الإنسانية بعد بهذه الصورة غير الواقعية ، والأحداث التي تم تلفيقها على أنها أحداث وقعت بين الأشقاء والأقارب في حين أن هذه العلاقات مهما كانت الخلافات لن تصل إلى هذه الدرجة من الوقاحة في التعامل.

أعذرني أخي الكريم أنت أنتقلت هنا من كونك ناقد يريد تفتيت بنية عمل ما، وبدون استئذان حتى تحولت إلى موظف رسمي بإمتياز شديد يجلس على كرسي الوظيفه وطاولته ويصرخ بملء فيه: اعادونا إلى البدائيه، وهذا شيء لم تشهده الانسانيه، والعلاقات بين الاشقاء والاقارب ليست كذا، وهذه الدرجه من الوقاحه..
من قال لك أنه لا يحدث ذلك حدث ياسيدي منذ جدي وجدك آدم بين أخوين أخوين ياعم المطاعني وهو ذاته بين ولدي المسمار ماالفرق؟؟؟ ثم إن لم نعد للبدائيه تلك مرحله تعديناها الآن الأنسان لديه وسائل ضغط وقمع أشد مضاضة من مرجل فاغور وتأمل في الحياه تنبئك اليقينا .. على فكرة شعرة دقيقه وفاصله بين بين الوقاحة والشجاعه كما بين العبقرية والجنون.


وقد شوه المسلسل نمط حياة العمانيين التي سادت الحقب الماضية، والتي كانت فيها السلطنة مزدهرة في حين كانت بعض المجتمعات يسودها التخلف ، وبذلك انقلبت المعادلة رأسا على عقب ، ليمحو المسلسل ما بناه التاريخ والحضارة في هذا البلد.
لقد عرضت العشرات من المسلسلات التي تحكي قصصا تاريخية إلا أنها لم تكن بمثل هذه الصورة ، وإنما عكست صورا مشرقة ومضيئة للمجتمعات والشعوب.

قصه وفاعور يشوه حياة مجتمع باكمله هذا تهويل للموضوع وتحويل له عن وجهته!، ويمحو تاريخنا أيضا؟ لاحول ولا قوة إلا بالله.
لقد عكس التكاتف المجتمعي في وجه أبو سيف ومع ( سيف بن حسن ) بالمناسبه عجبتني هذه لاحظ معي أخي الكريم ( سيف بن حسن ـ سيف ذي زين ) إستمرار للحكايه الشعبيه والموروث، ودفاع المعلم عن رقيه واستشهاده وطيبة البدوي واخلاقه، وكرم التاجر وعفوه وتزوجيه ابنته اسيف بن حسن، وتسامح المجتمع النهائي قيم مجتمعيه راقيه مثلت المجتمع العماني أيضا من جانب آخر أخي الكريم.

إن الوعي الدرامي بات مفقودا بكيفية تناول الأحداث وتصوير الوقائع ، وإصباغ الصور القاتمة على المجتمع ، بهدف إنجاح الفكرة مهما كانت النتيجة، وبدون إدراك لعواقب الأمور، فهذه المسلسلات تبث واقع المجتمعات وأحوال الناس، وهنا يجب أن نركز على كيفية التعامل مع هذا الجانب ، ونقله للآخرين بصورة متوافقة مع الواقع.

ها أنت تعود لقلم الناقد وتخرج من كرسي الفراغ، وهذا وغيره يفيد الدراما العمانيه ويستفيد منه الحبيب والمممثلين.

إن قضايا المجتمع المعاصر على اختلاف أنواعها كثيرة، وقد تعالج الكثير من المشكلات التي باتت تؤرق المجتمع ، وتقدم حلولا جيدة لكثير مما تعانيه شرائح واسعة من المجتمع ، والتأثيرات المدنية ، كما تناولته المسلسلات الخليجية التي أسهمت في تسليط الضوء على الكثير من القضايا ومعالجتها بأسلوب درامي شيق، فمعالجة الواقع الدرامي لا بد أن يكون من خلال الواقع الذي يعيشه المجتمع .

ورغم هذا التقريريه والحتميه في تختيمك النهائي فإنني أتفق معك في غالبيتها وعلينا أن نبدأ في إكمال البنيان بعد أن وضعنا الساس (وعلى شاكلة تختيمك انهيت بتقريريه ورسميه كأني موظف عود)

دمت بحب ونقد وفن
  #7  
قديم 06/11/2006, 12:11 PM
محمد الأول محمد الأول غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 08/04/2003
المشاركات: 743
مع التحية للأستاذ علي .... لكنه وقع في فخ ما كنا نظن ان كاتبا صحفيا يقع فيه وهو النظر الى الماضي بعيون راضية وكأن ما نراه الآن من تناقض في القيم في المجتمع لم تأت من صميم المجتمع ... وكأن مجتمع الأوائل مجتمع نمطي وخير ..مع اننا عندما نرصد التراث الشفهي نرى انه محمل بغبار الطمع والشح والرغبة في ازدراء الآخر ... بل أن نجاحنا في عرض سيرة الصالحين في مسلسل لا يمكن ان يكون ناجحا دون ان يكون هناك من هم دون ذلك في المجتمع .
لقد مر مجتمعنا ولا يزال بتجارب مريرة تصور العلاقة بين الغني الجاحد والفقير الحاقد ومثلها بين الغني الشاكر والفقير الصابر ... ولا غبار ان يكون المسلسل القادم يحمل اتجاهات وتوجهات البعد الأخير

اذن , لم يقم الكاتب بتغيير نظرة العالم من حولنا الى حضارتنا العريقة مع انه استعمل خياله في التشويق وذلك لضرورات انتاجية .... وقد بالغ فيها مثل وجود ( البغمان) حتى اصبحوا ابطالا وليسوا شخصيات مساعدة للعمل... كذلك ايجاد صيغة عداء شرسة بين زوجة منصور وزوجها بسبب خلافات عائلية قديمة.... كما ان صرم تلك العلاقة كان سريعا ولم يتطرق الى فهم منصور لما يدور في الخفاء .
وهناك هنات تتعلق بالرؤية العامة لأهل القرية لمنصور وود حسن ..... فالأخير بطلا وشهما لكنه يتحول بلا مبرر الى حارق وسارق ...بسبب خسارته لتجارته التي أخفى سببها وهذه ليست من شيم التجار بل لسابق العهد والمعروف كنا نتوقع ان يميل الى أهل قريته لمساعدته.
ومنصور هو الآخر ... لم يصغ الى الوعظ والارشاد الذي زج بهما في كل مشهد وكأنه قد من حجر ولم يظهر أي تزحزح عن مبادئة الرأسمالية

وعموما .... تحية للناقد علي المطاعني وصاحب النص الاستاذ محمد بن خميس المعمري .... الذي ظهر كاتبا وممثلا ... وليته يكتفي بأحدهما في العمل الواحد ... فالشراب الحسن هو ذو الطعم الواحد فقط.
  #8  
قديم 06/11/2006, 07:18 PM
صورة عضوية سرب
سرب سرب غير متواجد حالياً
عضو متميز جداً
 
تاريخ الانضمام: 11/12/2001
الإقامة: عمان
المشاركات: 6,488
* كمشاهدة : المسلسل أعجبني وكان أفراد أسرتي يشاهدونه جميعا بمن فيهم أبي الذي لم يتعود مشاهدة التلفاز أساسا..

كمحبة للأعمال الأدبية : أعجبني السيناريو ...رغم هفواته البسيطة.

وأتفق مع مستشار فيما قاله : لقد حاول كثير من الممثلين اثبات كفائتهم التمثيلية لكنهم فشلوا بسبب اصرارهم على الاتقان الذي ظهر متكلفا..احذف من بينهم فقط فخرية خميس والدرمكي فقد أجادا الى حد ما تجسيد الشخصيات..
  #9  
قديم 07/11/2006, 09:10 AM
المرباطي المرباطي غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 09/07/2005
المشاركات: 175
وأتفق مع مستشار فيما قاله : لقد حاول كثير من الممثلين اثبات كفائتهم التمثيلية لكنهم فشلوا بسبب اصرارهم على الاتقان الذي ظهر متكلفا..احذف من بينهم فقط فخرية خميس والدرمكي فقد أجادا الى حد ما تجسيد الشخصيات..
  #10  
قديم 08/11/2006, 06:35 PM
عنصري عنصري غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ الانضمام: 09/09/2006
المشاركات: 30
الحمد لله ...
أستطيع القول أن السبلة لا زالت بخير... طالما هناك أناس يكتبون وينتقدون بموضوعية، بعد أن كدت أفقد الأمل في السبلة العامة.

لي عودة لهذا الموضوع...


دمتم بخير...
  #11  
قديم 09/11/2006, 05:55 PM
ADOOL ADOOL غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 26/08/2005
الإقامة: في النادي ... وين بعد ؟!
المشاركات: 914
مسلسل الفاغور هو بالنسبة لي أحسن عمل أنتجه التلفزيون العماني لغاية الحين ،،،
أما بالنسبة للمجتمع العماني قديماً فمن الطبيعي أن بيكون في مثل هذي الحالات حاله حال أي مجتمع في هذاك الوقت ، ولا كانوا ملائكة ولا كيف ؟
  #12  
قديم 10/11/2006, 02:26 PM
اخت الصالحين اخت الصالحين غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 23/08/2006
المشاركات: 399
لم اتابع تلفزيون السلطنه منذ سنوات ولكنى تابعت هذا المسلسل رغم الهفوات الكثيرة التى وقع فيها مخرج المسلسل ولا اعلم كيف مرت عليه كثير من المشاهد خلال المونتاج التى كان من الممكن تلافيها وتصحيحها وعلى الرغم من ذللك القصه كانت جميله جدا رغم قسوتها وربما هذا ما جذبنى لمتابعه المسلسل واتمنى من الممثلين الابتعاد عن التكلف اثناء التمثيل .... واتمنى ان يكون هذا المسلسل باكورة انتاج متميز للدراما العمانيه
  #13  
قديم 10/11/2006, 07:08 PM
السفير الحزين السفير الحزين غير متواجد حالياً
عضو متميز جداً
 
تاريخ الانضمام: 20/06/2002
الإقامة: في قلوب الأوفياء
المشاركات: 2,678
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة ADOOL
مسلسل الفاغور هو بالنسبة لي أحسن عمل أنتجه التلفزيون العماني لغاية الحين ،،،
أما بالنسبة للمجتمع العماني قديماً فمن الطبيعي أن بيكون في مثل هذي الحالات حاله حال أي مجتمع في هذاك الوقت ، ولا كانوا ملائكة ولا كيف ؟
هل أنت متأكد أن هذا المسلسل أفضل المسلسلات ؟؟
لا أ‘تقد أوافقك الرأي يا عزيزي لأن هذا المسلسل به هفوات ويجب على المخرج أن يتناسها في المرات القادمه ..
  #14  
قديم 12/11/2006, 12:11 PM
ADOOL ADOOL غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 26/08/2005
الإقامة: في النادي ... وين بعد ؟!
المشاركات: 914
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة السفير الحزين
هل أنت متأكد أن هذا المسلسل أفضل المسلسلات ؟؟
لا أ‘تقد أوافقك الرأي يا عزيزي لأن هذا المسلسل به هفوات ويجب على المخرج أن يتناسها في المرات القادمه ..
أنا تكلمت من وجهة نظري الشخصية وتحتمل الصواب والخطأ ، أما بالنسبة للهفوات فكل الأعمال بها هفوات لكن في نظري هذا المسلسل به أقل هفوات من كثير م المسلسلات مثل اللي قبله مثلاً .
 

أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

بحث متقدم
تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

قواعد المشاركة
ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
ليس بإمكانك إضافة ردود
ليس بإمكانك رفع مرفقات
ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك

رموز لغة HTML لا تعمل

الانتقال إلى


جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 05:36 AM.


سبلة العرب :: السنة ، اليوم
لا تتحمل إدارة سبلة العرب أي مسئولية حول المواضيع المنشورة لأنها تعبر عن رأي كاتبها.