سبلة العرب
سبلة عُمان الصحيفة الإلكترونية الأسئلة الشائعة التقويم البحث مواضيع اليوم جعل المنتديات كمقروءة

العودة   سبلة العرب > السبلة الدينية

ملاحظات

 
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع التقييم: تقديرات الموضوع: 13 تصويتات، المعدل 4.69.
  #51  
قديم 25/02/2006, 08:35 PM
صورة عضوية الوغى المرعب
الوغى المرعب الوغى المرعب غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 19/09/2005
المشاركات: 520
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الجيطالي
لا مانع وإن كان ذلك خلاف الأولى. فالنبي صلى الله عليه وسلم، على الرغم ما لا قاه من المشركين إلا أنه كان يدعو لهم. فكان يقول : "اللهم اهدي قومي فإنهم لا يعقلون". والله أعلم
نعم الراي و يا ليت سيدنامحمد عيش الى الأن , نعم كان خلقه القران
جزاك الله خير و جمعنا جميعا مع خير الخلق أجمعين.
  مادة إعلانية
  #52  
قديم 27/02/2006, 07:01 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة قاهر الشر
السلام عليكم لدي راجيا الجواب ..
1- سمعت قولا من البعض أنه يجوز في صلاة الفجر أن يقدم الشخص عندما يصلي مفردا الفريضة قبل السنة , وأيضا أنه لا يلزم أن يستشهد المصلي بعد تسليمه من الصلاة ألا أذا مسح على وجهه وأذا لم يستشهد فلا بأس , هل هذه الأقوال صحيحة أم ماذا ؟
2- في حالة السفر أذا صلينا خلف أمام مقيم صلاة رباعية فهل ننوي هذه الصلاة حضرا أم سفرا لأنني قرأت في فتوى الشيخ أحمد أننا ننوي صلاتنا بصلاة الأمام فلكونه هو مقيما ومتما وينويها حضرا هل يعني أن ننويها مثله حضرا ؟
3- ما هو الفرق بين البدل والقضاء , وأذا أردت أن أقضي بعض الصلوات وأصلي صلاة سابقة بعد حاضرة هكذا مع كل الصلوات الخمس فكيف أقضي الظهر والعصر في حالة السفر أذ الظهر والعصر الحاضرتين أجمعهما وأقصرهما ؟
4- في سجود التلاوة هل يلزمنا سجود سجدتين والتسليم والتشهد ؟
5- شخص أرتكب معصية ثم تاب الى الله ثم أرتكبها مرات أخرى وبعد كل مرة يرتكبها يسارع بالتوبة ألى الله وهو كان يجاهد نفسه في هذه الحالة على الأقلاع عنها نهائيا ولكنه لم يستطع ألى أن تاب توبة نهائيا لم يرجع أليها بعدها , فما حكم هذا الشخص هل يعتبر ناقضا للعهد مع الله أذا أنه كان يتوب ثم يرتكب , مع أنه هناك حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم يدل على أن الله يتوب على العبد أذا تاب عدة مرات من معصية كان يتوب دائما أذا أرتكبها ؟
6- ما حكم الصلاة خلف أمام كبير في السن عندما يقرء بعض الآيات يخطأ في تجويدها وتشكيلها ؟
7- ماذا على شخص كان يصلي بعض الصلوات وكان عندما يقرء سورتين فقط فيهما يخطيء في كل سورة آية , أحدهما يزيد فيها حرفا وأخرى ينقص منها كلمتين فهل صلواته تلك باطلة وعليه أعادتها مع أنه لا يذكر ما هي الصلوات وكم عددها؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
1. السنة أن يأتي الإنسان أولا بسنة الفجر ثم الفريضه، إلا إذا نام مثلا واستيقظ قبل شروق الشمس بقليل بحيث لا يمكنه أن يأتي إلا بالسنة أو الفريضه فحينئذ يقدم الفريضه. ولا أدري ماذا تقصد بالإستشهاد؟؟ فإن كنت تقصد التشهد او ما يسمى بالتحيات فهي ركن ولا بد من الإتيان به. وإن كنت تعني بمسح الوجه فلا يلزم وإنما يستحب ذلك بعد الدعاء والله أعلم.

2. تنويها بصلاة الإمام وحسبك ذلك.والله أعلم
3. البدل هو بدل الصلوات مثلا بعد فسادها. والقضاء يكون مثلا قضاؤها بعد ما فاتت بسبب نوم أو ترك أو نسيان. ولا مانع من قضاء الصلوات بعد العصر لانها صلوات سببيه. ولا يجمع بين الصلوات في القضاء أي لا يكون ذلك بنية الجمع وإنما تقضى كل صلاة بمفردها. والله أعلم
4. في سجود التلاوه المشروع فيها سجدة واحدة فقط والله أعلم.
5.خير الخطائين التوابون. والله تعالى يتقبل توبة العبد حتى يغرغر. والإنسان عليه أن لا يسوف وأن لا يتمادى في التوبة إلى الله. وعليه أن يبتعد عن المعاصي ولا يستهين بها وإن كانت من الصغائر، فالنار تضرم من مستصغر الشرر. والله أعلم
6+7. إن لم يكن يلحن في الصلاه ويغير فيها شيئا من المعاني فعسى أن لا يكون عليه حرج. ولا يتقدم الناس إلا القاريء والفقيه والعارف بأمور شرع الله لا الجهلة الأغمار. والله أعلم

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 27/02/2006 الساعة 07:04 AM
  #53  
قديم 27/02/2006, 07:05 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الوغى المرعب
الشيخ الجيطلي السلام عليكم لدي سوألين لو تكرم:
1 هل يجب رضىء أو قبول الوالدين لمن أراد الجهاد لنصرة السلام في دول أخرى ؟
2 موضوع طرحت في السبلة بعنوان أسامة بن لادن و أعوانه (لنقاش) , هل أن فعلت خطأ و هل هذا غيبة أو نميمة ؟
جزاك الله خيرا
لا أدري. الله أعلم
  #54  
قديم 28/02/2006, 06:28 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة قاهر الشر
أحسنت أخي الجيطالي , ولدي أسئلة أخرى وتوضيحات للأسئلة السابقة :
1- الأستشهاد أقصد به المسح على الوجه ونطق الشهادتين, المعتاد أتيانه بعد التسليم من الصلاة هل هو من أركان الصلاة ؟
2- من أراد أن يبدل بعض الصلوات بعدما فسدت بأتباع صلاة حاضرة بسابقة فكيف يفعل في حالة السفر مع صلاتي الظهر والعصر أذ أنه يجمعهما ويقصرهما هل يصح أن يجمع بعدهما مباشرة صلاتي الظهر والعصر اللتان يريد أن يبدل بهما؟
3- أستدركت في سفري صلاة الظهر خلف أمام مقيم ولم أعلم قبل أن أدخل الصلاة أنه مقيم ونويت الصلاة قصرا ولكني أتممت معه , فماذا علي ؟
4- ما حكم تغطية القدمين عند النساء ؟
5- ينتشر وخاصة في هذا الموسم ظاهرة قتل الطيور البرية فما حكم هذا الشيء وخاصة أنه في هذا الوقت لم يعد الجوع أو الفقر منتشرا , والكثيرين ممن يقومون بهذا هم أصحاء ومع هذا فهم يتذرعون بأن أكل هذه الطيور له فائدة كثيرة على الصحة ؟
6- ما حكم دخول صالات السينما ؟ وأيضا حكم ألعاب الفيديو؟
( وأخيرا ألم تصلك رسالتي الخاصة )
1. كما تقدم، فهو ليس بركن ولكن يستحب الإتيان به بعد الدعاء.والله أعلم
2. قبل كل شيء، من علم بفساد صلاة سابقه فعليه أن يصليها فور علمه بذلك وليس له أن ينتظر حتى يصلي مع مثيلتها. والقضاء لا مانع منه حتى بعد العصر. ولكن لا يجمع في القضاء، وإنما يصلي كل صلاة على حده.والله أعلم
3. عليك إعادة الصلاة إحتياطا. والله أعلم
4. واجب
5. لا أعلم
6. هذه الأماكن مواطن ريبة وشبهه. فلا ننصحبارتيادها فضلا عن ما يعرض فيها من التفاهات. والله أعلم

الجواب على استفساراتك الأخرى:-
1. من لا مس ثوبا وهو جنب أو من لمس ثوبا فيه جنابه وهو متوضيء فلا يؤثر ذلك إلا إذا لا مس عين النجاسه. فالنبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي بالثوب الذي جامع فيه والسيده عائشه -رضي الله عنها- كانت تصلي بالثوب الذي حاضت وهو عليها. والله أعلم
2. لا أدري

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 05/03/2006 الساعة 06:28 AM
  #55  
قديم 05/03/2006, 06:23 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة قاهر الشر
1- هل صلوات البدل سببية يعني يمكن أن نصليها في أي وقت ما عدا الأوقات المحرم فيها , وماذا لو كانت الصلوات التي نريد أبدالها كثيرة فهل يمكننا أتباع حاضرة بسابقة يوميا في الصلوات الخمس ؟
2- ألعاب الفيديو ليست أماكن , بل هي أجهزة ألكترونية تستخدم في المنازل للعب والتسلية بها , ما حكمها ؟
3- من نوى على صيام يومي الأثنين والخميس في الأسبوع وتعود على هذا ولكنه لم ينذر على هذا بل نية فقط ورغبة في التقرب ألى الله أكثر , فهل أذا لم يصم مرة من المرات لعذر ما يعتبر أنه لم يفي بالنذر أي هل تلك النية تدخل في مقصود النذر , وهل عندما ينذر الشخص على الصيام أجره أكثر من أن ينوي فقط ؟
1. لا مانع من أن يصلي الإنسان ما عليه من صلوات في الأوقات المكروهه. ولا مانع أن يصلي كل صلاة مع مثيلتها من الصلوات. وإنما يمنع في الأوقات المحرمه الثلاثه. والله أعلم

2. الأصل في اللعب ما لم يكن ذا فائدة هو ممنوع شرعا إلا إذا كان ذا فائدة، وبشرط ليس فيه ما يمنع ولا يكون مما يصد عن ذكر الله وأن لا يكون ذلك على حساب عبادة كالصلاة .وأن لا يكون هنالك سباب ما بين اللاعبين إذا كانت هناك مباراة ما بين الجانبين ، وأن لا تكون هنالك ضغينة أيضاً بينهم بحيث لا يكون هذا اللعب سبباً لوجود ضغينة وأحقاد تتأجج بين الجانبين إن فاز فريق على فريق آخر ، وأن لا يؤدي ذلك إلى التحريش بين الجانبين بحيث تتعصب لهذا الفريق طائفة وتتعصب للفريق الآخر طائفة أخرى فذلك كله مما يجب تجنبه. والله أعلم

3. إن كان مجرد نيه فليس عليه شيء. وأما إن كان قد نذر ذلك فيلزمه الإيفاء. والنذر بالتقرب إلى الله تعالى بصنوف أعمال البر فيه خير كبير وفضل كثير. وقد وصف الله تعالى عباده المؤمنين بأنهم يوفون بالنذر. والله أعلم
  #56  
قديم 05/03/2006, 06:26 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة dEsTrOyEr
هل يجوز الحديث مع الفتاة في الانترنت مثلا عن طريق الماسنجر او الرسائل الخاص ؟
واذا يجوز ما هي الحدود الشرعيه لذلك ؟
وهل تعبر خلوه ام لا في حالة الحديث ؟
هذا جواب لفضيلة شيخنا الجليل عبدالله بن سعيد القنوبي حفظه الله:

السؤال الأول
من منطلق الآية الكريمة -وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا- ما حكم التعارف بين الجنسين ،أي ان يتعرف كل من الشاب و الشابه الى الآخر سواء عن طريق الهاتف أو المراسلة أو الإنترنت؟؟؟

السؤال العشرون /
هل الاستحداث المعنى الدردشة ( الشات ) بين الذكر والأنثى يجوز أولا يجوز؟؟؟؟



الجواب:
ان التعارف من شعارات هذا الدين القويم ، وعليه قام المجتمع المسلم رجالا ونساء، وقد كان ذلك واضحا في اجلى صوره في عصر الصحابة رضوان الله عليهم، ولكن المعاملة بين الرجال والنساء لا بد ان تحاط بسياج من الاخلاق والفضيلة، وقد ادب الله الصحابة رضوان الله عليهم بأدب رفيع في مخاطبتهم لأمهات المؤمنين زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث قال لهم : ( واذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم اطهر لقلوبكم وقلوبهن ) فإذا كان هذا الامر لأطهر الرجال وهم الصحابة رضوان الله عليهم في مخاطبتهم لأطهرالنساء وهن زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي اطهر زمان وهو زمانه صلى الله عليه وسلم، ورغم ذلك شدد عليهم هذا التشديد طهارة لقلوبهم وسلامة لنفوسهم، فما بالكم بزماننا هذا الذي كثرت فتنه ، وزادت احنه ، فكثر مرضاء القلوب، وانتشر المفسدون يخدشون الكرامة ويقوضون بنيان المجتمع الطاهر، لحري بهم ان يشدد عليهم اكثر من غيرهم.

ولا يقال: بأن طهارة القلوب تكفي لرفع الحواجز بين الرجال والنساء، فلا يوجد في الدنيا بأسرها اكثر سلامة وطهارة من قلوب الصحابة وقلوب زوجاته عليه الصلاة والسلام ورغم ذلك اُمروا بما اُمروا به من الاحتشام والتصون .

ومن هنا نعلم بأن علاقة الشاب بالشابة هي علاقة لا بد ان تحاط بضوابط الاخلاق وقيود الفضيلة، فهو يعاملها معاملة الأجنبية ، وقد سئل سماحة الشيخ عامة عن محادثة المرأة الأجنبية بالهاتف إن كان بقصد النصح والإرشاد فأجاب سماحته:
" مع امن الفتنة ، وكون الحديث بريئاً ، حديث حق ، لا يمنع من ذلك ، فأمهات المؤمنين رضي الله عنهن مع ما فرض الله سبحانه وتعالى عليهن من مضاعفة القيود في معاملتهن مع الناس ، كن يتحدثن إلى المؤمنين من وراء حجاب ، ويتلقون عنهن العلم" اهـــ.
إذن يُفهم من ذلك بأن الحديث البريء لا بأس به مع:
التزام الحشمة والعفة والتصون عند الحديث.
وكذا إن أدَّى إلى مشاكل بين الأسرتين ، كعدم رضاهم بمحادثة ابنتهم في الهاتف ولو كان خطيبها ، ولا شك بأن الإنسان مأمور بأن يدفع عن نفسه الريب والتهم.
ولا يصح بحال من الأحوال أن يفكر فيها تفكيراً جنسياً ، فضلاً أن يأتي بالعبارات التي تصرّح بذلك.

كلمة لابد منها حول برنامج المحادثة ( التشات ) :

اما برامج المحادثة فهي اشد خطرا واكثر ضررا، فكم من جريح وجريحة بسبب برامج المحادثة، وكم من ضائع وضائعة بسبب برامج المحادثة، وانتم ايها الاخوة اعرف مني بكثير من القصص التي تمثل مآسي ما يسمى ( بالتشات ) ، ضياع بيوت ، وفساد اعراض، وآهات وأنات، وحسرات تتبعها حسرات، فالجدير بالمسلم ان لا يسمح لنفسه بأمثال هذه المحادثة مع الجنس الاخر، وتبقى محادثة الرجال مع الرجال والنساء مع النساء، ذلك اسلم واحسن، والتواصل عن طريق البريد اسلم واحسن مع الاحتشام والادب، وعدم خضوع المرأة في حديثها فيطمع الذي في قلبه مرض، وللضرورة احكامها ، فالضرورة تقدر بقدرها .
اما ان يطلق الحبل على غاربه للفتاة تحادث من تشاء بدون مراقبة ولا قيود فذلك ليس من الاسلام في شيء، والمرأة اذا سدت باب الشيطان من اول الامر صانت نفسها، وان سمحت لنفسها ولو بخطوة واحدة في الحديث الجانبي ساعتها لا تملك نفسها ، ولا تدري بحالها الا بعد ما تفقد عزتها وشرفها .
وما يقال عن المرأة يقال عن الرجل ، فليتقِ الله في نفسه وفي اخواته المؤمنات ولا يكون سببا للفساد او الافساد، فرحم الله امرأ كان مفتاحا للخير مغلاقا للشر كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم، ورحم الله امير المؤمنين عمر اذ قال : ( لا تجالس امرأة وحدها ولو كنت تعلمها القرآن ) .
اما قضية الثقة بالنفس فينبغي ان تضبط بقيود الاحتشام التام ، والتصون في الحديث ، والعفة في المعاملة، مع غض البصر وتحصين الفروج، والتزام منهج الاسلام .

ولا شك بأن تعرف الرجل بامرأة يريد ان يقترن بها يتم عبر اهله، او عن طريق الامناء من الصالحين، وربما يحدث ان يتعرف رجل بامرأة عن طريق الشبكة ولكن عليه بعد ذلك ان يبحث عن اخالقها بنفسه ويأتي البيوت من ابوابها ويتقدم اليها خاطبا ، لا ان يواصل معها الاحاديث الغرامية، والعواطف الجياشة، وربما يمل منها ويتركها فريسة الضياع ونهبة الاحزان ، فليقطع الشك باليقين، وعليها ان لا تسترسل معه في ذلك حتى يتبع القول العمل، مع غفلتنا بأن الذين نتحادث معهم عبر الشبكة هم خيالات واشباح، فالرجل يدخل باسم امرأة ، والمرأة تتقمص شخصية الرجل، وهذا امر حاصل، فكيف اذن يرتبط شخصان برباط مقدس طاهر، وهو لايعرف عنها الا بأن حديثها جاد وافكارها سليمة، ثم تترك العواطف تعمل عملها، فيأتي الحب ويتبعه الغرام ويتلوه العشق والهيام، فإذا اتضح انه يلعب بعواطفها كانت نهايتها وهلاكها، ان تصدم صدمة تظل جروحها لا تبرا على مرور الازمان، اذن ما الداعي الى ذلك لولا الغفلة التي عمت وشملت الا القليل من عباد الله الصالحين، فليتق الله كل شاب، ولتتقي الله كل فتاة، والله يحمينا من كل ما يورث الندامة ويعقب العذاب يوم القيامة .
  #57  
قديم 13/03/2006, 06:26 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة azaz
هل يجوز تسمية الأبناء بأسماء الله الحسنى، بهذه الصيغة مثلا: (رحيم، عزيز،كريم)؟؟
هذ صفات ولا مانع من التسمية بها . وبعض أهل العلم كره التسمية بأسماء الله الحسنى والله أعلم.
  #58  
قديم 13/03/2006, 06:58 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة Hareth Saif
. ما فائدة النسخ في القران الكريم ? وما هي هذه الأيات ?
2.هل يجوز إهداء نصرتني نسخة من المصحف الشريف مترجم الى الإنجايزية?
3. ما الحكمة من ضغطة القبر ?
4هل يجوز أكل دجاج دويكس الفرنسي ?.
5. قال ابو بكر الصديق : لو ان رجلا في الدنيا ورجلا في الأخرة ما امنت مكر الله، هل كان يقصد انه ربما يحيد عن الحق او ينحرف ? رضي الله عنه.
. الكلام في النسخ طويل جدا. وأرشدك أن تقرأ الموضوع التالي http://www.khayma.com/ayat/B4-F9.html
2.لا مانع
3.ضغطة القبر قيل أنها كفارة للمؤمن لما قصر فيه من الحقوق. وللفائده، فالحديث الذي جاء في حق سعد بن معاذ الذي يشير إلى تعرضه -رضي الله عنه- لضمة القبر لعدم استبراءه من البول هو حديث موضوع وفيه من الكذب والدجل الواضح ولا يصح أن ننسب ذلك إلى صحابي جليل كسعد -رضي الله عنه-.
4. اللحوم التي جاءت من الدول الغير مسلمه هي حرام إلا إذا ثبت شيء في حليتها. والله أعلم
5.لا أدري.
  #59  
قديم 19/03/2006, 06:40 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة metoo
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ياشيخنا الفاضل
لدي سوال اخر في الرضاع
امراه حامل في شهرها الثامن ارادت اسعاف طفله مغمى عليها. فكان مما فعلته ان وضعت الثدي في فمها فهل تكون ابنتها من الرضاعه؟
لا يخلو الأمر إما أن تكون تلك الطفله قد رضعت من تلك المرأة أو لم ترضع. فإن كانت قد رضعت، فهي ابنتها من الرضاعه. وإن كانت لم ترضع، فهي شبهه. وفي شبهة الرضاع يؤمر أن لا يتزاوج بين تلك الطفلة وأبناء المرأة الراضعه وكذلك يمنع المصافحة والخلوة بينهم وغيرها من الامور المحظورة بين المرأة والرجال الأجانب. وبعض أهل العلم يذهب إلى أن مثل هذه المرأة عليها أن ترضع تلك الطفله للخروج من تلك الشبهه. والله أعلم
  #60  
قديم 19/03/2006, 06:45 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة بنت الناس
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
متى تجب زكاة المال وما مقدارها؟
تجب الزكاه:
ثم الزكاة بالنصاب تجب.........في المال والحول بها يرتقب

مقدارها:-
العشر في الزرع وفي الثمار........إن سقيت بالسيل والأنهار
ونصفه فيها إذا ما سقيت............بالنضح والنزح وشبه قد شبت
وربعه في فضة وذهب...........ومتجر وفي المواشي أوجب

والله أعلم
  #61  
قديم 19/03/2006, 06:50 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة قاهر الشر
عفوا أخي الجيطالي ...
ولكن حديث سعد بن معاذ رضي الله ورد في مسند الربيع بن حبيب رحمه الله , فما القول في ذلك ؟؟!!
وهل كل من يدخل القبر يعذب أو يظغط به تلك الظغطة ؟
قيل ضغطة القبر تشمل الجميع. فهي تطهير للمؤمن وتزكية له مما عليه من تقصير. وقيل هي عذاب للكافر. وحديث سعد "وعدم استبرائه من البول" ضعفه إمام السنة والأصول شيخنا القنوبي حفظه الله واعتبر ذلك من الكذب والدجل علي سعد -رضي الله عنه-. والكلام حول ضغطة القبر لا يخلو من أخذ ورد بين علماء الإسلام. والله أعلم
  #62  
قديم 19/03/2006, 06:53 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة alhabsi2006
السؤال الاول : عندما يصلي اثنان جماعة هل يكونون في نفس الصف ام يتقدم الامام قليلا وما الدليل عليه ان وجد ؟
أما ظاهر حديث ابن عباس فيدل على أن يقف الإمام والمأموم في نفس الصف. وبعض أهل العلم قال أن الإمام يتقدم لأن الأصل كذلك وكلا الحالتين لا حرج فيهما. والله أعلم
  #63  
قديم 19/03/2006, 06:57 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة Hareth Saif
بشأن سؤالي عن الدجاج الخارجي، اذا كنا لا نعرف هل ذبحت بالطريقة الأسلامية أم لا ، ما العمل ?

الكثير من المطاعم تبيع الدجاج الخارجي ، اذا كنا نعلم ان ذلك الدجاج ليس مذبوح على الطريقة الأسلامية ، هل نسألهم عن نوعية ذلك الدجاج ?
الأصل أن ما جاء من الدول الكافره فهو حرام حتى يثبت أنه حلال. وما جاء من الدول المسلمه فهو حلال حتى يثبت أنه حرام. والله أعلم
  #64  
قديم 19/03/2006, 06:59 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة azaz
امرأة ترفض تقبيل زوجها لها من فمها بحجة أنه يدخن، بالرغم من أنه يستخدم مزيل لرائحة الدخان (المعجون وغيره) وحجتها أنها تتخيل رائحة الدخان تنبعث من فمه في كل وقت أو تخشى من انتقال لعابه النتن إلى لعابها مما قد يسبب لها بعض الأمراض.
فهل تأثم على رفضها؟
لا . لا تأثم. فلا ضرر ولا ضرار في الإسلام. وعلى هذا الزوج الأرعن أن يتقي الله تعالى في نفسه وزوجه. والله أعلم
  #65  
قديم 19/03/2006, 07:05 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خالد المحرزي 78
السلام عليكم شيخنا الجيطالي ارجوك اريد الاجابة على الاسئلة التالية :
1- ما هو تعريف النصاب في الزكاة ؟
2- اشترك في جمعية وانسبحت منها وعند انسحابي جمعت عندهم مبلغ وقدره (1,800) ريال عماني الف وثمنمائة ريال هل تلزمني الزكاة على ذلك علما ان انسحابي اكمل معهم تقريباً 6 سنوات والمبلغ هذا موجود عند الجمعية واستلمت منه 300 ريال فقط وذلك في شهر 2/2006ارجو الافادة باسرع وقت ممكن لاني غير مطمئن ؟
واتمنى الدعاء لي بالهداية والتوفيق والسداد لعبادة الله وحده .

ودمتم في رعاية الله
1. النصاب هو المقدار من المال الذي حدده الشارع الحكيم في وجوب الزكاة به إذا بلغ.
2.ليس عليك زكاتها حتى تقبضها. فإذا قبضتها انتظرت حولا ثم أدي زكاتها إن بقت في يدك وإلا فلا زكاة عليك. هذا إذا لم يكن لديك ميقاتا للزكاة من قبل. إما إن كنت قد وقت ميقاتا للزكاة، فعندما تستلم مبالغك من الجمعيه وكان وقت الزكاة قد وصل مثلا، فتضيف هذه الزيادة إلى أصل أموالك وتزكيها زكاة واحده. والله أعلم
  #66  
قديم 19/03/2006, 07:11 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة بدر الهلال
شيخنا الجيطالي بارك الله فيك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته0 عندي اربعة اسئله
السؤال الاول: متى ينهض المستدرك للصلاة هل في بداية تسليم الامام او بعد نهاية تسليم الامام؟
السؤال الثاني: كيف اسلم على اليهود والنصارى وكيف أرد عليهم التسليم؟
السؤال الثالث: هل يجوز للزوجه أن تستمتع بزوجها في حال الحيض حتى تنزل؟
السؤال الرابع:في حال الوضؤ متى ابدأ البسمله هل عند غسل اليدين أو المضمضة؟
وجزاكم الله خيرا ونفعنا الله بعلمكم
1. إذا قام المستدرك لقضاء ما فاته مباشرة بعد بداية التسليم فلا حرج في ذلك. والله أعلم
2. بالصيغه التي يفهمونها ما عدا السلام. وترد عليهم بلفظ "وعليكم" والله أعلم
3. لا مانع ولكن يتجنبا الفرج ولهم ما دون ذلك. والله أعلم
4. خلاف. فمن رأى غسل اليدين هو أول أعمال الوضوء قال قبل غسل اليدين. ومن رأى المضمضة هي أول أعمال الوضوء قال قبل المضمضة. ولو بسمل المتوضيء قبل غسل اليدين فلا حرج بمشيئة الله تعالى. والله أعلم
  #67  
قديم 19/03/2006, 07:23 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة المفتش كوناك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

س1:بالنسبة لوقت الشروق في التقويم هل يقاس بصلاة الشروق أو الضحى أم متى تبدأ تصلى صلاة الضحى أي بكم دقيقة يمكن حسابها بعد موعد الشروق في التقويم الموجود لدينا؟!!نرجو منكم التوضيح!

س2:من ندم على أنه أخذ من محل شيء ولم يدفع له ولو أن هذا الشيء بسيط جداً في قيمته، فأراد هذا الشاب أن يتوب إلى الله ويستغفر لما فعله، ولكن ذلك المحل أقفل الآن ولا يوجد من يبيع فيه ولا حتى صاحب المحل حيث مضى على هذا الفعل ما يزيد على عشر سنوات، فماذا يفعل كي يرجع أو يسدد ما عليه؟!!
س3:عندما يريد الشخص أن يصلي ركعتا الشفع قبل الوتر هل ينوي صلاة الشفع والوتر معاً بنية واحدة أم يفصل النية؟نرجو توضيح بكيفية أداءها؟!
السؤال الأول:
وقت الشروق هو الوقت التي تبدأ فيه الشمس بالشروق. فإذا صلى الإنسان بعد الشروق مباشرة فهي صلاة الشروق. وأما الضحى فهي:-

هي صلاة أول النهار.......بعد ارتفاع الشمس بالمقدار
بقيد رمح قدروا وذكروا......قبل انتصافه لمن يؤخر

فالضحى تكون بعد ما ترتفع الشمس بقيد رمح. وقيد رمح هو ربع النهار. ولو قدرناها الآن بوقتنا الحالي، فتبدأ حوالي الساعه التاسعه والنصف صباحا. وكما هو معلوم أن الوقت يتقدم ويتأخر. وعلى كل حال ، الضحى والشروق هي صلاة واحده. ولكن كما تقدم، إن صليت بعد شروق الشمس مباشرة فهي الشروق. وإن صليت بعد ارتفاع الشمس بقيد رمح فهي الضحى. وإذا أردنا أن نعرف أفضل الوقت للأداء:

فأفضل الوقت لها يقال..............من بعد ما قد ترمض الفصال

أي أن أفضل الوقت لها عندما تشتد حرارة الأرض على ولد النوق "الفصيل" عندما يجلس عليها. والله أعلم

2:-
إن كنت تعرف صاحب الحق او تستطيع ان تصل إليه بطريقة من الطرق فلا بد أن توصله إياه. وإلا فادفع ذلك إن كان مازال عندك أو مثله إن فقدته أو ثمنه إلى فقراء المسلمين. والله أعلم
  #68  
قديم 19/03/2006, 07:28 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة Xplorer
شيخنا الجيطالي
السلام عليكم

ما قولكم في المشاركة في المنتديات الحوارية التي يديرها اشخاص غير مسلمين والتي يتم فيها الهجوم علي الاسلام بهدف الرد على اكاذيبهم؟ وهل هناك فرق اذا كان معظم المشاركين من اهل الكتاب او كانوا ملحدين؟

اذا كان الجواب لا باس- فماذا على الشخص ان يفعل اذا لاحظ استمرارهم في السخرية من الاسلام هل يجوز له السخرية من اعتقادتهم الفاسدة ام يجب عليه ترك منتدياتهم علما بان الكثير قد يقراء دون ان يشارك وقد يعتقد هؤلاء ان ما يكتب في هذه المنتديات صحيح اذا لم يرد عليهم احد لبيان الحق؟
من كان قادرا وعنده من العلم ما يكفي ليجعل كلمة الحق تتبختر اتضاحا وكلمة الباطل تتهاوى افتضاحا فليشارك معهم ويجادلهم بالحسنى وليس بالسخرية والإستفزاز والسب حتى وإن سبوا. "ولا تجادل أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن". ومن لم يكن قادرا على المناقشه والمجادله لقلة زاده في العلم والمعرفة والفهم، فليتركهم وليترك ممن هو أعلم منه بمحاورتهم .والله أعلم
  #69  
قديم 19/03/2006, 10:56 AM
metoo metoo غير متواجد حالياً
خــــــاطر
 
تاريخ الانضمام: 17/08/2005
المشاركات: 11
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الجيطالي
لا يخلو الأمر إما أن تكون تلك الطفله قد رضعت من تلك المرأة أو لم ترضع. فإن كانت قد رضعت، فهي ابنتها من الرضاعه. وإن كانت لم ترضع، فهي شبهه. وفي شبهة الرضاع يؤمر أن لا يتزاوج بين تلك الطفلة وأبناء المرأة الراضعه وكذلك يمنع المصافحة والخلوة بينهم وغيرها من الامور المحظورة بين المرأة والرجال الأجانب. وبعض أهل العلم يذهب إلى أن مثل هذه المرأة عليها أن ترضع تلك الطفله للخروج من تلك الشبهه. والله أعلم
لكن شيخنا الجليل المراة حامل وليس مرضع . فهل الحامل يكون بها حليب؟
  #70  
قديم 20/03/2006, 08:54 AM
الرستمي الرستمي غير متواجد حالياً
مـشــــــــرف
 
تاريخ الانضمام: 20/09/2005
المشاركات: 644
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة جبّالي الغشيبة!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


س1 _ ما حكم التصوير الناس او الحيوان بالكامرة ؟؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

رخّص بعض أهل العلم في ذلك. والله أعلم
  #71  
قديم 27/03/2006, 05:51 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة قاهر الشر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أخي الجيطالي لدي أسئلة :
١- هل تجب الكفارة المغلظة على من صلى صلوات بجنابة الجماع أو العادة السرية جهلا منه بوجوب الطهارة , وأن كان نعم ما الدليل على ذلك ؟ وهل من الممكن القيام بأطعام ستين مسكينا بدل عتق رقبة وصيام شهرين ؟

٢- وقت الشروق المحرم فيه الصلاة كيف نعرفه أي ما مقدار الشروق, وماذا نفعل أن أردنا الصلاة هل نأخرها ألى أن تشرق الشمس كاملة أم ماذا ؟
1. الراجح أنه لا كفاره في الصلوات. ولا يعذر أحد عن التفقه في شرع الله. وعلى هذا أن يتوب إلى الله وأن يعيد تلك الصلوات التي صلاها وهو متلبس بحدث أكبر وهي الجنابه. والله أعلم.

2. وقت الشروق هو بداية طلوع قرن من الشمس. ومن أراد أن يصلي فلينتظر حتى تستكمل الشمس طلوعها. والله أعلم
  #72  
قديم 27/03/2006, 06:05 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خالد المحرزي 78
السلام عليكم شيخنا ا لجليل (( الجيطالي ))
عندي بعض الاسئلة والتي أرجو الاجابة عليها لو تتكرمون وجزاكم الله كل الخير ..

1- هل يصح للمسلم أن يصلي قيام الليل في الساعة 10 وهل الاجر واحد سواء كان في هذا الوقت أو في ثلثي الليل وهل لكم ان تبينوا اجر قيام الليل ؟
2- ما مقدار النصاب في مبلغ (1000) ريال اذا حال عليه الحول وهل بالاحرى أن يكون النصاب في أي مبلغ سواء (1000) أو (300) ؟
3- ما هي عقوبة حالق اللحية ؟
4- هل لك أن تبين لنا أجر صلاة الضحى بالتفصيل ؟

وجزاكم الله خير ودمتم في رعاية الله ...........
1. لا مانع ان يصلي القيام في الساعه العاشره ففيه خير كثير بمشييئة الله تعالى. ولكن الأجر في الثلث الأخير من الليل يكون أكثر من غيره. وأما أجره فعظيم وأرشدك إلى قراءة الموضوع التالي :

http://63.175.194.25/index.php?QR=50070&ln=ara
2. نصاب الأوراق النقديه لا يتغير. فالنصاب هونفسه نصاب الذهب وهو ما يقاوم 85 غراما من الذهب. فمن ملك مبلغا يقاوم 85 غراما وحال عليه الحول ففيه الزكاه. ولكن لعلك تسأل عن الزكاه!!. فالزكاة هي ربع العشر من المبلغ البالغ النصاب.
3. الذي يأخذ به أشياخنا أن حلق اللحية من الكبائر. وعقوبة الحالق هي عقوبة مرتكب الكبائر. والله أعلم
4. في المواضبة على صلاة الضحى فضل عظيم. وفي حديث أبي ذر -رضي الله عنه- ، أن النبى صلى الله عليه وسلم قال : يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة : فكل تسبيحة صدقة وأمر بالمعروف صدقة ونهى عن المنكر صدقة ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى. والله أعلم
  #73  
قديم 27/03/2006, 06:13 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خالد المحرزي 78
شيخنا العزيز - السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...... وبعد ،،،،،،
ارجو الاجابة على هذه الاسئلة وجزاكم الله خير ,,,,
1- اثناء دخول المسلم الى دورة المياه وقضى حاجته ودخل مكان الوضوء توضوء ودخل المسجد ليصلي وأثناء الصلاة لاحظ خروج ماء وجاء في نفسه ان هذا الماء قد يكون من الوضوء وقد يكون بول طبعاً من الاغتسال من قضاء الحاجة وبعدها استقر الحال على أن هذا ماء وضوء وليس ماء بول ما مدى قبول هذه الصلاة ؟
2- ارجو تعريف مصطلح سلس البول ؟
3- وكيف يتأكد المسلم ان هذا سلس بول أو غيره أثناء الصلاة ؟

واسف على فضولي وكثرة الاسئلة ........ ودمتم في رعاية الله .
1. إن كان متيقنا أنه ماء الوضوء، فعسى أن يتقبل الله منه.
2. سأعرف السلس ببساطه انه هو خروج البول اللاإرادي من فوهة الاحليل، وهو من المشاكل الشائعه عند كثير من الناس.والله أعلم
3. الإنسان يعرف ذلك بنفسه من خلال إحساسه بجريان البول أو مشاهدته أو ما شابه ذلك. والله أعلم
  #74  
قديم 27/03/2006, 06:17 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خالد المحرزي 78
ما حكم الصلاة في مكان مخصص كمخزن وفي مقدمته دورة مياه (حمام) ؟
ارجو توضيح ذلك ؟؟
ومشكورررررررررررررررررررررين
إن كان نظيفا فلا مانع من الصلاة فيه. ولوجود الكنيف أمامه، اختلف أهل العلم في عدد السترات. فقيل تكفيه سترة واحده كالحائط مثلا تكون بين المصلي والكنيف (دورة المياه) وقيل يحتاج لسترتين. والقول بالإكتفاء بالسترة الواحده هو الأرجح عند كثير من العلماء ولكن المصلي يؤمر أن يزيد سترة أخرى كأن يضع مثلا طاوله أو كرسي أو ماشابه ذلك إحتياطا للخروج من عهدة الخلاف . والله أعلم
  #75  
قديم 27/03/2006, 06:21 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة realy me
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخانا الكريم

1- هل الاقامه في الصلاه واجبه للمراة . واذا كانت المراة تاتي ببعض الاذان قبل الصلاه فهل هذا جائز

2-هل يصح لي ان اقول التحيات بهذه الصيغه
بعد الجزء الاول
اقول
عبده ورسوله ارسله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون بعد ذالك الصلاه الابراهيميه ثم اللهم اعوذ بك من عذاب في القبر وعذاب في جهنم ومن فتنة المسيح الدجال ومن فتنه المحيا والممات ربنا اتنا في الدنيا حسنه وفي الاخرة حسنه وقنا عذاب النار
1. لا يلزم المرأة أن تؤذن ولا أن تقيم:-
لأن ذاك صفة الرجال.........لا من صفات ربة الحجال. والله أعلم

2. الأولى أن تلتزم بما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم. فبعد عبده ورسوله تأتي بالصلاة الإبراهيميه ثم بالإستعاذات ثم لك أن تدعو بخيري الدنيا والآخره بعد ذلك. والله أعلم
  #76  
قديم 27/03/2006, 06:33 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة realy me
سوال

اذا كان شخص مسافر في الطياره واراد الصلاه
ولكن كانت القبله خلفه

في هذه الحاله هل يصلي في مكانه ولكن القبله خلفه

ام عليه ان يتجه الى القبله
لا بد من التوجه للقبله بقدر المستطاع. ولا يكلف الله نفسا إلا وسعها وإذا اتجهت الطائره في أثناء صلاته إلى جهة أخرى فلا حرج عليه وليواصل صلاته. الحاصل أن :-
الطهر والبقعة للصلاة..........شرط مع القبلة والأوقات . والله أعلم
  #77  
قديم 27/03/2006, 06:36 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الافق
هل يجب على المرأة استذان زوجها للخروج من البيت ولو كان سبب الخروج ليس بالاهمية الكبيرة، على سبيل المثال لزيارة الجيران وغيرها؟
ما هو حكم الشرع في المرأة التي لا تستاذن زوجها؟
نعم يجب الإستئذان. وإن كان قد تعارفا من قبل على عدم الممانعه من خروجها لزيارة الأهل والجيران فلا حرج في ذلك. والزوج يؤمر أيضا أن لا يمنع زوجته من زيارة الأرحام والأهل والجيران. وتعاونوا على البر والتقوى. والله أعلم
  #78  
قديم 27/03/2006, 06:40 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة مسنود
السلام عليكم
عندى سؤال لكن لا اعرف كيف اصيغه بالطريقة المناسبة . سؤالى عن الجنة وينقسم الى جزءين الاول : للرجل فى الجنة الكثير كالحور العين والقصور وغيره فما للمراة
الثانى: اللانسان فى الدنيا يعبد الله ويتقيه حتى يفوز برضا الله سبحانه ويدخله الجنة اى ان الدنيا دار عبادة فماذا عن الجنة هل هناك عبادة كالدنيا وهل يشعر الانسان بملل يعنى الدنيا بها متنفس ياوى اليها الانسان كالترفيه واشياء اخرى 0
1. المرأة لها أيضا الخير الكثير. وفي هذا توضيح ، ولكن لكل مقام مقال. والله أعلم
2. الدار اللآخرة دار جزاء وليس دار عمل. ومن دخل الجنه فقد فاز لا يمسه فيها نصب وما هو عنها بمخرج. والله أعلم
  #79  
قديم 27/03/2006, 06:41 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الوغى المرعب
السلام عيلكم يا شيخنا مفتي السبلة, اتمنى ان تكون في صحة و عافية
هل يشترط عند سجود التلاوة ان يكون القارء او المستمع على وضوء أذا أراد السجود؟
هل يشترط/يلزم الوضوء عند قرأت القران ؟
و ما تفسير هذه الاية قال تعالى(لا يَمَسُّهُ إِلا الْمُطَهَّرُونَ) صدق الله العظيم؟

و جزاك الله خيرا
الجواب للسؤالين:
بعض أهل العلم اشترط الوضوء قبل قراءة القرآن وسجود التلاوه وبعضهم لم يشترط. والله أعلم
وعن تفسير الآيه، فأرجوا مراجعة كتب التفسير. والله أعلم
  #80  
قديم 27/03/2006, 06:46 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة بهاء
عندي سؤال بين العقد والنقلة هل يفضل ترك التقبيل والإقتصار على الكلام والملاطفة أم لا حرج في ذلك وإنما يعود للأعراف والتقاليد أرجو الإفادة لو سمحتم
بعد العقد فهي حليلته ولا مانع شرعا من أن يقبلها بل ويطئها. والله أعلم
  #81  
قديم 27/03/2006, 06:52 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة عبدالكريم
الحبيب في الله :

شركة مقاوات تمويلها من بنك , وعدد من مشاريع مقاولات ...

تقوم ببناء ( تقاول ) بناء منزل من خلال أن يكون العقد بين الطرفين صاحب البيت والشركة

يبنى البيت من خلال دفع قيمة غالية قرابة 140 ريال للمتر ... وبدون فوائد

يعني فائدتهم في سعر المتر الغالي حيث أن عادة يبنى البيت : 100 ريال للمتر

خطوات التعاقد معهم :

# يجلب الشخص خارطة بيته وملكية الأرض.

# مثلا ً مساحة البناء هي 100متر ... فتبنيه الشركة بقيمة 14000 ريال

# يدفع الشخص 40% من قيمة السعر في أوقات متفرقة خلال البناء , لكن أولا ً يدفع 15% من السعر و25% الباقية متفرقة على ثلاث دفعات.

# وتدفع الــ 60% على شكل أقساط لمدة 5 سنوات

ملاحظة في حالة رغبة الشخص أن تكون الأقساط لمدة 10 سنوات , يكون سعر المتر بـ 180 ريالاً

لكن :

هناك تأمين على المبلغ المقرض تقوم به الشركة وكذلك تأمين على حياة المستقرض

هل معاملة الشركة خالية من الربا ؟

ألا يضر التأمين في شرعية العقد ؟

جزاك الله عنا خير الجزاء
لا إشكال في العقد ما دام هو بين الطرفين والسعر متفق فيه من أول الأمر وغير عائم وإنما الإشكال في التعامل مع مثل هذه الشركات التي تحصل على دعم ربوي والتي تشترط فيه التأمين المحرم ولعله برضا من صلحب البيت . فسلامة للدين، الأولى عدم التعامل مع مثل هذه الشركات والله أعلم.
  #82  
قديم 27/03/2006, 06:58 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة غيوووم
في البداية نطالب بتثبيت الموضوع...

ولكم جزيل الشكر على هذا الجهد .. جعله الله في ميزان حسناتكم يوم القيامة..
لدي عدة أسئلة :
1- هل الوثبة تكون في كل حالات الاستدراك؟
2- هل القيام الاول للاستدراك يكون دائماً بدون تكبيرة؟
3- زيادة او نقصان عدد التكبيرات في الصلاة .. هل ينقضها ؟
4- عند استدراك الامام في الركعة الاولى بعد الفاتحة .. هل يقرأ المستدرك الفاتحة ام انه يستمع لما بعد الفاتحة من سورة أو آيات ؟؟؟؟
5- ما حكم الصلاة قبل الاذان ( كان ذلك في صلاة الظهر ) ؟
--
بارك الله فيكم.
1. سؤالك مبهم!!
2. نعم. فعندما يقوم الإنسان ليستدرك ما فاته بعد تسليم الإمام يكون ذلك بلا تكبير. والله أعلم.
3. إن كانت هذه الزياده أو النقصان على سبيل النسيان فلا تنتقض وليسجد لسهوه. ما عدا تكبيرة الإحرام فمن تركها ناسيا أو متعمدا فصلاته ليست بشيء ولا يعتبر داخلا في صلاته إن لم يكبر بتكبيرة الإحرام. فتكبيرة الإحرام هي:-
تكبيرة بها المصلي يدخل............صلاته ويحرم المحلل
تحريمها التكبير نص الخبر........لم يدخلن ما دام لم يكبر
4. يستمع إلى السوره ثم يقوم بعد التسليم فيأتي بالفاتحه التي فاتته. والله أعلم
5. لا مانع من الصلاة قبل أذان الظهر. بل ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان يأتي بالسنة القبليه لصلاة الظهر. والله أعلم
  #83  
قديم 27/03/2006, 07:00 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة صاحب المعروف
عن شخص ذهب ليقدم أرضا في مسقط وهو ليس من سكانها ولا يسكن فيها ولديه أرض من الحكومة في بلده وقالوا له :هل أنت من سكان مسقط ؟ قال : نعم , فقالوا له: هل لديك ما يثبت ؟ فقال :نعم , فذهب لأحد الرشداء أوما يعرف بشيخ المنطقة سواء في الغبرة أو العذيبة أو غيرها من مناطق مسقط لكي يعطيه اثبات بأنه من سكان هذه المناطق, وقدمها للجهة المختصة وحصل على الأرض.
في هذه الحالة ما حكم هذا التصرف وما حكم الأرض التي أخذها ؟ أفيدونا أفادكم الله
عليه أن يستغفر الله تعالى ويتوب إليه. ولا حرج إن تملك لك الأرض و أحياها . والله أعلم
  #84  
قديم 27/03/2006, 07:12 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة صاحب المعروف
عن شخص ذهب ليقدم أرضا في مسقط وهو ليس من سكانها ولا يسكن فيها ولديه أرض من الحكومة في بلده وقالوا له :هل أنت من سكان مسقط ؟ قال : نعم , فقالوا له: هل لديك ما يثبت ؟ فقال :نعم , فذهب لأحد الرشداء أوما يعرف بشيخ المنطقة سواء في الغبرة أو العذيبة أو غيرها من مناطق مسقط لكي يعطيه اثبات بأنه من سكان هذه المناطق, وقدمها للجهة المختصة وحصل على الأرض.
في هذه الحالة ما حكم هذا التصرف وما حكم الأرض التي أخذها ؟ أفيدونا أفادكم الله
عليه أن يستغفر الله تعالى ويتوب إليه. ولا حرج إن تملك تلك الأرض و أحياها . والله أعلم
  #85  
قديم 27/03/2006, 07:17 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة alhabsi2006
1-كيف تؤدى سجدة التلاوة
عند القيام من السجود في غير الصلاة هل تقوم من السجود بتكبيرة أم لا ؟
2- اذا استدركت مع الامام في الفاتحة ولم اكملها و ركعت مع الامام
هل اعيد الفاتحة من البداية أم اواصل ما تبقى منها ؟
3- اذا استدركت مع الامام في التحيات فهل اعيد التحيات مرة اخرى وكيف يكون الاستدراك في هذه الحالة؟
جزاك الله خيرا وبارك فيك.
1.سجدة التلاوه هي سجدة واحده يؤديها المسلم إذا وصل في قرائته للقرآن إلى أحد مواضع سجود التلاوه سوى كان ذلك داخل الصلاه أو خارجها. والله أعلم.
2. إذا كان سجودك للتلاوة مثلا فتقوم بتكبيرة. والله أعلم
2.لا. لا تعيدها من جديد وإنما تستدرك ما تبقى من الفاتحه فقط والله أعلم
3. لا تعيد التحيات وإنما تأتي ما تبقى منها كالصلاة الإبراهيميه أو الأدعية والله أعلم
  #86  
قديم 27/03/2006, 07:18 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة مسنود
السلام عيكم
اذا استدركت الصلاة مع الامام فى الركعة الاولى ولم استطع قراءة الفاتحة هل اقراء الاستعاذة قبل الركوع مع الامام ام فى الركعة الثانية واذا نسيتها فى الركعة الثانية فماذا افعل
في الركعه الثانيه قبل القراءه. وإذا نسيتها ففي الثالثه. والله أعلم
  #87  
قديم 27/03/2006, 07:20 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة مسنود
ما حكم الركعتين بين الاذان والاقامة فى صلاة الجمعة وماذا انويها وكذلك الركعتين بعد الصلاة
لعلك تريد أن تقول بين الأذانين في يوم الجمعه فهي سنة الزوال. وبعض العلماء قال أنها غير ثابته. والله أعلم
  #88  
قديم 27/03/2006, 02:11 PM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خمرالجنه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

س1 هل يجوز الوضوء في الحمام ؟

س2 اذا فات موعد الاذان ولا اعرف اذا كان احد اذن ولا لا هل اذان او اني اصلي مباشرة علي العلم بانني انا القايم على المسجد؟

س3 هل الغازات التي تصدر من الانسان التي بدون صوت او رايحه تبطل الصلاه ؟

وشكرا ولك الاجر ان شاء الله
1. لا مانع.والله أعلم
2. لا حرج إن أذنت مرة أخرى على تقدير أن أحدا قد أذن قبلك. لا يضر ذلك. والله أعلم
3. نعم. خروج الريح أثناء الصلاه يبطل الوضوء والصلاه ويلزم إعادتهما والله أعلم.
  #89  
قديم 29/03/2006, 06:13 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خمرالجنه
3. نعم. خروج الريح أثناء الصلاه يبطل الوضوء والصلاه ويلزم إعادتهما والله أعلم.[/QUOT
لو سمحت انا احس انه هناك فرق بين الريح والغازات .. انا عندي غازات في الباطن لهذا فغالبا ما تصدر حاجات ولكنها بدون رايحه او صوت .... فلماذا اذا تبطل الصلاه ؟. ما الحكمه من ان الريح يبطل الصلاه ؟
وأنت لم تسأل عن الغازات الباطنيه، بل سألت عن ما يصدر من الإنسان من دبره. والجواب أن كل ما خرج من الإنسان من فرجه سوى كان ريحا أو غائطا أو بولا أو حتى الأشياء غير المعتاده كالحجاره وغيرها فهي ناقضة للوضوء. وأما ما كان في داخل البطن من غازات فلا يؤثر ذلك في الوضوء والله أعلم.
وهنا لا بد من تنبيه لإخواني طلبة العلم: وهو من الضرورة بمكان أن يعرض الواحد منا سؤاله بإحكام وبدقة وبوضوح حتى لا يكون السؤال مشرقا وتكون الإجابة مغربه. والله أعلم ونسأل الله تعالى السلامة في الدين والدنيا.

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 15/08/2006 الساعة 07:10 AM
  #90  
قديم 29/03/2006, 06:21 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خمرالجنه
عندي سؤال اخر واسف على ازعاجكم.
قد عرضت هذا السؤال في السبله ولكن ........
سؤالي هو ...
انا اداوم في مسقط ولكني ارجع البيت يوميا ...
دوامي من الساعه السابعه ونصف لحد الساعه الرابعه
فهل يجب علي اجماع الظهر والعصر او انه يستحب ان اصليهن مع الشباب الذين يصلون وطن؟
بما أنك تصل وطنك في وقت العصر ولعلك تلحق بصلاة الجماعة هناك ، فننصحك بأن تفرد صلاة الظهر مع الجماعه في موقع العمل وتأتي بالعصر عندما تصل الوطن. فـ:
الفضل للمقيم في الإفراد..........والجمع للمجد في الترداد.
والجمع رخصه وليس بعزيمه أي ليس بواجب على المسافر. ولكن المسافر له أن يجمع إن كان جادا في السير أو يصادفه شيء من الحرج بسبب ظروف العمل أو مثلا بسبب المشقة الشديده. فليجمع ولا حرج في ذلك ولا يكلف الله نفسا إلا وسعها، بل جمع الصلوات إنما شرع لرفع الحرج والمشقة عن الناس:-

فلله ما أكرم هذا الشرعا..............وما أتمه علينا نفعا
أرشدنا لأحسن المراشد................ودلنا لأسلم المقاصد

وديننا يأمر بالنصائح..............لا بمفاسد ولا فضائح
قد طهر الله شرع أحمدا...........من كل فاسد ومن كل اعتدا

والحمد لله رب العالمين. والله أعلم

آخر تحرير بواسطة الرستمي : 29/03/2006 الساعة 08:47 AM
  #91  
قديم 29/03/2006, 06:23 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خالد المحرزي 78
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... وبعد ،،،

عندي لو تتكرم واسف على الازعاج وجزاك الله خير

1- هل بول وغائط الشياه والماعز والابل والبقر طاهر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
2- هل ثبت عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم رد السلام وهو يؤدي الصلاة وهل يرد بالاشارة أو غيره ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ادعوا لنا يا شيخنا بالتوفيق لرضا الله ورضا الوالدين وان يجعلنا في جنة الفردوس الاعلى جميعاً ان شاء الله تعالى أن يرزقني بالزوجة الصالحة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

1. كل ما يؤكل لحمه فروثه طاهر . والله أعلم
2. لا لم يثبت شيء عن رسول الله أنه كان يرد السلام وهو في الصلاه. ولا ينبغي التسليم على من كان مشتغلا بالصلاة أو بالوضوء. والله أعلم
  #92  
قديم 29/03/2006, 06:25 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة طلب العلم
لدي سؤال
هل يجوز للمراة أن تتكلم مع زوج أختها في الانترنت ولفترات طويلة ؟وماذا إذا كان يستلطفها ببعض الكلمات مثل ( حبيبتي ) مع العلم انه عاش معهم منذ الصغر وقام بدور الاب في غياب أبيها ؟ومع العلم بانها متزوجة والزوج يعلم هذا وكلمها مرة بانه لا يجوز ان تتكلمي معه ونصحها بانها اذا دخلت النت وراته موجودا لا عيب بان تسلم عليه ووتساله عن الدراسة وعن أحواله وتكتفي بهذين السؤالين وكانت ترد على زوجها وتتهمه بانه يحاول التفرقة بينها وبين أهلها ؟ أرجو ان تبينو لنا من على حق وتبينو لنا الحكم الشرعي ؟ وتبينوا لنا ماذا يترتب على الزوج إذا سكت هل هو اثم؟
وجزاكم الله خيرا
وأعتذر على الاطالة
هذا جواب للشيخ عبدالله القنوبي (أبقاه الله) حول نفس الموضوع.

المعاملة بين الرجال والنساء لا بد ان تحاط بسياج من الاخلاق والفضيلة، وقد ادب الله الصحابة رضوان الله عليهم بأدب رفيع في مخاطبتهم لأمهات المؤمنين زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث قال لهم : ( واذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم اطهر لقلوبكم وقلوبهن ) فإذا كان هذا الامر لأطهر الرجال وهم الصحابة رضوان الله عليهم في مخاطبتهم لأطهرالنساء وهن زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي اطهر زمان وهو زمانه صلى الله عليه وسلم، ورغم ذلك شدد عليهم هذا التشديد طهارة لقلوبهم وسلامة لنفوسهم، فما بالكم بزماننا هذا الذي كثرت فتنه ، وزادت احنه ، فكثر مرضاء القلوب، وانتشر المفسدون يخدشون الكرامة ويقوضون بنيان المجتمع الطاهر، لحري بهم ان يشدد عليهم اكثر من غيرهم.

ولا يقال: بأن طهارة القلوب تكفي لرفع الحواجز بين الرجال والنساء، فلا يوجد في الدنيا بأسرها اكثر سلامة وطهارة من قلوب الصحابة وقلوب زوجاته عليه الصلاة والسلام ورغم ذلك اُمروا بما اُمروا به من الاحتشام والتصون .

ومن هنا نعلم بأن علاقة الشاب بالشابة هي علاقة لا بد ان تحاط بضوابط الاخلاق وقيود الفضيلة، فهو يعاملها معاملة الأجنبية ، وقد سئل سماحة الشيخ عامة عن محادثة المرأة الأجنبية بالهاتف إن كان بقصد النصح والإرشاد فأجاب سماحته:
" مع امن الفتنة ، وكون الحديث بريئاً ، حديث حق ، لا يمنع من ذلك ، فأمهات المؤمنين رضي الله عنهن مع ما فرض الله سبحانه وتعالى عليهن من مضاعفة القيود في معاملتهن مع الناس ، كن يتحدثن إلى المؤمنين من وراء حجاب ، ويتلقون عنهن العلم" اهـــ.
إذن يُفهم من ذلك بأن الحديث البريء لا بأس به مع:
التزام الحشمة والعفة والتصون عند الحديث.
وكذا إن أدَّى إلى مشاكل بين الأسرتين ، كعدم رضاهم بمحادثة ابنتهم في الهاتف ولو كان خطيبها ، ولا شك بأن الإنسان مأمور بأن يدفع عن نفسه الريب والتهم.
ولا يصح بحال من الأحوال أن يفكر فيها تفكيراً جنسياً ، فضلاً أن يأتي بالعبارات التي تصرّح بذلك.
  #93  
قديم 29/03/2006, 08:31 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الوغى المرعب
وفقك الله لما يحبه و يرضى آمين آمين آمين
و لكن أيهما يرجحه الشيخان الخليلي و القنوبي ؟
أما الشيخ الخليلي -أبقاه الله- فيرى استحباب الوضوء لمن أراد أن يقرأ القرآن عن ظهر قلب أي من غير لمس للمصحف، ويرى الوجوب من أراد لمس المصحف.
وبالنسبة للشيخ القنوبي، فأحسب أنه يرى الوجوب (أنا غير متأكد تماما) ولكن أحسبه كذلك. وعلى كل حال ، ففي اشتراط الوضوء في قراءة القرآن أو لسجود التلاوه نزاع بين أهل العلم. والله أعلم
  #94  
قديم 29/03/2006, 08:33 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
[QUOTE=خالد المحرزي 78]
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الجيطالي
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

1. كل ما يؤكل لحمه فروثه طاهر . والله أعلم

- اسمح لي شيخنا أنت جزاك الله خيراً رددت على الروث بانه طاهر ولكن باقي شيء من السؤال وهو هل البول طاهر او غير طاهر بالنسبة للبقر والابل والشياه والماعز؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


داعياً الله العلي القدير ان يجمعنا في جنة الفردوس الاعلى آآآآآآمين
الأبوال كلها نجسه. فالبول هو أنجس الأنجاس والله أعلم

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 29/03/2006 الساعة 08:40 AM
  #95  
قديم 29/03/2006, 08:35 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خمرالجنه
اسف على عدم التوضيح ... ولكن ماذا لو هذه الغازات الموجوده في البطن تخرج من الدبر ؟
أظن أن الجواب قد تقدم بالاعلى. سأعيده عليك مرة أخرى:
" أن كل ما خرج من الإنسان من فرجه سوى كان ريحا أو غائطا أو بولا أو حتى الأشياء غير المعتاده كالحجاره وغيرها فهي ناقضة للوضوء والصلاه". والله أعلم

فإذا خرجت هذه الغازات من الدبر فتنقض الوضوء والصلاه. والله أعلم

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 29/03/2006 الساعة 08:41 AM
  #96  
قديم 29/03/2006, 08:38 AM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة azaz
ماهي الصيغة الصحيحة للصلاة على النبي عليه الصلاة والسلام عند ذكر اسمه وما الدليل عليها؟
الصيغه الصحيحه هي الصلاة الإبراهيميه. والدليل سأل رجل النبي صلى الله عليه وسلم، فقال له: يا رسول الله أمرنا أن نصلي عليك فكيف نصلي عليك؟ فقال: اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل ابراهيم وبارك اللهم على محمد وعلى آل محمد كما باركت على ابراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد". والله أعلم
  #97  
قديم 04/04/2006, 12:13 PM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خمرالجنه
السلام عليكم يا اخوان

اذا كان فيه شخص مستهين في الصلاه وكان يغلط كثيرا فيها وكان يصلي بسرعه وكان لا يقرا التوجيه... المهم الشخص اعتدل وبدا يحاول الالتزام بالصلاه الصحيحه .
كيف عن الصلوات السابقه التي تهاون فيها ؟
عليه أن يستغفر الله تعالى على ذلك التهاون. وهل يلزمه إعادة صلواته أم لا؟ فإن كان لا يلحن في صلاته ولم يرتكب ما يفسدها كترك ركن أو فريضة من فرائض الصلاه أو مثلا لم يصلها وهو على غير طهاره فعسى أن يتقبل الله منه وإلا فليعد. والله أعلم
  #98  
قديم 04/04/2006, 12:17 PM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة خمرالجنه
سؤال اخر :
هل ممكن ان اقول عند التسليم السلام عليكم ورحمة لليمين والسلام عليكم ورحمة الله لليسار . او ان السلام عليكم ورحمة الله لليمين واليسار
لا مانع من الإتيان بالتسليمتين والمشهور عند أصحابنا القول بالتسليمة الواحده. والقول بالتسليمتين أيضا قال به من أصحابنا ضمام بن السائب رضوان الله عليه.

فسلمن يمنة ويسرى...............تسليمتين والشهير وترا
وأول القولين عن ضمام.........والثاني عن بقية الأعلام
وكلهم قد اكتفى بمره..............وهو حديث لا نطيل ذكره
والله أعلم

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 17/04/2006 الساعة 07:03 AM
  #99  
قديم 04/04/2006, 12:21 PM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة realy me
السلام عليكم شيخنا الكريم

في صلاة الضحى اذا نويت اصليها ست ركعات
فكيف تكون صفه الصلاه ؟

الان اقوم بالصلاه ركعتين ركعتين ويكون بينهن سلام
وفي كل ركعتين اقراء التحيات كاملا فهل هذا صحيح

واذا نويت ان اصلي 6 ركعات ولكنني اتممت اربع وجاء شخص الى منزلى فهل يوجب علي ان اتم الركعتين المتبقيات

جزاك الله خير ان شاء الله
إذا فصلت بين كل ركعتين بتسليم، فصلاتك صحيحه. والأفضل أن تصليها ثمان ركعات لما ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه صلى كذلك في بيت أم هانيء. وهل كان يفصل بين كل ركعتين أم كان يصل؟ فخلاف. قيل أنه صلى الله عليه وسلم كان يفصل وهناك قول بالوصل. والكل جائز.والله أعلم

آخر تحرير بواسطة الجيطالي : 17/04/2006 الساعة 07:04 AM
  #100  
قديم 04/04/2006, 12:23 PM
الجيطالي الجيطالي غير متواجد حالياً
مسؤول الإفتاء بالسبلة
 
تاريخ الانضمام: 28/02/2003
المشاركات: 1,209
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة قاهر الشر
لسلام عليكم لدي أسئلة :
1- من فاته الركوع في الركعةفهل يجب عليه أعادة الركعة كاملة أثناء الأستدراك أم يقضي الركوع فقط ؟
2- أذا نسي الشخص قراءة الأستعاذة قبل الفاتحة في أول ركعة وتذكرها وهو يقرء الفاتحة هل يعيد قراءتها من جديد مع الأستعاذة أم يكمل ؟
1. عليه أن يعيد الركعة كامله لحديث "إذا أتيتم ونحن سجود فاسجدوا ولا تعدوها" والله أعلم
2. لا لا يعيد لأنه انتقل إلى حد جديد بل يكمل ويستعيذ عندما يقرأ للركعة الثانيه. والله أعلم
 

أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

بحث متقدم
تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

قواعد المشاركة
ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
ليس بإمكانك إضافة ردود
ليس بإمكانك رفع مرفقات
ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك

رموز الصور لا تعمل
رموز لغة HTML لا تعمل

الانتقال إلى


جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 11:08 PM.


سبلة العرب :: السنة ، اليوم
لا تتحمل إدارة سبلة العرب أي مسئولية حول المواضيع المنشورة لأنها تعبر عن رأي كاتبها.