عرض المشاركة وحيدة
  #17  
قديم 01/11/2006, 10:28 AM
الاشياء الاشياء غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 04/02/2002
المشاركات: 108
لقد كتمت غيظي، وصمت كثيرا حتى أحاول الرد عليك بالحسنى، وبوسطية أُغلب عليها العقل أكثر من العاطفه، والزعيق، والتنطع ـ أحسبني كذلك، وأحتسبه عند الله ـ وربما أرى وربما يتلمس المتابع هنا أنك تحاول جاهدا في ردودك جري إليها جرا لكنك ـ آمل هذا والتوفيق من الله ـ لن تحتنكني إلى دائرة الخطأ:


اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة مستشار
عزيزي الأشياء
شكرا لهذه المعزه، والغريب أنها تتناقض مع ما يليها مباشرة

أحب أن أنقل لك مشاعري وهي ممانعتي في الدخول في دائرة الصداقة معك
قد أنتقلت مشاعرك بدقة ووصلت إلى الهدف المنشود



فهذا أمر لا يشرفني
لماذا لا يشرفك أخي: هل أنا من سقط المتاع حتى لا تتشرف بي أنت بالكاد تعرفني وأنا وأنت بيننا موضوع للحوار وليس تسوية مسائل شخصيه.


(أعذرني على فظاظتي فقد لمست فيك الكبر وسوء اختيار الألفاظ)
لماذا هذا التناقض في خلطة عجيبه للأمور:
أولا: عزيزي الأشياء.
ثانيا: لا يشرفني
ثالثا: أعذرني على فظاظتي
رابعا: لمست فيك الكبر وسوء اختيار الالفاظ
ربما على خطابك أن يكون متناغما ومتسلسلا وعقلانيا:


إن استعراضك للعضلات
لم أستعرض عضلاتي وأصدقك القول أن هذا نتاج قراءه وسهر وثقافه وأصيغه في وقته ولا أستخدم مراجع وقواميس فيه، واذا أردت أن تكون كذلك فعليك بكثرة الدرس والقراءه فمن غير المحبذ على الأقل أن تصفني بأستعراض العضلات وتنكر جمال اللغة، ووالله لو جئت بمثله لما أنكرت عليك ذلك هنا أوفي أي مكان ذلك ولما أنكره غيري فلماذا تنكر عليّ موهبتي التي منحني أياها الله وصقلتها صقلا لسنوات طويله هل من الأنصاف أخي أنك تريد أن تتعلم في لحظه ما أنفق عليه غيرك سنوات وسنوات صدقني لم يكن ذلك منتهى الأمل بك


أجازه معظم الحكام والقضاة المحكمين فهنيئا لك!!!
أخي: أنا شخصيا لا أنكر على أحد رأيه وحكمه لي أو ضدي كل مافي الأمر أتحاور مع هذا، وذاك قد يقنعني أو أقنعه أو نصل إلى تسوية ما .. فإذا كنت متضايقا من ارائهم فناقشهم وجادلهم، ولا تنكر عليهم رأيهم أو قولهم، والله يوفقكم....




لا أظن أخي الأشياء بأن لديك من المراجع التي وضحت من خلالها مفهوم الثقافة فهي لا تتعدى وجهة نظر
ليكن أخي وجهة نظر، ونحن نتجادل في وجهات نظر: وجهة نظرك ـ وجهة نظري ـ وجهة نظرهم ...إلخ



وإن كان لديك مراجع فبينها لي
( فاقد الشيء لا يعطيه) فأنت وصمتني قبلا بـقولك: لا أظن أخي الأشياء بأن لديك من المراجع التي وضحت من خلالها مفهوم الثقافة
ونصيحه في هذا الجانب: لأن تتعلم الصيد خير لك من تعطى سمكه



فأنا ضيق الإطلاع
أنت أدرى بنفسك



ليس مثلك أنت....
لم أدع ذلك قبلا، ولا أنكره الآن



الثقافة مفهومها معقد لا يمكن حصرها في بوتقة واحدة
رأيك قد أتفق معك...



تأتي أنت
أما أنا فلن أرد ترفعا عن الخطأ




وأمثالك
شأنهم معك


لتدندنوا عليها....
أنا أحب الدندنه جدا وأطرب بها واتشنف بجمالها خصوصا دندنة مارسيل ( أحن إلى خبز أمي، وقهوة أمي، و ...) وهي لدرويش.




الثقافة وعاء مجتمع ما ...
الثقافة خليط من المعارف والعادات والتقاليد والتاريخ التي يتمتع بها مجتمع ما...
وفي بعض الأحيان وحسب وجهة نظري الشخصية تشكل مجموعة من السلوكات المختلفة التي تنتمي إلى سلوك عام ممارسات ملاحظة من قبل أفراد المجتمع وتعتبر حينها حالات فتزداد درجة الممارسة لها فتصبح ظاهرة وبعدها ثقافة يتسم بها مجتمع ما....
مثال عليها:
العنف لدى الآباء
العنف لدى الأبناء
العنف الأسري
العنف مع الجاليات
العنف في الطرق العامة
إن الأمثلة السابقة تندرج تحت سلوك واحد وهو العنف..
وبالتالي فقد أصبح العنف يشمل مجموعة من السلوكات المتنوعة...
وإذا ما ازدادت درجة ممارسة المجتمع لها يمكنني (أنا شخصيا) أن أطلق عليها ثقافة لأنها تعدت مستوى الظاهرة ...
هذا كلام طيب يفيدني،ويفيدك، ويفيد الجميع، وهو أساس الموضوع




وشكرا لك على طيب أخلاقك ( هل أنت من طبقة السياسيين وتنتمي إلى الثقافه السياسيه لانه فيما أعتقد أن المستشار لقب دبلوماسي )
لا شكر على واجب [ راجع الخلطه أعلاه!]



ما كنت أحسب أن معاني اللغة العربية ومصطلحاتها ضيقة بحيث يعتبر انتقاء الألفاظ منها عسيرا
لن تضيق لغة تعهد الله بحفظ ذكرها.


أخي الكريم: بعدكل هذا أكرر لك السؤال الذي مازال مشرعا في لجة النقاش:

العنف في سلطنة عُمان هل هو برأيك الشخصي حاله (حالات)، ظاهره، أم ثقافة مجتمع بأسره.

آخر تحرير بواسطة الاشياء : 01/11/2006 الساعة 11:20 AM