عرض المشاركة وحيدة
  #15  
قديم 29/10/2006, 11:18 AM
الاشياء الاشياء غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 04/02/2002
المشاركات: 108
اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة مستشار
لا أدري لما نعاني في مجتمعنا العماني من كثرة ردود الفعل العنيفة والاستجابات التي تتسم بعدم الوعي في كثير من الأحيان


حسن أخي الكريم: أعتقد أنا شخصيا أن لدينا هنا قضيه عادله ( تتعلق بالموضوع) ( لا تتعلق بالأشخاص)... هذه الفقره هي منشأ الموضوع الذي ابدأت به موضوعك المعنون بـ "ثقافة العنف في مجتمعنا" لنذهب مباشرة إلى تحليل/ تفتيت العنوان:
ثقافه: هـي حصيلة مواقف ومرجعيات وقراءات وسلوكيات تراكميه أو تنشأ من تنامي حاله إلى حالات إلى ظاهره وتزيد إتساعا لتصبح ثقافة شريحه/شرائح أوفئه/فئات كما مثلنا.

العنف: هو ممارسة التسلط والاكراه من أشخاص تجاه أشخاص/مؤسسات، أو مؤسسات تجاه أشخاص/مؤسسات بهدف أخضاع هذا الأخير لرغبة الطرف الآخر وإرادته وفكره ورأيه ووو

مجتمعنا: أي المجتمع الذي نعيش فيه وأنت بلا شك ولا مواربه قصدت المجتمع العماني لانك تتحدث عنه ...

حسن أذن تفسير كلامك يعني: إن المجتمع العماني يعاني من ثقافة العنف .. أي أن ثقافة العنف هي المسيطره في المجتمع العماني بل ووصفتها بالكثره والعنيفه و,,,



فهذا شخص قد غفل لثواني واصطدم بشخص آخر فيخرج له هذا الأخير بالعصا والبعض عندما يتأخر النادل أو البائع في أو الجرسون في تلبية حاجياته إلا والألفاظ البذيئة عنوان ذلك الحدث وقد تصل إلى الاعتداء الجسدي، والبعض عندما يتلفظ عليه أحد الأشخاص بألفاظ نابية فإن أول اختياراته كرد فعل لذلك هو الضرب ...الخ.


انتقالك إلى التمثيل بحالات فرديه ربما مشاهداتك الشخصيه أو نقلا عن شهود عيان أو سماعا أو بطرق ما. هذه الفقره ( الثانيه) لا تعني تأكيد كلامك في الفقره ( الأولى) بل بالعكس يشوهه يلغيه فأنت تريد أثبات أن مجمتعنا يعاني من ثقافة العنف ومثلت بحالات قد لا ترقى حتى أن تكون ظاهره، وربما تكون إذا أكدت أنت ذلك أو غيرك من المواطنين أو أكدته أبحاث وتقارير رسميه أو أهليه، وهذا مالم تقم أنت فعليا بتأكيده أو نفيه [ قطعيا] في نقاشاتنا بهذا حدثت مداخلتي على مستويين:
1) النقاش في ضرورة التحديد أكثر في المصطلح.
2) نفي / إثبات ... ثقافة العنف في مجتمعنا.
[ لي عودة]


فهل تعتبر هذه شجاعة؟؟؟؟؟


أيا كانت حالات ـ ظاهره .. الخ فهي حتما ليست شجاعه!

ما بالنا أخوتي ألا يوجد لدينا ثقافة الحوار


وهذا كيل أخر للمجتمع وللعمانيين بإنتفاء صفة ثقافة الحوار من ظهرانيهم فهل ترى ذلك عدلا ياأخي الكريم أنت تزيد الطين بله وتقيم نفسك المقيم والمصلح بدون أمتلاك الحقائق والنسب على تأكيد صفتي ثقافة العنف في المجتمع العماني ونفي ثقافة الحوار عنه هل يحق لك ذلك ولمجرد حالات نقيم الدنيا ولا نقعدها ونجلد ذواتنا ولا نبرها


أليس حبيبنا وقدوتنا رسول الله قد مر بظروف أعتى من هذه ولكن ابتسامته كانت الاستجابة فهل كان يتسم بالضعف والجبن (حاشاااااااه والذي نفسي بيده)...
ألم يوصي النبي عليه الصلاة والسلام ذلك الرجل الذي طلب منه أن يوصيه بعدم الغضب وكررها ثلاثا...


التمثيل بالقدوة القائد صلى الله عليه وسلم حق أريد به باطل فتمثل بحق في موضوع حق


لما لا نجعل القتال والتحرش الجسدي هو آخر اختيارنا ونجعل هذا المبدأ أحد مبادئنا التي نؤمن بها...
هل نستطيع ذلك؟؟؟ طبعا نستطيع وذلك بقياس قدرتنا على ضبط النفس أثناء تعرضنا لمثل هذه المواقف والارتقاء شيئا فشيئا في استجاباتنا حتى نصل الى المستوى المطلوب ..
اأتمنى أن نصل إلى المستوى اللائق في تصرفاتنا فنحن أحفاد قوم كانت سمة كظم الغيض أحد سماتهم البراقة ...

مازالت صفة الجمع في كلامك طاغيه وكأنك عممت المسأله على الجميع

آخر تحرير بواسطة الاشياء : 29/10/2006 الساعة 11:24 AM