المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : كيف تؤدى صلاة الجنازة


علف
19/07/2006, 11:15 PM
أرجو التكرم من المشايخ وذوي العلم ببيان كيفية أداء صلاة الجنازة
وإذا كان هناك إختلاف بين المذاهب في كيفية آدائها فما هو الراجح في مذهبنا المذهب الإباضي؟

AMEeeeeERA
19/07/2006, 11:33 PM
طريقة تادية صلاة الجنازه وهي الطريقه المتبعه للصلاه في المسجد الحرام هي التالي
اربع تكبيرات لا ركوع فيها ولا سجود
بعد التكبيرة الأولى يقرأ بفاتحة الكتاب
ثم التكبيرة الثانيه وبعدها تصلى الصلاة الإبراهيميه على النبي افضل الصلاه واتم التسليم
وبعد التكبيره الثالثه الدعاء للميت
ثم وبعد التكبيرة الرابعه السلام مره واحده الى اليمين
هذه هي الطريقه المتبعه ولا علم لي ان كان هناك ثمة اختلاف في طريق تأديتها بين المذاهب
هذا والله اعلم
اتمنى ان تكون الطريقه واضحه

اختكم في الله AMEeeeeERA

محب الجنان
19/07/2006, 11:35 PM
جزيت خيرا اختي الكريـمة أميره
وهذا ما ورد من السنة وعن النبي صلى الله عليه وسلم
وسوف يصلى علينا جميعا
كما نصلى علي غيرنا
فماذا اعددنا ليوم الرحيـل
والله المستعان

أبوعزان83
20/07/2006, 12:13 AM
طريق صلاة الجنازة عند الاباضية
اربع تكبيرات لا ركوع فيها ولا سجود
التكبيرة الأولى والتكبيرة الثانيه: كل تكبيرة يقرأ فيها فاتحة الكتاب
التكبيرة الثالثة:يقول الدعاء
التكبيرة الرابعة: يسلم
هذه الطريقة عند الاباضية
وشكراً

علف
20/07/2006, 09:44 AM
طريقة تادية صلاة الجنازه وهي الطريقه المتبعه للصلاه في المسجد الحرام هي التالي
اربع تكبيرات لا ركوع فيها ولا سجود
بعد التكبيرة الأولى يقرأ بفاتحة الكتاب
ثم التكبيرة الثانيه وبعدها تصلى الصلاة الإبراهيميه على النبي افضل الصلاه واتم التسليم
وبعد التكبيره الثالثه الدعاء للميت
ثم وبعد التكبيرة الرابعه السلام مره واحده الى اليمين
هذه هي الطريقه المتبعه ولا علم لي ان كان هناك ثمة اختلاف في طريق تأديتها بين المذاهب
هذا والله اعلم
اتمنى ان تكون الطريقه واضحه

اختكم في الله AMEeeeeERA
أشكرك أختي وجزاك الله خير

علف
20/07/2006, 09:57 AM
طريق صلاة الجنازة عند الاباضية
اربع تكبيرات لا ركوع فيها ولا سجود
التكبيرة الأولى والتكبيرة الثانيه: كل ركعة يقرأ فيها فاتحة الكتاب
التكبيرة الثالثة:يقول الدعاء
التكبيرة الرابعة: يسلم
هذه الطريقة عند الاباضية
وشكراً
أشكرك أخي العزيز وجزاك الله خير بس أظنك أخطات في الكتابة فالأصح كل تكبيرة وليس كل ركعة لأن صلاة الجنازة لا ركوع فيها

سلام سلام
20/07/2006, 01:21 PM
جزيتم خيرا أجمعين

موسى موسى
20/07/2006, 02:15 PM
طريق صلاة الجنازة عند الاباضية
اربع تكبيرات لا ركوع فيها ولا سجود
التكبيرة الأولى والتكبيرة الثانيه: كل ركعة يقرأ فيها فاتحة الكتاب
التكبيرة الثالثة:يقول الدعاء
التكبيرة الرابعة: يسلم
هذه الطريقة عند الاباضية
وشكراً

السلام عليكم ،،، :)

قول آخر لسماحة المفتي حفظه الله :
قراءة الفاتحة بعد التكبيرة الأولى
الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد التكبيرة الثانية
الدعاء بعد التكبيرة الثالثة
ثم يسلّم بعد التكبيرة الأخيرة (الرابعة) .

(( تابع شريط : أنت تسأل والمفتي يجيب ، الجزء الرابع ))
والله أعلم

هاوي بطران
20/07/2006, 03:52 PM
طريقة تادية صلاة الجنازه وهي الطريقه المتبعه للصلاه في المسجد الحرام هي التالي
اربع تكبيرات لا ركوع فيها ولا سجود
بعد التكبيرة الأولى يقرأ بفاتحة الكتاب
ثم التكبيرة الثانيه وبعدها تصلى الصلاة الإبراهيميه على النبي افضل الصلاه واتم التسليم
وبعد التكبيره الثالثه الدعاء للميت
ثم وبعد التكبيرة الرابعه السلام مره واحده الى اليمين
هذه هي الطريقه المتبعه ولا علم لي ان كان هناك ثمة اختلاف في طريق تأديتها بين المذاهب
هذا والله اعلم



اتمنى ان تكون الطريقه واضحه

اختكم في الله AMEeeeeERA



مشكورة اختي اميرة

ALHADHRAMI
22/07/2006, 10:36 PM
هذا بحث قمت به من فترة ليست بالقصيرة حول صلاة الميت

وهذا البحث غير مكتمل بشكله العام لانني لم أورد الخلافات فمثلا

التكبيرات اربع أو خمس هو الأشهر عن رسول الله فعند الاباضية أربع وكذا الاخوة السنة وعند الاخوة اليعة خمس تكبيرات

كذالك في القيام لصلاة علي الميت هل الذكر عند رأسه ام حذو صدره وكذالك بالنسبة للمراة

فقد تطرقت لنوع واحد أربع تكبيرات

والذي عنده ملاحظة من الأخوة الاباضية أو المذاهب الاخرة فليفدنا بها ويثري الموضوع ، ولكن ويزيدنا مما عنده ، ورحم الله أمري أهدى الي عيوبي (فالمسلم مراة أخيه)

=
بسم الله الرحمن الرحيم

صلاة الميـــت
حكمها:
صلاة الميت فرضت على الكفاية اذا قام بها البعض سقطت عن الباقين، وان لم يقم بها أحد أثموا جميعاً، فقد جاء عَنْ عِمْرَانَ بْنِ حُصَيْنٍ ، قَالَ: «قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: إنَّ أَخَاكُمْ قَدْ مَاتَ فَقُومُوا فَصَلُّوا عَلَيْهِ». وذلك اكراما لبني ادم و تميزا لهم عن الحيوانات ، ولتكن شفاعة من الأحياء للميت لعل الله ان يانس وحدته ، ويهون عليه وحشة القبر ، ويدخله جنته ، ويبدله خيرا من أهله ، جاء عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " أولى بالصلاة على الميت أفضل القوم ورعاً وأسنهم في ذكر الله "( الربيع: الجامع الصحيح)

ALHADHRAMI
22/07/2006, 10:37 PM
وقتها:
ليس لها وقت محدد تؤدى في اي وقت كان الا في ثلاثة اوقات عند طلوع قرن من الشمس حتى تطلع ، وعندما تكون الشمس في كبد السماء اي وسطها حتى تزول ، وكذلك عندما تغرب قرن من الشمس حتى تغيب، فقد أخرج أبو دؤاود في سننه عن عُقْبَةَ بنِ عَامِرٍ الجُهَنِيِّ ، قالَ: «ثَلاَثُ سَاعَاتٍ كانَ رسولُ الله يَنْهَانَا أَنْ نُصَلِّيَ فِيهِنَّ أَوْ نَقْبُرَ فِيهِنَّ مَوْتَانَا: حِينَ تَطْلُعُ الشَّمْسُ بَازِغَةً حَتى تَرْتَفِعَ، وحِينَ يَقُومُ قَائِمُ الظَّهِيرَةِ، حَتَّى تَمِيلَ، وحِينَ تَضَيَّفُ الشحر لِلْغُرُوبِ حَتّى تَغْرُبَ».

ALHADHRAMI
22/07/2006, 10:38 PM
عدد ركعاتها:
تصلى صلاة الميت بلا ركوع ولا سجود ، وانما يكبر المصلي أربع تكبيرات، فقد جاء من طريق أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نعى للناس النجاشي في اليوم الذي مات فيه ، فخرج بهم إلى المصلى فصفهم ، وكبر أربع تكبيرات ( الربيع: الجامع الصحيح).

ALHADHRAMI
22/07/2006, 10:38 PM
فضلها:
ورد في فضل صلاة الميت أحاديث كثيرة نذكر منها:
 عن أبي هريرة قَالَ: قَالَ رَسُولُ الله : «مَنْ شَهِدَ الْجَنَازَةَ حَتَّى يُصَلَّىٰ عَلَيْهَا فَلَهُ قِيرَاطٌ. وَمَنْ شَهِدَهَا حَتَّى تُدَفَنَ فَلَهُ قِيرَاطَانِ» وَمَا الْقِيرَطَانِ؟ قَالَ: «مِثْلُ الْجَبَلَيْنِ الْعَظِيمَيْنِ». ( رواه البخاري ومسلم وابي دؤاود واللفظ للبخاري)
 عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها ، عَنِ النَّبِيِّ قَالَ: مَا مِنْ مَيِّتٍ يُصَلِّي عَلَيْهِ أُمَّةٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ يَبْلُغُونَ مَائَةً. كُلُّهُمْ يَشْفَعُونَ لَهُ. إلاَّ شُفِّعُوا فِيهِ». ( رواه مسلم و ابي دؤود واللفظ لمسلم)
 عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما ، أَنَّهُ مَاتَ ابْنٌ لَهُ بِقُدَيْدٍ أَوْ بِعُسْفَانَ. فَقَالَ: يَا كُرَيْبُ! انْظُرْ مَا اجْتَمَعَ لَهُ مِنَ النَّاسِ. قَالَ: فَخَرَجْتُ فَإذَا نَاسٌ قَدِ اجْتَمَعُوا لَهُ. فَأَخْبَرْتُهُ. فَقَالَ: نَقُولُ هُمْ أَرْبَعُونَ؟ قَالَ: نَعَمْ. قَالَ: أَخْرِجُوهُ. فَإنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ يَقُولُ: مَا مِنْ رَجُلٍ مُسْلِمٍ يَمُوتُ فَيَقُومُ عَلَىٰ جِنَازَتِهِ أَرْبَعُونَ رَجُلاً، لاَ يُشْرِكُونَ بِاللَّهِ شَيْئاً إلاَّ شَفَعَهُمُ اللَّهُ فِيهِ».

ALHADHRAMI
22/07/2006, 10:39 PM
كيفيتها:
يُكبّر تكبيرة الإحرام ثم يقرأ المصلي سورة الفاتحة، ثم يُكبِّر التكبيرة الثانية ثم يقرأ المصلي سورة الفاتحة ثم يُكبِّر التكبيرة الثالثة، ويدعو .. يَخص الميت بالدعاء إن كان من المرتضين، ويدعو لجميع المؤمنين والمؤمنات، ويدعو لنفسه على أيّ حال، لكن عندما يكون الميت غير مرضي يدعو للمؤمنين والمؤمنات، فإن كان مات على توبة فهو يدخل في ضمن أولئك المؤمنين والمؤمنات، ويتقبل الله تعالى الدعاء، ثم بعد ذلك يُكبِّر التكبيرة الرابعة، ثم يُسلِّم تسليمة يصفح بها على جهة يمينه وعلى جهة يساره . (فتاوي الشيخ أحمد الخليلي أحكام الجنائز بتصرف).

ALHADHRAMI
22/07/2006, 10:39 PM
تنبيه:
 يقف الامام عند رأس الرجل ، وعند وسط المرأة ، فقد أخرج الامام أحمد في مسنده و أبو دؤاود في سننه عن أنس بن مالك رضي الله عنه: «أنه أتي بجنازة رجل فقام –أي أنس - عند رأس السرير ثم أتي بجنازة امرأة فقام أسفل من ذلك حذاء السرير، فلما صلى قال له العلاء بن زياد: يا أبا حمزة أهكذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم من الرجل والمرأة نحواً مما رأيتك فعلت؟ قال: نعم. قال: فأقبل علينا العلاء بن زياد فقال: «احفظوا».

 إذا اجتمع أكثر من ميت وكانوا ذكوراً وإناثاً جاز أن يصلي على الرجال وحدهم وعلى النساء وحدهن، وجاز أن يصلي عليهم جميعاً بإن يصف الرجال أمام الإمام، والنساء مما يلي القبلة، عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه صلىّ على تسع جنائز رجال ونساء فجعل الرجال مما يلي الإمام، وجعل النساء مما يلي القبله، وصفهم صفاً واحداً.

فرات -1
05/09/2006, 01:57 AM
صفة الصلاة على الجنازة قد بينها النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضي الله عنهم ، وهي أن يكبر أولاً ثم يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ويسمي ويقرأ الفاتحة وسورة قصيرة أو بعض الآيات ، ثم يكبر ويصلي على النبي صلى الله عليه وسلم مثلما يصلي عليه في آخر الصلاة ، ثم يكبر الثالثة ويدعو للميت ، والأفضل أن يقول : ( اللهم اغفر لحينا وميتنا وشاهدنا وغائبنا وصغيرنا وكبيرنا وذكرنا وأنثانا ، اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام ومن توفيته منا فتوفه على الإيمان ، اللهم اغفر له وارحمه ، وعافه واعف عنه ، وأكرم نزله ، ووسع مدخله ، واغسله بالماء والثلج والبرد ، ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، اللهم أبدله داراً خيراً من داره وأهلاً خيراً من أهله ، اللهم أدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار وافسح له في قبره ونور له فيه ، اللهم لا تحرمنا أجره ، ولا تضلنا بعده ) كل هذا محفوظ عن النبي صلى الله عليه وسلم وإن دعا له بدعوات أخرى فلا بأس مثل أن يقول : ( اللهم إن كان محسناً فزد في إحسانه ، وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيئاته ، اللهم اغفر له وثبته بالقول الثابت ) ، ثم يكبر الرابعة ويقف قليلاً ، ثم يسلم تسليمة واحدة عن يمينه قائلاً : ( السلام عليكم ورحمة الله ) .