المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليه السلام


الأميرالمجهول
26/06/2004, 08:26 PM
سيرة سيدة النساء فاطمة الزهراء (ع)



بطاقة الهوية:

الأسم: فاطمة الزهراء (ع)

اللقب: الزهراء

الكنية: أم الأئمة

اسم الأب: محمد بن عبد الله (ص)

اسم الأم: خديجة بنت خويلد

الولادة: 20 جمادى الاخرة عام 5 بعد البعثة

الشهادة: 3 جمادى الاخرة عام 11 ه

مكان الدفن: مجهول عند الناس



حياة السيدة الزهراء (ع):

ولدت السيدة فاطمة الزهراء (ع) بعد مبعث الرسول (ص) بخمس سنين في بيت الطهارة والإيمان لتكون رمز المرأة المسلمة وسيدة نساء العالمين وأم الأئمة حيث كانت القطب الجامع بين النبوة والامامة. فاطمة وأبوها وبعلها وبنوها.



طفولة فاطمة (ع):

نشأت فاطمة الزهراء (ع) في بيت النبوة ومهبط الرسالة فكان أبوها رسول الله (ص) يزقها العلوم الالهية ويفيض عليها من معارفه الربانية.

وشاءت حكمة الله تعالى أن تعاني هذه الأبنة الطاهرة ما كان يعانيه أبوها من أذى المشركين فيما كان يدعوهم الى عبادة الإله الواحد. ولم تكد تبلغ الخامسة من عمرها حتى توفيت أمها خديجة فكانت تلوذ بأبيها رسول الله (ص) الذي بات سلوتها الوحيدة فوجدت عنده كل ما تحتاجه من العطف والحنان والحب والاحترام. ووجد فيها قرة عينه وسلوة أحزانه فكانت في حنانها عليه واهتمامه به كالأم الحنون حتى قال عنها: "فاطمة أم أبيها".

هجرة فاطمة (ع):

بعد أن غادر النبي (ص) مكة متوجهاً الى المدينة لحق الامام علي (ع) به ومعه الفواطم، ومنهم فاطمة الزهراء (ع)، وكان عمرها انذاك سبع سنوات، فلحقوا جميعاً بالنبي (ص) الذي كان بانتظارهم ودخلوا المدينة معاً.



زواج فاطمة (ع) من علي (ع):

ما بلغت فاطمة الزهراء (ع) التاسعة من العمر حتى بدا عليها كل ملامح النضوج الفكري والرشد العقلي فتقدم سادات المهاجرين والأنصار لخطبتها طمعاً بمصاهرة النبي (ص) ولكنه كان يردهم بلطف معتذراً بأن أمرها الى ربها.

وخطبها علي (ع) فوافق النبي (ص) ووافقت فاطمة وتمّ الزواج على مهر قدره خمسمائة درهم، فباع علي درعه لتأمين هذا المهر ولتأثيث البيت الذي سيضمهما فكان أن بسط أرض الحجرة بالرمل ونصب عوداً لتُعلق به القربة واشترى جرةً وكوزاً، وبسط فوق الرمل جلد كبش ومخدة من ليف.

لقد كان هذا البيت المتواضع غنياً بما فيه من القيم والأخلاق والروح الايمانية العالية فبات صاحباه زوجين سعيدين يعيشان الألفة والوئام والحب والاحترام حتى قال علي (ع) يصف حياتهما معاً.

فوالله ما أغضبتها ولا أكرهتها على أمرٍ حتى قبضها الله عزّ وجلّ، ولا أغضبتني ولا عصت لي أمراً. لقد كنت أنظر إليها فتنكشف عني الهموم والأحزان.

وقد كانا قد تقاسما العمل، فلها ما هو داخل عتبة البيت وله ما هو خارجها. وقد أثمر هذا الزواج ثماراً طيبة، الحسن والحسين وزينب وأم كلثوم.

تعلق رسول الله (ص) بإبنته فاطمة (ع) تعلقاً خاصاً لما كان يراه فيها من وعي وتقوى واخلاص فأحبها حباً شديداً الى درجة أنه كان لا يصبر على البعد عنها، فقد كان إذا أراد السفر جعلها اخر من يودع وإذا قدم من السفر جعلها أول من يلقى.

وكان إذا دخلت عليه وقف لها إجلالاً وقبلها مابين عينيها. وكان (ص) يقول: "فاطمة بضعة مني من اذاها فقد اذاني ومن اذاني فقد اذى الله".

ومع ذلك فقد جاءته يوماً تشكو إليه ضعفها وتعبها في القيام بعمل المنزل وتربية الأولاد وتطلب منه أن يهب لها جارية تخدمها. ولكنه قال لها: أعطيك ما هو خيرٌ من ذلك، وعلمها تسبيحة خاصة تستحب بعد كل صلاة وهي التكبير أربعاً وثلاثين مرة والتحميد ثلاثاً وثلاثين مرة والتسبيح ثلاثاً وثلاثين مرة وهذه التسبيحة عرفت فيما بعد بتسبيحة الزهراء.

هكذا يكون البيت النبوي، لا يقيم للأمور المادية وزناً، ويبقى تعلقه قوياً بالأمور المعنوية ذات البعد الروحي والأخروي.



فاطمة العالمة العابدة:

لقد تميزت السيدة الزهراء بمستواها العلمي العميق من خلال اهتمامها بجمع القرآن وتفسيره والتعليق بخطها على هامش اياته المباركة. وقد برزت علومها الالهية في الخطبة الشهيرة التي ألقتها في مسجد النبي (ص) بحضور المهاجرين والأنصار مطالبة بحقها في فدك حيث ظن بعض من سمعها أن رسول الله‏(ص) بعث من جديد لبلاغتها وفصاحتها وبعد مراميها وعمق فهمها للاسلام وأحكامه.

كل ذلك دعاها لتكون العابدة المتهجدة الناسكة الزاهدة الورعة حيث كانت تقوم في الليل حتى تتورّم قدماها ثم تدعو لجيرانها ثم لعموم المؤمنين قبل أن تدعو لنفسها حتى عُرف عنها أنها "محدَّثة" أي كانت تأتيها الملائكة فتحدثها.



فاطمة بعد النبي (ص):

عندما حضرت رسول الله (ص) الوفاة أسرَّ إليها بكلمة فبكت، ثم أسرّ إليها بكلمة فضحكت فسألها البعض عن ذلك بعد وفاة النبي (ص) فقالت: أخبرني أنه راحل عن قريب فبكيت ثم أخبرني إني أول الناس لحوقاً به فضحكت.

ولم يكد جثمان رسول الله (ص) يغيب في الثرى حتى بدأت مظلومية الزهراء تتعاظم فقد اغتصب حق بعلها بالخلافة ثم اغتصب حقها في فدك، وهي قرية كان النبي (ص) قد وهبها لها في حياته. ولم يراعِ القومُ في ذلك مقامها ومنزلتها عند النبي ولم يحفظوا فيها وصيته فاشتد حزنها على فراق أبيها ومظلومية بعلها فكثر بكاؤها حتى ماتت حزناً وكمداً بعد خمسٍ وسبعين يوماً من وفاة والدها (ص) فدفنها علي (ع) سراً كي لا يعلم القوم بقبرها، وذلك بوصية خاصة منها (ع) للتعبير عن سخطها على ظالميها.
========================================
قال النبي صلى الله عليه واله وسلم
«ان افضل نساء اهل الجنة خديجة بنت خويلد و فاطمة بن محمد(ص) و مريم بنت عمران و آسية بنت مزاحم»:

جبرئيل
26/06/2004, 09:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وصلى الله وسلم وبارك على محمد وآله وصحبه المختارين

جزاك الله ألف خير على الموضوع عن سيدتنا فاطمة رضي الله عنها :)

محب العدل
26/06/2004, 09:58 PM
و سنتكلم عن مسألة التحديث هذه فيما بعد.

أبوالصالح العماني
27/06/2004, 12:15 AM
فاطمة العالمة العابدة:

لقد تميزت السيدة الزهراء بمستواها العلمي العميق من خلال اهتمامها بجمع القرآن وتفسيره والتعليق بخطها على هامش اياته المباركة. وقد برزت علومها الالهية في الخطبة الشهيرة التي ألقتها في مسجد النبي (ص) بحضور المهاجرين والأنصار مطالبة بحقها في فدك حيث ظن بعض من سمعها أن رسول الله‏(ص) بعث من جديد لبلاغتها وفصاحتها وبعد مراميها وعمق فهمها للاسلام وأحكامه.

هذه معلومه جديده ... هل لك أن تورد لنا المصدر لهذا الكلام .. لو تكرمت

كل ذلك دعاها لتكون العابدة المتهجدة الناسكة الزاهدة الورعة حيث كانت تقوم في الليل حتى تتورّم قدماها ثم تدعو لجيرانها ثم لعموم المؤمنين قبل أن تدعو لنفسها حتى عُرف عنها أنها "محدَّثة" أي كانت تأتيها الملائكة فتحدثها.

هذي قويه شويه .. يمكن المصدر أيضاً

محب العدل
27/06/2004, 12:47 AM
ألم تسمع بمصحف فاطمة يا أبا صالح؟

صحيح امرك عجيب غريب

صاحب الكافي (ج1 كتاب الحجة ص 138 من الكافي) بقوله :- عن أبي بصير قال دخلت على أبي عبد الله عليه السلام فقلت جعلت فداك إن شيعتك يتحدثون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، علم علياً عليه السلام ألف باب من العلم يفتح منه ألف باب .

قال :- فقال : يا أبا محمد علم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، علياً عليه السلام ألف باب يفتح له من كل باب ألف باب . قال :- قلت :- هذا بذاك , قال ثم قال يا أبا محمد وإن عندنا الجامعة وما يدريهم ما الجامعة ؟ قال :- قلت :- جعلت فداك وما الجامعة ؟ قال :- صحيفة طولها سبعون ذراعاً بذراع النبي صلى الله عليه وسلم ، وأملاه من فلق فيه ، وخط علي بيمينه كل حلال وحرام ، وكل شيء يحتاج إليه الناس حتى الارش والخدش . قال :- قلت :- هذا والله العلم ! قال :- إنه العلم وليس بذاك ، ثم نكت ساعة ، ثم قال :- عندنا الجفر ما يدريهم ما الجفر ؟ قال :- وعاء من أدم فيه علم النبيين والوصيين وعلم العلماء الذين مضوا من بني اسرائيل ، قال :- قلت :- إن هذا العلم ! قال :- إنه العلم وليس بذاك ، ثم سكت ساعة ، ثم قال :- وإن عندنا المصحف فاطمة عليها السلام ، وما يدريهم ما مصحف فاطمة ؟ قال : قلت : وما مصحف فاطمة ؟ قال :- مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاثة مرات ! ، والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد ! قال :- قلت :- هذا والله العلم ! قال :- إنه العلم وليس بذاك ، ثم سكت ساعة ، ثم قال :- وإن عندنا علم ما كان ، وما هو كائن إلى أن تقوم الساعة !!! .

صحيح المرء عدو ما يجهل

مصحف علي على سبيل المثال طوله من مسقط للكويت ..

و فيه سورة خاصة بي إسمها : "محب العدل"، من لعن محب العدل يوماً كان مع محمد بن الحسن العسكري شهراً في سردابه

(بس يتحمل رائحة رجل لم يتروش من 1200 سنة)

فتاة الإسلام
27/06/2004, 02:14 AM
حرام عليكم يا شيعة "الملائكة تحدثها "
ما هذا الغلو في ابنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
ولكن نسألكم ونريد اجابتكم
هل فاطمة (رضي الله عنها) أيضا معصومة أم أن العصمة خصصتموها للرجال دون النساء؟
نريد الجواب مع التعليل والدليل

الصورة الحقيقية
27/06/2004, 02:58 AM
حرام عليكم يا شيعة "الملائكة تحدثها "
ما هذا الغلو في ابنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
ولكن نسألكم ونريد اجابتكم
هل فاطمة (رضي الله عنها) أيضا معصومة أم أن العصمة خصصتموها للرجال دون النساء؟
نريد الجواب مع التعليل والدليل

الاخت الفاضلة فتاة الاسلام ... اذا كانت نيتك صادقة وتريدي ان تعرفي عن فضائل سيدة العالمين فاطمة الزهراء (ع) بنت رسول الله (ص) وليس مثل محب المستهتر الذي ليس عنده غير السخرية والاستهزاء ، اليك هذا الموضوع المنقول
فاطمة سلام الله عليها محدثة
مسألة تكليم الملائكة للسيدة الزهراء سلام الله عليها نتيجة توهم التلازم بين النبوة والوحي، أو بين النبوة وتحديث الملائكة. وعليه فإن كون الرسول صلى الله عليه وآله وسلم خاتم الأنبياء والرسل يقتضي عدم نزول الملائكة بعد رسول اللّه صلى الله عليه وآله وسلم، وهذا دليل على عدم صحة قصة المصحف المذكور, وقد اعتمد على هذا النحو من الاستدلال عبد اللّه القصيمي في كتابه [المعروف] بـ((الصراع بين الاسلام والوثنية)), متهما الشيعة الإمامية بأنهم يزعمون لفاطمة وللائمة من ولدها ما يزعمون للانبياء والرسل((19)).

كل ذلك اعتمادا على الملازمة المزعومة بين تكليم الملائكة وبين النبوة. وهذه غفلة ما بعدها غفلة.

تعال معي إلى كتاب اللّه عز وجل وهو يتحدث عمن كلمتهم الملائكة أو أوحى اللّه سبحانه وتعالى إليهم:

1- (وإذ قالت الملائكة يا مريم إن اللّه اصطفاك وطهرك على نساء العالمين ...)((20)).

2- (إذ قالت الملائكة يا مريم إن اللّه يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح )((21)).

3- (فأرسلنا إليها روحنا فتمثل لها بشرا سويا# قالت إني أعوذ بالرحمن منك إن كنت تقيا# قال إنما أنا رسول ربك لأهب لك غلاما زكيا)((22)).

4- (ولقد جاءت رسلنا إبراهيم بالبشرى ... وامرأته قائمة فضحكت فبشرناها بإسحاق ومن وراء إسحاق يعقوب# قالت يا ويلتى أألد وأنا عجوز وهذا بعلي شيخا إن هذا لشئ عجيب# قالوا أتعجبين من أمر اللّه..)((23)).

فهذه نماذج من النساء حدثنا القرآن الكريم عنهن ولم يكنّ نبيات، ومع ذلك شاهدن الملائكة وحدثنهم، أو أوحي إليهن بأسلوب آخر غير تحديث الملائكة، ولم يستنكرذلك أحد.

ففاطمة سلام الله عليها دلت النصوص على أنها كانت محدثة ولم تكن نبية، وكذلك تقول الشيعة الإمامية بالنسبة لائمة أهل البيت عليهم السلام دون أن يدعي أحد منهم لهم النبوة، إذ لا تلازم بينهما كما تقدم.

ثم إن الاعتقاد بنزول الملائكة على فاطمة الزهراء سلام الله عليها لا يعد غلّوا, ولا مبالغة في فضلها, فهي سلام الله عليها سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين، وأفضل من مريم بنت عمران ومن سارة امراة إبراهيم عليه وعلى نبينا السلام، وقد ثبت بالنصوص القرآنية مشاهدتهما للملائكة وتكليمهما لهم، فأي غلو في نسبة مثل ذلك لمن هي أفضل منهما؟

روى البخاري عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال: ((فاطمة سيدة نساء أهل الجنة))((24)) وروى مسلم عنه صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال لها: ((يا فاطمة أما ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين أو سيدة نساء هذه الأمة))((25)) وهي سلام اللّه عليها ممن نزلت بهم آية المباهلة والتطهير وضمهم الكساء.

ومن الجدير بالذكر أن الوحي له أساليب وأغراض متعددة، ولا تلازم بين الوحي والنبوة, وإن كان كل نبي لابد أن يوحى إليه، وكذلك لا تلازم بين الوحي والقرآنية، فبالنسبة للرسول صلى الله عليه وآله وسلم لم يكن كل ما نزل عليه من الوحي قرآنا, فهناك الأحاديث القدسية وهناك تفسير القرآن وتأويله، والإخبار بالموضوعات الخارجية وأمثال ذلك، وكلها ليست قرآنا.

فاتضح أن تحديث الملائكة للزهراء سلام الله عليها لم يكن من الوحي النبوي ولا من الوحي القرآني.



المحدثون عند أهل السنة

إذا كان تحدث الملائكة مع أهل البيت عليهم السلام الذين أذهب اللّه عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا غلوا, فلنلق نظرة على كتب الحديث والسيرة والتاريخ عند أهل السنة، لنرى كيف يدعى تحدث الملائكة مع الكثير من رجالهم:

1- أخرج البخاري في مناقب عمر بن الخطاب، وبعد حديث الغار، عن أبي هريرة ,وأخرج مسلم في فضائل عمر أيضا عن عائشة: أن عمر بن الخطاب كان من المحدثين. وقد حاول شراح البخاري أن يأولوه بأن المراد أنه من الملهمين، أو من الذين يلقى في روعهم أو يظنون فيصيبون الحق، فكأنه حدث .. وهو كما ترى تأويل لا يساعد عليه ظاهر اللفظ. ولأجل ذلك قال القرطبي: أنه ليس المراد بالمحدثين المصيبين فيما يظنون, لأنه كثير في العلماء, بل وفي العوام من يقوى حدسه فتصح إصابته، فترتفع خصوصية الخبر وخصوصية عمر.((26)).

2- ممن ادعي أن الملائكة تحدثهم عمران بن الحصين الخزاعي المتوفى سنة52هـ. قالوا: كانت الملائكة تسلم عليه حتى اكتوى بالنار فلم يسمعهم عاما, ثم أكرمه اللّه برد ذلك.((27)).

3- ومنهم أبو المعالي الصالح المتوفى سنة427هـ, رووا أنه كلمته الملائكة في صورة طائر.((28)).

4- أبو يحيى الناقد المتوفى سنة285هـ, رووا أنه كلمته الحوراء.((29)).

وأمثال هذه المرويات في كتب السنة غير قليل، ولم يستنكر ذلك أحد ولم يتهم أصحابها بالغلو.



ومما يدل على عدم الملازمة بين تحديث الملائكة والنبوة:

ما رواه الكليني عن حمران بن أعين قال: قال أبو جعفر [الباقر] عليه السلام: ((أن عليا كان محدثا)), فخرجت إلى أصحابي فقلت: جئتكم بعجيبة، فقالوا: وما هي؟ فقلت: سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول: كان علي محدثا, فقالوا: ما صنعت شيئا, إلا سألته من كان يحدثه، فرجعت إليه .. فقال لي ((يحدثه ملك)), قلت: تقول: أنه نبي؟ قال: فحرك يده هكذا.((30)).

أو كصاحب سليمان أو كصاحب موسى أو كذي القرنين أو ما بلغكم انه قال: وفيكم((31)).

وفي ((بصائر الدرجات)) هذا الخبر هكذا: عن حمران بن أعين قال: قلت لأبي جعفر عليه السلام: ألست حدثتني أن عليا كان محدثا؟ قال: ((بلى)) قلت: من يحدثه؟ قال: ((ملك)) قلت: فأقول: إنه نبي أو رسول؟ قال: ((لا, بل مثله مثل صاحب سليمان ومثل صاحب موسى ,ومثل ذي القرنين((32)). [أما بلغك أن عليا سئل عن ذي القرنين، فقالوا: كان نبيا؟ قال: لا, بل كان عبدا أحب اللّه فأحبه وناصح اللّه فناصحه]))((33)).



ولابد من الإشارة إلى بعض رواياتنا التي تتحدث عن مصحف فاطمة أنه من إملاء رسول اللّه صلى الله عليه وآله وسلم وخط علي عليه السلام:

1- فعن علي بن سعيد عن أبي عبد اللّه عليها السلام: ((... وعندنا واللّه مصحف فاطمة، ما فيه آية من كتاب اللّه وإنه لإملاء رسول اللّه صلى الله عليه وآله وسلم وخط علي عليه السلام بيده))((34)).

2- عن محمد بن مسلم عن أحدهما عليه السلام ((... وخلفت فاطمة مصحفا ما هو قرآن ولكنه كلام من كلام اللّه، أنزل عليها املأ رسول اللّه صلى الله عليه وآله وسلم وخط علي))((35)).

3- عن علي بن أبي حمزة عن أبي عبد اللّه عليه السلام: ((... وعندنا مصحف فاطمة سلام الله عليها أما واللّه ما فيه حرف من القرآن، ولكنه إملاء رسول اللّه وخط علي))((36)).

أولا: هذه الروايات الثلاث تخالف الروايات المستفيضة المتقدمة في حقيقة مصحف فاطمة, حيث ذكرت أنه ((إملاء رسول اللّه)), والثانية منها لا تخلو من تهافت، حيث جعلته كلاما من كلام اللّه أنزل عليها, وفي عين الحال جعلته من إملاء رسول اللّه صلى الله عليه وآله وسلم، ولو كان من إملاء الرسول صلى الله عليه وآله وسلم على علي عليه السلام وخطها بيمينه، وبين مصحف فاطمة الذي بينت الروايات أنه حدث الملك به فاطمة وكتبه علي عليه السلام، خاصة كون الاثنين واردين معا في نفس النصوص المذكورة.

ثانيا: ان يكون المراد من رسول اللّه في هذه الاخبار الملك الذي كان يحدث فاطمة سلام الله عليها, لا النبي صلى الله عليه وآله وسلم (كما احتمله المجلسي).


http://www.al-kawthar.com/shobohat/moshaf/moshaf1.htm

الصورة الحقيقية
27/06/2004, 03:08 AM
روي في صحيح البخاري وغيره عن النبي (ص) انه قال : ( فاطمة بضعة مني يؤذيني من آذاها ويغضبني من اغضبها ) صحيح مسلم : 2 / 376 . وقال أيضاً : ( فاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ومن أحبها فقد أحبني ) صحيح الترمذي : 3 / 319 ، مستدرك الحاكم : 3 / 158 ، حلية الاولياء : 2 / 40 .

الإباضي
27/06/2004, 03:19 AM
العصمة...

تطورت محبة أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم إلى القول بعصمتهم، وبالطبع فإن مصانع وتعليب الأحاديث الموضوعة في هذا الشأن جاهزة كما هو الحال مع محمد بن الحسن العسكري...

الإباضي
27/06/2004, 03:22 AM
يقول أحمد الكاتب في رسالة له إلى مرتضى القزويني بتصرف بسيط:
"قام المتكلمون الشيعة كهشام بن الحكم وهشام بن سالم الجواليقي ومؤمن الطاق في منتصف القرن الثاني الهجري وما بعده باختراع نظرية العصمة وكونها شرطا من شروط الحاكم (الامام) الذي يأمر الله بطاعته، وذلك خلافا لمدرسة أهل البيت التي لا تشترط العصمة ولم يرد فيها أي نص صحيح عنهم بذلك".

الصياد العنيد
27/06/2004, 01:09 PM
يا كذا سيدة نساء العالمين هي السيدة مريم. يقول تعالى {وَإِذْ قَالَتِ
الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ} هذه الآية من سورية مريم.

ولا يوجد في القرآن سورة فاطمة؟

سمعنا عن قرآن فاطمة الذي يعتقد الشيعة انه القرآن الصحيح وهو بيد بطل أدغال الديجيتال (أبو صويلح) عجل في السرداب.


فلا نرد كتاب الله من اجل غلوكم يا عبدة البشر.

جارية بن قدامة
27/06/2004, 03:09 PM
الزهراء(ع) في كلمات الرسول(ص)

سيدة نساء العالمين

فاطمة بضعة مني

يرضى الله لرضاها

أم أبيها





وأما رسول الله(ص)، فقد تحدث عن الزهراء(ع) وفضلها كثيراً، ونعتها بما لم ينعت به واحدة من النساء، حتى أنه وكما قال أمير الشعراء أحمد شوقي :

ما تمنى غيرها نسلاً ومن يلد الزهراء يزهد في سواها

ورسول الله عندما يقيّم فهو لا يقيّم على أساس عاطفة أو هوى، حاشاه {وما ينطق عن الهوى}[ النجم:3] وإنما يتكلم بلسان الوحي والتنزيل { إن هو إلاّ وحي يوحى} [النجم:4].

وفي ما يلي نستعرض بعض أحاديثه حول ابنته فاطمة :

سيدة نساء العالمين:

من العناوين الكبيرة والمهمة التي امتازت بها الصدّيقة الطاهرة فاطمة الزهراء(ع)، ما جاء في الحديث المشهور عن النبي الكريم(ص) بشأنها أنها: "سيدة نساء أهل الجنة"[18]، وفي حديث آخر "إنها سيدة نساء العالمين"[19]، وفي رواية ثالثة: "إنها سيدة نساء المؤمنين"[20]، وفي نص رابع: "سيدة نساء هذه الأمة"[21]. وهذه الأحاديث رواها السنة والشيعة.

فقد ورد في ( صحيح البخاري ) عن عائشة قالت: "أقبلت فاطمة تمشي كأن مشيتها مشية رسول الله(ص)، فقال رسول الله(ص): مرحباً بابنتي، فأجلسها عن يمينه وأسرّ إليها حديثاً فبكت، فقلت لها: لِمَ تبكين؟ ثم أسرّ إليها حديثاً فضحكت، فقلت: ما رأيت كاليوم فرحاً أقرب من حزن.

فسألتها عن ذلك: فقالت: ما كنت أفشي سر رسول الله(ص) . حتى قبض النبي(ص)، فسألتها عما قال، فقالت : أسرّ إليّ أن جبرئيل كان يعارضني القرآن كل سنة مرة، وأنه عارضني العام مرتين ولا أراه إلا حضر أجلي، وأنك أول أهل بيتي لحاقاً بي، فبكيت، فقال: أما ترضين أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة أو نساء المؤمنين، فضحكت لذلك"[22].

وفي رواية أخرى وردت في ( حلية الأولياء ) لأبي نعيم أن النبي(ص) قال لها: "يا بنيّة، أما ترضين أنك سيدة نساء العالمين؟ قالت:يا أبت فأين مريم ابنة عمران؟ قال: تلك سيدة نساء عالمها وأنت سيدة نساء عالمك، أما والله زوّجتك سيداً في الدنيا والآخرة"[23].

وهذه الرواية وإن ضيّقت ما وسعته الروايات الأخرى، لكن لا تنافي بينها، فهي سيدة نساء عالمها وسيدة نساء المؤمنين والعالمين ونساء أهل الجنة.

التقييم الدقيق للسيادة :

وهنا لا بد أن نتوقف لنتساءل:هل السيادة مجرد لقب تكريم أعطاها إياه رسول الله(ص)؟

حاشاه، فرسول الله(ص) لا يطلق الألقاب جزافاً، لأنه ينطلق عندما يزن الناس، وإن كانوا أقرباءه، من موقع التقييم الدقيق للكفاءة الواقعية في ما يمدح به هذا أو ذاك، ولو لم ينطلق من الموقع العميق الموجود في الشخصية التي يجعلها في مستوى الكلمة التي يطلقها عليها، لكانت الكلمة صادرة منه عن هوى، والله تعالى يقول في حقه:{وما ينطق عن الهوى*إن هو إلا وحي يوحى}[النجم:3_4].

وعليه، فأن تكون فاطمة سيدة نساء أهل الجنة، معناه أنها استجمعت في عقلها وقلبها وفضائلها كل عقل وقلب وفضائل نساء أهل الجنة، بل وتفوّقت عليهنّ في ذلك.

وأن تكون فاطمة سيدة نساء العالمين والمؤمنين، فهذا يعني أن كل فضائل الإيمان وخصاله وكل مزايا المؤمنات قد تجمّعت وتجسّدت فيها، وإلا فكيف تكون سيدةً لقومٍ وهي لا تفضلهم بشيء ولا تملك الميزة التي بها تكون السيادة؟!

ولهذا فإن رسول الله(ص)، الذي ينطق إسلاماً ويتحرّك ويجسّد الإسلام، وينبض قلبه بالإسلام، وليس لديه حتى العواطف الذاتية التي تفقد فـي عمقهـا معنى الإسـلام، لأنه كان الـنور كله، والإسلام كله، والقرآن الناطق، عندما يعطي فاطمة هذه الأوصاف، فلا بد أن يكون اطّلع على ما تحمله(ع) من علمٍ يتفوّق على علم نساء العالمين كلهم، وما تحمله من طهارة تتفوّق بها على نساء العالمين، ومن روحانية وقيم إنسانية تتفوق بها على سائر النساء.

فاطمة بضعة مني :

وفي كلمة أخرى له(ص) تعبّر عن المنزلة الرفيعة لسيدة النساء يقول فيها : ـ كما في صحيح البخاري ـ : "فاطمة بضعة منّي، فمن أغضبها فقد أغضبني"[24]، وفي صحيح مسلم: "إنما ابنتي فاطمة بضعة مني يؤذيني ما آذاها"[25]، وفي رواية أخرى لمسلم: "إنما ابنتي بضعة مني يريبني ما رابها ويؤذيني ما آذاها"[26]، وفي نص رابع أورده في البحار : "فاطمة شجنة مني، يؤذيني ما آذاها ويسرّني ما سرّها"[27].

وهذه الرواية ـ على اختلاف تعبيراتها ـ الصادرة عن الصادق الأمين، الذي ـ وكما أسلفنا ـ يتحدث وحياً وإسلاماً لا عاطفةً، لأن عاطفته كبشر، مجالها أن يحتضن ابنته كما يحضن أي بشر ابنه وابنته، ولكن عندما يعطي القيمة فهو يعطيها من خلال الوحي والرسالة، ولا يمكن أن يتقوّل على الله أبداً: {ولو تقوّل علينا بعض الأقاويل * لأخذنا منه باليمين * ثم لقطعنا منه الوتين}[ الحاقّة:44_46]. هذه الرواية تعبّر عن التمازج الروحي والاندماج العميق بينها وبينه، لأنّ قوله(ص): "بضعة مني" لا يريد به الإشارة إلى الجانب المادي فإنه لا يخفى على أحد، وإنما يريد به الإشارة إلى ما هو أعمق من ذلك، فإن معنى أن يكون إنسانٌ ما قطعة من رسول الله(ص)، أنه يرتبط برسول الله ارتباطاً رسالياً عضوياً، كما لو كان جزءاً حياً من جسده.

ومعنى ذلك أن عقله يختزن بعضاً من عقل رسول الله(ص)، وروحه تختزن بعضاً من روح رسول الله(ص)، وأن حياته تختزن الطهر والنقاء والروحانية والصدق والأمانة كما اختزنها رسول الله(ص).

ثم عندما يضيف(ص): "من أغضبها فقد أغضبني ومن آذاها فقد آذاني"، فإن أصحاب الرسالات لا ينفعلون عاطفياً عندما يؤذي الناس أولادهم، بل أي أب صالح لو أغضب الناس ابنه بالحق لأنه أساء إليهم، فإنه لا يغضب ولا ينفعل لذلك. إذاً فما معنى "من أغضبها فقد أغضبني..."؟

إن معناه أن فاطمة هي المرأة التي لا يمكن أن تسيء إلى أحد في قول أو فعل حتى يكون للناس حق في إيذائها وإغضابها، بل فاطمة لو غضبت فلا يملك أحد أن يغضبها، لأنها الإنسانه التي لا تغضب إلاّ لله، والإنسانة التي لا تسيء إلى أحد ولا تذنب أو تنحرف، فمن أغضبها فإنه يغضب الحق ويغضب الخطّ المستقيم، وهي الإنسانة التي لا تتأذى إلا عندما يُعصى الله أو ينحرف الناس عن طريق الله، ولذلك يتأذى رسول الله بأذاها، وإلاّ كيف يمكن أن يتأذى رسول الله(ص) لأذاها إن لم يكن أذاها مبرراً ومنسجماً مع الحق والرسالة؟

وهكذا قوله(ص) كما جاء في بعض الروايات: "يرضيني ما يرضيها "، فإن معناه أنها لا ترضى إلا ما يرضاه الله ورسوله، ولو لم يكن النبي(ص) مطّلعاً على عمق الزهراء(ع) وعلى كونها صورة عن روحه وفكره وخطه ورسالته، وعلى أن الرسالة قد انطبعت في شخصيتها وذابت شخصيتها في الرسالة، بحيث إنه لا يوجد فاصل بينها وبين الرسول وبينها وبين الرسالة، لما صحّ أن يربط رضاه برضاها وغضبه بغضبها. وهذا يدلل بوضوح على أن الزهراء(ع) معصومة مطهرة وبلغت الغاية في الكمال.

يرضى الله لرضاها:

وفي حديث آخر روي عن رسول الله(ص) قال: " إن الله يغضب لغضب فاطمة ويرضى لرضاها"[28].

وهذا النص الشريف أقوى من سابقه في الدلالة على عظمة هذه الإنسانة ومقامها الرفيع عند الله سبحانه، بحيث إنه تعالى ربط رضاه برضاها وغضبه بغضبها، فما معنى ذلك؟ ما معنى أن يغضب الله لغضب إنسان ويرضى لرضاه؟ معنى ذلك أن هذا الإنسان قد عاش مواقع رضا الله كلها وابتعد عن مواقع سخطه، وهذا ما عبّر عنه الإمام الحسين(ع) بقوله: "رضا الله رضانا أهل البيت"[29].

استغراب مدفوع:

ويبدو أن هذا الحديث أثار لغطاً وجدلاً في بعض الأوساط، ما اضطر أهل البيت أن يوجهوه، فقد نقل في مسند فاطمة: عن الصدوق في الأمالي قال: "حدثنا أبو ذر يحيى بن زيد بن العباس بن الوليد البزار بالكوفة قال: حدثني عمي علي بن العباس قال: حدثنا علي بن المنذر قال: حدثنا عبد الله بن سالم عن حسين بن زيد عن علي بن عمر بن علي بن أبي طالب عن رسول الله(ص) أنه قال: يا فاطمة، إن الله تبارك وتعالى ليغضب لغضبك ويرضى لرضاك. قال: فجاء صندل فقال لجعفر بن محمد عليهما السلام : يا أبا عبد الله، إن هؤلاء الشبان يجيئون عنك بأحاديث منكرة، فقال:له جعفر(ع): وما ذاك يا صندل؟ قال: جاءنا عنك أنك حدّثتهم أن الله يغضب لغضب فاطمة ويرضى لرضاها، قال: فقال جعفر : ألستم رويتم في ما تروون أن الله تبارك وتعالى ليغضب لغضب المؤمن ويرضى لرضاه؟ قال: بلى، قال فما تنكرون [أن تكون] فاطمة مؤمنة يغضب الله لغضبها ويرضى لرضاها، قال فقال: الله أعلم حيث يجعل رسالته"[30].

أمّ أبيها :

ومن كلماته الخالدة والقيّمة في حق فاطمة(ع) قوله الشهير: "فاطمة أمّ أبيها"[31].

ولكن حتى نفهم المعنى الدقيق لهذه الكلمة، لا بد أن ندرس حياة رسول الله(ص) وما لاقاه من عنت ومشقة منذ بداية حياته؛ فلقد عانى الكثير، عانى من اضطهاد المشركين له حتى قال: "ما أوذي نبيّ بمثل ما أوذيت"[32]، وحزن لفقد زوجته أم المؤمنين خديجة(ع) والتي كانت ملجأ وكهفاً له يأوي إليه بعد الجهد والتعب الذي يلاقيه من قومه، وتأثر لافتقاد عمه أبي طالب الذي كان يرعاه ويدافع عنه ويقف إلى جانبه، وعانى قبل ذلك اليتم الذي عاش في زوايا إحساسه الإنساني، لأنه عاش يتم الأب وهو جنين، ويتم الأم وهو رضيع، فافتقد رعاية الأب، وحُرم حنان الأمومة.

ونحن نعرف أن حنان الأم يروي قلب الطفل كما يروي الماء الأرض اليابسة، ويغذي روحه بطريقة لا شعورية لا يحس بقيمتها إلا بعد حين، كما أن حنان الأم يجعله في شعور دائم بطفولته ما دام مع أمّه حتى لو صار في سن الخمسين، فإذا ما فارقت أمه الحياة شعر فجأة بالشيخوخة تزحف إلى حياته، ولهذا فالإنسان منا يصعد ويتقدم به العمر ليصبح كهلاً وشيخاً، ومع ذلك يبقى يحس بمشاعر الطفولة تجاه أمه، لأن أمه تحتضنه وتحاكيه وتناغيه، ولأن الأم ـ كما يقال ـ لا تعرف السن التي تتقدّم في ولدها، بل تظل تفكر فيه رضيعاً تحتضنه وطفلاً تلاعبه، والنبي(ص) لم يشذ ّعن هذه القاعدة الإنسانية العامة، وهي الحاجة إلى عطف الأم وحنانها ورعايتها واحتضانها، وهذا لا يشكل نقصاً أو عيباً في النبي(ص)، ولا يعني أنه يشكو من عقدة نقص، لأن النبي(ص) وإن كان في قمة الكمال، لكنه بشرٌ يتمتع بكل خصائص البشر ويشعر بكل حاجاتهم، يجوع كما يجوعون، ويعطش كما يعطشون، ويتألّم كما يتألمون، ويفرح كما يفرحون، ويحزن كما يحزنون[33]، ولهذا فهو بحاجة إلى الحنان كما هو بحاجة إلى الطعام والشراب وكما أن حاجته إلى الطعام والشراب. لا تمثّل نقصاً أو عقدة نفسية، فكذا حاجته إلى الحنان والعطف، وكما الجوع لا يمثل عيباً عند أي إنسان فكذا عند النبي، وليس هناك فرق بين الجوع إلى الطعام والحاجة إلى الحنان، وقد جاع النبي(ص) حتى ربط حجر المجاعة على بطنه. وقد حدثنا الله سبحانه عن حزن النبي(ص) وضيقه وهو يخفف عنه ذلك: {ولا تحزن عليهم ولا تك في ضيق مما يمكرون}[النحل:127]، وقال سبحانه: {يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر}[المائدة:41]. وقال: {فلا تذهب نفسك عليهم حسرات}[فاطر:8]، إلى غير ذلك من الآيات التي تتحدث عن بشرية النبي(ص) وحاجاته الإنسانيّة..

وإذا كان رسول الله(ص) بشراً في إحساسه ومشاعره، وكان بحاجة إلى الحنان الغامر والفيّاض واللمسة الحلوة والاحتضان الرقيق ـ كما يحتاج لذلك كل إنسان ـ لا سيما وهو يعيش تلك المرحلة الصعبة من عمر الرسالة التي كان يُسبُّ فيها ويشتم ويتهم ويرمى بالحجارة والأوساخ ويتعرض لأقسى أساليب التكذيب والمحاربة، فلهذا كان يشعر بالحاجة إلى الراحة والاطمئنان والسكينة والحنان والرعاية والاحتضان. وأي وقتٍ يحس فيه صاحب الرسالة العظيمة بالحاجة إلى ذلك أكثر من هذا الوقت الذي يجد فيه كل شياطين الأرض والذين لا يعيشون قيمة الإنسان يتكالبون عليه ويهاجمونه بالكلمة والممارسة.

فمن يمدّ الرسول بالعطف والحنان ويخفف عنه الأعباء والآلام والمعاناة؟

لم يكن هناك سوى فاطمة(ع)، فهي التي ملأت بيته بعبق الأمومة وروحها وطهرها وعاطفتها، فكانت أمه بالروح وإن كانت ابنته بالجسد، أمه بعاطفتها وروحانيتها التي غمرته بها، كانت تحتضنه قبل أن يضمّها إليه، وتبتسم له عندما تلمح الكآبة في وجهه، كانت تهدهد روحه، وتملأ عليه بيته، ولئن كانت السيرة لا تحدثنا عن تفاصيل ذلك، إلا أننا نستطيع أن نلتقطها ونستوحيها من خلال كلمة الرسول الخالدة، "فاطمة أم أبيها"، هذه الكلمة التي قالها بعد أن هزّته عاطفتها، فأطلق كلمته هذه مخلّداً حركة الأمومة في ابنته، لأن كلمة " أم أبيها " تختزن كل إحساس النبي بحنان ابنته وقلبها الكبير الذي كان يحنو على رسول الله(ص).

ولنتصوّر كم كانت عاطفة فاطمة وكم كان قلبها كبيراً حتى استطاعت أن تملأ روح هذا الإنسان العظيم وتشعره بالاطمئنان وتحوطه بالرعاية، لقد كانت أمومتها له(ص) واحتضانها له شيئاً فوق العادة، كانت بذلك تحمل مسؤولية كبرى، لأن الأمومة ـ بشكل عام ـ مسؤولية كبرى تملأ فكر الأم وتشغل مشاعرها وأحاسيسها وتتعب جسدها وفكرها، باعتبار أن المرأة عندما تكون أماً فإن الولد سيكون محور حياتها، ولهذا نجد أن بعض الأزواج يغارون من أطفالهم عندما يرون أن زوجاتهم قد شغلن بالأطفال. هذه هي طبيعة الأمومة بشكل عام، فكيف إذا كانت الأمومة لشخصية مثل رسول الله(ص)، فلا بد أن يبذل من يقوم بهذا الدور من الجهد والطاقة الشعورية ومن الروح العميقة الممتدة ومن الأفق الواسع ومن خفقات القلب ونبضات الشعور، الشيء الكثير الكثير ليقوم بهذا الدور.

ولذلك فإننا نعتبر أنّ هذه الكلمة توحي بعظمة الزهراء(ع)، وحتى وإن لم يمدنا التاريخ بكثير من تفاصيل العلاقة بين فاطمة وأبيها ومن حياتها، فإن هذه الكلمة وحدها كافية للتدليل على منزلتها ومقامها عند رسول الله(ص) الذي {وما ينطق عن الهوى * إن هو إلا وحي يوحى}[ النجم:3_4] . فهو لا يتكلم عن هوى أو عاطفة غير مسؤولة، وإنما يتكلم بالحق والحقيقة والكلام الجادّ.

إن هذه الكلمة تختصر كل حياة الزهراء(ع) ودورها في تخفيف الآلام التي عاشها رسول الله(ص) والأعباء والأثقال التي واجهها من المشركين والمنافقين.

البدر المنير
27/06/2004, 03:21 PM
يا كذا سيدة نساء العالمين هي السيدة مريم. يقول تعالى {وَإِذْ قَالَتِ
الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ} هذه الآية من سورية مريم.

ولا يوجد في القرآن سورة فاطمة؟

سمعنا عن قرآن فاطمة الذي يعتقد الشيعة انه القرآن الصحيح وهو بيد بطل أدغال الديجيتال (أبو صويلح) عجل في السرداب.


فلا نرد كتاب الله من اجل غلوكم يا عبدة البشر.

نعم لا نرد كتاب الله كما قال سيدنا عمر بن الخطاب ونأخذ بمرويات اهل الكتاب

الاسرائيليات من القصص التي لا تثبت علميا عندما تقف امام آيات الكتاب العزيز

البدر المنير
27/06/2004, 03:23 PM
أما القص واللصق فصدقني ما احد يقرأه حتى لا يظن البعض ان باغراقهم الصفحات الطوال قد اجابوا وحاوروا حول القضايا المطروحة

جارية بن قدامة
27/06/2004, 03:24 PM
المـفكـــــرة مواقيت الصلاة
المـسابقــة كروت التهنئة
ركن الأطفال بــريد مجـاني




الرواد | ابن تيمية | فقه المعاملات | التاريخ الإسلامي | الحج والعمرة | المواريث | الزكاة | السيرة النبوية | الفتاوى الاقتصادية | القاموس الإسلامي | الفقه | الحديث | القرآن | أركان الإسلام





الصفحة الرئيسية > عرض مسند أحمد

كتب السنة التسعة
عرض التبويب عرض الحديث الأول
صحيح البخاري
صحيح مسلم
سنن الترمذي
سنن النسائي
سنن أبي داوود
سنن ابن ماجه
مسند أحمد
موطأ مالك
سنن الدارمي


الشروح

فتح الباري بشرح صحيح البخاري
صحيح مسلم بشرح النووي
تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي
شرح سنن النسائي للسندي
شرح سنن النسائي للسيوطي
عون المعبود شرح سنن أبي داود
تعليقات الحافظ ابن قيم الجوزية
شرح سنن ابن ماجه للسندي
المنتقى شرح موطأ مالك


الفهارس
صحيح البخاري صحيح مسلم سنن الترمذي سنن النسائي سنن أبي داود سنن ابن ماجه مسند أحمد موطأ مالك سنن الدارمي
الآيات القرآنية
الأحاديث القدسية
الأحاديث المتواترة
الأحاديث المرفوعة
الأحاديث المقطوعة
الأحاديث الموقوفة
الأبيات الشعرية


من كتب السنة

مصنف ابن أبي شيبة
سبل السلام للصنعاني
إحكام الأحكام لابن دقيق العيد
مشكل الآثار للطحاوي
شرح معاني الآثار للطحاوي
التلخيص الحبير لابن حجر العسقلاني
طرح التثريب لزين الدين العراقي




بحث متقدم





صفحة نتائج البحث تالى

سابق


إظهار التشكيل



مسند أبي سعيد الخدري رضي الله تعالى عنه باقي مسند المكثرين مسند أحمد



‏ ‏حدثنا ‏ ‏عثمان بن محمد ‏ ‏وسمعته ‏ ‏أنا من ‏ ‏عثمان ‏ ‏حدثنا ‏ ‏جرير ‏ ‏عن ‏ ‏يزيد ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الرحمن بن أبي نعم ‏ ‏عن ‏ ‏أبي سعيد ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فاطمة ‏‏ سيدة نساء أهل الجنة إلا ما كان من ‏ ‏مريم بنت عمران ‏

البدر المنير
27/06/2004, 03:30 PM
أما القص واللصق فصدقني ما احد يقرأه حتى لا يظن البعض ان باغراقهم الصفحات الطوال قد اجابوا وحاوروا حول القضايا المطروحة

البدر المنير
27/06/2004, 03:33 PM
المـفكـــــرة مواقيت الصلاة
المـسابقــة كروت التهنئة
ركن الأطفال بــريد مجـاني




الرواد | ابن تيمية | فقه المعاملات | التاريخ الإسلامي | الحج والعمرة | المواريث | الزكاة | السيرة النبوية | الفتاوى الاقتصادية | القاموس الإسلامي | الفقه | الحديث | القرآن | أركان الإسلام





الصفحة الرئيسية > عرض مسند أحمد

كتب السنة التسعة
عرض التبويب عرض الحديث الأول
صحيح البخاري
صحيح مسلم
سنن الترمذي
سنن النسائي
سنن أبي داوود
سنن ابن ماجه
مسند أحمد
موطأ مالك
سنن الدارمي


الشروح

فتح الباري بشرح صحيح البخاري
صحيح مسلم بشرح النووي
تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي
شرح سنن النسائي للسندي
شرح سنن النسائي للسيوطي
عون المعبود شرح سنن أبي داود
تعليقات الحافظ ابن قيم الجوزية
شرح سنن ابن ماجه للسندي
المنتقى شرح موطأ مالك


الفهارس
صحيح البخاري صحيح مسلم سنن الترمذي سنن النسائي سنن أبي داود سنن ابن ماجه مسند أحمد موطأ مالك سنن الدارمي
الآيات القرآنية
الأحاديث القدسية
الأحاديث المتواترة
الأحاديث المرفوعة
الأحاديث المقطوعة
الأحاديث الموقوفة
الأبيات الشعرية


من كتب السنة

مصنف ابن أبي شيبة
سبل السلام للصنعاني
إحكام الأحكام لابن دقيق العيد
مشكل الآثار للطحاوي
شرح معاني الآثار للطحاوي
التلخيص الحبير لابن حجر العسقلاني
طرح التثريب لزين الدين العراقي




بحث متقدم





صفحة نتائج البحث تالى

سابق


إظهار التشكيل



مسند أبي سعيد الخدري رضي الله تعالى عنه باقي مسند المكثرين مسند أحمد



‏ ‏حدثنا ‏ ‏عثمان بن محمد ‏ ‏وسمعته ‏ ‏أنا من ‏ ‏عثمان ‏ ‏حدثنا ‏ ‏جرير ‏ ‏عن ‏ ‏يزيد ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الرحمن بن أبي نعم ‏ ‏عن ‏ ‏أبي سعيد ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فاطمة ‏‏ سيدة نساء أهل الجنة إلا ما كان من ‏ ‏مريم بنت عمران ‏


:مفتر: :مفتر: :مفتر:

أنصبي
27/06/2004, 03:45 PM
يا محب العدل
=======

البخاري ورواته ليسوا حجة علينا ابدا فالبخاري يروي حتى عن أعداء آل محمد .

وإذا كان لديك البخاري حجة فأقرأ ما يرويه البخاري .

باب ( موعظة الرجل ابنته لحال زوجها ) الجزء السادس - المجلد الثالث - صفحة رقم 147

حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري قال : أخبرني عبيد بن عبدالله بن أبي ثور عن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما قال لم أزل حريصا على أن أسأل عمر بن الخطاب عن المرأتين من أزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم اللتين قال الله تعالى << إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما >> حتى حج وحججت معه وعدل وعدلت معه باداوة فتبرز ثم جاء فسكبت على يديه منها فتوضأ فقلت له : يا أمير المؤمنين من المرأتان من أزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم اللتان قال الله تعالى << إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما >> قال واعجبا يابن عباس هما عائشة وحفصة ثم استقبل عمر الحديث يسوقه ... إلى أن قال عمر .

<< دخلت على حفصة فقلت لها أي حفصة اتغاضب أحدكن النبي صلى الله عليه وآله وسلم اليوم حتى الليل ، قالت نعم : فقلت : قد خبت وخسرت افتأمنين أن يغضب الله لغضب رسول الله (ص) فتهلكي لا تستكثري النبي (ص) ولا تراجعيه في شيء ولا تهجريه وسليني ما بدا لك ولا يغرنك إن كانت جارتك اوضأ منك وأحب إلى النبي (ص) يريد عائشة .

والبخاري أيضا يروي أن عمر بن الخطاب عارض النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن يكتب للمسلمين كتابا لن يضلوا بعده أبدا حيث قال عمر بن الخطاب << حسبنا كتاب الله >> فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم :

<< قوموا عني >> يعني طردهم من الحجرة التي كان نائما فيها بعد أن سمع كلمة عمر .

فما تقول في هذا يا << محب >> ؟ طيب يا شيخ على الأقل البخاري فيه أحاديث قليلة تعادي أهل البيت بزعمكم وأما الكافي فالروايات واضحة في عدواوة أهل البيت
بل وفي وصفهم بصفات الله تعالى وأمور شنيعة

فالغلو مرفوض سواء في العداوة أو الحب... كذلك الكتب الاثنى عشريةما فيها من مضحكات

مبكيات... هل سمعت أن علي ينام يجنب عائشة

؟؟ هل سمعت أن أبا طالب يرضع النبي لما ماتت أمه؟؟؟

هل سمعت الغلو في فاطمة عليها السلام في كتب إخواننا الامامية.

هل سمعت بأمور تناقض اجماع العترة في فقه الاثنى عشرية

وهل سمعت عن سوبر مان وهو محتاج الى مساعدة الضعفاء ذلكم المهدي الذي يتشدق به الكوراني ليل نهار

وعند ملائكة وجنود وقوات وهومؤيد والمهدي مفتقر الى دعاء الامامية بتعجيل الفرج

من المحتاج المهدي أم الاثنى عشرية أظن علي شريعتي لم يغلط عندما قال عن امرأة يهودية زوجة حاخام

تخدم ظهور المهدي المخلص بزناها وفجورها لأن المهدي سيظهر عندما يكون هناك ظلما وفجورا

مع مقتدى الصدر خرج مع ظهور ظلم أمريكا الا أن المهدي رفض يخرج معه لأن أية رأية تطلع قبل المهدي في رأية فسق وباطل

فعلينا الانتظار...... وخدمة مصالح أمركا ربما تعطينا ديموقراطية اعتقاد المهدي..


ورحم الله الزهراء التي يكذب باسمها ......



أين أنت يا إمام يا أعظم امام يا زيد الشهيد لم لم تنتظر المهدي بل فعلت مثل جدك الامام الحسين هل أنت خالفتما المهدي؟؟؟؟؟؟؟ :نطوط: :mad:

البدر المنير
27/06/2004, 04:01 PM
أنصبي :eek: :eek: :eek:

جارية بن قدامة
27/06/2004, 04:49 PM
نعم لا نرد كتاب الله كما قال سيدنا عمر بن الخطاب ونأخذ بمرويات اهل الكتاب

الاسرائيليات من القصص التي لا تثبت علميا عندما تقف امام آيات الكتاب العزيز

================

يا << البدر المنير >>

سواء كان عمر أو غير عمر - الله عز وجل أمره أن يتبع الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وكتاب الله تعالى هو الذي يأمر عمر وغير عمر أن يتبعوا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حيث يقول :

<< ما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا >>

فإذا خالف أي مسلم حتى ولو كان عمر إذا خالف رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يعني خالف كتاب الله تعالى فلا تكونن من المغالين في عمر ن فعمر ليس إلا فرد من هذه الأمة .

وقد امر عليه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم << أسامة بن زيد >>

وعمر هو نفس الذي عارض النبي صلى الله عليه وآله وسلم في مرضه الأخير حين طلب النبي أن ياتوه بدواة وكتف حتى يكتب لهم كتابا لن يضلوا بعده أبدا .... فقال عمر بن الخطاب << إن النبي قد غلب عليه الوجع حسبنا كتاب الله .

فقال رسول الله صلى الله عليه وآله سلم << أخرجوا عني >>

طردهم من الحجرة ، وقال لا ينبغي عندي التنازع وقد تنازعتم ، وخرج ابن عباس يبكي ويقول << رزية خميس وما رزية خميس >>

محب العدل
27/06/2004, 05:41 PM
روي في صحيح البخاري وغيره عن النبي (ص) انه قال : ( فاطمة بضعة مني يؤذيني من آذاها ويغضبني من اغضبها ) صحيح مسلم : 2 / 376 . وقال أيضاً : ( فاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ومن أحبها فقد أحبني ) صحيح الترمذي : 3 / 319 ، مستدرك الحاكم : 3 / 158 ، حلية الاولياء : 2 / 40 .

الروايات المقصودة هي نفس الروايات التي قال فيها البخاري أن علياً قد أغضبها

فالرواية واحدة و لا يجوز بترها،


قال أحد الدجالين:

- ومنهم أبو المعالي الصالح المتوفى سنة427هـ, رووا أنه كلمته الملائكة في صورة طائر.((28)).

من هو أبو المعالي و من هم الذين قالوا؟

ملكة البحر
27/06/2004, 07:20 PM
الأمير المجهول ..

جزاك الله ألف خير .. وتلاقيك السيدة فاطمة الزهراء يوم القيامة على باب الجنة مع والدها النبي محمد (ص) ومع زوجها علي (كرم الله وجهه).. على كتابتك لسيرتها الزينة ..

اللهم آمين ..

والله يطول في عمرك..

الفرزق
27/06/2004, 07:37 PM
أما القص واللصق فصدقني ما احد يقرأه حتى لا يظن البعض ان باغراقهم الصفحات الطوال قد اجابوا وحاوروا حول القضايا المطروحة

نعم نصدقكم فانتم متى قرأتم وان قرأتم لا تفهموا ما تقرأون فانتم صالحون للسخرية والاستهزاء وتعتمدوا على بعض المشرفين .

محب العدل
27/06/2004, 07:48 PM
الفرزق

انت تصدق أي شئ، طالما فيه علي بن أبي طالب :)

لكن الحق شئ مختلف تماماً

راس المال
27/06/2004, 11:13 PM
الأمير المجهول ..

جزاك الله ألف خير .. وتلاقيك السيدة فاطمة الزهراء يوم القيامة على باب الجنة مع والدها النبي محمد (ص) ومع زوجها علي (كرم الله وجهه).. على كتابتك لسيرتها الزينة ..

اللهم آمين ..

والله يطول في عمرك..

حتى رسول الله صلى الله عليه وسلم -حاشاه- شغلتوه في المراسيم السلطانية يستقبلكم :مفتر:

جبرئيل
27/06/2004, 11:34 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصلى الله وسلم وبارك على سيد الخلق أجمعين حبيب إله العالمين أبي القاسم محمد وعلى آله وصحبه المختارين.

لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
ليش كل المواضيع فيها فتن ومشاكل ما فيها نقاش جيد يليق بسبلة الدين؟!! :معصب:
أرجوا من الأخوة المشاركة بهدف الإستفادة لا للفتن والشاكل :)

فالح الحربي
27/06/2004, 11:43 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصلى الله وسلم وبارك على سيد الخلق أجمعين حبيب إله العالمين أبي القاسم محمد وعلى آله وصحبه المختارين.

لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
ليش كل المواضيع فيها فتن ومشاكل ما فيها نقاش جيد يليق بسبلة الدين؟!! :معصب:
أرجوا من الأخوة المشاركة بهدف الإستفادة لا للفتن والشاكل :)

كيف تريد نقاش واصحابك شغالين مكائن قص ولصق ؟؟ أو جالسين يقولوا ان السيدة فاطمة هي سيدة نساء العالمين والقرآن الكريم يقول:
يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ

فالح الحربي
27/06/2004, 11:45 PM
طيب يا شيخ على الأقل البخاري فيه أحاديث قليلة تعادي أهل البيت بزعمكم وأما الكافي فالروايات واضحة في عدواوة أهل البيت
بل وفي وصفهم بصفات الله تعالى وأمور شنيعة

فالغلو مرفوض سواء في العداوة أو الحب... كذلك الكتب الاثنى عشريةما فيها من مضحكات

مبكيات... هل سمعت أن علي ينام يجنب عائشة

؟؟ هل سمعت أن أبا طالب يرضع النبي لما ماتت أمه؟؟؟

هل سمعت الغلو في فاطمة عليها السلام في كتب إخواننا الامامية.

هل سمعت بأمور تناقض اجماع العترة في فقه الاثنى عشرية

وهل سمعت عن سوبر مان وهو محتاج الى مساعدة الضعفاء ذلكم المهدي الذي يتشدق به الكوراني ليل نهار

وعند ملائكة وجنود وقوات وهومؤيد والمهدي مفتقر الى دعاء الامامية بتعجيل الفرج

من المحتاج المهدي أم الاثنى عشرية أظن علي شريعتي لم يغلط عندما قال عن امرأة يهودية زوجة حاخام

تخدم ظهور المهدي المخلص بزناها وفجورها لأن المهدي سيظهر عندما يكون هناك ظلما وفجورا

مع مقتدى الصدر خرج مع ظهور ظلم أمريكا الا أن المهدي رفض يخرج معه لأن أية رأية تطلع قبل المهدي في رأية فسق وباطل

فعلينا الانتظار...... وخدمة مصالح أمركا ربما تعطينا ديموقراطية اعتقاد المهدي..


ورحم الله الزهراء التي يكذب باسمها ......



أين أنت يا إمام يا أعظم امام يا زيد الشهيد لم لم تنتظر المهدي بل فعلت مثل جدك الامام الحسين هل أنت خالفتما المهدي؟؟؟؟؟؟؟ :نطوط: :mad:

اسئلتك القيمة سيبتلعها طوفان الــ
COPY & PASTE

جارية بن قدامة
28/06/2004, 01:20 AM
كيف تريد نقاش واصحابك شغالين مكائن قص ولصق ؟؟ أو جالسين يقولوا ان السيدة فاطمة هي سيدة نساء العالمين والقرآن الكريم يقول:
يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ
==============

القص واللصق إذا كان الحديث لا يخرج عن الحقيقة فلا عيب فيه .

السيدة مريم عليها السلام لا احد منا ينكر فضلها ، ولكن الزهراء البتول هي أيضا صاحبة الشأن الكبير وهي سيدة نساء أهل الجنة بل سيدة نساء العالمين .

وما بالكم تحسدون آل بيت نبيكم ، ولا يقر لكم القرار إن ذكرت فضائلهم صلوات الله وسلامه عليهم .

محمد بن محبوب
28/06/2004, 01:57 AM
القرآن الكريم يقول( يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ)
وجارية يقول بل الزهراء

Max Payne 2
28/06/2004, 01:59 AM
==============

القص واللصق إذا كان الحديث لا يخرج عن الحقيقة فلا عيب فيه .

السيدة مريم عليها السلام لا احد منا ينكر فضلها ، ولكن الزهراء البتول هي أيضا صاحبة الشأن الكبير وهي سيدة نساء أهل الجنة بل سيدة نساء العالمين .

وما بالكم تحسدون آل بيت نبيكم ، ولا يقر لكم القرار إن ذكرت فضائلهم صلوات الله وسلامه عليهم .


هل الله يكذب عندما قال أن مريم سيدة نساء العالمين.

محب العدل
28/06/2004, 02:27 AM
==============

القص واللصق إذا كان الحديث لا يخرج عن الحقيقة فلا عيب فيه .

.

قص من مصدر محترم سنرد عليك

لكن تقص من نهج البلاغة وعندما نطالبكم الدليل تعجزون

جارية بن قدامة
28/06/2004, 04:55 AM
قص من مصدر محترم سنرد عليك

لكن تقص من نهج البلاغة وعندما نطالبكم الدليل تعجزون!

----------------------------------------------

أنا بالطبع لن اتحدث إلا من ثلاث مصادر - المصدر الأول كتاب الله عز وجل - المصدر الثاني بما قاله مولانا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - المصدر الثالث هو من كلام مولاي وسيدي أمير المؤمنين عليه أفضل الصلاة والسلام وانا افتخر بهذا ووالله الذي به أحلف ما أدخل في نقاش مع أي انسان كان إلا واتحدث عن فضائل عملاق الفكر والبيان والسيف أمير المؤمنين عليه السلام

محب العدل
28/06/2004, 05:27 AM
المصدر الثالث هو من كلام مولاي وسيدي أمير المؤمنين عليه أفضل الصلاة والسلام

كلام سيدك و مولاك يخصك وحدك و لا يخصنا بدون سند صحيح

نهج البلاغة لا قيمة له عندنا.

وهل توجد الاية في القرآن الشريف بان عائشة ام المؤمنين

نعم في سورة براءة أم المؤمنين مما رماها بها أهل الإفك و من طلبات إمامك الذي كذبه القرآن.

جارية بن قدامة
28/06/2004, 05:55 AM
كلام سيدك و مولاك يخصك وحدك و لا يخصنا بدون سند صحيح

نهق البلاغة لا قيمة له عندنا.



نعم في سورة براءة أم المؤمنين مما رماها بها أهل الإفك و من طلبات إمامك الذي كذبه القرآن.

----------------------------------------

كلام سيدي ومولاي حجة على كل من يوالي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حيث قال صلى الله عليه وآله وسلم وهو يشيري إلى أخيه أمير المؤمنين عليهما السلام << اللهم وال من والاه وعادي ومن عاداه وانصر من نصره واخذل من خذله وأدر الحق معه حيثما دار >>

وهذا ابن عباس يسأل عمر بن الخطاب فيقول : << من اللتين تظاهرتا على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أزواجه فيرد عليه عمر بن الخطاب فيقول : << حفصة وعائشة >>

راجع صحيح البخاري باب << تبتغي مرضات أزواجك صفحة 69 المجلد لثالث الجزء السادس .

محب العدل
28/06/2004, 08:33 AM
هنيئاً للأمة بكتب أهل العلم،

و من قال أن فاطمة محدثة أو توحي لها الملائكة فسوف نطالبه بالدليل

الضوء الساطع
28/06/2004, 01:43 PM
تم حذف الكثير من الردود الخارجة عن الموضوع وندعو الى لغة الحوار دائما والابتعاد عن القص واللصق وذلك لن يتم الا بتناول النقاط الواحدة تلو الاخرى ، بداية من:

ما هو الدليل العلمي على ان السيدة فاطمة رضي الله عنها كانت ( "محدَّثة" أي كانت تأتيها الملائكة فتحدثها)

وما هو الدليل العلمي على انها قامت (بجمع القرآن وتفسيره والتعليق بخطها على هامش اياته المباركة)

وكيف يوفق الشيعة بين قولهم ان السيدة فاطمة هي سيدة نساء العالمين وبين قول المولى عز وجل:

(( يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ ))

أسئلة تبحث عن اجوبة قصيرة ومركزة وبعيدا عن القص واللصق

محب العدل
28/06/2004, 05:20 PM
----------------------------------------

كلام سيدي ومولاي حجة على كل من يوالي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حيث قال صلى الله عليه وآله وسلم وهو يشيري إلى أخيه أمير المؤمنين عليهما السلام << اللهم وال من والاه وعادي ومن عاداه وانصر من نصره واخذل من خذله وأدر الحق معه حيثما دار >>.

هذا الكلام لم يقله النبي صلى الله عليه وسلم


وهذا ابن عباس يسأل عمر بن الخطاب فيقول : << من اللتين تظاهرتا على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أزواجه فيرد عليه عمر بن الخطاب فيقول : << حفصة وعائشة >>
.

و لكن أم المؤمنين عائشة صلوات الله عليها و حفص صلوات الله عليها أيضاً غارتا على خير رجل عرفته نساء العالمين

و ليس كفاطمة التي تظاهرت على من الغيرة على علي بن أبي طالب غفر الله ذنبه و الفرق طبعاً واضح.

الفرزق
28/06/2004, 05:54 PM
تم حذف الكثير من الردود الخارجة عن الموضوع وندعو الى لغة الحوار دائما والابتعاد عن القص واللصق وذلك لن يتم الا بتناول النقاط الواحدة تلو الاخرى ، بداية من:

ما هو الدليل العلمي على ان السيدة فاطمة رضي الله عنها كانت ( "محدَّثة" أي كانت تأتيها الملائكة فتحدثها)

وما هو الدليل العلمي على انها قامت (بجمع القرآن وتفسيره والتعليق بخطها على هامش اياته المباركة)

وكيف يوفق الشيعة بين قولهم ان السيدة فاطمة هي سيدة نساء العالمين وبين قول المولى عز وجل:

(( يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ ))

أسئلة تبحث عن اجوبة قصيرة ومركزة وبعيدا عن القص واللصق

بارك الله فيك بحذف الكثير من الردودد الخارجة عن الموضع ونتمنى ان يكون الله قد هداك وتستمر بهذه الطريقة بدون الميل الى طرف اخر ولو كان محبك ، ولكن اريد ان اسألك انك ذكرت بالابتعاد عن اللقص واللصق فكيف ترى ان يستشهد احد باية قرآنية او حديث اواى موضوع هام منقول عن احد العلماء اوالكتاب بدون اللصق اما تريد ان يؤلف احد بحديث فانت تعرف حق المعرفة الجميع بما فيهم حضرتك الذين يشاركون في هذه السبلة ليسوا من اصحاب المعرفة بالعقائد وعلم الحديث ، والاية التى ذكرتها انك اول واحد من قصها ولصقها

الأميرالمجهول
28/06/2004, 06:01 PM
حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمداني ، قال : حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم ، قال : حدثنا جعفر بن سلمة ، قال : حدثنا إبراهيم بن محمد الثقفي ، عن إبراهيم بن موسى بن اخت الواقدي ، قال : حدثنا أبو قتادة الحراني ، عن عبد الرحمان بن العلا الحضرمي ، عن سعيد بن المسيب ، عن ابن عباس قال :

« ان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) كان جالسا ذات يوم وعنده علي وفاطمة والحسن والحسين ( عليهم السلام ) فقال : اللهم إنك تعلم ان هؤلاء أهل بيتي وأكرم الناس علي ، فاحبب من يحبهم وابغض من يبغضهم ووال من والاهم وعاد من عاداهم واعن من أعانهم ، واجعلهم مطهرين من كل رجس معصومين من كل ذنب وأيدهم بروح القدس منك .

ثم قال ( صلى الله عليه وآله ) : يا علي أنت إمام امتي وخليفتي عليها بعدي وأنت قائد المؤمنين إلى الجنة ، وكأني أنظر الى ابنتي فاطمة قد أقبلت يوم القيامة على نجيب من نور ، عن يمينها سبعون ألف ملك وعن شمالها سبعون ألف ملك وبين يديها سبعون ألف ملك وخلفها سبعون ألف ملك ، تقود مؤمنات امتي إلى الجنة ، فأيما امرأة صلت في اليوم والليلة خمس صلوات وصامت شهر رمضان ، وحجت بيت الحرام وزكت مالها وأطاعت زوجها ووالت عليا بعدي دخلت الجنة بشفاعة ابنتي فاطمة ، وانها سيدة نساء العالمين ، فقيل : يارسول الله هي سيدة نساء عالمها ؟

فقال عليه وآله السلام : ذاك لمريم بنت عمران ، فأما ابنتي فهي سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين ، وانها لتقوم في محرابها فيسلم عليها سبعون ألف ( ملك ) من الملائكة المقربين ، وينادونها بما نادت به الملائكة مريم فيقولون : يا فاطمة ! ان الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين .

ثم التفت إلى علي ( عليه السلام ) فقال : يا علي ! ان فاطمة بضعة مني ، ونور عيني وثمرة فؤادي ، يسوؤني ما ساءها ويسرني ما سرها ، وانها أول لحوق يلحقني من أهل بيتي فأحسن إليها بعدي ، واما الحسن والحسين فهما ابناي وريحانتاي وهما سيدا شباب أهل الجنة ، فليكونا عليك كسمعك وبصرك .
ثم رفع ( صلى الله عليه وآله ) يديه إلى السماء فقال : اللهم اني اشهد ك أني محب لمن أحبهم ومبغض لمن أبغضهم ، وسلم لمن سالمهم وحرب لمن حاربهم ، وعدو لمن عاداهم وولي لمن والاهم » .

محب العدل
28/06/2004, 06:27 PM
حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمداني ، قال : حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم ، قال : حدثنا جعفر بن سلمة ، قال : حدثنا إبراهيم بن محمد الثقفي ، عن إبراهيم بن موسى بن اخت الواقدي ، قال : حدثنا أبو قتادة الحراني ، عن عبد الرحمان بن العلا الحضرمي ، عن سعيد بن المسيب ، عن ابن عباس قال :

« ان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) كان جالسا ذات يوم وعنده علي وفاطمة والحسن والحسين ( عليهم السلام ) فقال : اللهم إنك تعلم ان هؤلاء أهل بيتي وأكرم الناس علي ، فاحبب من يحبهم وابغض من يبغضهم ووال من والاهم وعاد من عاداهم واعن من أعانهم ، واجعلهم مطهرين من كل رجس معصومين من كل ذنب وأيدهم بروح القدس منك .

حدثكم كذاب عن شيعي غالي يقول بتحريف القرآن و هو علي بن إبراهيم بن هاشم القمي،

و الرجل كفر بالله عندما قال أن القرآن قد كرّم علي بن أبي طالب و ذكره و أن الصحابة قد حذفوا إسم علي.

أما جعفر بن سلمة فهو مهمل ( الترجمة رقم

2169 جعفر بن سلمة = جعفر بن سليمان .

مهمل) معجم رجال الخوئي



أما إبراهيم بن محمد الثقفي فترجمته:

263 - ابراهيم بن محمد بن سعيد = ابراهيم بن محمد الثقفي .

أقول : وثقه ابن طاوس في كتاب الاقبال وعن فهرست ابن النديم : " ان الثقفي ابراهيم بن محمد الاصفهاني من الثقات العلماء المصنفين " . و اغفله الاردبيلي في كتابه : جامع الرواة .

و هذا لا يكفي لتوثيقه لإهمال النجاشي و الشيخ له (مجمع رجال الخوئي)


أما إبراهيم بن موسى بن أخت الواقدي فمجهول و إبراهيم بن موسى المعروفين هم:

- ابراهيم بن موسى = ابراهيم بن موسى الانصاري .

أقول : لا يبعد اتحاده مع ما بعده .



310 - ابراهيم بن موسى الانصاري = ابراهيم بن موسى .

مهمل


311 - ابراهيم بن موسى بن جعفر :

ذكره المجلسي في الوجيزة قائلا : " إنه ممدوح " .

اقول : ان شيئا من ذلك لا يثبت به حسن الرجل ،

يوجد رواية ايضا لا يثبت بها حسن الرجل ، فضلا عن وثاقته . وغاية

مايمكن إثباته بها : أنه كان مأمونا من الخيانة والتعدي على الوقف .


و كما ترى فالإثنين غير ثقة.

و سعيد بن المسيب ليس بشيعي و بن عباس ليس بشيعي فتسقط روايتك و تهشم على رأسك تهشيماً.

حاول بغيره.

الأميرالمجهول
28/06/2004, 06:39 PM
يامحب العدل انصحك ان تعدل عن هذا الاسلوب وان تتخذ الصراط المستقيم وصدقني تراه كرهك لاهل البيت بيجيب لك الشقاوة دنيا واخره
وهذه نصيحه تقبلها من اخ لك في الاسلام ان تعتبرني مسلما

جارية بن قدامة
28/06/2004, 07:42 PM
يحذف لعدم الجدية
------------------

وأين الجدية في كلام << محب العدل >> يا حضرة الأخ

أولست أنت الذي طالبتنا بأن نبرهن أن فاطمة صلوات الله وسلامه عليها هي سيدة نسائ العالمين .

فحين يأتيك الرد فلماذا تحذفه ؟! .

الأميرالمجهول
28/06/2004, 08:01 PM
بارك الله فيك اخي جارية لدفاعك عن سيدة نساء العالمين ضد هؤلاء النواصب ولكن للاسف
اتكلم هاما صديت
فلو تكلمت للجدار لفهم واستوعب ماتقول ولكن لا حياة لمن تنادي الكره والحقد مزروع في قلوب شيعة بني اميه
============================================
اللهم صلي على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد مااحاط به علمك

محب العدل
28/06/2004, 08:05 PM
هذا نقل كتاب الأغاني كله!!

سنضربه بمخراز فنسقط كل هذه الخرافات،

قال أحد الكذابين و نقل عنه أخونا بن الجارية:

البحث الثامن
فاطمة الزهراء عليها السلام العلة الغائية
( يا أحمد لولاك لما خلقت الأفلاك ، ولولا عليّ لما خلقتك ؛ ولولا فاطمة لما خلقتكما ) (1) .
هذا الحديث من الأحاديث المأثورة التي رواها جابر بن عبدالله الانصاري

هل من سند لهذه الخرافة؟

لأن المعروف أن النبي نعله أفضل و أشرف من علي و مليون شخص مثل علي بن أبي طالب

فكيف يخلق الله نبيه من أجل علي بن أبي طالب الذي لم تستفد الأمة منه بشئ؟


هاتوا أسانيد، حتى من كتبكم و سوف نهشمها فوق رؤوسكم.

جارية بن قدامة
28/06/2004, 08:14 PM
[QUOTE=محب العدل]هذا الكلام لم يقله النبي صلى الله عليه وسلم



و لكن أم المؤمنين عائشة صلوات الله عليها و حفص صلوات الله عليها أيضاً غارتا على خير رجل عرفته نساء العالمين.

يا عاقل << يا محب العدل >> الذين يطهرهم القرآن من الرجس لا يغارون على أمور دنيوية ، والآية حينما تقول << إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا >> يعني لا يدخل في تلك القلوب حسد ولا تغار على شي ، ولذا نحن نقول أن الآية تعني فقط هؤلاء الكرام :

آية التطهير تقصد رسول الله (ص) والإمام علي والبتول فاطمة والحسنان عليهم السلام الذين يشهد لهم التاريخ أن الحسد لم يعرف إلى قلبهم سبيلا .

فسلام الله عليهم أجمعين .

الأميرالمجهول
28/06/2004, 08:14 PM
علي هذا الذي تتكلم عنه اشرف من ائمتك ايها الناصبي
وانت لا تساوي ذرة تراب نعلي قمبر خادم علي
من انت لكي تتكلم عن سيد الوصيين وامام المتقين ايها الناصبي

جارية بن قدامة
28/06/2004, 08:20 PM
هذا نقل كتاب الأغاني كله!!

سنضربه بمخراز فنسقط كل هذه الخرافات،

قال أحد الكذابين و نقل عنه أخونا بن الجارية:



هل من سند لهذه الخرافة؟

لأن المعروف أن النبي نعله أفضل و أشرف من علي و مليون شخص مثل علي بن أبي طالب

فكيف يخلق الله نبيه من أجل علي بن أبي طالب الذي لم تستفد الأمة منه بشئ؟


هاتوا أسانيد، حتى من كتبكم و سوف نهشمها فوق رؤوسكم.

================================

لا والله لن يرضي النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن يتفوه أحد بهذا الكلام ولو أن النبي سمعك تقول هذا لأدبك وأجرى عليك ما تستحقه لأن عليا عليه السلام من النبي والنبي منه ، وأنه صلوات الله وسلامه عليه منه صلى الله عليه وآله وسلم بمنزلة هارون من موسى عليهم السلام .

ولكنك قبحك الله تنوي شتم علي عليه السلام فتبؤ مقعدك مع من شتم عليا عليه السلام وآذى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فيه .

محب العدل
28/06/2004, 08:21 PM
[QUOTE=محب العدل]
يا عاقل << يا محب العدل >> الذين يطهرهم القرآن من الرجس لا يغارون على أمور دنيوية ، .

وعن أبي عبد الله ( جعفر ) عليه السلام أنه سُئل: هل تشيع الجنازة بنار ويُمشى معها بمجمرة أو قنديل أو غير ذلك مما يُضاد به؟ قال: فتغير لون أبي عبد الله عليه السلام من ذلك واستوى جالساً ثم قال: إنه جاء شقي من الأشقياء إلى فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال لها: أما علمت أنّ علياً قد خطب بنت أبي جهل فقالت: حقاً ما تقول؟ فقال: حقاً ما أقول ثلاث مرات ، فدخلها من الغيرة ما لا تملك نفسها ، وذلك أنّ الله تبارك وتعالى كتب على النساء غيرة وكتب على الرجال جهاداّ وجعل للمحتسبة الصابرة منهن من الأجر ما جعل للمرابط المهاجر في سبيل الله ، قال: فاشتد غم فاطمة من ذلك وبقيت متفكرة هي حتى أمست وجاء الليل حملت الحسن على عاتقها الأيمن والحسين على عاتقها الأيسر وأخذت بيد أم كلثوم اليسرى بيدها اليمنى ، ثم تحولت إلى حجرة أبيها فجاء علي فدخل حجرته فلم ير فاطمة فاشتد لذلك غمه وعظم عليه ولم يعلم القصة ما هي ، فاستحيي أن يدعوها من منزل أبيها فخرج إلى المسجد يصلي فيه ما شاء الله ، ثم جمع شيئاً من كثيب المسجد واتكأ عليه ، فلما رأى النبي صلى الله عليه وآله وسلم ما بفاطمة من الحزن أفاض عليه الماء ثم لبس ثوبه ودخل المسجد فلم يزل يصلي بين راكع وساجد ، وكلما صلى ركعتين دعا الله أن يُذهب ما بفاطمة من الحزن والغم ، وذلك أن لا يهنيها النوم وليس لها قرار ، قال لها: قومي يا بنية فقامت ، فحمل النبي عليه الصلاة والسلام الحسن وحملت فاطمة الحسين وأخذت بيد أم كلثوم فانتهى إلى علي عليه السلام وهو نائم فوضع النبي صلى الله عليه وآله وسلم رجله على رجل علّي فغمزه وقال: قم يا أبا تراب! فكم ساكن أزعجته، ادع لي أبا بكر من داره ، وعمر من مجلسه ، وطلحة ، فخرج علي فاستخرجهما من منزلهما واجتمعوا عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : يا علي ! أما علمت أنّ فاطمة بضعة مني وأنا منها ، فمن آذاها فقد آذاني ، ومن آذاني فقد آذى الله ، ومن آذاها بعد موتي كان كمن آذاها في حياتي ، ومن آذاها في حياتي كان كمن آذاها بعد موتي.

المصدر:
علل الشرائع للقمي ص185-186

و السند:
صحيح

محب العدل
28/06/2004, 08:22 PM
نرد عليكم بكتبكم و لله الحمد :)

الأميرالمجهول
28/06/2004, 08:24 PM
اخي العزيز جارية انصحك بان لا تناقش هذا اللعين فقد تربى منذ صغره على كره اهل البيت عليهم السلام وعلى راسهم سيدي ومولاي علي فلذلك لا تخلي مستواك بمستواه واتركه للعادل الذي سياخذ القصاص منه
هذا المدعي محب الفتنه تربى تربية بني اميه وسيظل كذلك الى ان يهلكه الله وعندها سيعلم انه على حق ام على باطل

جارية بن قدامة
28/06/2004, 08:37 PM
نرد عليكم بكتبكم و لله الحمد :)

============

وما الذي ترد يا من تعلم قول الباطل ؟

أو تستطيع أنت ومن على شاكلتك طمس الحقائق وفضائل خواض الغمرات وحيدرة الكرار وبطل الإسلام ؟

أو يستطيع أحد ولو كان صحابيا أن يقارن بطولته وشجاعته وعلمه بعلم علي وشجاعته وبطولته وشدة بأسه على أعداء الله وأعداء رسوله صلى الله عليه وآله وسلم ؟


كفاك غيا يا << محب العدل >> أن تعادي عليا عليه السلام

فوالله إن بقيت على بغضك لعلي ولم تتب ستكون من الأخسرين أعمالا .

وذلك لقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في أخيه .

<< اللهم وال من والاه وعادي من عاده >>

محب العدل
28/06/2004, 08:56 PM
الكلام من كتبكم،

إن شئتم أن تجعلوا جعفر بن محمد بن علي الشهير ب"الصادق" ناصبياً فهذه مشكلتكم وحدكم و ليست مشكلتي

الردود من كتبكم يا اخي الحبيب.

بو تقليقة
01/07/2004, 04:23 PM
سؤال لماذا يصر إخواننا الشيعة على نهج الغلو ..... وكذلك تصديق كل خبر بمجرد نسبته الى آل البيت العلوي..... وعندما يحاصرون يعترفون بضعف هذه الروايات

يعني في المواعظ والمجالس لا بأس بكلام خيالي منسوب الى الأئمة.. وأما في البحث فلا هذا تناقض

عجيب

فاطمة رضي الله عنها ما ضرها ما قيل ولن ينفعها ما قيل.......


إلى متى تبقى الفرقة الاثنى عشرية لا تعرف رجلها من رأسها....لا اصولية أصولية ولا اخبارية راضية تعترف بنفسها مثل السلفية

أبو شيخة
02/07/2004, 02:39 PM
سؤال لماذا يصر إخواننا الشيعة على نهج الغلو ..... وكذلك تصديق كل خبر بمجرد نسبته الى آل البيت العلوي..... وعندما يحاصرون يعترفون بضعف هذه الروايات

يعني في المواعظ والمجالس لا بأس بكلام خيالي منسوب الى الأئمة.. وأما في البحث فلا هذا تناقض

عجيب

فاطمة رضي الله عنها ما ضرها ما قيل ولن ينفعها ما قيل.......


إلى متى تبقى الفرقة الاثنى عشرية لا تعرف رجلها من رأسها....لا اصولية أصولية ولا اخبارية راضية تعترف بنفسها مثل السلفية


كلامك صحيح تماما ايها الاستاذ الكبير ;)

الصورة الحقيقية
02/07/2004, 05:38 PM
فاطمة رضي الله عنها ما ضرها ما قيل ولن ينفعها ما قيل.......



اذن ما كان داعي ان يقول رسول (ص) في حق فاطمة الزهراء (ع)
فاطمة بضعة مني ، فمن اغضبها فقد اغضبني ( رواه البخاري ).

محب العدل
02/07/2004, 06:23 PM
بل هناك داعي؛ و الداعي هو أن إمامك أغضبها فغضب عليه الرسول و غضب عليه الله تعالى

و هدد الرسول بتطليقها منه

هذا هو الداعي أخي الحبيب.

الصورة الحقيقية
02/07/2004, 09:49 PM
بل هناك داعي؛ و الداعي هو أن إمامك أغضبها فغضب عليه الرسول و غضب عليه الله تعالى

و هدد الرسول بتطليقها منه

هذا هو الداعي أخي الحبيب.

اولا اتفق مع صاحبك بوتفليقة اذا كان من الداعي ان تسبوا الامام علي (ع) ، ولا اعتقد اي اباضي شريف يقبل اسلوبك الا اذا كان دخيل عليهم مثلك

محب العدل
03/07/2004, 03:51 PM
و من يا اخي الذي سبه؟

هو مجرد رجل عادي يرجو رحمة ربه مثلنا مثله،

قدره ان جعله الله يعيش في وقت عاش فيه النبي صلى الله عليه وسلم،

لكن ذلك لا يعطيه الحق في اي شئ خارق للعادة بارك الله فيك.

الصورة الحقيقية
03/07/2004, 06:13 PM
و من يا اخي الذي سبه؟

هو مجرد رجل عادي يرجو رحمة ربه مثلنا مثله،

قدره ان جعله الله يعيش في وقت عاش فيه النبي صلى الله عليه وسلم،

لكن ذلك لا يعطيه الحق في اي شئ خارق للعادة بارك الله فيك.

لم تايي باي جديد فالنواصب والخوارج معروف عنهم ببغضهم لامام علي (ع)

محب العدل
03/07/2004, 07:06 PM
أولاُ، مصطلح نواصب ليس من كلام الله و لا الرسول ولا حتى كلام علي بن أبي طالب فيمكنك أن تبلعه على الريق.

أما مصطلح الخوارج فهذا ينطبق على الشيعة الذين يكفرون الناس و يدخلونهم النار لمجرد عدم الإيمان بوجود محمد بن الحسن العسكري، و هو ما يعد تافهاً عند كل المسلمين.

ابوصالح الزعابي
03/07/2004, 07:22 PM
اخي العزيز الصورة الحقيقية

اذا انت تقصد الخوارج هم الاباضية في انا اقولك ان مافي ابدا في قلبهم بغض على ابن ابي طالب الا الي في قلبه مرض , امثال محب العدل والمسنادين لمنهاجه امثال المشرفين

البدر المنير
03/07/2004, 07:52 PM
الاخوة المشرفين
هذه الترهات والاكاذيب نرجو ان تنظفوا السبلة منها مادام المشتركين بالموضوع
لا يلتفتون الى اسئلة الاعضاء واستفساراتهم ويكتفون بالسب والشتم

SalOoOo7
03/07/2004, 10:07 PM
ألم تسمع بمصحف فاطمة يا أبا صالح؟

صحيح امرك عجيب غريب

صاحب الكافي (ج1 كتاب الحجة ص 138 من الكافي) بقوله :- عن أبي بصير قال دخلت على أبي عبد الله عليه السلام فقلت جعلت فداك إن شيعتك يتحدثون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، علم علياً عليه السلام ألف باب من العلم يفتح منه ألف باب .

قال :- فقال : يا أبا محمد علم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، علياً عليه السلام ألف باب يفتح له من كل باب ألف باب . قال :- قلت :- هذا بذاك , قال ثم قال يا أبا محمد وإن عندنا الجامعة وما يدريهم ما الجامعة ؟ قال :- قلت :- جعلت فداك وما الجامعة ؟ قال :- صحيفة طولها سبعون ذراعاً بذراع النبي صلى الله عليه وسلم ، وأملاه من فلق فيه ، وخط علي بيمينه كل حلال وحرام ، وكل شيء يحتاج إليه الناس حتى الارش والخدش . قال :- قلت :- هذا والله العلم ! قال :- إنه العلم وليس بذاك ، ثم نكت ساعة ، ثم قال :- عندنا الجفر ما يدريهم ما الجفر ؟ قال :- وعاء من أدم فيه علم النبيين والوصيين وعلم العلماء الذين مضوا من بني اسرائيل ، قال :- قلت :- إن هذا العلم ! قال :- إنه العلم وليس بذاك ، ثم سكت ساعة ، ثم قال :- وإن عندنا المصحف فاطمة عليها السلام ، وما يدريهم ما مصحف فاطمة ؟ قال : قلت : وما مصحف فاطمة ؟ قال :- مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاثة مرات ! ، والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد ! قال :- قلت :- هذا والله العلم ! قال :- إنه العلم وليس بذاك ، ثم سكت ساعة ، ثم قال :- وإن عندنا علم ما كان ، وما هو كائن إلى أن تقوم الساعة !!! .

صحيح المرء عدو ما يجهل

مصحف علي على سبيل المثال طوله من مسقط للكويت ..

و فيه سورة خاصة بي إسمها : "محب العدل"، من لعن محب العدل يوماً كان مع محمد بن الحسن العسكري شهراً في سردابه

(بس يتحمل رائحة رجل لم يتروش من 1200 سنة)




بسم الله الرحمن الرحيم

صحيح يا مبغض العدل المرئ عدو ما يجهل وإن كنت تعرف أن مصحف فاطمة (ع) هو تفسير القرآن الكريم كتبته مما سمعته عن أبوها (ص)......

لا تبدأتخرف من عندك :D :D

SalOoOo7
03/07/2004, 10:29 PM
هذا الكلام لم يقله النبي صلى الله عليه وسلم








بسم الله الرحمن الرحيم


لا أظن أن 360 كتاب من كتبكم يذكرون هذا الحديث عبثا؟؟!!!

إن أردت هذه المصادر فأنا أعرف 60 مصدر منهم من أكبر كتبكم

الصورة الحقيقية
04/07/2004, 01:56 AM
أولاُ، مصطلح نواصب ليس من كلام الله و لا الرسول ولا حتى كلام علي بن أبي طالب فيمكنك أن تبلعه على الريق.

أما مصطلح الخوارج فهذا ينطبق على الشيعة الذين يكفرون الناس و يدخلونهم النار لمجرد عدم الإيمان بوجود محمد بن الحسن العسكري، و هو ما يعد تافهاً عند كل المسلمين.

انا عندما ذكرت بان الاباضة هم الخوارج لم انقله من مصادرنا وانما هناك مصادر كثيرة ومنها ما هو طرح في السبلة للاستاذ والباحث موسى بابا عمى حيث ذكر في موضوع رائع كما وصفها الاخ منهاج العدل "صورة الاباضة في العصر الرقمي " قيمكنكم الرجوع الى ذلك الموضوع لتري حقيقة الاباضة بانهم خوارج http://www.hayatrevue.jeeran.com/numero5/chp1p64.htm
المذهب الإباضي مذهب خارجيٌّ: فكلُّ النصوص التي اطَّلعنا عليها تحرص على إلصاق هذه التهمية بهم، لأنـَّها كافية لوحدها - لما تخلِّفه من آثار سلبية - بحشرهم ضمن زمرة الضلاَّل والمبتدعة، فنقرأ مثلا: «سروس... وأهلها خوارج إباضية»، «عُمان... وأكثر أهلها في أيامنا خوارج إباضية»، «قلهات... وأهلها كلُّهم خوارج إباضية»، «نزوة... فيها قوم من العرب... وهم خوارج إباضية»، «الخوارج عشرون فرقة، ... وأقربهم إلى قول أهل الحقِّ الإباضية. منهم بقية بالمغرب»، «قلت: الإباضية فرقة من الخوارج، ليست مقالتهم شديدة الفحش...» ، «وقيل الإباضية: فرقة من الخوارج، أصحاب عبد الله بن إباض التميمي»، «وخوارج المغرب إباضية»، «وارقلان ... وهم وهبية إباضية نكَّار خوارج في دين الإسلام»، ولاحظ هذا الحشر المتوالي للألقاب، بدون أيِّ تحقيق: وهبية، إباضية، نكَّار، خوارج! ثم انظر ما كتبه الدكتور بحاز إبراهيم عن الرحَّالة والجغرافيين، وابن ادريس أحدهم.


http://om.s-oman.net/showthread.php?t=90210

البدر المنير
04/07/2004, 04:56 PM
انا عندما ذكرت بان الاباضة هم الخوارج لم انقله من مصادرنا وانما هناك مصادر كثيرة ومنها ما هو طرح في السبلة للاستاذ والباحث موسى بابا عمى حيث ذكر في موضوع رائع كما وصفها الاخ منهاج العدل "صورة الاباضة في العصر الرقمي " قيمكنكم الرجوع الى ذلك الموضوع لتري حقيقة الاباضة بانهم خوارج http://www.hayatrevue.jeeran.com/numero5/chp1p64.htm
المذهب الإباضي مذهب خارجيٌّ: فكلُّ النصوص التي اطَّلعنا عليها تحرص على إلصاق هذه التهمية بهم، لأنـَّها كافية لوحدها - لما تخلِّفه من آثار سلبية - بحشرهم ضمن زمرة الضلاَّل والمبتدعة، فنقرأ مثلا: «سروس... وأهلها خوارج إباضية»، «عُمان... وأكثر أهلها في أيامنا خوارج إباضية»، «قلهات... وأهلها كلُّهم خوارج إباضية»، «نزوة... فيها قوم من العرب... وهم خوارج إباضية»، «الخوارج عشرون فرقة، ... وأقربهم إلى قول أهل الحقِّ الإباضية. منهم بقية بالمغرب»، «قلت: الإباضية فرقة من الخوارج، ليست مقالتهم شديدة الفحش...» ، «وقيل الإباضية: فرقة من الخوارج، أصحاب عبد الله بن إباض التميمي»، «وخوارج المغرب إباضية»، «وارقلان ... وهم وهبية إباضية نكَّار خوارج في دين الإسلام»، ولاحظ هذا الحشر المتوالي للألقاب، بدون أيِّ تحقيق: وهبية، إباضية، نكَّار، خوارج! ثم انظر ما كتبه الدكتور بحاز إبراهيم عن الرحَّالة والجغرافيين، وابن ادريس أحدهم.


http://om.s-oman.net/showthread.php?t=90210


ما اجهلك ايها الصورة الحقيقية كباقي اصحابك

الدكتور موسى يتحدث عما كتبته الوسائل الرقمية عن الاباضية

صحيح الا الحماقة اعيت من يداويها

نصحية لوجه الله اقرأ الموضوع كاملا

محب العدل
04/07/2004, 09:27 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


لا أظن أن 360 كتاب من كتبكم يذكرون هذا الحديث عبثا؟؟!!!

إن أردت هذه المصادر فأنا أعرف 60 مصدر منهم من أكبر كتبكم

مليون كتاب تقول أن عيسى قد صلب و مات و قام من الأموات

فهل نصدقها؟

أبو شيخة
05/07/2004, 05:46 PM
إن أردت هذه المصادر فأنا أعرف 60 مصدر منهم من أكبر كتبكم

اريد اعرف هذه الكتب الستين مع ارقام الصفحات لو تكرمت

الصورة الحقيقية
05/07/2004, 06:34 PM
ما اجهلك ايها الصورة الحقيقية كباقي اصحابك

الدكتور موسى يتحدث عما كتبته الوسائل الرقمية عن الاباضية

صحيح الا الحماقة اعيت من يداويها

نصحية لوجه الله اقرأ الموضوع كاملا

اخي البدر المنير .. خليك هادي وبدون الانفعال فاذا انا كنت بالجاهل في نظرك فلا تتهم الاخريين بالجهالة
اخي . الظاهر ان عنوان الموضوع قد عجبكم كثيرا " صورة الاباضة في العصر الرقمي " فكلمة الرقمية هي كلمة جديدة عليكم ولكن في الحقيقة لو تقرأ الموضوع بالكامل لترى انه يضركم اكثر من ان ينفعكم ، الباحث محمد موسى باباعمي ذكر المصادر والمراجع وبحث الموضوع بالدقة عن الاباضة ، واخطر ما ذكر في هو وأخطر الصور هي كونهم أعداء للصحابة رضي الله عنهم، وبخاصَّة عليا وعثمان رضي الله عنهما: إلاَّ أنَّ الكتَّاب لم يقتصروا عليهما، فنسبوا إلى الخوارج – والإباضية منهم في رأيهم – تكفير سائر الصحابة، ومما جاء في ذلك قول المناوي: «وكفَّروا عليا وشيعته»([39])، ويعمِّم الجرجاني الحكم فيقول: «وكفَّروا عليـًّا رضي الله عنه وأكثر الصحابة»([40])، «ثم تشعَّبوا وأنشأ مذهبهم عند التحكيم: عبد الله بن الكوا، وعبد الله بن وهب، وفارقا عليا عليه السلام»([41])، «الخوارج صنفان: أحدهما يزعم أن عثمان وعليا وأصحاب الجمل وصفين وكل من رضي بالتحكيم كفار...»([42])، «إذا قدمت الرقة فاجلس في سوق الأحد، واذكر فضائل علي u، فإنَّ الإباضية بها كثير»([43])، «وكفَّروا علي بن أبي طالب وعثمان بن عفان، ومن والاهما. وقتلوا عليَّ بن أبي طالب مستحلِّين لقتله...»([44])، «ويجمعهم إكفار علي عليه السلام»...([45]) «وهم يشتمون أصحاب محمد(ص) وأصهاره وأختانه، ويتبرَّأون منهم، ويرمونهم بالكفر والعظائم، ويرون خلافهم في شرائع الإسلام»([46]).
http://www.hayatrevue.jeeran.com/numero5/chp1p64.htm

سيد المعلمين
05/07/2004, 09:52 PM
اخي البدر المنير .. خليك هادي وبدون الانفعال فاذا انا كنت بالجاهل في نظرك فلا تتهم الاخريين بالجهالة
اخي . الظاهر ان عنوان الموضوع قد عجبكم كثيرا " صورة الاباضة في العصر الرقمي " فكلمة الرقمية هي كلمة جديدة عليكم ولكن في الحقيقة لو تقرأ الموضوع بالكامل لترى انه يضركم اكثر من ان ينفعكم ، الباحث محمد موسى باباعمي ذكر المصادر والمراجع والتحليل الدقيق عن الاباضة ، واخطر ما ذكر في هو وأخطر الصور هي كونهم أعداء للصحابة رضي الله عنهم، وبخاصَّة عليا وعثمان رضي الله عنهما: إلاَّ أنَّ الكتَّاب لم يقتصروا عليهما، فنسبوا إلى الخوارج – والإباضية منهم في رأيهم – تكفير سائر الصحابة، ومما جاء في ذلك قول المناوي: «وكفَّروا عليا وشيعته»([39])، ويعمِّم الجرجاني الحكم فيقول: «وكفَّروا عليـًّا رضي الله عنه وأكثر الصحابة»([40])، «ثم تشعَّبوا وأنشأ مذهبهم عند التحكيم: عبد الله بن الكوا، وعبد الله بن وهب، وفارقا عليا عليه السلام»([41])، «الخوارج صنفان: أحدهما يزعم أن عثمان وعليا وأصحاب الجمل وصفين وكل من رضي بالتحكيم كفار...»([42])، «إذا قدمت الرقة فاجلس في سوق الأحد، واذكر فضائل علي u، فإنَّ الإباضية بها كثير»([43])، «وكفَّروا علي بن أبي طالب وعثمان بن عفان، ومن والاهما. وقتلوا عليَّ بن أبي طالب مستحلِّين لقتله...»([44])، «ويجمعهم إكفار علي عليه السلام»...([45]) «وهم يشتمون أصحاب محمد e وأصهاره وأختانه، ويتبرَّأون منهم، ويرمونهم بالكفر والعظائم، ويرون خلافهم في شرائع الإسلام»([46]).
http://www.hayatrevue.jeeran.com/numero5/chp1p64.htm

الحمد لله الذي اختص الرافضة بتسعة اعشار الغباء :ضحك:

SalOoOo7
05/07/2004, 10:08 PM
مليون كتاب تقول أن عيسى قد صلب و مات و قام من الأموات

فهل نصدقها؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ محب العدل

إن الكتب التي تتحدث عنها لا اعتبار لها عندنا إذا ما كتب فيها أيضا لا اعتبار له عندنا أما الكتب التي أتحدث عنها فهي كتب معتبر عندكم وهي من تأليف كبار محدثيكم وعلمائكم وهنا فرق كبير بينهما :نطوط:

SalOoOo7
05/07/2004, 10:16 PM
اريد اعرف هذه الكتب الستين مع ارقام الصفحات لو تكرمت


بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ العزيز أبو شيخة

هذه هي المصادر وأعتذر إذ أنها تنقص 4 كتب لعدم استطاعتي الوصول إلى المصدر الذي ذكر هذه الكتب وبمجرد الوصول إليه بإذن الله سأبعث لك بقية المصادر :

والمصادر هي:

محمد بن اسماعيل البخاري في تاريخه ج1 / 375 .

مسلم بن الحجاج في صحيحه ج2 / 325 .

أبو داود السجستاني في سننه .

محمد بن عيسى الترمذي في سننه .

ابن كثير الدمشقي في تاريخه .

الإمام أحمد بن حنبل في مسنده ج4/281 و 371 .

أبو حامد الغزالي في كتابه سر العالمين .

ابن عبد البر في الاستيعاب .

محمد بن طلحة في مطالب السؤل .

ابن المغازلي في " المناقب " .

ابن الصباغ المالكي في كتابه الفصول المهمة : ص 24 .

البغوي في مصابيح السنة .

الخطيب الخوارزمي في المناقب .

ابن الأثير الشيباني في جامع الأصول .

الحافظ النسائي في الخصائص وفي سنته .

الحافظ الشيخ سليمان الحنفي القندوزي في ينابيع المودة .

ابن حجر في الصواعق المحرقة ، بعدما ذكر الحديث في الباب الأول ص25 ط الميمنية بمصر ، قال ـ على تعصبه الشديد الذي اشتهر به ـ : إنه حديث صحيح لا مرية فيه وقد أخرجه جماعة كالترمذي والنسائي وأحمد ، وطرقه كثيرة جدا .

الحافظ محمد بن يزيد المشهور بابن ماجة القزويني في سننه .

الحاكم النيسابوري في مستدركه .

الحافظ سليمان بن أحمد الطبراني في الأوسط .

ابن الأثير الجزري في كتابه أسد الغابة .

سبط ابن الجوزي في كتابه تذكرة خواص الأمة : 17 .

ابن عبد ربه في العقد الفريد .

العلامة السمهودي في جواهر العقدين .

ابن تيمية في كتابه منهاج السنة .

ابن حجر العسقلاني في تهذيب التهذيب وفي فتح الباري .

جار الله الزمخشري في ربيع الأبرار .

أبو سعيد السجستاني في كتاب الدراية في حديث الولاية .

عبيد الله الحسكاني في كتاب دعاة الهدى إلى أداء حق المولى .

العلامة العبدري في كتاب الجمع بين الصحاح الستة .

الفخر الرازي في كتاب الأربعين ، قال : أجمعت الأمة على هذا الحديث الشريف.

العلامة المقبلي في كتاب الأحاديث المتواترة .

السيوطي في تاريخ الخلفاء .

المير علي الهمداني في كتاب مودة القربى .

أبو الفتح النطنزي في كتابه الخصائص العلوية .

خواجة بارسا البخاري في كتابه فصل الخطاب .

جمال الدين الشيرازي في كتابه الأربعين .

المناوي في فيض الغدير في شرح الجامع الصغير .

العلامة الكنجي في كتابه كفاية الطالب / الباب الأول .

العلامة النووي في كتابه تهذيب الأسماء واللغات .

شيخ الإسلام الحمويني في فرائد السمطين .

القاضي ابن روزبهان في كتاب إبطال الباطل .

شمس الدين الشربيني في السراج المنير .

أبو الفتح الشهرستاني الشافعي في الملل والنحل .

الحافظ الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد .

ابن عساكر في تاريخه الكبير .

ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة .

علاء الدين السمناني في العروة لأهل الخلوة .

ابن خلدون في مقدمته .

المتقي الهندي في كنز العمال .

شمس الدين الدمشقي في كتاب أسنى المطالب .

الشريف الجرجاني الحنفي في شرح المواقف .

الحافظ ابن عقدة في كتاب الولاية .


ونحن تحت أمرك ;)

الصورة الحقيقية
06/07/2004, 12:59 AM
الحمد لله الذي اختص الرافضة بتسعة اعشار الغباء :ضحك:

هذه مشكلتكم عندما تظهر الحقائق تسبون في البشر وتقذفونهم وتضحكون الناس عليكم

محب العدل
06/07/2004, 03:18 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ محب العدل

إن الكتب التي تتحدث عنها لا اعتبار لها عندنا إذا ما كتب فيها أيضا لا اعتبار له عندنا أما الكتب التي أتحدث عنها فهي كتب معتبر عندكم وهي من تأليف كبار محدثيكم وعلمائكم وهنا فرق كبير بينهما :نطوط:


يا :نطوط: ليس من بين كل هؤلاء كتاب واحد ملزم لنا :)

خذ:

محمد بن طلحة في مطالب السؤل .

ابن المغازلي في " المناقب " .

ابن الصباغ المالكي في كتابه الفصول المهمة : ص 24 .


هؤلاء و القندوزي الحنفي و ابن ابي الحديد عندي شيعة و منهم مجاهيل قد يكونوا كفار أيضاً كابن الصباغ و الكنجي الشافعي؛

هل ما زلت مصر على ما تقول؟

نحن نأتيك بالكافي و من لا يحضره الفقيه و كتب تؤكد أن إمامك عصا الله و رسوله

فتقول لنا ابن أبي الحديد!!

حسبنا الله و نعم الوكيل.

البدر المنير
06/07/2004, 07:21 PM
اخي البدر المنير .. خليك هادي وبدون الانفعال فاذا انا كنت بالجاهل في نظرك فلا تتهم الاخريين بالجهالة
اخي . الظاهر ان عنوان الموضوع قد عجبكم كثيرا " صورة الاباضة في العصر الرقمي " فكلمة الرقمية هي كلمة جديدة عليكم ولكن في الحقيقة لو تقرأ الموضوع بالكامل لترى انه يضركم اكثر من ان ينفعكم ، الباحث محمد موسى باباعمي ذكر المصادر والمراجع وبحث الموضوع بالدقة عن الاباضة ، واخطر ما ذكر في هو وأخطر الصور هي كونهم أعداء للصحابة رضي الله عنهم، وبخاصَّة عليا وعثمان رضي الله عنهما: إلاَّ أنَّ الكتَّاب لم يقتصروا عليهما، فنسبوا إلى الخوارج – والإباضية منهم في رأيهم – تكفير سائر الصحابة، ومما جاء في ذلك قول المناوي: «وكفَّروا عليا وشيعته»([39])، ويعمِّم الجرجاني الحكم فيقول: «وكفَّروا عليـًّا رضي الله عنه وأكثر الصحابة»([40])، «ثم تشعَّبوا وأنشأ مذهبهم عند التحكيم: عبد الله بن الكوا، وعبد الله بن وهب، وفارقا عليا عليه السلام»([41])، «الخوارج صنفان: أحدهما يزعم أن عثمان وعليا وأصحاب الجمل وصفين وكل من رضي بالتحكيم كفار...»([42])، «إذا قدمت الرقة فاجلس في سوق الأحد، واذكر فضائل علي u، فإنَّ الإباضية بها كثير»([43])، «وكفَّروا علي بن أبي طالب وعثمان بن عفان، ومن والاهما. وقتلوا عليَّ بن أبي طالب مستحلِّين لقتله...»([44])، «ويجمعهم إكفار علي عليه السلام»...([45]) «وهم يشتمون أصحاب محمد(ص) وأصهاره وأختانه، ويتبرَّأون منهم، ويرمونهم بالكفر والعظائم، ويرون خلافهم في شرائع الإسلام»([46]).
http://www.hayatrevue.jeeran.com/numero5/chp1p64.htm

الاخ الصورة
لا املك شكا انك لم تقرأ الموضوع

واتحداك ان تفتح موضوعا تثبت فيه ان صاحب المقال (((( بنفسه)))) ذكر ان الاباضية خوارج او انهم يكفرون الصحابة.....الخ

كل ما فعله هو نقله لما احتوته هذا الاقراص الالكترونية من معلومات مغلوطة على الاباضية منها انهم:
خوارج
براءة جابر منهم
مواقفهم من الصحابة

وصاحب المقال يتحسر من امثال هؤلاء المؤلفين الذين اكتفوا بالقص واللصق عن الشهرستاني والاشعري والبغدادي وابن حزم (كتاب المقالات المشهورين) ولم يطلعوا في كتاباتهم الرقمية على مصدر اباضي واحد !!

على العموم من يقرأ الموضوع يتضح له ويبدو لي انك من هواة القص واللصق وما اقوم به هو ابراء للذمة والا فالقراء يلاحظون الحقيقة

محب العدل
06/07/2004, 08:09 PM
الموضوع عن فاطمة التي كانت تجادل هي و زوجها ضد النبي صلى الله عليه وسلم عندما أمرهم بالصلاة،

‏حدثنا ‏ ‏أبو اليمان ‏ ‏قال أخبرنا ‏ ‏شعيب ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏قال أخبرني ‏ ‏علي بن حسين ‏ ‏أن ‏ ‏حسين بن علي ‏ ‏أخبره أن ‏‏ علي بن أبي طالب ‏ ‏أخبره ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏طرقه ‏ ‏وفاطمة بنت النبي ‏ ‏عليه السلام ‏ ‏ليلة فقال ‏ ‏ألا تصليان فقلت يا رسول الله أنفسنا بيد الله فإذا شاء أن يبعثنا بعثنا فانصرف حين قلنا ذلك ولم يرجع إلي شيئا ثم سمعته وهو ‏ ‏مول ‏ ‏يضرب فخذه وهو يقول ‏
‏وكان الإنسان أكثر شيء جدلا ‏


و ليس ذلك بجديد فمن جادل في الأمر بكتابة العهد بدون "رسول الله" و جادل في البقاء في المدينة و قال "أتخلفني في النساء"

و جادل بعد ذلك في "إن الحكم إلا لله" فمؤكد أنه سيجادل في حتى هذه.

جبرئيل
06/07/2004, 08:42 PM
الموضوع عن فاطمة التي كانت تجادل هي و زوجها ضد النبي صلى الله عليه وسلم عندما أمرهم بالصلاة،

‏حدثنا ‏ ‏أبو اليمان ‏ ‏قال أخبرنا ‏ ‏شعيب ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏قال أخبرني ‏ ‏علي بن حسين ‏ ‏أن ‏ ‏حسين بن علي ‏ ‏أخبره أن ‏‏ علي بن أبي طالب ‏ ‏أخبره ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏طرقه ‏ ‏وفاطمة بنت النبي ‏ ‏عليه السلام ‏ ‏ليلة فقال ‏ ‏ألا تصليان فقلت يا رسول الله أنفسنا بيد الله فإذا شاء أن يبعثنا بعثنا فانصرف حين قلنا ذلك ولم يرجع إلي شيئا ثم سمعته وهو ‏ ‏مول ‏ ‏يضرب فخذه وهو يقول ‏
‏وكان الإنسان أكثر شيء جدلا ‏


و ليس ذلك بجديد فمن جادل في الأمر بكتابة العهد بدون "رسول الله" و جادل في البقاء في المدينة و قال "أتخلفني في النساء"

و جادل بعد ذلك في "إن الحكم إلا لله" فمؤكد أنه سيجادل في حتى هذه.



السلام عليكم

يامحب العدل غفر الله ذنبك -قووول آآآميــن- ليش تكره الخليفة الرابع علي رضي الله عنه تراك جالس تفعل شئ مو زين لأن عمر رضي الله عنه قال لولا علي لهلك عمر والرسول صلى الله عليه وآله وصحبه المنتجبين قال لا يبغضك إلا كافر أو منافق ..... فهل ترضى أن تكون عند الله كافرا أو منافق :confused: :D وشكرا لك يا شيخ :D

الصورة الحقيقية
06/07/2004, 09:25 PM
الاخ الصورة
لا املك شكا انك لم تقرأ الموضوع

واتحداك ان تفتح موضوعا تثبت فيه ان صاحب المقال (((( بنفسه)))) ذكر ان الاباضية خوارج او انهم يكفرون الصحابة.....الخ

كل ما فعله هو نقله لما احتوته هذا الاقراص الالكترونية من معلومات مغلوطة على الاباضية منها انهم:
خوارج
براءة جابر منهم
مواقفهم من الصحابة

وصاحب المقال يتحسر من امثال هؤلاء المؤلفين الذين اكتفوا بالقص واللصق عن الشهرستاني والاشعري والبغدادي وابن حزم (كتاب المقالات المشهورين) ولم يطلعوا في كتاباتهم الرقمية على مصدر اباضي واحد !!

على العموم من يقرأ الموضوع يتضح له ويبدو لي انك من هواة القص واللصق وما اقوم به هو ابراء للذمة والا فالقراء يلاحظون الحقيقة

الباحث دوما يبحث عن الجديد فالاستاذ الباحث محمد موسى باباعمين بحث في كثير من المصادر عن الاباضة فذكر ما كتب عندكم ولم ياتي هو بجديد وانما من المصادر والكتب الموثوقة ، فاذا كانت مفلوطة كما تدعي فمن حقكم ان تفيده ما هو الصح وتدافعوا عنكم حتى يبرمجها في كتاباته الرقمية ولان لا يمكن ان تغير ما ذكر عندكم في جميع الكتب .

محب العدل
06/07/2004, 09:39 PM
ؤالسلام عليكم


يامحب العدل غفر الله ذنبك -قووول آآآميــن- ليش تكره الخليفة الرابع علي رضي الله عنه تراك جالس تفعل شئ مو زين

المجال علمي حبيب قلبي، الذي جعله رابعاً يبين لنا من الذي جعله الخلفاء أربعة بارك الله فيك.

و لو كنت اكرهه كما تدعي لكذبت عليه و لكني أعطيكم الروايات من كتب المسلمين المعتبرة الصحيحة.

أما أنت فانظر ماذا فعلت:


لأن عمر رضي الله عنه قال لولا علي لهلك عمر والرسول صلى الله عليه وآله وصحبه المنتجبين


سيدنا و سيدك عمر صلوات الله عليه أخي الحبيب لم يقل هذا الكلام، لماذا تبغض عمراً؟


قال لا يبغضك إلا كافر أو منافق ..... فهل ترضى أن تكون عند الله كافرا أو منافق :confused: :D وشكرا لك يا شيخ :D

من الذي قال ذلك أخي الحبيب؟ رواية مسلم ضعيفة أخي الغالي و النبي لم يقل هذا الكلام.

لماذا تبغض الرسول و تكذب عليه بارك الله فيك؟

البدر المنير
07/07/2004, 01:35 AM
الباحث دوما يبحث عن الجديد فالاستاذ الباحث محمد موسى باباعمين بحث في كثير من المصادر عن الاباضة فذكر ما كتب عندكم ولم ياتي هو بجديد وانما من المصادر والكتب الموثوقة ، فاذا كانت مفلوطة كما تدعي فمن حقكم ان تفيده ما هو الصح وتدافعوا عنكم حتى يبرمجها في كتاباته الرقمية ولان لا يمكن ان تغير ما ذكر عندكم في جميع الكتب .

الاخ الصورة

المؤلف محمد موسى باباعمي اباضي المذهب لمعلوماتك

ومقاله يوضح اباضيته بشكل واضح لا تخف على من يقرأ بعيون متجردة للحقيقة

اعان الله من يحاورك ان كنت بهذا المستوى من الفهم والسلام

محب العدل
07/07/2004, 05:28 AM
مرة أخرى

الموضوع عن فاطمة اللتي ادعى البعض انها كانت تسهر حتى تتورم قدميها من الصلاة،ـ

بينما المعروف و الثابت بالصحيح انها و زوجها كانا يجادلان النبي صلى الله عليه وسلم حتى لا يصليا.

الصورة الحقيقية
07/07/2004, 12:02 PM
الاخ الصورة

المؤلف محمد موسى باباعمي اباضي المذهب لمعلوماتك

ومقاله يوضح اباضيته بشكل واضح لا تخف على من يقرأ بعيون متجردة للحقيقة

اعان الله من يحاورك ان كنت بهذا المستوى من الفهم والسلام

اخي البدر المنير .. اذا كان اباضيا فاذنا شهد شاهد من اهله ، وبالفعل ان موضوعه بشكل واصخ وكل من يقرأ يعرف عن حقيقتكم .
اخي ارجوك ان تتحملني فانا والله لم ياتي باي جديد ولكن نقلت من باحث ومححل اباضي كشف عن حقيقته من عدة مصادر موثوقة .

البدر المنير
07/07/2004, 12:36 PM
اخي البدر المنير .. اذا كان اباضيا فاذنا شهد شاهد من اهله ، وبالفعل ان موضوعه بشكل واصخ وكل من يقرأ يعرف عن حقيقتكم .
اخي ارجوك ان تتحملني فانا والله لم ياتي باي جديد ولكن نقلت من باحث ومححل اباضي كشف عن حقيقته من عدة مصادر موثوقة .

توثيقك لتلك المصادر امر راجع لك وليتك تتطلع عما تم كتابته في تلك المصادر عن مذهبك فلن يقر لك قرار ولكن اعذرك لانك شخص غير مطلع

أما نحن الاباضية لا نقر بما تم ذكره في كتب كتاب المقالات عن الاباضية كالاشعري والشهرستاني وابن حزم ولقد تكفل كثير من علماء الاباضية بالرد عليه وراجع كتاب الاباضية بين الفرق الاسلامية للعلامة علي يحيى معمر رحمه الله

علما أن تلك الاقراص التي نقل عنها الباحث الشيخ محمد موسى حفظه الله لم تذكر جميع المصادر السنية الاخرى واكتفت تلك الاقراص بالقص واللصق من كتب كتاب المقالات (الشهرستاني والاشعري وابن حزم ..الخ) ، وتوثيق المصادر فهو راجع لك ، فنحن الاباضية لا نوثق تلك المصادر لانها لم تنقل الحقيقة ويكفي انها لم تنقل حرفا واحدا من كتب الاباضية وهنا الاشكالية التي يحاول طرقها المؤلف وينبه عليها الباحث المتجرد للحقيقة سواء كان سنيا او شيعيا ويحث الاباضيين الى ضرورة عرض معتقدهم وتاريخهم وفكرهم والا حدث ما لا يحمد عقباه (الامثلة المذكورة عن تلك الاقراص)

بل ولم تنقل ما ذكرته المصادر السنية الاخرى عن الاباضية وخذ مثالا:
تبرأ جابر بن زيد من الاباضية ، فهذا الامر صار الآن شبهة يخجل منها كل باحث علمي اطلع على كلام يحيى بن معين في نسبة الامام ابي الشعثاء الى الاباضية واقراره بانه اباضي وكذلك قضية ربط الاباضية بالخوارج والتي ناقشها الشيخ ناصر السابعي في كتابه الخوارج والحقيقة الغائبة واظهر الحقيقة بعد ان جمع بين المصادر جميعا ...الخ من القضايا

وأنا متأكد تماما ان توثيقك لتلك المصادر ستتراجع عنه وبسرعة البرق عندما تقرأ ما كتبه أولئك الذين نقل عنهم محمد موسى بابا عمي (الجزائري) عن الشيعة وفي اي منزلة انزلوكم ، لهذا انصحك بالرجوع الى من هو اعلم منك وأسألهم ماذا كتب عن الشيعة وهات الجواب والا عرضناه لك

الاخ محب:
اعذرني اعتبر ردودي رفعا للموضوع حتى يتمكن الشيعة من الرد عليك

أبو شيخة
07/07/2004, 01:27 PM
الاخوين الصورة الحقيقية والبدر المنير: اشارك معكم للفائدة

يقول الاستاذ بكير اعوشت (اباضي جزائري) في كتابه دراسات إسلامية في الأصول الإباضيـــة :

http://om.s-oman.net/showthread.php?p=1726970

" ان أغلب كتاب المقالات في القديم والحديث ، اعتمدوا على مصادر غير اباضية في دراسة وتحليل ونشر عقائدهم وأفكارهم: ومما زاد للطين بلة تلك المناورات والدسائس السياسية التي كانت تحاك من طرف حكام الامويين ، وغلاة الشيعة (2) الذين سعوا بكل طاقاتهم الى أد عقائد الاباضية وتشويهها بالاحاديث المنتحلة والروايات الموضوعة وعن الرسول (ص) في حق هؤلاء ، فنتج عن هذا تناقض واضح جدا ، بين المصادر التي كتبت من طرف أعلام الاباضية أنفسهم وبين الأفكار التي وردت في مصادر غير اباضية ، فهذا يتنافى بكل تأكيد مع الروح العلمية التي تتطلب من الباحث أن يلتزم الحقيقة دون سواها ، اما بالبرهان العقلي أو التجربة والحرص على التثبت والتأكيد عن طريق النقد المنهجي (3) .

ويستطيع القاريء الكريم أن يعود الى المصادر التي ألفها الاباضية ، في العقائد والحديث والتفسير والفقة ، والاصول وعلم الكلام ، والتاريخ ، ليتأكد على أفكارهم وأرائهم الدينية والسياسية ، غير أننا نجد أن جل الكتّاب ، أعتمدوا في دراسة الفكر الاباضي على مصادر غير اباضية ، سواء في القديم أو العصر الحاضر ، فلا شك أن هؤلاء الكتّاب قد ارتكبوا أخطاء لانهم لا يعرفون عن المصادر الاباضية شيئا ، فهذا يتنافى كما قلنا سابقا مع الروح العلمية .

وأشير هنا أن أغلبية كتاب المقالات قديما أو حديثا ، فقدوا الشرط الضروري في البحث العلمي الذي هو عدم نقل أفكار الاباضية من مصادرهم ، غير أن هناك بعض تلميحات ظهرت في بعض كتب المعاصرين الا انهم لم يتحرروا بعد من عقد الكتّاب القدماء .

وهنا يمكن أن نذكر هؤلاء القدماء ومؤلفاتهم ، التي تعد العمود الفقري للدراسات المعاصرة – وكل من جاء بعدهم انما هو عالة عليهم ، منهم يأخذ ، أو على طريقتهم يسير – كما يقول يحيى معمر (4) .

========
(1) راجع الإباضية بين الفرق الإسلامية: علي يحيى معمر ، ص11-243.
(2) أشهر فرق الغلاة الاسماعيلية والقرامطة ، ر: (ف-ف)
(3) ر: (ف-م)
(4) راجع ص17 ، الإباضية بين الفرق الاسلامية لعلي يحيى معمر.

أبو شيخة
07/07/2004, 01:36 PM
وقال بعد ذلك:
( ان هؤلاء المعاصرين قد اعتمدوا على المصادر القديمة ، دون الرجوع الى المصادر الاباضية ، فوقعوا في نفس الخطأ الذي وقع فيه القدماء ، وكذلك الامر بالنسبة للمستشرقين فيلكس جوتييه ، وكارلولفونسو نيلينو ، وهنري ماس ، وغيرهم .

فان أغلب هؤلاء الكتاب يفتقرون الى الروح العلمية والبحث العلمي ، وفي هذا الشأن يقول بول في كتابة المنطق وفلسفة العلوم ص 58 ما يلي : "فاتصاف المرء بروح النقد ، معناه اذن أن يأخذ على عاتقه فحص كل البراهين التي يمكنها أن توجه القرار في اتجاه معين أو في اتجاه آخر فحصا دقيقا ، ودون تدخل من أهوائه ، وأن يعي ذهنه تلك البراهين بما لها من قيمة حقيقية ، وأن يؤلف بينها في النتيجة النهائية دون اغفال واحد منها ، ويتطلب ذلك طاقة اخلاقية كبيرة ، وقدرة على كبح أهواء الذات " .

الصورة الحقيقية
07/07/2004, 06:26 PM
توثيقك لتلك المصادر امر راجع لك وليتك تتطلع عما تم كتابته في تلك المصادر عن مذهبك فلن يقر لك قرار ولكن اعذرك لانك شخص غير مطلع

أما نحن الاباضية لا نقر بما تم ذكره في كتب كتاب المقالات عن الاباضية كالاشعري والشهرستاني وابن حزم ولقد تكفل كثير من علماء الاباضية بالرد عليه وراجع كتاب الاباضية بين الفرق الاسلامية للعلامة علي يحيى معمر رحمه الله

علما أن تلك الاقراص التي نقل عنها الباحث الشيخ محمد موسى حفظه الله لم تذكر جميع المصادر السنية الاخرى واكتفت تلك الاقراص بالقص واللصق من كتب كتاب المقالات (الشهرستاني والاشعري وابن حزم ..الخ) ، وتوثيق المصادر فهو راجع لك ، فنحن الاباضية لا نوثق تلك المصادر لانها لم تنقل الحقيقة ويكفي انها لم تنقل حرفا واحدا من كتب الاباضية وهنا الاشكالية التي يحاول طرقها المؤلف وينبه عليها الباحث المتجرد للحقيقة سواء كان سنيا او شيعيا ويحث الاباضيين الى ضرورة عرض معتقدهم وتاريخهم وفكرهم والا حدث ما لا يحمد عقباه (الامثلة المذكورة عن تلك الاقراص)

بل ولم تنقل ما ذكرته المصادر السنية الاخرى عن الاباضية وخذ مثالا:
تبرأ جابر بن زيد من الاباضية ، فهذا الامر صار الآن شبهة يخجل منها كل باحث علمي اطلع على كلام يحيى بن معين في نسبة الامام ابي الشعثاء الى الاباضية واقراره بانه اباضي وكذلك قضية ربط الاباضية بالخوارج والتي ناقشها الشيخ ناصر السابعي في كتابه الخوارج والحقيقة الغائبة واظهر الحقيقة بعد ان جمع بين المصادر جميعا ...الخ من القضايا

وأنا متأكد تماما ان توثيقك لتلك المصادر ستتراجع عنه وبسرعة البرق عندما تقرأ ما كتبه أولئك الذين نقل عنهم محمد موسى بابا عمي (الجزائري) عن الشيعة وفي اي منزلة انزلوكم ، لهذا انصحك بالرجوع الى من هو اعلم منك وأسألهم ماذا كتب عن الشيعة وهات الجواب والا عرضناه لك

الاخ محب:
اعذرني اعتبر ردودي رفعا للموضوع حتى يتمكن الشيعة من الرد عليك

اخي البدرالمنير ... احسنت عندما ذكرت نحن الاباضية لا نقر بما تم ذكره في كتب كتاب المقالات عن الاباضية ، فكيف تردون منا ان نقر بما يكتب من المقالات عن الشيعة.
اخي ..الباحث د. محمد موسى باباعمي لم يذكر اي شئ في هذا الموضوع عن الشيعة غير انه ذكر بان الخوارج الاباضة يكفرون الامام علي (ع) وشيعته حتى لو كتب عن الشيعة فلا اعتقد ذلك ان يصل متسوى كتاباته كباحث ودكتور مثل مستوى بعض الاشخاص الذين يكتبون في هذا السبلة من السفاهات
وشكرا

الأميرالمجهول
07/07/2004, 08:10 PM
محب العدل : يثير الشيعة دائما مسألة إغضاب أبي بكر لفاطمة على قصة فدك ويقولون أن أبا بكر أغضب فاطمة ومن أغضب فاطمة أغضب رسول الله ومن أغضب رسول الله أغضب الله ،

ثم عن مسلم خبر خطبة علي (ع) ابنة أبي جهل وتأذي فاطمة … إلى أن يقول : من الذي أغضب فاطمة ؟


الأميرالمجهول : هذا الكلام يمكن أن ينفع من يتعبد بصحة كل ما في البخاري ومسلم ويضع عقله والعلم جانبا ، وأما من لا يؤمن بهذه الأسطورة المنسوجة في الفكر المتخلف ، فلا يسلم بصحة ما ورد من خطبة علي ابنة أبي جهل وغضب رسول الله (ص) تبعا لغضب ابنته .


ومن يتأمل في الرواية لا بد أن يتساءل كيف يكون النبي (ص) مرسل من ربه بشريعة ثم يكون أول الناس الذين يرفضون تطبيق أحكامها التي تؤذيهم ، ويجهر بذلك على المنابر وأمام الملأ لكون فاطمة " بضعة منه يؤذيها ما يؤذيه " ؟

فماذا بقي من كونه أسوة وقدوة وضعه الله تعالى للناس جميعا ؟!


أن رسول الله (ص) أول الناس في رفض الأهواء والتسليم لحكم الله عز وجل وكيف تكون فاطمة سيدة نساء العالمين وسيدة نساء أهل الجنة (ع) بقول النبي (ص) ثم هي تغضب من حلال أحله الله ،

وهل الإيمان يكون بتحكيم الهوى في قبول الأحكام ؟

أو هل هذه أخلاق رسول الله (ص) في صحيح مسلم ؟

أو هل هذه هي التربية النبوية لفاطمة (ع) ؟


وهل نتمسك برواية ونعتبر صحتها لأن مسلم رواها في صحيحه بينما نرتضي أن يطعن رسول الله (ع) في ولائه لأحكام ربه

نعم نحن بين خيارين أن نحكم بأن الرواية غير صحيحة وإن وردت فيما سميت بالصحاح ، أو نقول أن رسول الله (ع) يترفع أن يطبق أحكام الله على نفسه في الحالات التي تؤذيه ، وفي اختيار الأمر الأول السلامة لديننا .


هذا من جهة متن ومعنى الحديث ، أما من جهة السند :
فالحديث في البخاري ومسلم والنسائي وابن ماجة مروي عن طريق المسور بن مخرمة ، وانفرد الترمذي بروايته عن ابن الزبير .


أما رواية الترمذي من طريق ابن أبي مليكة عن عبد الله بن الزبير ففي ذلك يقول ابن حجر في ( فتح الباري ) : " وخالفهم أيوب فقال عن أبي مليكة عن عبد الله بن الزبير ، أخرجه الترمذي وقال : حسن ، … والذي يظهر ترجيح رواية الليث لكونه توبع ولكون الحديث قد جاء عن المسور من غير رواية ابن أبي مليكة " (1) .


وكذلك قال : " … أخرجه الترمذي وصححه وقال : يحتمل أن يكون ابن أبي مليكة سمعه منهما جميعا ، ورجح الدارقطني وغيره طريق المسور والأول أثبت بلا ريب لأن المسور قد روى في هذا الحديث قصة مطولة قد تقدمت في باب أصهار النبي (ص) نعم يحتمل أن يكون ابن الزبير سمع هذه القطعة فقط أو سمعها من المسور فأرسلها " (2) .


وهذا الأخير هو الصحيح والظاهر ، ولو سلم أنه سمعه من ابن الزبير فهو والمسور سواء في العداء لأهل البيت (ع) كما سيأتي .


نعم روى الحاكم الخبر في ( المستدرك ) (3) ولكن بسند مرسل عن سويد بن غفلة ، وعلق الذهبي في التلخيص على الخبر : بأنه مرسل قوي ، وقال في ( سير الأعلام ) عن سويد : قيل له صحبة ولم يصح ، ورواه عن أبي حنظلة رجل من أهل مكة وعلق عليه الذهبي بقوله : مرسل ، وروى ثالثا الخبر عن عبد الله بن الزبير (4) .


فالحق أنه لا يوجد صحابي ينقل الخبر غير المسور ، وقد صرح في الرواية بقوله : " سمعت رسول الله (ص) يخطب الناس في ذلك على منبره هذا وأنا يومئذ محتلم فقال إن فاطمة مني … " .


(1) فتح الباري - ج9 ص327
(2) فتح الباري - ج7 ص105
(3) المستدرك على الصحيحين - ج3 ص173
(4) سير أعلام النبلاء - ج4 ص70


قال ابن حجر في ( الفتح ) :
" قال ابن سيد الناس هذا غلط والصواب ما وقع عند الإسماعيلي بلفظ كالمحتلم ، أخرجه من طريق يحيى بن معين عن يعقوب بن إبراهيم بسنده المذكور إلى علي بن الحسين قال والمسور لم يحتلم في حياة النبي (ص) لأنه ولد بعد ابن الزبير فيكون عمره عند وفاة النبي (ص) ثمان سنين " (1) .


وقال ابن حجر في ( تهذيب التهذيب ) في ترجمة المسور : "… ووقع في صحيح مسلم من حديثه في خطبة علي لابنه أبي جهل قال المسور سمعت النبي (ص) وأنا محتلم يخطب الناس فذكر الحديث وهو مشكل المأخذ لأن المؤرخين لم يختلفوا أن مولده كان بعد الهجرة وقصة خطبة علي كانت بعد مولد المسور بنحو من ست سنين أو سبع سنين فكيف يسمى محتلما … " (2) .


أفلا تعجب أيها القارئ خطبة يذكر بها رسول الله (ص) أمرا مثل هذا لا يحفظه من الصحابة إلا صحابي كان عمره ست أو سبع سنين حين الخطبة !!


وقد أجاد ابن الحجر التعليق على قول المسور بن مخرمة لعلي بن الحسين حين قدومه المدينة من عند يزيد بن معاوية حين مقتل حسين بن علي رحمة الله عليه : " هل لك إلي من حاجة تأمرني بها ؟ فقلت - أي علي بن الحسين - له : لا ، فقال :

هل أنت معطي سيف رسول الله (ص) ؟ فإني أخاف أن يغلبك القوم عليه ؟ وأيم الله لئن أعطيتنيه لا يخلص إليهم أبدا حتى تبلغ نفسي ، إن علي بن أبي طالب خطب ابنة أبي جهل على فاطمة ، وساق الخبر المروي في البخاري .


(1) فتح الباري - ج9 ص327
(2) تهذيب التهذيب - ج10 ص137


قال ابن حجر في ( الفتح ) : " ولا أزال أتعجب من المسور كيف بالغ في تعصبه لعلي بن الحسين حتى قال : أنه لو أودع عنده السيف لا يمكن أحدا منه حتى تزهق روحه ، رعاية لكونه ابن ابن فاطمة محتجا بحديث الباب ، ولم يراع خاطره في

أن ظاهر سياق الحديث المذكور غضاضة على علي بن الحسين لما فيه من إيهام غض من جده علي بن أبي طالب حيث أقدم على خطبة بنت أبي جهل على فاطمة حيث اقتضى أن يقع من النبي في ذلك من الإنكار ما وقع .


بل وأتعجب من المسور تعجبا آخر أبلغ من ذلك وهو أن يبذل نفسه دون السيف رعاية لخاطر ولد ابن فاطمة وما بذل نفسه دون ابن فاطمة نفسه أعني الحسين والد علي الذي وقعت له معه القصة حتى قتل بأيدي ظلمة الولاة " (1) .


فابن حجر يورد أمرين :
الأول : كيف يذكر المسور لعلي بن الحسين ما يجرح عواطفه بهذه القصة في الوقت الذي يريد إظهار ما في نفسه من حب له ، كتمهيد لطلب سيف رسول الله (ص) منه ؟


الثاني : إذا كان هذا الحب لآل النبي (ص) عند المسور لماذا لم يساهم في نصرة الحسين (ع) ضد ظلمة الولاة بنفسه في حين أنه يدعي أنه يبذل نفسه للسيف ، هل السيف أهم وأشرف من آل الرسول (ص) ؟! وهنا حاول ابن حجر أن يبرر تصرف المسور بما لا يجدي .


ثم ذكر ابن حجر إشكالا آخر يخدش الرواية في كتاب فرض الخمس في بيان مناسبة ذكر قصة السيف مع خطبة علي لابنة أبي جهل : " …

وقال الكرماني : مناسبة ذكر المسور لقصة خطبة بنت أبي جهل عند طلبه السيف من جهة أن رسول الله كان


(1) فتح الباري - ج9 ص327


يحترز عما يوجب وقوع التكدير بين الأقرباء ، أي فكذلك ينبغي أن تعطيني السيف حتى لا يحصل بينك وبين أقربائك كدورة بسببه ، أو كما أن رسول الله كان يراعي جانب بني عمه العبشميين فأنت أيضا راع جانب بني عمك النوفليين لأن المسور نوفلي (1) .


ثم قال ابن حجر : " كذا قال ، والمسور زهري لا نوفلي ( وهو رد ابن حجر على الكرماني ) ، قال : أو كما رسول الله كان يحب رفاهية خاطر فاطمة (ع) فأنا أيضا أحب رفاهية خاطرك لكونك ابن ابنها فاعطني السيف حتى أحفظه لك .


قلت : وهذا الأخير هو المعتمد وما قبله ظاهر التكلف ، وسأذكر إشكالا يتعلق بذلك في كتاب المناقب " انتهى كلام ابن حجر


وهذا المعتمد عند ابن حجر مردود بأنه إذا كان ذكر القصة ليظهر المسور لعلي بن الحسين (ع) أنه يحب رفاهية خاطره فأي خصوصية للسيف ، فعلي بن الحسين (ع) قد قدم إلى المدينة بعد مقتل الحسين (ع) بحرم رسول الله (ص) من نساء

ثكلى وأطفال يتامى ، فهل رفاهية الخاطر وإظهار المحبة لأبناء فاطمة j في مثل هذا الحال يكون في ضمان حفظ سيف رسول الله (ص) من أيدي الظلمة فقط ؟


وعلى فرض صحة القصة كيف نجيب على هذه التساؤلات ؟
إذ تضمنت خطبة النبي (ص) على المنبر كما ذكر البخاري عبارة : " وإني لست أحرم حلالا ولا أحل حراما ولكن والله لا تجتمع بنت رسول الله وبنت عدو الله أبدا " .


ونتساءل ما معنى هذا الكلام ؟ فهل يعقل أن رسول الله (ص) يظهر بهذا المظهر الحاد في رفض حكم عام من أحكام الله العامة لأنها ستطبق على ابنته .


(1) فتح الباري - ج6 ص214


والنبي (ص) أقر بأن عليا (ع) لم يرتكب حراما ، فأقصاه أن يكون النهي تنزيهيا مراعاة لفاطمة الزهراء j ولكنه مع ذلك صعد المنبر وأعلن القصة على الملأ وشهر بعلي (ع) ، فهل هذا الأمر يتلاءم مع شأن رسول الله (ص) الذي ثبت من أنه "

كان إذا بلغه عن الرجل الشيء لم يقل : ما بال فلان يقول ، ولكن يقول : ما بال أقوام يقولون كذا وكذا " ، وكذلك ورد عنه " كان رسول الله (ص) قل ما يواجه رجلا في وجهه بشيء يكرهه " .


وقد التفت ابن حجر إلى هذه الناحية حيث قال : " وكان النبي (ص) قل أن يواجه أحدا بما يعاب به " ، ثم اعتذر قائلا : " ولعله إنما جهر بمعاتبة علي مبالغة في رضا فاطمة (ع) " (1) .


نعم الأمر معقول مع وجود حكم خاص بفاطمة (ع) ، فيحرم الزواج على سيدة نساء العالمين ، وبناء على كون الأمر على هذا النحو الطبيعي أن يصرح رسول الله (ص) بذلك ، كما أنه لا يتناسب مع قوله إني لا أحرم حلالا ، ولا مع تصوير

الأمر بأنه خاص بالمورد بملاحظة عبارة لا تجتمع بنت رسول الله (ص) مع بنت عدو الله بحيث لو كان غيرها لما اعترض ، ولا مع عبارة إني أخاف أن تفتن في دينها .


نعم السياق المعقول لمثل ذلك بناء على الرؤية السنية هو ما رواه الحاكم في ( المستدرك ) من أن عليا استشار النبي (ص) وقال له : أتأمرني بها ، فقال : لا فاطمة مضغة مني ولا أحسب إلا وأنها تحزن وتجزع ، فقال علي : لا آتي شيئا تكرهه (2) ، ولكن كما قلنا هو خبر مرسل .


(1) فتح الباري - ج7 ص86
(2) المستدرك على الصحيحين - ج3 ص173


ويكفي لرفض الخبر ما رواه الشيخ الصدوق في (الأمالي ) كما عن ( البحار ) عن علقمة قال : قلت للصادق (ع) : يا ابن رسول الله إن الناس ينسبوننا إلى عظائم الأمور وقد ضاقت بذلك صدورنا فقال (ع) : " يا علقمة إن رضا الناس لا يملك

وألسنتهم لا تضبط وكيف تسلمون مما لم يسلم منه أنبياء الله ورسله وحجج الله (ع) … ألم ينسبوا نبينا محمدا (ص) إلى أنه شاعر مجنون ؟ ألم ينسبوه إلى أنه هوى امرأة زيد بن حارثة فلم يزل بها حتى استخلصها لنفسه ؟ … .


وما قالوا في الأوصياء أكثر من ذلك ألم ينسبوا سيد الأوصياء عليهم السلام إلى أنه يطلب الدنيا والملك ؟… ألم ينسبوه إلى أنه (ع) أراد أن يتزوج ابنة أبي جهل على فاطمة (ع) وأن رسول الله (ص) شكاه على المنبر إلى المسلمين فقال : إن عليا

يريد أن يتزوج ابنة عدو الله على ابنة نبي الله ! ألا إن فاطمة بضعة مني فمن آذاها فقد آذاني ومن سرها فقد سرني ومن غاظها فقد غاظني " (1) .


المهم أن الحديث مرفوض عند الشيعة متنا وسندا ، وقد أشار ابن حجر إلى ذلك في ( الفتح ) حينما ذكر تكذيب السيد المرتضى للخبر لأنه من رواية المسور وكان فيه انحراف عن علي (ع) (2) .


فالعلة كل العلة في المسور ، فيكفي أولا كونه من جنود عبد الله بن الزبير الذي أضل أباه وزين له حرب علي في معركة ( الجمل ) ، بل الخوارج ينتهلون منه قال الذهبي في ( سير أعلام النبلاء ) : " وقد انحاز إلى مكة مع ابن الزبير وسخط إمرة يزيد وقد أصابه حجر منجنيق في الحصار ، قال الزبير بن بكار كانت الخوارج تغشاه


(1) بحار الأنوار - ج70 ص2
(2) فتح الباري - ج7 ص86


وينتحلونه ، … قال عروة : فلم أسمع المسور ذكر معاوية إلا صلى عليه … وعن عطاء بن يزيد كان ابن الزبير لا يقطع أمرا دون المسور بمكة " (1) .


ونقل ابن عساكر في ( تاريخ دمشق ) : " عن الزبير بن بكر : وكانت الخـوارج تغشى المسـور بن مخرمة وتعظمه وينتحلون رأيه " (2) .


نعم يمكن أن يكون هناك أصل للخبر تمثل في إشاعة بثها المنافقون حول علي d بأنه تقدم لخطبة ابنة أبي جهل أذية لهما ، فبين رسول الله (ص) أن مثل هذا لا يجوز بالنسبة إلى زوج سيدة نساء العالمين (ع) ، فلا تؤذى بمثل هذا الأمر .


فقد روى الصدوق في ( العلل ) كما عن البحار عن أبي عبد الله الصادق (ع) : " جاء شقي من الأشقياء إلى فاطمة بنت محمد (ص) فقال لها : أما علمت أن عليا قد خطب بنت أبي جهل … قال رسول الله (ص) : فما دعاك إلى ما صنعت ؟ فقال علي: والذي بعثك بالحق نبيا ما كان مني مما بلغها شيء ولا حدثت بها نفسي " (3) ، لكن الخبر ضعيف السند منكر المضامين .


بقيت لدينا مسألة إغضاب أبي بكر للزهراء عليها السلام، فنحن أمام قضية منطقية واضحة ، نرجو من علماء أهل السنة أن يبينوا الخطأ إذا كانت هناك مغالطة في البين أن أبا بكر أغضب فاطمة عليها السلام كما في الصحيح بشكل غير قابل للتأويل ، ومن أغضب فاطمة (ع) أغضب رسول الله (ص) ومن أغضبه (ص) أغضب الله تعالى .


ولنقل أن عليا (ع) أيضا أغضب فاطمة (ع) كما تعتقدون ألم يؤيد رسول الله (ص) فاطمة عليها السلام مع أن الأمر كان حلالا لعلي (ع) ، فلماذا لا تخطأون أبا بكر مع


(1) سير أعلام النبلاء - ج3 ص391
(2) تاريخ دمشق - ج58 ص161
(3) بحار الأنوار - ج43 ص201



فرض أن الأمر جائز له ؟! ألم يكن تسليم فدك جائزا له فلماذا لم يرضها ويعطها فدكا كما أرضاها علي (ع) وترك الخطبة ؟! بل تقولون أن عثمان أرضى قرابته ومنهم مروان فأقطعهم فدكا ، وقد روى ذلك ابن حجر في ( فتح الباري ) (1) .


(1) فتح الباري - ج6 ص204

فالح الحربي
07/07/2004, 08:48 PM
سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليه السلام

:rolleyes:

ما اعرف ان فاطمة انثى ليست رجل ولا القص واللصق هو السبب بحيث ان الواحد صار يجمع المقالات ويعرضها ولا يقرأ منها شيئا ويتوقع ان الاخرين سيقتنعوا بما كتب !

جارية بن قدامة
08/07/2004, 12:01 AM
سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليه السلام

:rolleyes:

ما اعرف ان فاطمة انثى ليست رجل ولا القص واللصق هو السبب بحيث ان الواحد صار يجمع المقالات ويعرضها ولا يقرأ منها شيئا ويتوقع ان الاخرين سيقتنعوا بما كتب !

==================

فالح الحربي
-------------

مشكلتكم هي أنكم لا تستطيعون سماع أو رؤية أية فضيلة للإمام علي عليه السلام أولا وبابتعادكم عن الإمام علي عليه السلام أصبحتم لا تطيقون أيضا سماع ورؤية أية فضيلة تذكر لإبنة نبيكم أيضا ثم مضيتهم على هذا واستمر الحال حتى اصابتكم العدوى فلم تطيق أن تتحمل اية فضيلة تذكر لسيدي شباب أهل الجنة .

هذا التاريخ أمامك فاضرب يدك على اي كتاب شئت ولأي مؤرخ شئت فلم تجد إلا أن أحب نساء النبي إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم هي خديجة صلوات الله وسلامه عليها .

وأن أحب الناس إلى قلب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم هم :

الإمام علي وفاطمة والحسن والحسين صلوات الله وسلامه عليهم .

لكن المشكلة أنكم لم تقروا بالواقع وبالحقيقة .

وانقل لك ما يذكره المؤرخون فاقرأ .

==========================

أم المؤمنين خديجة بنت خويلد، فخديجة : مناقبها كثيرة وعظيمة، فهي المرأة الوحيدة التي ما تزوج النبي صلى الله عليه وسلم عليها حتى ماتت، وهي التي رزقه الله منها الولد، وهي التي بشرها الله بالجنة كما قال نبينا صلى الله عليه وسلم: ((أتاني جبريل فقال يا رسول الله هذه خديجة قد أتتك ومعها إناء فيه إدام أو طعام أو شراب، فإذا هي قد أتتك فاقرأ عليها السلام من ربها ومني، وبشرها ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيها ولا نصب))، لذا قالت عائشة والحديث في صحيح مسلم: (ما غِرْتُ للنبي صلى الله عليه وسلم على امرأة من نسائه ما غرت على خديجة لكثرة ذكره إياها، وما رأيتها قط)، وَكَانَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا ذَبَحَ الشّاةَ يَقُولُ: ((أَرْسِلُوا بِهَا إِلَىَ أَصْدِقَاءِ خَدِيجَةَ)) قَالَتْ: فَأَغْضَبْتُهُ يَوْماً فَقُلْتُ: خَدِيجَةَ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم: ((إِنّي قَدْ رُزِقْتُ حُبّها))، واسْتَأْذَنَتْ هَالَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ، أُخْتُ خَدِيجَةَ، عَلَىَ رَسُولِ اللّهِ صلى الله عليه وسلم. فَعَرَفَ اسْتِئْذَانَ خَدِيجَةَ فَارْتَاحَ لِذَلِكَ. فَقَالَ: ((اللّهُمّ هَالَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ)) فَغِرْتُ فَقُلْتُ: وَمَا تَذْكُرُ مِنْ عَجُوزٍ مِنْ عَجَائِزِ قُرَيْشٍ، حَمْرَاءَ الشّدْقَيْنِ، هَلَكَتْ فِي الدّهْرِ، فَأَبْدَلَكَ اللّهُ خَيْراً مِنْهَا، زاد الإمام أحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((أبدلني الله خيراً منها؟! قد آمنت بي إذ كفر بي الناس، وصدقتني إذ كذبني الناس، وواستني بمالها إذ حرمني الناس، ورزقني الله أولادها وحرمني أولاد النساء)).

هذا الوفاء العظيم عباد الله، ما كان إلا لمكانتها في قلب النبي صلى الله عليه وسلم وما بذلته للدعوة والإسلام، لذا استحقت أن تكون واحدة من خير نساء العالمين وسيدة الجنة، قال نبينا صلى الله عليه وسلم: ((سيدات نساء أهل الجنة)) وفي رواية ((خير نساء العالمين أربع:مريم وفاطمة وخديجة وآسية))، ولذلك عندما توفاها الله أُطلق على العام الذي ماتت فيه عام الحزن.

فخير نساء الجنة هن أربعة لا خامسة معهن ، لكن الحقيقة لا تعجبكم فتقلبون الأمور وتفضلون نساء أخريات على سيدة نساء أهل الجنة فاطمة سلام الله عليها ، وفاطمة هي كما وصفها أبوها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنها (( روحه بين جنبيه )) وقارن رضاها برضاه صلى الله عليه وآله وسلم وغضبها بغضبه صلى الله عليه وآله وسلم فقال
<< فاطمة بضعة مني يسرني ما يسرها ، ويغضبني ما يغضبها >>

وقال << فاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ومن أرضاها فقد أرضاني ، ومن أحبها فقد أحبني >>

وهذا هو كلام نبينا الكريم صلى الله عليه وآله وسلم في ابنته الطاهرة الزهراء البتول صلوات الله وسلامه عليها .

فماذا أنتم قائلون ؟

أو تتبعونه أم لا ؟



أقول قولي واستغفر الله لي ولكم فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

محب العدل
08/07/2004, 12:18 AM
==================


هذا التاريخ أمامك فاضرب يدك على اي كتاب شئت ولأي مؤرخ شئت فلم تجد إلا أن أحب نساء النبي إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم هي خديجة صلوات الله وسلامه عليها .

وأن أحب الناس إلى قلب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم هم :

الإمام علي وفاطمة والحسن والحسين صلوات الله وسلامه عليهم .

.

لكن أهل العلم يقولون أن الحديث المتفق عليه هو:

‏حدثنا ‏ ‏إسحاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏خالد بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏خالد الحذاء ‏ ‏عن ‏ ‏أبي عثمان ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏بعث ‏ ‏عمرو بن العاص ‏ ‏على جيش ذات السلاسل قال فأتيته فقلت ‏ ‏أي الناس أحب إليك قال ‏ ‏عائشة ‏ ‏قلت من الرجال قال أبوها قلت ثم من قال ‏ ‏عمر ‏ ‏فعد رجالا فسكت مخافة أن يجعلني في آخرهم


فأعظم النساء عند النبي هي أمنا عائشة صلوات الله عليها و هي أحبهن لديه

و من الرجال فهو العملاق الأعظم أبي بكر صلوات الله عليه

لم يقل لا علي و لا فاطمة و لا غيره بل المشهور أنه كان يريد لهم الخير و يقول لهم:"صلوا" فيجادلوه، فكان يروح هو بأبي هو و أمي يضرب على فخذه من الغضب.

محب العدل
08/07/2004, 12:20 AM
أما الحديث الوحيد الذي ذكرته و به مسحة من الصحة،

والحديث في صحيح مسلم: (ما غِرْتُ للنبي صلى الله عليه وسلم على امرأة من نسائه ما غرت على خديجة لكثرة ذكره إياها، وما رأيتها قط)

فهذا طبيعي جداً أن تغار أم المؤمنين على زوجها سيد الخلق أجمعين و إمام المؤمنين،

أليس ذلك افضل من فاطمة التي كانت يمتلئ قلبها من الغيرة على علي بن أبي طالب؟

الفرق شاسع بين محمد صلوات الله عليه وسلامه .. و بين علي بن أبي طالب.

جارية بن قدامة
08/07/2004, 12:27 AM
لكن أهل العلم يقولون أن الحديث المتفق عليه هو:

‏حدثنا ‏ ‏إسحاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏خالد بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏خالد الحذاء ‏ ‏عن ‏ ‏أبي عثمان ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏بعث ‏ ‏عمرو بن العاص ‏ ‏على جيش ذات السلاسل قال فأتيته فقلت ‏ ‏أي الناس أحب إليك قال ‏ ‏عائشة ‏ ‏قلت من الرجال قال أبوها قلت ثم من قال ‏ ‏عمر ‏ ‏فعد رجالا فسكت مخافة أن يجعلني في آخرهم


فأعظم النساء عند النبي هي أمنا عائشة صلوات الله عليها و هي أحبهن لديه

و من الرجال فهو العملاق الأعظم أبي بكر صلوات الله عليه

لم يقل لا علي و لا فاطمة و لا غيره بل المشهور أنه كان يريد لهم الخير و يقول لهم:"صلوا" فيجادلوه، فكان يروح هو بأبي هو و أمي يضرب على فخذه من الغضب.
=============================

أقول يا << محب العدل >>

هنيئا لك أن يكون إمامك عمرو بن العاص فصدق حديثه وعمرو هذا لا يخفى على أحد كان عدوا لدودا للإمام علي بن أبي طالب عليه السلام ولأهل البيت فما نتوقع منه يا ترى ؟ !

أو يقول عمرو بن العاص أن فاطمة الزهراء والإمام علي عليهما السلام كانا أحب خلق الله إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ؟

هذا من رابع المستحيلات .

فكلام عمرو بن العاص صدقه أنت ولا تلزمنا بما يقوله عمرو بن العاص .

محب العدل
08/07/2004, 12:35 AM
=============================
أو يقول عمرو بن العاص أن فاطمة الزهراء والإمام علي عليهما السلام كانا أحب خلق الله إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ؟

عمرو بن العاص اصدق من جارية كاتب منتدى السبلة :)

و قد صحح البخاري و مسلم الروايات و هي عندي و عليك حجة.

الصورة الحقيقية
08/07/2004, 02:23 AM
ارجو من الاخوة الكرام المعتدلين المنصفين العارفين حق الزهراء (ع) قراءة هذا الكتاب" بنور فاطمة اهتديت " للكاتب والمحامي السوداني http://www.yahawra.com/vb/showthread.php?t=7301&page=1

محب العدل
08/07/2004, 02:34 AM
أخي الحبيب

بنور فاطمة كيف يا اخي؟

هل يوجد نور لفاطمة التي ماتت و قبرت منذ ألف و مائتي عام؟

قال تعالى:

"قالوا إذا متنا و كنا تراباً و عظام أئنا لمبعوثون"

و قال تعالى:

"إءذا كنا عظاماً نخرة"

ثم هل لفاطمة نور و علي ظلام مثلاً؟ ..

معنى رؤية الرجل لنور فاطمة يعني أن كل ما عداها ظلام،

هذا الرجل صوفي أخي الكريم و قد اعجبته الشيكات المسحوبة على بنوك الكويت، آدي كل ما في الأمر :)

الصورة الحقيقية
08/07/2004, 02:42 AM
أخي الحبيب

بنور فاطمة كيف يا اخي؟

هل يوجد نور لفاطمة التي ماتت و قبرت منذ ألف و مائتي عام؟

قال تعالى:

"قالوا إذا متنا و كنا تراباً و عظام أئنا لمبعوثون"

و قال تعالى:

"إءذا كنا عظاماً نخرة"

ثم هل لفاطمة نور و علي ظلام مثلاً؟ ..

معنى رؤية الرجل لنور فاطمة يعني أن كل ما عداها ظلام،

هذا الرجل صوفي أخي الكريم و قد اعجبته الشيكات المسحوبة على بنوك الكويت، آدي كل ما في الأمر :)

لقد طلبت قرأة هذا الكتاب الاخوة الكرام المعتدلين المنصفين العارفين حق الزهراء (ع) وليس للذين ختم الله على قلوبهم

محب العدل
08/07/2004, 02:50 AM
يا اخي اعرف حق الله اولاً ثم فكر في الأموات!!

ثم من الذي قال ان اسمها الزهراء؟

سبحان الله، يخترعون الكذب ثم يصدقونه!!

جارية بن قدامة
08/07/2004, 03:28 AM
أخي الحبيب

بنور فاطمة كيف يا اخي؟

هل يوجد نور لفاطمة التي ماتت و قبرت منذ ألف و مائتي عام؟

قال تعالى:

"قالوا إذا متنا و كنا تراباً و عظام أئنا لمبعوثون"

و قال تعالى:

"إءذا كنا عظاماً نخرة"

ثم هل لفاطمة نور و علي ظلام مثلاً؟ ..

معنى رؤية الرجل لنور فاطمة يعني أن كل ما عداها ظلام،

هذا الرجل صوفي أخي الكريم و قد اعجبته الشيكات المسحوبة على بنوك الكويت، آدي كل ما في الأمر :)
=================================

نعم يا << محب العدل >> لفاطمة نور ينير الطريق لذوي البصائر ، أما من عميت بصيرته فلن يرى النور أصلا ولا يفرق بين الظلام وبين النور ، وقد عميت بصيرتك حقا فلم ترى غير الظلام .

فنحن والحمد لله بنور << محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين اهتدينا ولازلنا نهتدي بهديهم ونستنير بأنوارهم صلوات الله وسلامه عليهم >>

فمعكم يا رسول الله ومع ابنتك الطاهرة ، ومع أخيك علي بن أبي طالب ومع سبطيك، نستنير بأنواركم ونوالي من والاكم ونعادي من عاداكم ، ونسأل الله تعالى أن يثبتنا على ذلك وأن يجمعنا معكم يوم القيامة . آمين يا رب العالمين

محب العدل
08/07/2004, 03:54 AM
احذر اخي الكريم فالنور من الله .. و للنار نور، فلا تعلم هل النور المقصود من النار أم من الله بارك الله فيك.

بالمناسبة، اين نور محمد بن الحسن العسكري؟

الصورة الحقيقية
08/07/2004, 04:12 AM
يا اخي اعرف حق الله اولاً ثم فكر في الأموات!!

ثم من الذي قال ان اسمها الزهراء؟

سبحان الله، يخترعون الكذب ثم يصدقونه!!


الظاهر ان هذا الكتب"بنور فاطمة اهديت " اشعل النار في قلبك وذارك اكثر حقد وبغضا للزهراء (ع) فانشاء الله ستظل هكذا يحترق بغضا وحقدا ،
اما عن سؤالك الساذج من الذى سماها بالزهراء فاليك الرد واكيد انك كعادتك ستكذبه او تضعفه فهذا هو شانك
ابن المتوكل ، عن السعد آبادي ، عن البرقي ، عن عبدالعظيم الحسني ، عن الحسن بن عبدالله بن يونس ، عن يونس بن ظبيان ، قال قال أبوعبدالله عليه السلام : لفاطمة عليها السلام تسعة أسماء عند الله عزوجل فاطمة ، والصديقة والمباركة ، والطاهرة ، والزكية ، والراضية ، والمرضية ، والمحدثة ،

محب العدل
08/07/2004, 06:08 AM
ابن المتوكل ، عن السعد آبادي ، عن البرقي ، عن عبدالعظيم الحسني ، عن الحسن بن عبدالله بن يونس ، عن يونس بن ظبيان ، قال قال أبوعبدالله عليه السلام : لفاطمة عليها السلام تسعة أسماء عند الله عزوجل فاطمة ، والصديقة والمباركة ، والطاهرة ، والزكية ، والراضية ، والمرضية ، والمحدثة ،

معجم رجال الخوئي:

13862 يونس بن ظبيان :

قال الكشي متهم ، غال

فلا تصح الرواية، أرأيت؟

نحن ننسف لكم خرافاتكم من كتبكم :)

فلا محدثة و لا غيره :)

محب العدل
08/07/2004, 05:44 PM
كل هذا كلام فارغ لا اصل علمي له.

ضع رواية واحدة بسند و سوف أهشمها على رأسك.

جارية بن قدامة
08/07/2004, 06:16 PM
كل هذا كلام فارغ لا اصل علمي له.

ضع رواية واحدة بسند و سوف أهشمها على رأسك.

===============

أدري يا << محب العدل >> ما عند غير هذا الكلام المكرر.

وأعرفك زين إنك مفلس ، ما تدري ويش اللي ترد .

لكن أقول غصبا عنك أنوار أهل البيت عليهم السلام تبقى تنير الدرب للمبصرين الذين يسلكون طريقا صحيحا يصل بهم إلى رضوان الله تعالى وأما الذين استحوذ عليهم الشيطان فلم يسلكوا إلا ما يأمرهم الشيطان ويدخلهم إلى حيث يدخل هو .

فسلام الله على محمد وآله محمد .

محب العدل
08/07/2004, 06:33 PM
لا لا .. جارية حبيبي

المطلوب هو رواية مسندة الله يهديك يا حبيبي.

بالمناسبة، ماذا حدث لجمهورية مصر العربية؟ .. صارت الآن أرض الله الواسعة :)؟

الصورة الحقيقية
08/07/2004, 07:09 PM
كل هذا كلام فارغ لا اصل علمي له.

ضع رواية واحدة بسند و سوف أهشمها على رأسك.

صح ان محب مبغض ولكنه في نظري هو بالشيطان البغام فهو يريد ان يطعن في الزهراء (ع ) ولكنه في الحقيقة هو يطعن في المذاهب الاباضي ، وخاصة ان الاباضة يقال عنهم وكتب عنهم الكثير ايضا بانهم يبغضون الامام (ع) واله الطهار (ع) وهو خير نموذج لهؤلاء اللذين نقل عنهم الكاتب الاباضي الدكتور محمد موسى باباعمي في بحثه عن الاباضة الخوارج . وهو ايضا كلما طعن في الامام (ع) والرهزاء (ع) كلما ظهرت الحقائق وعرف الناس عن اهل البيت (ع) اكثر وتعاطفوا من الشيعة اكثر وخاصة الاخوة المعتدلين من الاباضة .

واليكم هذه الاربعون حديثا من مصادركم ... صحيح البخاري، كتاب الفضائل، باب مناقب فاطمة/
البداية والنهاية ج 2 ص61. 13 - نور الأبصار ص 5...

1- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (إذا كانَ يَوْمُ القيامَةِ نادى مُنادٍ: يا أَهْلَ الجَمْعِ غُضُّوا أَبْصارَكُمْ حَتى تَمُرَّ فاطِمَة.

2- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (كُنْتُ إذا اشْتَقْتُ إِلى رائِحَةِ الجنَّةِ شَمَمْتُ رَقَبَةَ فاطِمَة).

3- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (حَسْبُك مِنْ نساءِ العالَميَن أَرْبَع: مَرْيمَ وَآسيَة وَخَديجَة وَفاطِمَة).

4- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (يا عَلِي هذا جبريلُ يُخْبِرنِي أَنَّ اللّهَ زَوَّجَك فاطِمَة).

5- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (ما رَضِيْتُ حَتّى رَضِيَتْ فاطِمَة).

6- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (يا عَلِيّ إِنَّ اللّهَ أَمَرَنِي أَنْ أُزَوِّجَكَ فاطِمَة).

7- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (إِنّ اللّهَ زَوَّجَ عَليّاً مِنْ فاطِمَة).

8- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (كُلُّ بَنِي أُمّ يَنْتَمونَ إِلى عُصْبَةٍ، إِلاّ وُلدَ فاطِمَة).

9. قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (كُلِّ بَنِي أُنثى عصْبَتُهم لأَبيهِمْ ماخَلا وُلْد فاطِمَة).

10- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (أَحَبُّ أَهْلِي إِليَّ فاطِمَة).

11- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (خَيْرُ نِساءِ العالَمين أَرْبَع: مَرْيَم وَآسية وَخَدِيجَة وَفاطِمَة).

12- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (سيّدَةُ نِساءِ أَهْلِ الجَنَّةِ فاطِمَة).

13- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (إذا إشْتَقْتُ إلى ثِمارِ الجنَّةِ قَبَّلتُ فاطِمَة).

14- قال رســـول اللّه (صلى الله عليه وآله): (كَمُلَ مِنَ الرِّجال كَثِيرُ وَلَمْ يَكْمُلْ مِنَ النساءِ إِلاّ أَرْبَع: مَرْيـــم وَآسِيَة وَخَديجـــَة وَفاطِمـــَة).

15- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (أَوَّلُ مَنْ يَدْخُلُ الجَنَّةَ: عَليٌّ وَفاطِمَة).

16- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (أُنْزِلَتْ آيَةُ التطْهِيرِ فِيْ خَمْسَةٍ فِيَّ، وَفِيْ عَليٍّ وَحَسَنٍ وَحُسَيْنٍ وَفاطِمَة).

17- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (أَفْضَلُ نِساءِ أَهْل الجَنَّةِ: مَرْيَمُ وَآسيةُ وَخَديجَةُ وَفاطِمَة).

18- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (أَوَّلُ مَنْ دَخَلَ الجَنَّةَ فاطِمَة).

19- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (المَهْدِيِ مِنْ عِتْرَتي مِنْ وُلدِ فاطِمَة).

20- قال رســـول اللّه (صلى الله عليه وآله): (إنّ اللّهَ عَزَّوَجَلَّ فَطـــَمَ ابْنَتِي فاطِمَـــة وَوُلدَهـــا وَمَنْ أَحَبًّهُمْ مِنَ النّارِ فَلِذلِكَ سُمّيَتْ فاطِمَة).

21- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة أَنْتِ أَوَّلُ أَهْلِ بَيْتي لُحُوقاً بِي).

22- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةٌ مِنّي، يُريبُنِي ما رابَها، وَيُؤذِيني ما آذاهَا).

23- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةٌ مِنّي يَسُرُّنِي ما يَسُرُّها).

24- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة سِيِّدةُ نِساءِ أَهْلِ الجَنِّة).

25- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةُ مِنّي فَمَنْ أَغْضَبَها أَغْضَبَنِي).

26- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة خُلِقَتْ حورِيَّةٌ فِيْ صورة إنسيّة).

27- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة حَوْراءُ آدَميّةَ لَم تَحضْ وَلَمْ تَطْمِث).

28- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةٌ مِنّي يُؤْذيِني ما آذاها وَيَنَصُبَني ما أنَصَبَها).

29- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةُ مِنّي يُغْضِبُني ما يُغْضِبُها وَيَبْسُطُني ما يَبْسَطُها).

30- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة أَحَبُّ إِليَّ مِنْكَ يا عَلِيّ وَأَنْتَ أَعَزُّ عَلَيَّ مِنْها).

31- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةٌ مِنّي وَهِيَ قَلْبِيْ وَهِيَ روُحِي التي بَيْنَ جَنْبِيّ).

32- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة سيِّدَةُ نِساءِ أُمَّتِي).

33- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة شُجْنَةٌ مِنّي يَبْسُطُنِي ما يَبْسُطُها وَيَقْبِضُنِي ما يَقْبُضُها).

34- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةٌ مِنّي يُؤلِمُها ما يُؤْلِمُنِي وَيَسَرُّنِي ما يَسُرُّها).
35- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَضْعَةٌ مِنّي مَنْ آْذاهَا فَقَدْ آذانِي).

36- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة بَهْجَةُ قَلْبِي وَابْناها ثَمْرَةُ فُؤادِي).

37- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة لَيْسَتْ كَنِساءِ الآدَميّين).

38- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة مُضْغَةٌ مِنّي يَقْبِضُني ما قَبَضَها وَيَبْسُطُني ما بَسَطَها).
39- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة إِنّ اللّهَ يَغْضِبُ لِغَضَبَكِ).

40- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة إِنّ اللّهَ غَيْرُ مُعَذِّبِكِ وَلا أَحَدٍ مِنْ وُلْدِكِ).

اكيد ان محب يشتعل اكثر ويهمش راس البخاري

محب العدل
08/07/2004, 07:14 PM
ما رايك لو هشمت لك رواية من هذه الروايات؟

تعالى ننظر في رواية فاطمة بضعة مني التي صدعت نفسك بها،

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3450&doc=0

‏حدثنا ‏ ‏أبو اليمان ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏شعيب ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏علي بن حسين ‏ ‏أن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ ‏قال ‏
‏إن ‏ ‏عليا ‏ ‏خطب ‏ ‏بنت ‏ ‏أبي جهل ‏ ‏فسمعت بذلك ‏ ‏فاطمة ‏ ‏فأتت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقالت يزعم قومك أنك لا تغضب لبناتك وهذا ‏ ‏علي ‏ ‏ناكح بنت ‏ ‏أبي جهل ‏ ‏فقام رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فسمعته حين تشهد يقول ‏ ‏أما بعد أنكحت ‏ ‏أبا العاص بن الربيع ‏ ‏فحدثني وصدقني وإن ‏ ‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني وإني أكره أن يسوءها والله لا تجتمع بنت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبنت عدو الله عند رجل واحد فترك ‏ ‏علي ‏ ‏الخطبة ‏
‏وزاد ‏ ‏محمد بن عمرو بن حلحلة ‏ ‏عن ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏عن ‏ ‏علي بن الحسين ‏ ‏عن ‏ ‏مسور ‏ ‏سمعت النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وذكر صهرا له من ‏ ‏بني عبد شمس ‏ ‏فأثنى عليه في مصاهرته إياه فأحسن قال حدثني فصدقني ووعدني فوفى لي

يعني حتى المسألة لم تصل إلى إبن عبد شمس .. هذه من مثالب إمامك يا الغالي :)

محب العدل
08/07/2004, 07:16 PM
و سأسلبك بعد ذلك أعز ما تملك،

خذ:


27- قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله): (فاطِمَة حَوْراءُ آدَميّةَ لَم تَحضْ وَلَمْ تَطْمِث).


من الكذاب الذي غشك بهذا الهراء؟

ثم بعدها اعطنا أصل إسم "البتول" الذي ملأت الدنيا به كذباً.

جارية بن قدامة
08/07/2004, 08:02 PM
ما رايك لو هشمت لك رواية من هذه الروايات؟

تعالى ننظر في رواية فاطمة بضعة مني التي صدعت نفسك بها،

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3450&doc=0

‏حدثنا ‏ ‏أبو اليمان ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏شعيب ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏علي بن حسين ‏ ‏أن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ ‏قال ‏
‏إن ‏ ‏عليا ‏ ‏خطب ‏ ‏بنت ‏ ‏أبي جهل ‏ ‏فسمعت بذلك ‏ ‏فاطمة ‏ ‏فأتت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقالت يزعم قومك أنك لا تغضب لبناتك وهذا ‏ ‏علي ‏ ‏ناكح بنت ‏ ‏أبي جهل ‏ ‏فقام رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فسمعته حين تشهد يقول ‏ ‏أما بعد أنكحت ‏ ‏أبا العاص بن الربيع ‏ ‏فحدثني وصدقني وإن ‏ ‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني وإني أكره أن يسوءها والله لا تجتمع بنت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وبنت عدو الله عند رجل واحد فترك ‏ ‏علي ‏ ‏الخطبة ‏
‏وزاد ‏ ‏محمد بن عمرو بن حلحلة ‏ ‏عن ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏عن ‏ ‏علي بن الحسين ‏ ‏عن ‏ ‏مسور ‏ ‏سمعت النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وذكر صهرا له من ‏ ‏بني عبد شمس ‏ ‏فأثنى عليه في مصاهرته إياه فأحسن قال حدثني فصدقني ووعدني فوفى لي

يعني حتى المسألة لم تصل إلى إبن عبد شمس .. هذه من مثالب إمامك يا الغالي :)

=================

أقول يا << محب العدل >> إنك تهمش رأسك ورؤوس من يروي هذه الرواية لأن هذه الرواية تصطدم مع كتاب الله تعالى حيث أن الله تعالى قال في كتاب المجيد .

<< فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ >>

والذين يروون مثل هذه الروايات الكاذبة قد تهمشت رؤوسهم مع رأسك فلا تصر على ما يهشم رأسك يا المحب .

هؤلاء الرواة حين عجزوا أن ينالوا من مولانا أمير المؤمنين وتعبوا ولم يجدوا شيئا يلصقوا بإمام المتقين أدخلوا أكاذيبهم في صحيح البخاري وغير البخاري وهؤلاء إن كانوا حجة عليك وعلى أمثالك فنحن لا حجة علينا إلا كتاب الله وسنة رسوله وما نقله لنا مولانا أمير المؤمنين عليه السلام عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

جارية بن قدامة
08/07/2004, 10:24 PM
نعم ..... باطلة ونقولها دون تردد لأنها تصطدم مع كتاب الله تعالى حيث يقول عز وجل :

<< فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ >>

محب العدل
08/07/2004, 10:36 PM
===================

نعم ..... باطلة ونقولها دون تردد لأنها تصطدم مع كتاب الله تعالى حيث يقول عز وجل :

<< فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ >>

رباع فقط؟ طيب الرسول تزوج تسعة و أكثر، فهل الرسول تعارض مع القرآن أيضاً؟

عموماً نشكرك على تكذيب جعفر بن محمد الشهير ب"جعفر الصادق"


وعن أبي عبد الله ( جعفر ) عليه ال(س) أنه سُئل: هل تشيع الجنازة بنار ويُمشى معها بمجمرة أو قنديل أو غير ذلك مما يُضاد به؟ قال: فتغير لون أبي عبد الله عليه السلام من ذلك واستوى جالساً ثم قال: إنه جاء شقي من الأشقياء إلى فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال لها: أما علمت أنّ علياً قد خطب بنت أبي جهل فقالت: حقاً ما تقول؟ فقال: حقاً ما أقول ثلاث مرات ، فدخلها من الغيرة ما لا تملك نفسها ، وذلك أنّ الله تبارك وتعالى كتب على النساء غيرة وكتب على الرجال جهاداّ وجعل للمحتسبة الصابرة منهن من الأجر ما جعل للمرابط المهاجر في سبيل الله ، قال: فاشتد غم فاطمة من ذلك وبقيت متفكرة هي حتى أمست وجاء الليل حملت الحسن على عاتقها الأيمن والحسين على عاتقها الأيسر وأخذت بيد أم كلثوم اليسرى بيدها اليمنى ، إلخ. علل الشرائع للقمي ص185-186 (و بحار الأنوار)

و الرواية صحيحة أخي الحبيب، بالرغم من كذب جعفر عندك .. لكن الرواية صحيحة

علي عالي
09/07/2004, 04:22 AM
اللهم صلي على سيدنا ونبينا وامامنا وقدوتنا وشفيعنا محمد
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا عدد ما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون.........

جارية بن قدامة
09/07/2004, 04:47 AM
رباع فقط؟ طيب الرسول تزوج تسعة و أكثر، فهل الرسول تعارض مع القرآن أيضاً؟

عموماً نشكرك على تكذيب جعفر بن محمد الشهير ب"جعفر الصادق"


وعن أبي عبد الله ( جعفر ) عليه ال(س) أنه سُئل: هل تشيع الجنازة بنار ويُمشى معها بمجمرة أو قنديل أو غير ذلك مما يُضاد به؟ قال: فتغير لون أبي عبد الله عليه السلام من ذلك واستوى جالساً ثم قال: إنه جاء شقي من الأشقياء إلى فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال لها: أما علمت أنّ علياً قد خطب بنت أبي جهل فقالت: حقاً ما تقول؟ فقال: حقاً ما أقول ثلاث مرات ، فدخلها من الغيرة ما لا تملك نفسها ، وذلك أنّ الله تبارك وتعالى كتب على النساء غيرة وكتب على الرجال جهاداّ وجعل للمحتسبة الصابرة منهن من الأجر ما جعل للمرابط المهاجر في سبيل الله ، قال: فاشتد غم فاطمة من ذلك وبقيت متفكرة هي حتى أمست وجاء الليل حملت الحسن على عاتقها الأيمن والحسين على عاتقها الأيسر وأخذت بيد أم كلثوم اليسرى بيدها اليمنى ، إلخ. علل الشرائع للقمي ص185-186 (و بحار الأنوار)

و الرواية صحيحة أخي الحبيب، بالرغم من كذب جعفر عندك .. لكن الرواية صحيحة

==================

الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام قد عرف بصدقه صلوات الله وسلامه عليه منذ عصره وعلى مر التاريخ وقد سمي بالصادق وهو الصادق في كل قول مقتديا بجده رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وبجده أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام .


ولكن الكذاب أنت ومن تنقل عنهم ، أولئك الرواة الذي نقلوا الروايات الكاذبة وقد كذبوا حتى على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في حياته المباركة حتى قام على المنبر فقال صلى الله عليه وآله وسلم

<< من كذب علي متعمدا فليتوأ مقعده من النار >>

أما وقد نقلت لنا يا << محب العدل >> رواية سابقا عن عمرو بن العاص العدو اللدود لأمير المؤمنين عليه السلام فكل ما تنقل من الروايات على هذه الشاكلة لا نثق فيما تنقل وخاصة ما تنقل من أولئك الكذابين الذين حين يرون أن الناس لا يصدقونهم حينئذ يقومون باسناد الرواية ظلما وعدوانا إلى الإمام جعفر بن محمد الصادق صلوات الله وسلامه عليه والإمام جعفر عليه السلام بريء من هذه الرواية التي تتحدث عن عزم الإمام بالزواج من ابنة ابي جهل .

كما أوضحنا أن الرواية تصطدم مع كتاب الله تعالى غير أنك صم وبكم وعمي لا تصغي إلا الى نفسك الأمارة بالسؤ .

وهذا القرآن يبيح الزواج من أكثر من واحدة فيقول : << فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ >>


لكن ما الذي يفهمك وقد طبع على قلبك ، وأدخل الشيطان بغض علي عليه السلام في قلبك

محب العدل
09/07/2004, 06:06 AM
==================

فكل ما تنقل من الروايات على هذه الشاكلة لا نثق فيما تنقل وخاصة ما تنقل من أولئك الكذابين الذين حين يرون أن الناس لا يصدقونهم حينئذ يقومون باسناد الرواية ظلما وعدوانا إلى الإمام جعفر بن محمد الصادق صلوات الله وسلامه عليه والإمام جعفر عليه السلام بريء من هذه الرواية التي تتحدث عن عزم الإمام بالزواج من ابنة ابي جهل .

يا حبيب قلبي الرواية صحيحة .. لست أنا الذي اقول ان جعفر الشهير بجعفر "الصادق" كذاب،

انت الذي قلت ذلك

الرسول منع خطبة علي بن أبي طالب لئلا تغضب بنته، من حقه يا حبيبي :)

مالك بن الحارث
09/07/2004, 01:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك اعدائهم اجمعين ،،
بارك الله فيك اخي العزيز الأمير المجهول على دفاعك ونشر فضائل اهل البيت سلام الله عليهم وخصوصا فضائل النبي وآله الذي اهتضم وظُلم عن النواصب الأشقياء ونرى عياناً كيف يقدّسون ظالمي اهل البيت ويشيدون بفضائلهم إذ لا فضيلة عندهم،،، كما أشكر الأخ العزيز جارية بن قدامة على دفاعه عن السيدة الصديقة الشهيدة فاطمة الزهراء روحي لها الفداء واقتبس من رده المبارك ماتكلمت به سيدتنا ومولاتنا فاطمة الزهراء روحي لها الفداء

وطبقا لرواية الإمام ابو الفضل احمد بن طاهر في كتاب « بلاغات النساء » ، ثم قالت ، عليها السلام ، « ايها الناس ، اعلموا اني فاطمة ، وابي محمد صلى الله عليه وسلم ، اقول عوداً وبدءاً ، ولا يقول ما يقول غلطاً ، ولا يفعل ما افعل شططا ( لقد جاءكم رسول من انفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم ) ، فان تعزوه وتعرفوه تجدوه ابي دون نسائكم ، واخا ابن عمي دون رجالكم ، ولنعم المعزى اليه ، فبلغ الرسالة ، صادعا بالنذارة ، مائلا عن مدرجة المشركين ، ضاربا بتجهم ، آخذاً بكظمهم ، داعيا الى سبيل ربه بالحكمة والموعظة الحسنة ، يكسر الاصنام ، وينكث الهام ، حتى انهزم الجمع وولوا الدبر ، حتى تفرى الليل عن صبحه ، واسفر الحق عن محضه ، ونطق زعيم الدين ، وخرست شقائق الشيطان ، وطاح وشيظ النفاق ، وانحلت عقدة الكفر والشقاق ، وفهم بكلمة الاخلاص ، في نفر من البيض الخماص ، وكنتم على شفا حفرة من النار ، مذقة الشارب ، ونهزة الطامع ، وقبسة العجلان ، وموطىء الاقدام ، تشربون الطرق ، وتقتاتون القد ، اذلة خاسئين ، تخافون ان يتخطفكم الناس من حولكم ، فأنقذكم الله تبارك وتعالى بأبي محمد صلى الله عليه وسلم بعد اللتيا والتي ، وبعد ان مني بهم الرجال وذؤبان العرب ، ومردة أهل الكتاب « كلما اوقدوا ناراً للحرب اطفأها الله ».

نسال لماذا قالت مولاتنا اعلموا اني فاطمة ؟؟
هل الصحابة والناس لا يعلمون ذلك ام أنها تشير الى شئ عظيم في هذه الكلمة ..؟؟
ولماذا ماتت وهي واجدة ( غاضبة ) على الإثنين ( ابي بكر وعمر ) ؟؟
وكيف تموت الزهراء ميتة جاهلية ؟؟
حيث ان الخليفة هو ابو بكر كيف تغضب من الخليفة وهو ولي الله وهو إمام الزمان وهل ان الزهراء لا تعلم ذلك وهي الصديقة الطاهرة المطهرة العالمة المعلمة ابنة رسول الله سليلة الرسالة ؟؟؟
إذا لا بد من ان نتوقف قليلا لنبحث في طيات التاريخ ونجد الإجابة على تلك الأسئلة وغيرها من التساؤلات التي تطرح ؟؟

مالك بن الحارث
09/07/2004, 01:42 PM
الآن نجيب على الأسئلة المذكورة ومنها الأول والثاني


حيث ان الثاني عندما اراد ان يهجم على بيت فاطمة قالوا له الصحابة ان في البيت فاااااطمة فقال وإن اي لم يكترث بها فأنظروا ماذا فعل ؟. ..
من الظلم الذي وقع عليها :
من الظلم الذي وقع عليها سلام الله عليها أن عمر بن الخطاب هجم مع مجموعة من الرجال على بيتها . هذا الهجوم الشرس على بيت الوحي والرسالة الذين قال الله تعالى في حقهم : " في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها إسمه " وقال عز ذكره : " إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا " ..
وكان النبي الأكرم "ص" لا يدخله حتى يستأذن من أهله ولكنهم دخلوه عنوة وبغير استئذان وكان عددهم 300 نفراً كما في أحد الروايات وكان في مقدمتهم : عمر ومعه خالد بن الوليد ، المغيرة بن شعبة ،، أبو عبيدة بن الجراح ،سالم مولى أبي حذيفة ، قنفذ ابن عمر – كان رجلاً فظاً غليظاً جافياً من الطلقاء – أسيد بن خضير وسلمة بن سلامة بن وقش وكانا من بني عبد الله الأشل ورجل من الأنصار ، زيا د بن لبيد ، وزيد بن أسلم وكان ممن حمل الحطب مع عمر..
وكانت بداية الهجوم كما في الروايات : ادخال قنفذ لعنه الله يده يروم فتح الباب ثم دعا عمر بالنار فأضرمها في الباب ثم دفعها برجله فكسرها ودخل . فكُسر ضلعاً من أضلاع الزهراء حينما لاذت وراء الباب ونبت مسمار الباب في صدرها ثم لطم عمر خدّها حتى احمرّت عينها كما صرّح بهذا نفسه قائلاً : " صفقت خدّها حتى بدا قرطاها تحت خمارها فانقطع قرطها وتناثر إلى الأرض " .
ثم أن عمر رفس فاطمة عليها السلام ثم رفع السيف وهو في غمده فوجأ به جنبها ورفع السوط فضرب بها ذراعها ثم ضرب بالسوط على عضدها حتى صار كالدملج الأسود ثم أخذ من خالد بن الوليد سيفاً فجعل يضرب على كتفها ثم ضرب المغيرة بن شعبة فاطمة حتى أدماها ثم سلّ خالد بن الوليد السيف ليضرب فاطمة عليها السلام ثم لكزها قنفذ بنعل السيف بأمر من عمر ثم ضرب قنفذ فاطمة بالسوط على ظهرها وجنبيها إلى أن أنهكها وأثر في جسمها الشريف ثم ضرب عمر بطن فاطمة عليها السلام حتى ألقت الجنين من بطنها وكان يصيح : أحرقوا دارها بمن فيها ..
وكما قالت الزهراء عليها السلام الشهيدة المظلومة المضطهدة في ذلك اليوم : ( أخذ عمر السوط من يد قنفذ مولى أبي بكر فضرب به عضدي فالتوى السوط على غضدي حتى صار كالدملج وركل الباب برجله فردّه علي وأنا حامل فسقطت لوجهي والنار تسعر وتسفع وجهي فضربني بيده حتى انتثر قرطي من أُذني وجاءني المخاض فأسقطت محسناً قتيلاً بغير جرم )

فماذا تقول يامحب العدل

اكيد راح تكذب هذه الروايات وتقف الى جانب إمامك المعظم
تحياتي يامكره النبي وآله

مالك بن الحارث
09/07/2004, 01:47 PM
ألأجابة على السؤال الثالث

مظلومية الزهراء في كتاب الإمامة والسياسة
جاء في كتاب (الإمامة والسياسة) المعروف بتاريخ الخلفاء، لابن قتيبة الدنيوري المتوفى سنة (276 هـ) قال في الجزء الأول صفحة 20:
(فقال عمر لأبي بكر رضي الله عنهما: انطلق بنا إلى فاطمة، فإنّا قد أغضبناها . .
فانطلقا جميعا، فاستأذنا على فاطمة، فلم تأذن لهما، فأتيا علياً فكلماه، فأدخلهما عليها فلما قعدا عندها، حولت وجهها إلى الحائط، فسلما عليها فلم ترد عليهما السلام.
فتكلم أبو بكر فقال: يا حبيبة رسول الله، والله إن قرابة رسول الله أحب لي من قرابتي وأنك لأحب إلي من عائشة ابنتي، ولوددت يوم مات أبوك أني مت، ولا أبقى بعده، أفتراني أعرفك واعرف فضلك وشرفك وأمنعك حقك وميراثك من رسول الله؟.
إلا إني سمعت أباك رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يقول: لا نورث ما تركناه فهو صدقة . .
فقالت: أرايتكما أن حدثتكما حديثاً عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عرفانه وتفعلان به؟
قالا: نعم.
فقالت: نشدتكما الله ألم تسمعا رسول الله يقول رضا فاطمة من رضاي، وسخط فاطمة من سخطي، فمن أحب فاطمة ابنتي فقد أحبني، ومن أرضى فاطمة فقد أرضاني، ومن اسخط فاطمة فقد أسخطني؟. .
قالا: نعم سمعنا من رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم).
قالت: فإني اشهد الله والملائكة إنكما أسخطتماني ولم ترضياني ولئن لقيت رسول الله لاشكونكما إليه . .
فقال أبو بكر: أنا عائذ بالله تعالى من سخطه وسخطك يا فاطمة ثم انتحب أبو بكر يبكي حتى كادت نفسه أن تزهق . .
وهي تقول: (والله لأدعون عليك في كل صلاة اصليها) ثم خرج با كياً فاجتمع الناس إليه فقال لهم : يبيت كلّ رجل معانقاً حليلته مسروراً بأهله وتركتموني وما انا فيه ولا حاجة لي ببيعتكم أقيلوني بيعتي "
- قال أبو بكر في مرض موته ... أما اني لا آسي على شئ في الدنيا إلا على ثلاث فعلتهن وددت أني لم أفعلهن ... فوددت أني لم أكشف بيت فاطمة عن شئ وإن كانوا قد غلقوه على الحرب . ( راجع كتاب تاريخ الطبري مجلد 2 ج4 ص 52 -53 ط بيروت )
- وليتني لم أفتش بيت فاطمة بنت رسول الله وأُدخلُه الرجال ولو كان أُغلق على حرب ( راجع كتاب تاريخ اليعقوبي ج2 ص 137 ط بيروت )
- وددت أني لم أكشف بيت فاطمة وتركته وإن أعلنت عليّ الحروب ( راجع ميزان الاعتدال للذهبي ج2 ص215 )


تحياتي

مالك بن الحارث
09/07/2004, 01:50 PM
الإجابة على السؤال الرابع وارجو التمعن فيه

هل ماتت فاطمة عليها السلام ميتة جاهلية ؟
أخرج البخاري في صحيحه بسنده عن ابن عباس أن الرسول ( ص ) قال : " من كره من أميره شيئا فليصبر ، فإنه من خرج من السلطان شبرا مات ميتة جاهلية " ( صحيح البخاري : ج 9 ص 145 كتاب الفتن باب سترون بعدي أمورا تنكرونها ) . وفي صحيح مسلم ، قال الرسول ( ص ) : " من مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية " ( صحيح مسلم : كتاب الإمارة باب وجوب ملازمة جماعة المسلمين ج 4 ص 517 ط دار الشعب ) . وفي مسند أحمد ، قال الرسول ( ص ) : " من مات بغير إمام مات ميتة جاهلية " (مسند أحمد : ج 3 ص 446 ) . فالأحاديث الثلاثة أعلاه تثبت قطعا أن من يموت دون مبايعة الأمير أو الإمام ، فإن ميتته تعتبر جاهلية ، ولا شك أن الإمام المقصود هنا هو الإمام الواجب الطاعة حسب الشريعة الإلهية وليس غيره . ولقد توفيت فاطمة الزهراء عليها السلام دون مبايعة الخليفة أبو بكر ، ليس ذلك فقط ، بل وماتت غاضبة عليه وأوصت بأن لا يصلي عليها أو حتى يمشي في جنازتها ، حيث أخرج البخاري في صحيحه ما روته عائشة بشأن حرمان أبو بكر لفاطمة عليها السلام من ميراث الرسول صلى الله عليه وآله :
" . . . فغضبت فاطمة بنت رسول الله ( ص ) فهجرت أبا بكر ، فلم تزل مهاجرته حتى توفيت ، وعاشت بعد رسول الله ( ص ) ستة أشهر . . . ، فلما توفيت دفنها زوجها علي ليلا ولم يؤذن بها أبا بكر وصلى عليها " (صحيح البخاري ج 5 ص 382 كتاب المغازي باب غزوة خيبر . )
فهل يمكن لأحد القول بأن الزهراء عليها السلام لم تسير على هدى التوجيهات النبوية في الأحاديث السابقة ؟ حيث أظهرت عدم صبرها على ما رأته وكرهته من فعل الخليفة أبو بكر ، وعدم طاعتها له واعتراضها وغضبها عليه ، ووصيتها بأن لا يصلي عليها أو أن يمشي في جنازتها ، الأمر الذي يدل على أنها لم تبتعد عن سلطان أبي بكر شبرا واحدا فقط وإنما أميالا كثيرة ! فهل يمكن القول بناء على ذلك أن فاطمة الزهراء عليها السلام ماتت ميتة جاهلية ؟ ؟ ولكن فاطمة عليها السلام وبإتفاق جميع فرق المسلمين هي سيدة نساء المؤمنين وسيدة نساء الجنة ، كما أثبت ذلك البخاري في صحيحه بقول الرسول صلى الله عليه وآله : " يا فاطمة ألا ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين أو سيدة نساء هذه الأمة " (صحيح البخاري ج 8 ص 202 كتاب الاستئذان باب من ناجى بين يدي الناس .) وكذلك قوله : " فاطمة سيدة نساء أهل الجنة " (صحيح البخاري ج 5 ص 74 كتاب فضائل الصحابة باب فضائل فاطمة رضي الله عنها .) ، وفضلا عن ذلك ، فإن الرسول صلى الله عليه وآله يغضب لغضبها والذي يعني دون شك غضب الله تعالى على من يغضبها ، كما جاء في الحديث : " إن الرسول ( ص ) قال : فاطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني " ( صحيح البخاري ج 5 ص 75 كتاب فضائل الصحابة باب فضائل فاطمة رضي الله عنها) . فكيف يمكن لأحد من الإنس أو الجن أن يقول بأنها ماتت ميتة جاهلية ؟ فبناء على ما سبق والأحاديث الصحيحة التي تحكم بميتة جاهلية لكل من يموت دون مبايعة الخليفة أو الأمير أو الإمام الواجب الطاعة ، فإنه هناك احتمالين لا ثالث لهما :
الأول : أن فاطمة ماتت ميتة جاهلية ، وكان أبو بكر الأمير الواجب الطاعة .
الثاني : أن فاطمة لم تمت ميتة جاهلية ، وكان أبو بكر الأمير الغير واجب الطاعة . وهكذا فإن الأئمة ( أو الأمراء ) الواجبي الطاعة والذين عدم مبايعتهم فيها ميتة جاهلية هم ليسوا أبو بكر أو معاوية أو السفاح وغيرهم

محب العدل
09/07/2004, 03:18 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

وطبقا لرواية الإمام ابو الفضل احمد بن طاهر في كتاب « بلاغات النساء » ، ثم قالت ، عليها السلام


نسال لماذا قالت مولاتنا اعلموا اني فاطمة ؟؟
هل الصحابة والناس لا يعلمون ذلك ام أنها تشير الى شئ عظيم في هذه الكلمة ..؟؟
ولماذا ماتت وهي واجدة ( غاضبة ) على الإثنين ( ابي بكر وعمر ) ؟؟
وكيف تموت الزهراء ميتة جاهلية ؟؟
حيث ان الخليفة هو ابو بكر كيف تغضب من الخليفة وهو ولي الله وهو إمام الزمان وهل ان الزهراء لا تعلم ذلك وهي الصديقة الطاهرة المطهرة العالمة المعلمة ابنة رسول الله سليلة الرسالة ؟؟؟
إذا لا بد من ان نتوقف قليلا لنبحث في طيات التاريخ ونجد الإجابة على تلك الأسئلة وغيرها من التساؤلات التي تطرح ؟؟


إمامك أبو الفضل هذا لا أعرفه .. و ما يليه كلام مردود ثم لماذا تغضب على عملاقي الزمان أبا بكر و عمر صلوات الله عليهما؟

هل حاولا أن يخطبا بنت أبي جهل عليها كما فعل علي بن أبي طالب؟

وسنكمل إن شاء الله

محب العدل
09/07/2004, 03:20 PM
الآن نجيب على الأسئلة المذكورة ومنها الأول والثاني


حيث ان الثاني عندما اراد ان يهجم على بيت فاطمة قالوا له الصحابة ان في البيت فاااااطمة فقال وإن اي لم يكترث بها فأنظروا ماذا فعل ؟. .............


فماذا تقول يامحب العدل

اكيد راح تكذب هذه الروايات وتقف الى جانب إمامك المعظم
تحياتي يامكره النبي وآله

من الذي يصدق هذه الخرافات؟ إن كان السيد آية الله العظمى محمد حسين فضل الله انكرها

فكيف اصدق انا هذه الخرافات البائدة؟

اذهب فأتنا بكلام مسند و لا تضحك الناس عليك.

محب العدل
09/07/2004, 03:21 PM
الإجابة على السؤال الرابع وارجو التمعن فيه

هل ماتت فاطمة عليها السلام ميتة جاهلية ؟
أخرج البخاري في صحيحه بسنده عن ابن عباس أن الرسول ( ص ) قال : " من كره من أميره شيئا فليصبر ، فإنه من خرج من السلطان شبرا مات ميتة جاهلية " ( صحيح البخاري : ج 9 ص 145 كتاب الفتن باب سترون بعدي أمورا تنكرونها ) . وفي صحيح مسلم ، قال الرسول ( ص ) : " من مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية " ( صحيح مسلم : كتاب الإمارة باب وجوب ملازمة جماعة المسلمين ج 4 ص 517 ط دار الشعب ) . وفي مسند أحمد ، قال الرسول ( ص ) : " من مات بغير إمام مات ميتة جاهلية " (مسند أحمد : ج 3 ص 446 ) .

و هل خرجت فاطمة على أئمتها يا أخي لكي تقول ماتت ميتة جاهلية؟

جارية بن قدامة
09/07/2004, 03:59 PM
_________
ارجو التكرم بترك الموضوع للاخ مالك بن الحارث ، فلقد جربنا خبراتك في الاعلى من قص ولصق ممل

نود ان ينحى الموضوع ناحية حوارية

الضوء الساطع

جارية بن قدامة
09/07/2004, 04:32 PM
_________
ارجو التكرم بترك الموضوع للاخ مالك بن الحارث ، فلقد جربنا خبراتك في الاعلى من قص ولصق ممل

نود ان ينحى الموضوع ناحية حوارية

الضوء الساطع
==================

ما يخفى علينا شي .

انحيازك لمحب العدل واعتدائه على سيد الوصيين وعلى الزهراء البتول معروف لا يخفى علينا يا الحبيب .

الفرزق
09/07/2004, 04:53 PM
_________
ارجو التكرم بترك الموضوع للاخ مالك بن الحارث ، فلقد جربنا خبراتك في الاعلى من قص ولصق ممل

نود ان ينحى الموضوع ناحية حوارية

الضوء الساطع

المشرف الساطع . هل نعتبرانك تريد ان تمنع الاخ الحبيب جارية بن قدامة عن هذا الموضوع لكي تساند محب ، ولماذا لا نرى اى مداخلات من الاخوة الاباضة المعتدلين كالاخ الفاضل خط الافق هل هم متفقون على ما يقوله محب ام الجميع من الاباضة اعطوا لمحب الوكالة المطلقة ان يكون الناطق الرسمى للاباضة، فالزهراء (ع) ليست للشيعة فقط وانما لكافة المسلمين ، فنرجو من الاخوة الاباضة المساهمة في هذا الموضوع الهامة وان لا يكون الموضوع محتكرا على شخص واحد كما يريد المشرف

محب العدل
09/07/2004, 06:01 PM
الفرزق
اخوك جارية لا يفهم ما يكتب، عندك صفحات بالكيلو في الصفحة الثانية كلها كلام فارغ و ليس حوار عاقل

الرجل لا يفهم سوى انها معصومة رغم ان النبي صلى الله عليه و سلم غضب منها و من زوجها لرفضهما الصلاة.

الفرزق
09/07/2004, 10:39 PM
الفرزق
اخوك جارية لا يفهم ما يكتب، عندك صفحات بالكيلو في الصفحة الثانية كلها كلام فارغ و ليس حوار عاقل

الرجل لا يفهم سوى انها معصومة رغم ان النبي صلى الله عليه و سلم غضب منها و من زوجها لرفضهما الصلاة.

انتم تعرفوا حق المعرفة ما يكتبه اخي جارية بن قدامة ، فمشاء الله عليه كشفكم وهو بالمصادر لكم وخاصة لك ، نعم عندما كنز من الصفحات ولسنا مثلكم لا تملكون نصف كيلو من الورق فانتم مثل الغراب تاخذون من هنا وهناك واكثر مصادركم من اهل السنة

نعم والف نعم ان الزهراء (ع) معصومة رغم انف من خلفك

أبوعلي
10/07/2004, 12:27 AM
السلام عليكم

جارية بن قدامة
10/07/2004, 01:04 AM
انتم تعرفوا حق المعرفة ما يكتبه اخي جارية بن قدامة ، فمشاء الله عليه كشفكم وهو بالمصادر لكم وخاصة لك ، نعم عندما كنز من الصفحات ولسنا مثلكم لا تملكون نصف كيلو من الورق فانتم مثل الغراب تاخذون من هنا وهناك واكثر مصادركم من اهل السنة

نعم والف نعم ان الزهراء (ع) معصومة رغم انف من خلفك

====================

مشكور والله أخي العزيز << الفرزق >>

نحن ولله الحمد نعرف بأننا واقفين على أرض صلبة فلا نبالي من الرياح إن هبت فلن تزعزعنا لأن أقدامنا راسخة بقوة أكبر من قوة الرياح .

وولاية أهل البيت عليهم السلام لهي كفيلة أن تثبتنا على الحق ، والله يعلم أننا لا نأمل ولا نريد أن نتحصل من حطام الدنيا شي حيث ان الحياة الدنيا أيام قلائل لكننا نسأل الله تعالى بأبي الزهراء نبينا محمد وبسيدة النساء العالمين وبأمير المؤمنين والحسن والحسين صلوات الله وسلامه عليهم أن يثبتنا على ولاية محمد وآل محمد صلوات الله وسلامه عليهم وأن يحشرنا معهم في الآخرة ويكتبنا من شيعتهم لأن شيعتهم هم الفائزون إن شاء الله يوم القيامة .

مالك بن الحارث
10/07/2004, 08:44 PM
لا يفرق ايها المشرف اذا رد اخينا جارية ام اذا رددت انا

على كلاً هذا محب العدل لا يصدق الا نفسه ودائما ينكر روايات هي صحيحة

اقول يامحب العدل تمعن في الرد تجد الآجابة ولا تقر أفقط القشور

محب العدل
10/07/2004, 08:51 PM
رواية واحدة بس صحيحة .. لوجه الله

مسألة البتول وصلت شيراز الحين و الناس لا يدرون من الذي اسماها البتول ..

هيا أحبابي، من الذي اسمى فاطمة بال:::"بتول":::

جارية بن قدامة
10/07/2004, 09:51 PM
رواية واحدة بس صحيحة .. لوجه الله

مسألة البتول وصلت شيراز الحين و الناس لا يدرون من الذي اسماها البتول ..

هيا أحبابي، من الذي اسمى فاطمة بال:::"بتول":::
=============================

اقرأ يا << محب العدل >> فإن كنت قد فقدت بصيرتك ببغضك الزهراء البتول فاليقرأ لك أحد واستمع إلى قراءته .


اتحاف السائل لما لفاطمة من المناقب
اتحاف السائل لما لفاطمة من المناقب
( 1 من 1 )

السابق الآيات القرآنية الفهرس التالي





الباب الأول في ولادتها وتسميتها ومحبته صلى الله عليه وسلم لها
منزلتها هي وزوجها عند الرسول صلى الله عليه وسلم
نجاتها هي وولدها
الباب الثاني في تزويجها بعلي وجهازها ومتعلقات ذلك رضي الله عنها
الباب الثالث في فضائلها
عظم مكانتها عند أبيها
الباب الرابع في خصائصها ومزاياها على غيرها رضي الله عنها
أول من غطى نعشها في الإسلام
الباب الخامس فيما روته من الأخبار وأنشأته من الأشعار
ما تمثلت به من الشعر‏




الباب الأول في ولادتها وتسميتها ومحبته صلى الله عليه وسلم لها

ومتعلقات ذلك رضي الله عنها ولادتها رضي الله عنها ذكر أبو عمر‏:‏ أنها ولدت سنة إحدى وأربعين من المولد‏.‏

وتعقب بما ذكره ابن إسحاق وغيره‏.‏

أن أولاد النبي صلى الله عليه وسلم ولدوا قبل النبوة إلا إبراهيم‏.‏

وقال ابن إسحاق‏:‏ ولدت وقريش تبني الكعبة‏.‏

قال‏:‏ وبنتها‏:‏ قبل المبعث لسبع سنين ونصف‏.‏

وقيل‏:‏ ولدت تمام المبعث‏.‏

كذا نقله الجلال السيوطي عن ابن إسحاق وأقره‏.‏





ولقبت ‏(‏بالبتول‏)‏ لأنه تعالى قطعها عن النساء حسنا وفضلا وشرفا‏.‏

أو لانقطاعها إلى الله‏.‏

بم كنيت وكنيت ‏(‏بأم أبيها‏)‏ كما اخرجه الطبراني عن ابن المديني


وكذا ما قاله الحاكم في مستدركه عن سعد بن أبي وقاص مرفوعا‏:‏‏(‏أن جبريل أتى بسفرجلة من الجنة فأكلتها ليلة الإسراء فعلقت خديجة بفاطمة فإذا اشتقت إلى رائحة الجنة شممت رقبة

منزلتها ومحبته صلى الله عليه وسلم لها ومتعلقات ذلك وكانت فاطمة أحب أولاده وأحظاهن عنده بل أحب الناس إليه مطلقا‏.‏

روى الترمذي عن بريدة وعائشة قالت‏:‏‏(‏ما رأيت أحدا أشبه سمتا ولا هديا برسول الله صلى الله عليه وسلم من فاطمة في قيامها وقعودها وكان إذا دخلت عليه قام إليها فقبلها وأجلسها في مجلسه‏)‏‏.‏

زاد داود في روايته‏:‏‏(‏وكان يمص لسانها‏)‏‏.‏

روى الطبراني في الأوسط عن أبي هريرة‏:‏‏(‏أن عليا قال‏:‏‏(‏يا رسول الله أيما أحب إليك أنا أم فاطمة قال‏:‏ فاطمة أحب إلي منك وأنت أعز علي منها وكأني بك وأنت علي حوضي تذود عنه الناس وإن عليه لأباريق مثل عدد نجوم السماء وإني وأنت والحسن والحسين وعقيل وجعفر في الجنة إخوانا على سرر متقابلين ثم قرأ صلى الله عليه وسلم‏(‏إِخواناً عَلى سُرَرٍ مُتَقابِلِين‏)‏ لا ينظر أحدهم في قفا صاحبه

ولا ينافي ذلك قوله في حديث آخر‏:‏‏(‏أحب النساء إلي عائشة‏)‏ لأن المراد بالنساء زوجاته الموجودات عند قوله ذلك‏.‏

وبفرض خلاقه‏:‏ فهو على معنى من ففاطمة لها الأحبية المطلقة‏.‏

سيدة نساء الأمة‏:‏ وعن أبي هريرة أنه عليه الصلاة والسلام قال‏:‏ إن ملكان من السماء لم يكن زارني فاستأذن الله في زيارتي فبشرني أو قال‏:‏ أخبرني‏(‏أن فاطمة سيدة نساء أمتي‏)‏ رواه الطبراني ورجاله رجال الصحيح غير محمد بن مروان الدهلي وقد وثقه ابن حبان‏.‏

أحب الأهل‏:‏ وعن أسامة بن زيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏‏(‏أحب أهلي إلى فاطمة‏)‏‏.‏

رواه أبو داود الطيالس والطبراني في الكبير والحاكم والترمذي‏.‏

شهادة عائشة لها‏:‏ وعن عائشة رضي الله عنها أنها قالت‏:‏‏(‏ما رأيت أفضل من فاطمة غير أبيها‏!‏‏)‏‏.‏

قالت - وكان بينهما شيء -‏(‏يا رسول الله سلها فإنها لا تكذب‏!‏‏)‏‏.‏

رواه الطبراني في الأوس وأبو يعلى

منزلتها هي وزوجها عند الرسول صلى الله عليه وسلم

وعن النعمان بن بشير‏:‏ استأذن أبو بكر على المصطفى فسمع عائشة عاليا وهي تقول‏:‏ ‏(‏والله لقد عرفت أن فاطمة وعليا أحب إليك مني ومن أبي مرتين أو ثلاثا فاستأذن أبو بكر فأهوى عليها فقال‏:‏ ألا سمعتك ترفعين صوتك على رسول الله صلى الله عليه وسلم‏)‏‏.‏

رواه الإمام أحمد ورجاله رجال الصحيح أيهما الأحب وأيهما الأعز وعن ابن عباس دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم على علي وفاطمة وهما يضحكان فلما رأياه سكتا فقالا لهما النبي‏:‏ ما لكما كنتما تضحكان فلما رأيتماني سكتما‏!‏ فبادرت فاطمة فقالت‏:‏ بأبي أنت يا رسول الله قال هذا‏.‏

قال‏:‏ أنا أحب إلى رسول الله منك‏!‏ فقلت‏:‏ بل أنا أحب إليه منك‏.‏

فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال‏:‏‏(‏يا بنية لك رقة الولد وعلى أعز على منك‏)‏‏.‏

رواه الطبراني بإسناد صحيح

نجاتها هي وولدها‏:‏

وعن على أنه كان عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ أي شيء خبر للمرأة فسكتوا فلما رجع قال لفاطمة‏:‏ أي شيء خير للنساء قالت‏:‏ لا يراهن الرجال‏!‏‏!‏ فذكر ذلك للمصطفى فقال‏:‏‏(‏إنما فاطمة بضعة مني‏)‏‏.‏

وفيه دليل على فرط ذكائها وكمال فطنتها وقوة فمهما وعجيب إدراكها‏.‏

الباب الثاني في تزويجها بعلي وجهازها ومتعلقات ذلك رضي الله عنها

زواج الطاهرة تزويجها بعلي لما شبت فاطمة وترعرعت وبلغت من العمر خمس عشرة سنة وقيل‏:‏ ست عشرة سنة وقيل‏:‏ ثماني عشرة سنة وقيل أحدى وعشرين تزوجها علي وعمره نحو إحدى وعشرين سنة

قالت الليث‏:‏ بعد وقعة بدر‏.‏

وقيل‏:‏ في رجب منها‏.‏

وقيل‏:‏ في صفر‏.‏

وقيل‏:‏ بعد وقعة أحد وبني بها بعد العقد بنحو أربعة أشهر وقيل ستة أشهر ولم يتزوج قبلها ولا عليها‏.‏

قال الليث‏:‏ فولدت له حسنا وحسينا ومحسنا مات صغيرا وأم كلثوم الكبرى .

وولدت فاطمة الزهراء أيضا‏(‏زينب الكبرى‏)‏ تزودها‏(‏عبد الله ابن جعفر‏)‏ فولدت له عدة أولاد ولها العقب فعقب أبي جعفر انتشر من على وأم كلثوم وزينب ابنتي فاطمة‏.‏


وعرف مصر أن الأشراف‏:‏ كل حسنى وحسني‏.‏

وكان تزويج المصطفى فاطمة لعلي بأمر الله تعالى‏:‏ فعن ابن مسعود أنه صلى الله عليه وسلم قال‏:‏‏(‏إن الله تعالى أمرني أن أزوج فاطمة من علي‏)‏‏.‏

رواه الطبراني ورجاله ثقات وعن أنس قال‏:‏ جاء أبو بكر إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقعد بين يديه فقال‏:‏ يا رسول الله قد علمت منا صحتي وقدمي في الإسلام وإني‏.‏

قال‏:‏ وما ذاك قال تزوجني فاطمة‏.‏

فأعرض عنه فرجع أبو بكر إلى عمر فقال‏:‏ إنه ينتظر أمر الله فيها‏.‏

ثم فعل عمر ذلك فأعرض عنه فرجع إلى أبي بكر فقال‏:‏ إنه ينتظر أمر الله فيها‏.‏

انطلق بنا إلى علي نأمره أن يطلب مثل ما طلبنا‏.‏

قال علي فأتياني له فقالا‏:‏ بنت عمك تخطب فنبهاني لأمر فقمت أجر ردائي‏.‏

طرفه على عاتقي به وطرفه الآخر في الأرض حتى انتهيت إليه فقعدت بين يديه فقلت‏:‏ قد علمت قدمي في الإسلام ومُناصَحَتي وأني‏.‏

قال‏:‏ وما ذاك قال تزوجني فاطمة قال‏:‏ وما عندك قال‏:‏ فرسى وبدني‏.‏

قال‏:‏ أما فرسك فلا بد لك منه‏.‏

وأما بدنك فبعها فبعتها بأربعمائة وثمانين درهما فأتيته بها فوضعها في حجره فقبض منها قبضة فقال‏:‏ يا بلال ابتع طيبا وأمرهم أن يجهزوها فعجل لها سريرا مشروطا ووسادة من أدم حشوها ليف وقال‏:‏‏(‏آت أهلك فلا تحدث بها حتى آتيك‏)‏‏.‏

فجاءت مع أم أيمن فقعدت في جانب البيت وأنا في الجانب الآخر فجاء النبي صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏‏(‏ها هنا أخي‏)‏ قالت أم أيمن‏:‏ أخوك وقد زوجته ابنتك‏!‏ فقال لفاطمة‏:‏‏(‏آتيني بماء فقامت إلى قعب في البيت فجعلت فيه ماء فأتته به فمج فيه ثم قال‏:‏ قومي فنضح بين يديها وعلى رأسها وقال‏:‏ اللهم إني أعيذها بك وذريتها من الشيطان الرجيم‏.‏

ثم قال‏:‏ آتيني بماء فعلمت الذي يريده فملأت القعب فأتيته به فأخذ منه بفيه ثم مجه فيه ثم صب على رأس علي وبين قدميه ثم قال‏:‏‏(‏ادخل على أهلك باسم الله‏)‏‏.‏

رواه الطبراني وفيه محسن الأسلمي ضعيف وعن أنس رضى الله عنه أيضا‏:‏ أن عمر أتى أبا بكر فقال‏:‏

قال‏:‏ لا يزوجني‏!‏ قال‏:‏ إذا لم يزوجك فمن يزوج‏!‏ وإنك من أكرم الناس وأقدمهم إسلاما‏.‏

فانطلق أبو بكر إلى عائشة - رضي الله عنها - فقال‏:‏ إذا رأيت من محمد طيب نفسك به وإقبالا - أي عليك - فاذكرى له‏:‏ أني ذكرت فاطمة فلعل الله أن ييسرها لي‏.‏

فرأت منه طيب نفس وإقبالا فذكرت ذلك له فقال‏:‏‏(‏حتى ينزل القضاء‏)‏‏.‏

فرجع إليها أبو بكر فقالت‏:‏ ما أتاه ووددت أني لم أذكر له ما ذكرت‏.‏

فلقى أبو بكر عمر فذكر لهما أخبرته عائشة فانطلق عمر إلى حفصه وقال‏:‏ إذا رأيت منه طيب نفس وإقبالا فاذكريني له واذكرى فاطمة لعل الله ييسرها لي‏.‏

فرأت منه إقبالا وطيب نفس فذكرت له فقال‏:‏‏(‏حتى ينزل القضاء‏)‏ فأخبرته وقالت‏:‏ وددت أني لم أذكر له شيئا‏!‏‏!‏ فانطلق عمر إلى علي وقال‏:‏ ما يمنعك من فاطمة‏!‏ قال‏:‏ أخشى أن لا يزوجني‏!‏

قال‏:‏ إن لم يزوجك فمن أنت أقرب خلق الله إليه فانطلق علي إليه ولم يكن له مقل‏.‏

قال‏:‏ إني أريد أن أتزوج فاطمة‏.‏

قال‏:‏ فافعل‏.‏

قال‏:‏ ما عندي إلا درعي الحُطَمِيَّة‏.‏

قال‏:‏ فاجمع له ما قدرت وأتني به فباعها بأربعمائة وثمانين فأتاه بها فزوجه فاطمة فقبض ثلاث قبضات فدفعها إلى أم أيمن فقال‏:‏ اجعلي منها قبضة في الطيب والباقي فيما يصلح للمرأة من المتاع فلما فرغت من الجهاز وأدخلتها بيتا قال‏:‏ يا على لا تحدثن إلى أهلك شيئا حتى آتيك‏.‏

فأتاهم فإذا فاطمة متعففة وعلي قاعد وأم أيمن فقال‏:‏ يا أم أيمن آتيني بقدح من ماء فأتته به فشرب ثم مج فيه ثم ناوله فاطمة فشربت وأخذ منه فضرب جبينها وبين قدميها وفعل بعلي مثل ذلك‏.‏

ثم قال‏:‏ اللهم أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا‏.‏

رواه البزار وفيه محمد بن ثابت وهو ضعيف بل لوائح الوضع ظاهرة عليه‏.‏

فإن تزويج فاطمة كان في السنة الثانية اتفاقا وبناء المصطفى بحفصة بنت عمر إنما كان في الثالثة‏.‏

وعن ابن عباس قال‏:‏ كانت فاطمة تذكر لرسول الله صلى الله عليه وسلم فلا يذكرها أحد إلا صد عنه فيئسوا منها‏.‏

فلقى سعد بن معاذ فقال‏:‏ إني والله ما أراه يحبسها إلا عليك فقال‏:‏ ما أنا بأحد الرجلين‏.‏

ما أنا بصاحب دنيا يلتمسها منى وقد علم‏:‏ مالي صفراء ولا بيضاء وما أنا بالكافر الذي يترفق بها عن دينه‏.‏

يعنى مبالغة بها‏.‏

إني لأول من أسلم‏.‏

فقال سعد‏:‏ عزمت عليها لتفرجها عني فإن لي في ذلك فرجا ماذا أقول‏!‏ قال‏:‏ تقول‏:‏ جئت خاطبا إلى الله وإلى رسوله‏.‏

فقال النبي من كلمة ضعيفة ثم رجع إلى سعد فقال له‏:‏ لم يزد على أن رحب بي كلمة ضعيفة‏.‏

قال‏:‏ أنكحك‏.‏

والذي بعثه بالحق إنه لا خلف ولا كذب عند أعزم عليك فلتأتينه غداً فأتاه فقال‏:‏ يا نبي الله متى قال الليلة‏:‏ إن شاء الله‏.‏

ثم دعا ثلاثا فقال‏:‏ زوجت ابنتي ابن عمي وأنا أحب أني كون سنة أمتى الطعام عند النكاح فخذ شاة وأربعة أمداد واجعل قصعة اجمع عليها المهاجرين والأنصار فإذا فرغت فآذني‏.‏

ففعل ثم أتاه بقصعة فوضعها بين يديه فطعن في رأسها وقال‏:‏ أدخل الناس رفة بعد رفة فجعلوا يردون كلما فرغت رفة وردت أخرى حتى فرغوا‏.‏

ثم عمد إلى ما فضل منها فتفل فيها فوضعها بين يديه وبارك وقال‏:‏ احملها إلى أمهاتك وقل لهن‏:‏ كلن وأطعمن من غشيكن ثم قام فدخل على النساء فقال‏:‏ زوجت بنتي ابن عمي وقد علمتن منزلها مني وأنا دفعها إليه فدونكم فقمن فطيبنها من

فدخل فلما رأته النساء ذهبن وتخلقت أسماء بنت عميس‏.‏

فقال‏:‏ على رسلك من أنت قالت‏:‏ على رسلك من أنت قالت‏:‏ أنا التي أحرس ابنتك‏.‏

إن الفتاة ليلة زفافها لا بد لها من امرأة قريبة منها إن عرضت لها حاجة أو أرادت أمرا أفضت إليها به‏.‏

قال‏:‏ فإني أسأل إلاهي أن يحرسك من بين يديك ومن خلفك وعن يمينك وشمالك من الشيطان الرجيم ثم خرج بفاطمة فلما رأت عليا بكت فخشى المصطفى أن يكون بكاؤها أن عليا لا مال له‏!‏ فقال‏:‏ ما يبكيك‏!‏ ما ألومك في نفسي وقد أصبت لك خير أهلي والذي نفسي بيده لقد زوجتك سيدا في الدنيا وفي الآخرة لمن المصلحين‏.‏

فدنا منها‏.‏

قال آتيني بالمخضب فأميليه‏.‏

فأتت أسماء به فمج فيه ثم دعا فاطمة فأخذ كفا من ماء فضرب على رأسها وبين قدميها ثم التزمها فقال‏:‏ اللهم إنها منى وإني منها‏.‏

اللهم كما أذهبت عني الرجس وطهرتني فطهرها‏.‏

ثم دعا بمخضب آخر فصنع بعلى كما صنع بها ثم قال‏:‏ قوما جمع الله شملكما وأصلح بالكما‏.‏

ثم قام وأغلق عليهما بابه‏.‏

رواه الطبراني بإسناد ضعيف وعن بريدة قال‏:‏ قال نفر من الأنصار لعلي‏:‏ عندك فاطمة فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ ما حاجة ابن أبي طالب فقال‏:‏ يا رسول الله ذكرت فاطمة فقال‏:‏ مرحبا وأهلا‏!‏‏.‏

لم يزد عليها‏.‏

فخرج علي بن أبي طالب إلى رهط من الأنصار ينتظرونه‏.‏

فقالوا‏:‏ ما وراءك قال‏:‏ ما أدري‏.‏

غير أنه قال‏:‏ مرحبا وأهلا قالوا‏:‏ يكفيك من رسول الله صلى الله عليه وسلم إحداهما‏:‏ أعطاك الأهل والمرحب فلما كان بعد ما زوجه قال‏:‏ يا علي إنه لا بد للعروس من وليمة‏.‏

قال سعد رضي الله عنه‏:‏ عندي كبش وجمع له الأنصار أصوعا من ذرة فلما كان ليلة البناء قال‏:‏ لا تحدث شيئا حتى تلقاني‏!‏ فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بماء فتوضأ منه ثم أفرغه على فقال‏:‏‏(‏اللهم بارك فيهما وبارك لهما في بنائهما‏)‏‏.‏

رواه الطبراني بإسناد صحيح هل هناك تعارض بين الأحاديث

وما في حديث ابن عباس‏:‏ أن سعدا لما خرج له ثم لقيه سعد فحثه عليه من غير أن يعلم أحدهم بما فعله الآخر‏.‏

ولا حديث أسماء‏.‏

إذ مرادها وليمة علي ما قام به بنفسه غير ما جاء به الأنصار وسعدا‏.‏

أو أن الوليمة تعددت فيما دفعه المصطفى لها للنساء‏.‏

وبقية حديثها يشهد له وذاك للرجال‏.‏

ولا حديث أنس المصرح بإيقاعه عليهما لتغاير الكيفية كما أفاده المحب الطبرى‏.‏

وعن جابر لما حضرنا عرس على وفاطمة رضي الله عنهما فما رأينا عرسا كان أحسن منه‏.‏

حشونا الفراش يعني الليف - وأتينا بتمر وزبيب فأكلنا‏.‏

وكان فراشها ليلة عرسها إهاب كبش‏.‏

رواه البزار‏.‏

وفيه ضعف وعن علي قال‏:‏ خطبت فاطمة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت مولاة لي‏:‏ هل علمت أن فاطمة خطبت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت‏:‏ لا‏.‏

قالت‏:‏ فقد خطبت‏.‏

فما يمنعك أن تأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فيزوجك‏!‏

فقلت‏:‏ أو عندي شيء أتزوج به فقالت‏:‏ إنك إن جئته زوجك‏.‏

فوالله ما زالت ترجيني حتى دخلت عليه - وكانت له جلالة وهيبة - فلما قعدت بين يديه أفحمت فما استطعت أن أتكلم جلالة وهيبة‏!‏ فقال‏:‏ ما جاء بك ألك حاجة‏!‏ فسكت‏.‏

فقال‏:‏‏(‏لعلك جئت تخطب فاطمة‏)‏‏!‏ قلت‏:‏ نعم‏.‏

قال‏:‏‏(‏وهل عندك من شيء تستحلها به‏)‏‏.‏

فقلت‏:‏‏(‏ما فعلت درع سلَّحتُكُها‏)‏‏.‏

فوالذي نفس علي بيده إنها لحطمية‏.‏

ما قيمتها أربعة دراهم‏.‏

فقلت‏:‏ عندي‏.‏

فقال‏:‏ قد زوجتكها فابعث إليها بها فاستحلها بها فإن كانت لصدق فاطمة‏.‏

بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏

قال‏:‏ المحب الطبري‏:‏ يشبه أن العقد وقع على الدرع وبعث بها على ثم ردها إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ليبيعها فباعها وأتاه بثمنها‏.‏

ثم هذه الأحاديث وقائع حال فعلية محتملة فعدم تصريح علي بالقبول فيها لا يدل على عدم اشتراطه لاحتمال أنه قيل ما شاء لمن شاء‏.‏

ولا تدل أيضا على عدم وجوب تسمية المهر في العقد بدليل ما رواه أبو داود عن ابن عباس قال‏:‏ لما تزوج علي فاطمة قال له المصطفى‏:‏ أعطها شيئا‏.‏

قال‏:‏ ما عندي شيء‏.‏

قال‏:‏ أني درعك الحطمية‏!‏ فقوله‏:‏‏(‏لما تزوج‏)‏ فيه تصريح بأنه إنما ذكر ذلك بعد وقوع العقد‏.‏

وروى إسحاق - بسند ضعيف - عن علي أنه لما تزوج فاطمة قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم‏(‏اجعل عامة الصداق في الطيب‏)‏‏.‏

وعن أبي يعلى بسند ضعيف عن علي قال‏:‏ خطبت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ابنته فاطمة‏.‏

قال‏:‏ فباع علي درعا وبعض ما باع من متاعه فبلغ أربعمائة وثمانين درهما وأمر رسول الله أن يجعل ثلثين في الطيب وثلثا في الثياب ومج في جرة من ماء وأمرهم أن يغتسلوا به وأمرها أن لا تستبقه برضاع ولدها فسبقته برضاع الحسين وأما الحسن فإنه عليه الصلاة والسلام صنع في فيه شيئا لا ندري ما هو فكان أعلم الرجلين‏.‏

وعن علي بن أحمد اليشكرى أن عليا تزوج فاطمة فباع بعيرا له بثمانين وأربعمائة درهم‏.‏

فقال المصطفى‏:‏ اجعلوا ثلثين في الطيب وثلثا في الثياب‏.‏

وهذا لا ينافيه ما مر أنه أصدقها ذلك الدرع لأن الدرع هو الصداق وثمن البعير قام بما لها ما عليه من حقوق الوليمة واللوازم العرفية والعادية ونحو ذلك‏.‏

وعن حجر بن عنبس - وكان قد أدرك الجاهلية لكنه لم ير المصطفى - قال‏:‏ خطب أبو بكر وعمر إلى رسول الله فاطمة فقال رسول الله‏:‏‏(‏هي لك يا علي‏)‏ رواه الطبراني بإسناد صحيح وعن حجر المذكور قال‏:‏ خطب علي إلى رسول الله فاطمة فقال‏:‏‏(‏هي لك يا علي لست بدخال‏)‏ - أي لأنه كان قد وعده فقال‏:‏ إني لا أخلف الوعد‏.‏

رواه البزار ورجاله ثقات وظاهر حديث حجر الأول أن المصطفى لما خطبها الشيخان ابتدأ عليا فزوجه إياها بغير طلب‏.‏

وظاهر الباقي أنه لما خطباها علم علي فجاء فخطبها فأجابه ويدل عليه كثير من الأخبار المارة‏.‏

والظاهر أن الواقعة تعددت فخطباها فلم يجب ولم يرد فجاء علي فوعده وسكت فلما

وفي حديث عكرمة‏:‏ أنه استأذنها قبل تزويجها منه فقد روى ابن سعد عن عطا قال‏:‏ خطب على فاطمة فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ إن عليا يريد يتزوجك فسكتت فزوجها‏.‏

ففيه أنه يستحب استئذان البكر وأن إذنها سكوتها وعليه الشافعي‏.‏

وروى ابن أبي حاتم عن أنس وأحمد عنه بنحوه قال‏:‏ جاء أبو بكر وعمر يخطبان فاطمة إلى المصطفى فسكت ولم يرجع إليهما شيئا فانطلقا إلى علي يأمرانه يطلب ذلك‏.‏

قال على‏.‏

فنهاني لأمر فقمت أجرر ردائي حتى أتيته فقلت‏:‏ تزوجني فاطمة‏(‏قال‏:‏ وعندك شيء قلت‏:‏ فرسى وبدني‏.‏

قال‏:‏ أما فرسك فلا بد لك منه وأما بدنك - أي درعك - فبعها فبعتها بأربعمائة وثمانين فجئته بها فوضعها في حجرة فقبض منها قبضة فقال‏:‏ أي بلال ابتع بها طيبا وأمرهم أن يجهزوها‏.‏

فجعل لها سريرا مشروطا ووسادة من أدم حشوها ليف وقال لي‏:‏ إذا أتيت فلا تحدثن شيئا حتى آتيك فجئت مع أم أيمن فقعدت في جانب البيت وأنا في جانب فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ ها هنا أخي‏.‏

قالت أم أيمن‏:‏ أخوك وتزوجه ابنتك‏!‏ قال نعم فقال لفاطمة‏:‏ آتيني بماء فقامت فأتت

بعقب - أي قدح - في البيت فيه ماء فأخذه ومج فيه ثم قال لها تقدمي فتقدمت فنفخ بين يديها وعلى رأسها وقال‏:‏ اللهم إني أعيذها بك وذريتها من الشيطان الرجيم ثم قال‏:‏ أدبرى فأدبرت وصب بين كتفيها ثم فعل مثل ذلك مع على‏.‏

ثم قال له‏:‏ ادخل بأهلك باسم الله والبركة‏)‏‏.‏

وأخرج الخطيب البغدادي في كتاب التلخيص عن أنس قال‏:‏ بينما أنا عند المصطفى إذا غشيه الوحي فلما سرى عنه قال لي‏:‏ تدري ما جاء به جبريل من عند صاحب العرش‏(‏إن الله أمرني أن أزوج فاطمة من على‏.‏

انطلق فادع لي أبا بكر وعمر وعثمان وعبد الرحمن بن عوف وعدة من الأنصار‏.‏

فلما اجتمعوا وأخذوا مجالسهم - وكان علي غائبا - قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ الحمد لله المحمود بنعمته المعبود بقدرته المطاع سلطانه النافذ أمره في سمائه وأرضه الذي خلق الخلق بقدرته وميزهم بأحكامه وأعزهم بدينه وأكرمهم بنبيهم محمدا إن الله - تبارك اسمه وتعالت عظمته - قال عز من قائل‏:‏‏(‏وَهُوَ الَّذي خَلَقَ مِنَ الماءِ بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصَهراً وَكانَ رَبُّكَ قَديراً‏)‏‏.‏

فأمر الله مجرى إلى قضائه وقضاؤه مجرى إلى قدره ولكل قدر أجل ولكل أجل كتاب يمحو ما يشاء ويثبت وعنده أم الكتاب‏.‏

ثم إن الله أمرني أن أزوج فاطمة من علي فاشهدوا على أني قد زوجته على أربعمائة مثقال فضة إن رضي على بذلك‏.‏

ثم دعا بطبق من بسر‏.‏

ثم قال انتبهوا فانتبهنا ودخل علي فتبسم النبي في وجهه ثم قال‏:‏‏(‏إن الله أمرني أن أزوجك فاطمة على أربعمائة مثقال فضة أرضيت فقال‏:‏ رضيت‏.‏

زاد ابن شاذان في رواية‏:‏ ثم خر علي ساجدا شكرا لله تعالى‏.‏

فقال المصطفى‏:‏‏(‏جمع الله شملكما وبارك عليكما وأخرج منكما صالحا طيبا‏)‏‏.‏

زاد في رواية ابن شاذان‏:‏‏(‏وجعل نسلكما مفاتيح الرحمة ومعدن الحكمة‏)‏‏.‏

وهذه واقعة محتملة كما مر لأن يكون على قبل لما حضر وعلم‏.‏

وقوله‏:‏‏(‏إن رضى‏)‏ صورة تعليق لا حقيقته لأن الأمر منوط برضى الزوج‏.‏

على أن هذا الحديث قد حكم ابن الجوزى بوضعه وتبعه الذهبي‏.‏

وقالا هو من وضع ‏(‏محمد بن دينار‏)‏ ورواه ابن عساكر بنحوه وقال‏:‏ غريب لا أعلمه‏.‏

قال ابن طاهر المهدسي‏:‏ محمد بن دينار روى عن هيثم عن يونس عن الحسن عن أنس تزويج فاطمة والراوى عنه فيه جهالة‏.‏

قال ابن الجوزى‏:‏ وضع ابن دينار هذا الحديث فوضع الطريق الأول إلى أنس ووضع الطريق الثاني إلى جابر وأقره على الجزم بوضعه الجلال السيوطي فيما تعقبه عليه مع تحريه لاجتهاد في أحكامه ما وجد بذلك سبيلا‏.‏

والحاصل أن هذه الكيفية من الخطبة عند العقد والاجتماع كذلك لا أصل له بالكلية‏.‏

وأما وقوع التزويج بالأمر الإلهي لعلي وخطبة الشيخين لها قبل ذلك جعل الدرع صداقا فلا شك فيه لوروده من طرق بأسانيد صحيحة‏.‏

وأما ما زعمه الشيخ شهاب الدين بن حجر الهيتمي من أن لذلك أصلا فممنوع وما تمسك به من كلام الحافظ بن حجر في اللسان فمدفوع فإن الحافظ لم يقل فيه إنه غير موضوع بل حكى عن ابن عساكر أن الرواي عن محمد بن دينار دمشقى فيه جهالة‏.‏

على أن محمد بن دينار وضاع فمراده زيادة توهين الحديث وأنه مع كونه من رواية ابن دينار فالراوى عنه أيضا فيه جهالة فهي ظلمات بعضها فوق بعض‏.‏

وأخرج ابن سعد في طبقاته عن عكرمة قال لما زوج المصطفى عليا فاطمة كان فيما جهزت به سرير مشروط ووسادة من أدم حشوها ليف وقربة‏.‏

وقال لعلى‏:‏ إذا أتيت بها فلا تقربها حتى آتيك‏.‏

وكانت اليهود يأخذون الرجل عن امرأته فلما أتى بها قعدا جنبا في ناحية البيت ثم جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فدعا بماء فأتى به فمج فيه ومسه بيده ثم دعا عليا فنضح من ذلك على كتفيه وصدره وذراعيه ثم دعا فاطمة فأقبلت تتعثر في ثوبها حياء من رسول الله ففعل بها مثل ذلك‏.‏

ثم قال لها يا فاطمة أما إني ما أليت أن أنكحتك خير أهلي‏.‏

وأخرج ابن ماجه عن علي قال‏:‏ لقد أهديت ابنة الرسول صلى الله عليه وسلم فما كان فراشنا ليلة أهديت إلا إهاب كبش‏.‏

وروى الطبراني‏:‏‏(‏لما أهديت فاطمة إلى على لم نجد في بيته إلا رملا مبسوطا ووسادة حشوها ليف وجزة وكوزا‏)‏‏.‏

وروى عن رجل قال‏:‏ أخبرتني جدتي‏:‏ أنها كانت مع النسوة اللاتي أهدين فاطمة إلى على قالت‏:‏ أهديت في بردين عليها ودملجان من فضة مصفران فدخلت بيت علي فإذا إهاب شاة ووسادة فيها ليف وقربة ومنخل وقدح‏.‏

وروى أحمد في الزهد عن علي قال‏:‏

وروى عن علي قال‏:‏ ما كان لنا إلا إهاب كبش تنام على ناحيته وتعجن فاطمة على ناحتيه‏.‏

وروى أبو بكر بن فارس وابن مشدد عن ضمرة بن حبيب‏:‏ قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم على ابنته فاطمة بخدمة البيت وقضى على علي بما كان خارج البيت‏.‏

وروى البخاري في الخمس ومسلم في الدعوات وغيرهما عن على‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما زوجه فاطمة بعث معها خميلة ووسادة من آدم وحشوها ليف ورحيين ومسقا وجرتين‏.‏

فقال علي لفاطمة ذات يوم‏:‏ والله لقد مرت سنون حتى اشتكيت صدري وقد جاء الله أباك بصبي فاذهبي فاستخدميه‏.‏

فقالت‏:‏ والله أنا طحنت حتى مجلت يداي‏!‏ فأتت النبي فقال‏:‏ ما جاء بك أي بنية‏!‏ قالت‏:‏ جئت لأسلم عليك واستحيت أن تسأله ورجعت‏!‏ فقال‏:‏ ما فعلت قالت‏:‏ استحيت أن أسأله فأتياه جميعا فقال علي يا رسول الله من الله عليك بِسَبيٍ وسعة فأخدمنا‏.‏

فقال‏:‏ والله لا أعطيكما وأدع أهل البيعة تطوى بطونهم لا أجد ما أنفق عليهم‏.‏

ولكني أبيعهم وأنفق عليهم وأحفظ عليهم إيمانهم فرجعا فأتاهما وقد دخلا إلى قطيفتهما إذا غطت رؤوسهما تكشفت أقدامهما وإذا غطت أقدامهما تكشفت رؤوسهما‏.‏

قال‏:‏ ألا أخبركما بخير ما سألتماني قالا‏:‏ بلى‏.‏

قال‏:‏ كلمات علمنيهن جبريل‏:‏ تسبحان الله في دبر كل صلاة عشرا وتحمدان الله عشرا وتكبران عشرا‏.‏

وإذا أويتما إلى فراشكما فسبحا الله ثلاثا وثلاثين واحمدا ثلاثا وثلاثين وكبرا أربعا وثلاثين‏.‏

قال‏:‏ فوالله ما تركتهن منذ علمنيهن رسول الله‏.‏

فقال له ابن اللواء‏:‏ ولا ليلة صفين قال‏:‏ نعم‏.‏

وسرى ذلك إلى ذريتهما‏.‏

ولهذا لما ذهب عنهم الخلافة الظاهرة لكونها صارت ملكا ومن ثم لم تتم للحسنين عوضوا منها بالخلافة الباطنة حتى ذهب كثيرون إلى أن قطب الأولياء لا يكون في كل زمن إلا منهم‏.‏

الباب الثالث في فضائلها

وبناء المصطفى عليها واختصاصه بها واهتمامه بشأنها وتنويهه بذكرها وتحذيره من إيذائها وبغضها والأذى لها وتعليمه إياها وتأديبه وتهذيبه لها وغير ذلك رضي الله عنها

فضائلها

الحديث الأول مكانتها عن المسور بن مخرمة رضي الله عنه أنه عليه الصلاة والسلام قال‏:‏‏(‏فاطمة بضعة منى أي جزء مني فمن أغضبها فقد أغضبني‏)‏‏.‏

رواه البخاري في الصحيح الحكم فيمن يسبها‏:‏ قال السهيلي‏:‏ إن من سبها فقد كفر ويشهد له أن أبا كبابة حين ربط نفسه وحلف أن لا يحله إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم وجاءت فاطمة لتحله فأبى من أجل قسمه فقال رسول الله

وقال بعضهم‏:‏ إن كل من وقع منهم في حق فاطمة شيء فتأذت به فالنبي صلى الله عليه وسلم يتأذى به ولا شيء أعظم من إدخال الأذى عليها من قبل ولدها وهذا عرف بالاستقراء‏.‏

معالجة من تعاطى ذلك بالعقوبة في الدنيا ولعذاب الآخرة أشد‏.‏

الحديث الثاني هي بضعة من رسول الله صلى الله عليه وسلم عنه - أيضا - أنه صلى الله عليه وسلم قال‏:‏‏(‏فاطمة بضعة مني يقبضني ما يقبضها ويبسطني ما يبسطها وإن الأنساب تنقطع يوم القيامة غير نسبي‏)‏‏.‏

رواه الإمام أحمد والحاكم

الحديث الثالث هي شجنة منه عنه - أيضا - عن رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏إنما فاطمة شجنة مني يبسطني ما يبسطها ويقبضني ما يقبضها‏)‏‏.‏

الحديث الرابع يؤذي النبي ما يؤذيها عن أبي حنظلة - مرسلا - أنه عليه الصلاة والسلام قال‏:‏‏(‏إنما فاطمة بضعة مني - أي قطعة لحم - فمن أذاها فقد أذاني‏)‏‏.‏

رواه الحاكم الحديث الخامس يغضب النبي ما يغضبها‏:‏ عن عبد الله بن الزبير قال‏:‏ قال صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏إنما فاطمة بضعة مني يؤذيني ما أذاها ويغضبني ما يغضبها‏)‏‏.‏

رواه أحمد والترمذي والحاكم والطبراني بأسانيد صحيحة الحديث السادس أحصنت فرجها عن ابن مسعود عنه عليه الصلاة والسلام‏:‏‏(‏إن فاطمة أحصنت فرجها وإن الله أدخلها

رواه الطبراني في الكبير بإسناد فيه ضعف

الحديث السابع حرمها الله وذريتها على النار عنه - أيضا -‏(‏أن فاطمة حصنت فرجها فحرمها الله وذريتها على النار‏)‏‏.‏

رواه الحاكم وأبو يعلى والطبراني بإسناد ضعيف لكن عضده في رواية البزار له بنحوه وبه صار حسنا‏.‏

والمراد بالنار نار جهنم فإما هي وابناها فالمراد في حقهم التحريم المطلق‏.‏

أما الحديث فهو محمول على أولادها فقط وبه فسره أحد رواية‏(‏أبو كريب‏)‏ وعلى بن موسى الرضى‏:‏ ذكروا أن زيد بن موسى الكاظم خرج على المأمون فظفر به فبعث به لأخيه على الرضى فوبخه الرضى وقال له‏:‏ يا زيد ما أنت قائل لرسول الله إذا سفكت الدماء وأخفت السبل وأخذت المال من غير حله‏!‏

‏(‏إن فاطمة أحصنت فرجها فحرمها الله وذريتها على النار‏)‏‏!‏ إنما هذا لما خرج من بطنها فقط‏.‏

وأخرج أبو نعيم والخطيب عن محمد بن يزيد قال‏:‏ كنت ببغداد فقال‏:‏ هل لك فيمن يدخلك إلى على بن علي بن الرضى قلت نعم فأدخلني فسلمنا عليه وجلسنا فقلت له حديثا‏:‏‏(‏إن فاطمة أحصنت فرجها‏)‏‏.‏ إلخ عام أو خاص فقال‏:‏ بل خاص بالحسن والحسين‏.‏

الحديث الثامن‏:‏ الله غير معذبها ولا ولدها‏:‏ عن ابن عباس قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لفاطمة‏:‏ ‏(‏إن الله تعالى غير معذبك ولا ولدك يعنى الحسن والحسين بالنار‏)‏‏.‏

رواه الطبراني بناء المصطفى صلى الله عليه وسلم عليها وتحذيره من إيذائها وبغضها والأذى لها‏!‏‏!‏

الحديث التاسع‏:‏ رعاية مشاعرها عن المِسوَر بن مَخرَمَةَ قال‏:‏ إن عليا خطب بنت أبي جهل فقال المصطفى صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏إن فاطمة بضعة منى وأنا أتخوف أن تفتن في دينها وإني لست أحرم حلالا ولا أحل حراما لكن الله لا تجتمع بنت رسول الله‏.‏

وبنت عدو الله عند رجل واحد أبدا‏)‏‏.‏

رواه أحمد والشيخان وأبو داود وابن ماجه

الحديث العاشر عظم مكانتها عن عمر بن الخطاب عنه عليه الصلاة والسلام‏:‏‏(‏إن فاطمة وعليا والحسن والحسين في حظيرة القدس في قبة بيضاء سقفها عرش الرحمن‏)‏‏.‏

رواه ابن عساكر بإسناد ضعيف جدا بل قيل بوضعه

الحديث الحادي عشر الحفاظ عليها عن المسور بن مخرمة قال‏:‏ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وهو على المنبر‏:‏‏)‏ إن

بني هاشم بن المغيرة استأذنوني أن ينكحوا ابنتهم على بن أبي طالب فلا اذن لهم ثم لا آذن لهم ثم لا آذن لهم إلا أن يريد ابن أبي طالب أن يطلق ابنتي وينكح ابنتهم وإني لست أحرم حلالا ولا أحلل حراما‏.‏

ولكن الله لا تجتمع بنت رسول وبنت عدو الله أبدا‏)‏‏.‏

رواه الشيخان زاد في رواية‏:‏‏(‏فإنما فاطمة بضعة مني يرييني ما رابها ويؤذيني ما أذاها‏)‏‏.‏

الحديث الثاني عشر‏:‏ الحرص على فعل ما يرضيها عن سرير بن عقلة قال‏:‏ خطب علي بنت أبي جهل فاستشار رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ عن حسبها تسألني قال‏:‏ لا ولكن أتأمرني بها قال‏:‏ لا فاطمة بعضة مني ولا أحسب إلا أنها تحزن أو تجزع‏!‏ فقال علي‏:‏ لا آتي بما تكرهه‏.‏

الحديث الثالث عشر‏:‏ عن أسماء بنت عميس قالت‏:‏ خطبني على فبلغ ذلك فاطمة فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم وقالت‏:‏ إن أسماء متزوجة عليا‏.‏

قال‏:‏ ما كان لها أن تؤذى الله ورسوله‏.‏

رواه الطبراني

الحديث الرابع عشر توفير الهدوء النفسي لها عن ابن عباس أن عليا خطب بنت أبي جهل فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏إن كنت تزوجتها فرد علينا ابنتنا‏.‏

والله لا تجتمع بنت رسول الله وبنت عدو الله تحت رجل‏)‏‏.‏

وراه الطبراني في معاجيمه

الحديث الخامس عشر رضي الله لرضاها وغضبه لغضبها‏:‏ عن علي - رضي الله عنه - قال‏:‏

رواه الطبراني بإسناد حسن تعليمه إياها وتأديبه وتهذيبه لها

الحديث السادس عشر سيدة نساء المؤمنين يوم القيامة‏:‏ عن فاطمة الزهراء قالت‏:‏ قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏يا فاطمة أما ترضين أن تأتي يوم القيامة سيدة نساء المؤمنين‏)‏‏.‏

رواه الديلمي

الحديث السابع عشر استجابتها لله ورسوله عن أبي هريرة رضي الله عنه قال‏:‏ قال عليه الصلاة والسلام‏:‏‏(‏يا فاطمة‏:‏ اشترى من الله ولو بشق تمرة‏)‏ رواه الديلمي أيضا

صبرنا على مرارة الدنيا عن جابر بن عبد الله قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏يا فاطمة اصبري على مرارة الدنيا‏)‏‏.‏

رواه ابن لال في المكارم اختصاصه بها واهتمامه بشأنها وتوجيهه لها

الحديث التاسع عشر حسن اختيار الزوج لها‏:‏ عن عكرمة قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏يا فاطمة إني ما أليت أن أنكحتك خير أهلي‏)‏‏.‏

رواه ابن سعد عنه مرسلا

الحديث العشرون متابعتها بالتوجيه النبي الكريم‏:‏ عن أبي هريرة رضي الله عنه‏.‏

عنه عليه الصلاة والسلام‏.‏

أنه قال‏:‏‏(‏يا فاطمة ما لي لا أسمعك بالغداة والعشي تقولين‏:‏ يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين‏)‏‏.‏

رواه الخطيب

الحديث الحادي والعشرون دعوتها إلى تحمل المسئولية‏:‏ عن أبي هريرة عنه عليه الصلاة والسلام قال‏:‏‏(‏يا فاطمة بنت محمد اشترى نفسك من النار فإني لا أملك لك من الله شيئا‏)‏‏.‏

رواه البيهقي

الحديث الثاني والعشرون الثناء على زوجها عن ابن مسعود قال‏:‏‏(‏أصابت فاطمة صبيحة العرس رعدة فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ يا فاطمة زوجك سيد في الدنيا وإنه في الآخرة لمن الصالحين‏)‏‏.‏

الحديث الثالث والعشرون عن أنس عنه عليه الصلاة والسلام‏:‏ يا فاطمة ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك به أن تقولي‏:‏‏(‏يا حي يا قيوم برحمتك استغيث فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين وأصلح لي شأني كله‏)‏‏.‏

الحديث الرابع والعشرون حسن لقاء الرسول صلى الله عليه وسلم لها‏:‏ عن أم سلمة قالت‏:‏ بينا رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي إذ قال الخادم‏:‏‏(‏إن عليا وفاطمة بالباب فقال‏:‏ قومى فتحى عن أهل بيتي فدخل علي وفاطمة ومعهما الحسن والحسين فأخذ الصبيين فوضعهما في حجره واعتنق عليا بإحدى يديه وفاطمة بالأخرى فقبل فاطمة وقبل عليا‏)‏‏.‏

رواه أحمد وغيره

الخامس والعشرون رعايته لأبنائها‏:‏ عن زينب بنت أم سلمة أن المصطفى دخل عليه الحسن والحسين وفاطمة فجعل الحسن من شق والحسين من شق وجعل فاطمة في حجره وقال‏:‏ رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد‏)‏‏.‏

رواه الطبراني وغيره

الحديث السابع والعشرون ولد فاطمة ومكانتهم‏:‏ فاطمة الزهراء قالت‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏كل بني لآدم ينتمون إلى عصبة إلا ولد فاطمة فأنا وليهم وأنا عصبتهم‏)‏‏.‏

رواه الطبراني وأبو يعلى الحديث الثامن والعشرون من أحب آل البيت فهو معهم‏:‏ عن على عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏‏(‏أنا وفاطمة على مجتمعون ومن أحبنا يوم القيامة نأكل ونشرب حتى يفرق بين العباد فبلغ ذلك رجلا من الناس فقال‏:‏ كيف بالعرض

رواه الطبراني وفي إسناده من لا يعرف الحديث التاسع والعشرون مسئوليتها عن نفسها عن حذيفة عنه عليه الصلاة والسلام قال‏:‏‏(‏يا فاطمة بنت رسول الله أعملي لله خيرا فإني لا أغني عنك من الله شيئا يوم القيامة‏)‏‏.‏

رواه البزار تنويهه صلى الله عليه وسلم بذكرها الحديث الثلاثون سيدة نساء العالمين وسيدة نساء المؤمنين‏:‏ عن عائشة رضي الله عنها قالت‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏يا فاطمة أما ترضين أن تكوني سيدة نساء العالمين وسيدة نساء المؤمنين‏)‏‏.‏

رواه الحاكم

الحديث الحادي والثلاثون‏:‏ عن علي - مرفوعا -‏(‏إذا كان يوم القيامة نادى مناد من وراء الحجب‏:‏ يا أهل الجمع غضوا أبصاركم عن فاطمة بنت محمد حتى تمر‏!‏‏)‏‏.‏

رواه الحاكم وتمام وغيرهما

الحديث الثاني والثلاثون عظم مكانتها عند ربها عن أبي هريرة - مرفوعا - إذا كان يوم القيمة نادى مناد من بطنان العرش‏:‏‏(‏أيها الناس غضوا أبصاركم حتى تجوز فاطمة إلى الجنة‏)‏‏.‏

رواه أبو بكر الشافعي

الحديث الثالث والثلاثون موكبها حين تمر على الصراط عن أبي أيوب الأنصاري - مرفوعا - إذا كان يوم القيامة نادى مناد من بطنان العرش‏:‏ يا أهل الجمع نكسوا رؤوسكم وغضوا أبصاركم حتى تمر فاطمة بنت محمد على الصراط فتمر مع سبعين ألف جارية من الحور العين كمر البرق‏.‏

الحديث الرابع والثلاثون كيف تمر على الصراط عن عائشة - مرفوعا -‏(‏إذا كان يوم القيامة نادى مناد معشر الخلائق طأطئوا رؤوسكم حتى تجوز فاطمة بنت محمد فتمر عليها ريطتان خضراوان‏)‏‏.‏

رواه الطبراني والحاكم وأبو نعيم

الحديث الخامس والثلاثون أول من يدخل الجنة عن علي قال‏:‏‏(‏أخبرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أول من يدخل الجنة أنا وفاطمة‏)‏ رواه ابن سعد

الحديث السادس والثلاثون أفضل نساء أهل الجنة‏:‏ عن ابن عباس - مرفوعا - أفضل نساء أهل الجنة خديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد

رواه أحمد والترمذي بإسناد صحيح قال الحافظ ابن حجر‏:‏ هذا نص صريح قاطع للنزاع في تفضيل خديجة على عائشة لا يحتمل التأويل‏.‏

الحديث السابع والثلاثون تبادل المودة والحنان بينها وبين أبيها‏:‏ عن أبي ثعلبة الحسيني قال‏:‏‏(‏كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قدم من سفر بدأ بالمسجد فصلى ركعتين ثم ثنى بفاطمة ثم يأتي أزواجه‏.‏

فقدم من سفر فصلى ركعتين ثم أتى فاطمة فتلقته على باب القبة فجعلت تلتهم فاه وعينيه وتبكى‏.‏

قال‏:‏ ما يبكيك قالت‏:‏ أراك شعثا أيضا قد اخلولقت ثيابك‏!‏‏!‏ فقال لها‏:‏ لا تبكي فإن الله عز وجل بعث أباك بأمر لا يبقى على ظهر الأرض نبت ولا مدر ولا حجر ولا وبر ولا شعر إلا أدخل الله به عزا وذلا‏)‏‏.‏

رواه الطبراني وأبو نعيم



عظم مكانتها عند أبيها

عن ثوبان‏:‏‏(‏كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سافر آخر عهده إتيان فاطمة وأول من يدخل عليه إذا قدم فاطمة‏)‏‏.‏

رواه أحمد والبيهقي

الحديث التاسع والثلاثون أين هي من الميزان‏(‏عن ابن عباس عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال‏:‏ أنا ميزان العلم وعلى كفتاه والحسن والحسين خيوطه والأئمة من أمتى عموده وفاطمة علاقته توزن فيه أعمال المحبين لنا والمبغضين لنا‏)‏‏.‏

رواه الديلمي

الحديث الأربعون اسمها على باب الجنة عن ابن عباس عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏

‏(‏ليلة عرج بن إلى السماء رأيت مكتوبا على باب الجنة بالذهب‏:‏ لا إله إلا الله محمد رسول الله علىٌّ حبيب الله الحسن والحسين صفوة الله‏)‏‏.‏

فاطمة أمة الله‏)‏‏.‏

رواه الديلمي -

الحديث الحادي والأربعون الكلمات التي تلقاها آدم ‏(‏عن ابن عباس قال‏:‏ سألت المصطفى عن الكلمات التي تلقاها آدم من ربه فتاب عليه فقال‏:‏ سأل بحق محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين‏)‏‏.‏

الحديث الثاني والأربعون سيدة نساء عالمها عن عمران بن حصين أن نبي الله صلى الله عليه وسلم عاد فاطمة وهي مريضة فقال لها‏:‏ كيف عيناك يا بنية أما ترضين أن تكوني سيدة نساء العالمين قالت‏:‏ فأين مريم بنت عمران قال‏:‏ تلك سيدة نساء عالمها وأنت سيدة نساء عالمك والله لقد زوجك سيدا في الدنيا

رواه الحاكم عن عائشة

الحديث الثالث والأربعون خير نسائها عن علي - رضي الله عنه‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏خير نسائها مريم وخير نسائها فاطمة‏)‏‏.‏

رواه الترمذي

الحديث الرابع والأربعون خير نساء عالمها عن عروة قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏‏(‏مريم خير نساء عالمها وفاطمة خير نساء عالمها‏)‏‏.‏

رواه الحارث بن أسامة

الحديث الخامس والأربعون سيدة نساء أهل الجنة عن أبي سعيد قال‏:‏ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ فاطمة سيدة نساء أهل الجنة إلا ما كان من مريم بنت عمران‏.‏

رواه أبو نعيم

الحديث السادس والأربعون سيدات أهل الجنة بعد مريم عن ابن عباس - رضي الله عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏‏(‏سيدات أهل الجنة بعد مريم بنت عمران فاطمة وخديجة ثم بنت مزاحم‏)‏‏.‏

رواه الطبراني في الكبير والأوسط بسند رجاله رجال الصحيح

الحديث السابع والأربعون سيدة نساء المؤمنين‏:‏ عن عائشة قالت‏:‏ اجتمعت نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاءت فاطمة تمشى وما تخطىء مشيتها مشية أبيها‏.‏

فقال‏:‏ مرحبا يا بنتي فأقعدها عن يمينه فسارها بشيء فبكت ثم سارها فضحكت فقلت له أخبريني بما سارك‏.‏

قالت‏:‏ ما كنت لأفشى عليه سرا فلما توفى قلت لها‏:‏ أسألك بما لي عليك من الحق لما أخبرتني بما سارك‏.‏

قالت‏:‏ أما الآن فنعم‏.‏

سارني قال‏:‏ إن جبريل يعارضني بالقرآن في كل سنة مرة وإنه عارضني العام مرتين ولا أرى ذلك إلا اقتراب أجلي فاتقى الله واصبري فنعم السلف أنالك فبكيت‏.‏

ثم سارني وقال‏:‏‏(‏أما ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين فضحكت‏)‏‏.‏

رواه الشيخان

الحديث الثامن والأربعون سيدة نساء أهل الجنة عن أم سلمة قالت‏:‏‏(‏دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم فاطمة عام الفتح فناجاها فبكت ثم حدثنا فضحكت فلما توفى سألتها قالت‏:‏ أخبرني أنه يموت فبكيت ثم أخبرني أني سيدة نساء أهل الجنة إلا مريم بنت عمران فضحكت‏)‏‏.‏

الحديث التاسع والأربعون أول بيته لحوقا به

عن عائشة - رضي الله عنها - حدثتني فاطمة قالت‏:‏ أسر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن جبريل كان يعارضني بالقرآن في كل سنة مرة وأنه عارضني العام مرتين ولا أراه إلا قد حضر أجلي وإنك أول بيتي لحوقا بن ونعم السلف أنالك‏!‏ قالت‏:‏ فبكيت‏.‏

قال‏:‏ ألا ترضين أن تكوني سيدة نساء هذه الأمة أو نساء المؤمنين‏!‏ فضحكت‏!‏ رواه الشعبي عن مسروق

الحديث الخمسون أشدهم شبها برسول الله صلى الله عليه وسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت‏:‏‏(‏ما رأيت أحد أشبه كلاما وحديثا برسول الله صلى الله عليه وسلم من فاطمة كانت إذا دخلت قام إليها فقبلها ورحب بها وأخذ بيديها وأجلسها في مجلسه وكانت هي إذا دخل عليها قامت إليه فقبلته وأخذت بيده وأجلسته مكانها‏.‏

فدخلت عليه في مرضه الذي توفى فيه فأسر إليها فبكت ثم أسر إليها فضحكت فقلت‏:‏ كنت أحسب لهذه المرأة فضلا على

فلما توفى رسول الله صلى الله عليه وسلم سألتها عن ذلك قالت‏:‏ أسر لي أنه ميت فبكيت ثم أسر لي أني أول أهله لحوقا به فضحكت‏)‏‏.‏

رواه ابن حبان ولا تنافي بين هذا الحديث وما قبله من الأخبار‏.‏

فلعل تعدد صدور ذلك منه لها وبكاؤها وضحكها لم يكن لمجموع الخبرين وإلا لما استقل به أحدهما كما استقل به حديث عائشة فهو دليل على أنه لموته فقط لا لكل واحد منهما وإلا لما ضحكت للثاني‏.‏

الباب الرابع في خصائصها ومزاياها على غيرها رضي الله عنها

خصائصها ومزاياها على غيرها وهي كثيرة‏:‏

روى أحمد والحاكم والطبراني عن أبي سعيد الخدري - بإسناد صحيح مرفوعا -‏(‏فاطمة سيدة نساء أهل الجنة إلا مريم‏)‏‏.‏

وفي رواية صحيحة‏:‏‏(‏إلا ما كان من مريم بنت عمران‏)‏ فعلم أنها أفضل من أمها خديجة وما وقع في الأخبار مما يوهم أفضليتها فإنما هو من حيث الأمومة فقط‏.‏

وعن عائشة - على الصحيح - بل الصواب‏.‏

قال السبكي‏:‏ الذي نختاره وندين الله به‏:‏ أن فاطمة أفضل‏!‏ ثم خديجة‏!‏ ثم عائشة‏!‏ قال‏:‏ ولم يخف عنا الخلاف في ذلك ولكن إذا جاء نهر الله بطل نهر العقل‏!‏ قال الشيخ شهاب الدين بن حجر الهيتمي‏:‏ ولوضوح ما قاله السبكي تبعه عليه المحققون‏.‏

وممن تبعه عليه‏:‏ الحافظ أبو الفضل بن حجر فقال في موضع‏:‏ هي مقدمة على غيرها من نساء عصرها ومن بعد هن مطلقا‏.‏

وأما قول ابن القيم‏:‏ إن أريد بالتفضيل كثرة الثواب عند الله فذاك أمر لا يطلع عليه فإن عمل القلوب أفضل من عمل الجوارح‏.‏

وإن أريد كثرة العلم فعائشة‏.‏

وإن أريد شرف الأصل ففاطمة لا محالة وهي فضيلة لا يشاركها فيها غير أخواتها‏.‏

وإن أريد شرف السيادة فقد ثبت النص لفاطمة وحدها‏.‏

وما امتازت به عائشة من فضل العلم لخديجة ما يقابله وأعظم‏!‏ وهي أنها أول من أجاب إلى الإسلام ودعى إليه وأعان على إبلاغ الرسالة بالنفس والمال والتوجه فلها مثل أجر من جاء بعدها إلى يوم القيامة‏.‏

قال‏:‏ وقيل انعقد الإجماع على أفضلية فاطمة فأين ما عدا مريم مريم أفضل منها إن قلنا بما عليه القرطبي في طائفة من أنها‏(‏نبية‏)‏ وكذا على قول تقدم نبوتها بقوة الخلاف وبقصده استثناءها‏.‏

أعنى مريم في عدة أحاديث من بعضها‏.‏

بل روى ابن عبد البر عن ابن عباس مرفوعا‏:‏‏(‏سيدة نساء العالمين مريم ثم فاطمة ثم خديجة ثم آسية‏)‏‏.‏

قال القرطبي‏:‏ وهذا حديث حسن يرفع الإشكال من أصله‏.‏

وقول الحافظ بن حجر‏:‏‏(‏إنه غير ثابت‏)‏‏.‏

إن أراد به نفي الصحة الاصطلاحية فمسلم فإنه حسن لا صحيح‏.‏

ونص على ذلك الحافظ الجبل ولفظه عن ابن عباس مرفوعا‏(‏سيدات نساء أهل الجنة بعد مريم بنت عمران فاطمة وخديجة ثم آسية بنت مزاحم امرأة فرعون‏)‏ رواه الطبراني في الأوسط وكذا الكبير بنحوه‏.‏

قال الحافظ الهيثمي‏:‏ ورجال الكبير رجال الصحيح‏.‏

لكن قال بعضهم‏:‏ لا أعدل ببضعة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحدا وممن صار إلى ذلك‏:‏ المقريزى والسيوطى‏.‏

أفضليتها على نساء هذه الأمة‏:‏ أما نساء هذه الأمة فلا ريب في تفضيلها عليهن مطلقا بل صرح غير واحد أنها وأخوها إبراهيم أفضل من جميع الصحابة حتى الخلفاء الأربعة‏.‏

وذهب الحافظ بن حجر أنها أفضل من بقية أخواتها لأنها ذرية المصطفى دون غيرها من بناته فإنهن متن في حياته فكن في صحيفته ومات في حياتها فكان في صحيفتها‏!‏ قال‏:‏ وكنت أقول ذلك استنباطا إلى أن وجدت الإمام ابن جرير الطبرى نص عليه‏:‏ فأخرج عن طريق فاطمة بنت الحسين بن على بن جدتها فاطمة قالت‏:‏‏(‏دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما وأنا عند عائشة فناجاني فبكيت ثم ناجاني فضحكت فسألتني عائشة عن ذلك فقلت‏:‏ لا أخبرك بسره فلما توفى سألتني فذكرت الحديث في معارضة جبريل له بالقرآن مرتين وأنه قال‏:‏ أحسب أني ميت في عامى هذا وأنه لم ترزأ امرأة من نساء العالمين مثلها‏.‏

فلا تكوني دون امرأة منهن صبرا فبكيت فقال‏:‏ أنت سيدة نساء أهل الجنة فضحكت‏)‏‏.‏

ما أخرجه الطحاوي‏:‏ وأما ما أخرجه الطحاوي وغيره من حديث عائشة في قصة مجىء زيد بن حارثة بزينب بنت المصطفى‏.‏

قال النبي صلى الله عليه وسلم‏(‏هي أفضل بناتي أصيبت في‏)‏‏.‏

فأجاب عنه بعض الأئمة - بفرض ثبوته - بأن ذلك كان متقدما ثم وهبه الله فاطمة من الأحوال السنية والكمالات العليا ما لم يطاولها فيه أحد من نساء هذه الأمة مطلقاً‏.‏

على أن البزار روى عن عائشة أنها قالت‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة‏:‏‏(‏هي خير بناتي أنها أصيبت بي‏)‏‏.‏

وعليه فلا حاجة للجواب المتقدم بنصه الصريح على أفضليتها مطلقا‏.‏

الثانية أنه يحرم التزويج عليها والجمع بينها وبين ضرة قال المحب الطبري‏:‏ قد دلت الأخبار - أي المارة - على تحريم نكاح علي على فاطمة حتى تأذن‏.‏

ويدل عليه قوله تعالى‏:‏‏(‏وَما كانَ لَكُم أَن تُؤذوا رَسولَ اللَهِ‏)‏ لكن تبين من كلام جمع متقدمين من أئمتنا الشافعية أن ذلك من خصائص بناته لا من خصائص فاطمة فقط‏.‏

وممن صرح به الشيخ أبو علي في شرح التلخيص‏:‏ فقال‏:‏ يحرم التزويج على بناء النبي أي من ينسب إليه بالنبوة‏.‏

لكن استوجه الحافظ ابن حجر أنه خاص بفاطمة لأنها كانت أصيبت بأمها وأخواتها واحدة فواحدة فلم يبق من تأنس به ممن يخفف عنها ألم الغيرة وفيه نظر‏.‏

كما في الفتاوى الظهيرية الحنفية‏.‏

قالت المولدات‏:‏ طهرت من نفاسها بعد ساعة لئلا تفوتها صلاة ولذلك سميت الزهراء‏!‏‏!‏ ومن جزم بذلك من أصحاب الشافعية‏:‏ المحب الطبريى وأورد فيه حديثين‏:‏ أنها حوارء آدمية طاهرة مطهرة لا تحيض ولا يرى لها دم في طمث ولا في ولادة‏.‏

لكن الحديثان المذكوران رواهما الحاكم وابن عساكر عن أم سليم زوج أبي طلحة‏.‏

وهما موضوعان كما جزم به ابن الجوزى وأقره على ذلك جمع منهم‏:‏ الجلال السيوطي مع شدة عليه‏.‏

الرابعة أنها كانت لا تجوع روى البيهقي في الدلائل عن عمران بن حصين قال‏:‏‏(‏كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ أقبلت فاطمة فوقفت بين يديه فنظر إليها وقد ذهب الدم من وجهها وغلبت عليها الصفرة من شدة الجوع فرفع يده حتى وضعها على صدرها في موضع القلادة وفرج بين أصابعه ثم قال‏:‏ اللهم مشبع الجماعة ورافع الوضيعة ارفع فاطمة بنت محمد‏)‏‏.‏

قال عمران‏:‏ فسألتها بعد‏.‏

وعنه أيضا‏:‏ إني لجالس عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ أقبلت فاطمة فقامت بحذائه مقابلة‏.‏

فقال‏:‏‏(‏ادنى يا فاطمة‏)‏‏.‏

فدنت دنوة ثم قال‏:‏ ادنى فدنت حتى قامت بين يديه‏.‏

قال عمران‏:‏ فرأيت صفرة قد ظهرت على وجهها وذهب الدم فبسط رسول اله صلى الله عليه وسلم بين أصابعه ثم وضع كفه فرفع رأسه فقال‏:‏‏(‏الله مسبع الجوعة وقاضي الحاجة ورافع الوضيعة لا تجع فاطمة بنت محمد‏)‏‏.‏

فرأيت صفرة الجوع قد ذهبت عن وجهها وظهر الدم‏.‏

ثم سألتها بعد فقالت‏:‏‏(‏ما جعت بعد ذلك أبدا‏)‏‏.‏

رواه الطبراني في الأوسط‏.‏

ورواه الطبراني بسند حسين عن فاطمة أن النبي صلى الله عليه وسلم أتاها يوما فقال‏:‏‏(‏أين ابناي‏)‏‏.‏

يعني الحسن والحسين‏.‏

قالت‏:‏ أصبحنا وليس في بيتنا شيء يذوقه ذائق فقال على‏:‏ أذهب بهما فإني أخاف أن يبكيا عليك وليس عندك شيء‏!‏ فذهب بهما إلى فلان اليهودي فتوجه إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فوجدهما في سربه بين يديهما فضل من تمر‏.‏

فقال يا علي‏:‏ ألا تنقلب بابني قبل الحر‏!‏ قال‏:‏ أصبحنا ولي عندنا شيء فلو جلست يا رسول الله حتى أجمع لفاطمة بعض تمرات‏.‏

فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى اجتمع لفاطمة شيء من تمر فجعله في حجره

الخامسة يقال إنها لم تغسل بعد الموت وإنها غسلت نفسها لما رواه الإمام أحمد في مسنده وابن سعد في طبقاته عن سلمى قالت‏:‏ اشتكت فاطمة شكوها التي قبضت فيه‏!‏ فكنت أمرضها فأصبحت يوما وخرج علي لبعض حاجته فقالت‏:‏ يا أمة اسكبي لي عسلا فسكبت لها عسلا فاغتسلت كأحسن ما رأيتها تغتسل ثم قالت‏:‏ أغطيني ثيابي الجدد فلبستها ثم قالت‏:‏ قربى فراشي وسط البيت فاضطجعت واستقبلت القبلة وجعلت يدها تحت خدها وقالت‏:‏ يا أمة‏:‏ إني مقبوضة وقد تطهرت فلا يكشفني أحد‏!‏ فقبضت مكانها فجاء على فأخبرته فقال‏:‏ لا والله لا يكشفها أحد فدفنها بغسلها ذلك‏.‏

حديث غريب وإسناده جيد ولكن فيه ابن اسحق وقد ضعفه وله شواهد ومرسل وهو‏:‏ ما رواه عبد الله بن محمد بن عقيل‏:‏ أن فاطمة لما حضرتها الوفاة أمرت عليا فوضع لها غسلا فاغتسلت وتطهرت ودعت بثياب كفنها فأتيت بثياب غلاظ خشنة فلبستها ومست من

فقلت له‏:‏ هل علمت أحدا فعل ذلك قال نعم كثير بن العباس وكتب في أطراف أكفانه‏:‏ يشهد كثير بن العباس‏:‏ أنه لا إله إلا الله‏.‏

وقد أنكر الحافظ بن حجر في القول المسدد في الذب عن مسند أحمد علي ابن الجوزى في حكمه عليه بالوضع وقال كثيرون‏:‏ غسلها زوجها علي أو أسماء بنت عميس وصلى على عليها ودفنها ليلا بوصية منها في محل فيه ولدها الحسن تحت محرابها‏.‏

وكان موتها بعد المصطفى صلى الله عليه وسلم بعد ستة أشهر على الصحيح‏.‏

وقيل بثمانية وقيل بثلاثة وقيل بشهرين ليلة الثلاثاء لثلاث خلون من رمضان سنة أحدى عشرة‏.‏

قال الذهبي‏:‏ والصحيح أن عمرها أربع وعشرون سنة‏.‏

وقيل‏:‏ أحدى وعشرون‏.‏

وقيل‏:‏ ست وعشرون وقيل‏:‏ ست وعشرون وقيل‏:‏ تسع وعشرون‏.‏

وقيل‏:‏ ثلاث وثلاثون وقيل‏:‏ خمس وثلاثون‏.‏

وقال عبد الله بن الحارث‏:‏ مكثت بعد أبيها ستة أشهر وهي تذوب وما ضحكت بعده أبدا‏!‏‏!‏

وروى الطبراني بسند رجاله موثوقون - لكن فيه انقطاع - عن جعفر بن محمد‏:‏ مكثت فاطمة بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أشهر ما رئيت ضاحكة‏)‏

الحديث‏.‏

أول من غطى نعشها في الإسلام

قال جمع‏:‏ وهي أول من غطى نعشها في الإسلام‏.‏

روى ابن سعد عن أم جعفر أن فاطمة قالت لأسماء بنت فيصفها‏:‏ إني أستقبح ما يصنع بالنساء‏!‏‏!‏ يطرح على المرأة الثوب فيصفها‏.‏

فقالت‏:‏ ألا أريك شيئا رأيته بالحبشة فدعت بجريدة رطبة فحسيتها ثم طرحت عليها ثوبا‏.‏

فقالت فاطمة‏:‏ ما أحسن هذا‏!‏‏!‏ إذا أنا مت فغسليني أن وعلى ولا يدخلن أحد علينا ثم اصنعي بي هكذا‏.‏

فلما توفيت صنع بها ما أمرت به‏.‏

انقراض نسب الرسول إلا من فاطمة قال العلماء‏:‏ انقرض نسب الرسول صلى الله عليه وسلم إلا من فاطمة لأن أمامة بنت بنته زينب تزوجت

قال الزبير بن بكار ثم انقرض عقب زينب‏.‏



الباب الخامس فيما روته من الأخبار وأنشأته من الأشعار

روايتها للحديث

اعلم أنها لسرعة موتها لم ترو من الأحاديث إلا قليلا‏.‏

ذكروا أن جميع ما روته لا يبلغ عشرة أحاديث فمن ذلك‏:‏‏(‏حديث المسارة‏)‏ المار و‏(‏حديث القول عند دخول المسجد‏)‏‏.‏

رواه الترمذي وابن ماجه من رواية فاطمة الصغرى عنها مرسلا‏.‏

وقد ثبت أيضا له من طريق آخر عن فاطمة عن أبيها الحسين عنها‏.‏

وحديث‏:‏‏(‏ألا يلومن امرؤ إلا نفسه يبيت وفي يده رمح مخمر‏)‏‏.‏

وحديث‏:‏‏(‏ترك الوضوء مما مسته النار‏)‏‏.‏

أخرجه أحمد من رواية الحسن بن الحسن عنها مرسلا‏.‏

وحديث‏:‏‏(‏ساعة الإجابة في يوم الجمعة وأنها إذا تدلت الشمس للغروب‏)‏‏.‏

أخرجه البيهقي في الشعب وأخرج أحمد عن محمد بن علي‏.‏

قال‏:‏ كتب إلى عمر بن عبد العزيز أن أفتح له وصية فاطمة فكان في وصيتها‏:‏ الستر الذي يزعم الناس أنها أحدثته وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل عليها فلما رآه رجع‏.‏

وأخرج الطبراني عن فاطمة بنت رسول الله‏.‏

أنها أتت بالحسن والحسين غليه في شكواه الذي توفى فيه فقالت‏:‏ يا رسول الله هذان ابناك فورثهما شيئا قال‏:‏‏(‏أما الحسن فله هيبتي وسودَدى‏)‏‏.‏

‏(‏وأما الحسين فله جودى وجراءتي فإن ابتليتم فاصبروا فإن العاقبة للمتقين‏)‏‏.‏

وأخرج عن أبي مليكة قال‏:‏‏(‏كان فاطمة تنقر الحسن وتقول‏:‏ بني شبه رسول الله إنه ليس شبيها لعلى‏)‏‏.‏

‏(‏كيف طابت نفوسكم أن تحثوا التراب على رسول الله‏)‏‏.‏

وأخرج ابن عساكر عن جابر بن سعيد قال‏:‏ أخبرتني فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم أنها رأت في نومها أنا نكحت أبا بكر فنكح علي أسماء بنت عميس وكانت بنت عميس تحت أبي بكر فمات أبو بكر وفاطمة فنكح على أسماء بنت عميس‏.‏

ما ينسب إليها من الشعر‏:‏ ومما ينسب إليها من الشعر قولها ترثى أباها كما في سيرة اليعمري‏:‏

اِغبَرَّ آفاقُ السَماءِ وَكُوِّرَت ** شَمسُ النَهارِ وَأَظلَمُ العَصراتِ

فَالأَرضُ مِن بَعدَ النَّبِيِّ كَئيبَةً ** أَسَفاً عَلَيهِ كَثيرةُ الرَجفانِ

فَليَبكِهِ شَرقُ البِلادِ وَغَربُها ** وَليَبكِهِ مَضَرُ وَكُلُّ يَماني

وَليَبكِهِ الطَودُ المُعظِمِ جَوُّهُ ** وَالبَيتِ ذو الأَستارِ وَالأَركانِ

يا خاتِمَ الرُملِ المُبارَكِ ضَوؤُهُ ** صَلى عَلَيكَ مَنزِلِ الفُرقانِ رواية طاهر بن يحيى العلوى وابن الجوزى‏:‏ وروى طاهر بن يحيى العلوى وابن الجوزى في الوفاء عن علي‏:‏‏(‏لما دفن رسول الله صلى الله عليه وسلم جاءت فاطمة فوقفت على قبره وأخذت قبضة

وقيل بل هو لعلى‏:‏

ما عَلَىَّ مِن شَمَّ تُربَةَ أَحمدٍ ** أَلّا يَشُمُ مَدى الزَمانِ غَوالِيا

صُبَّت عَلَيَّ مَصائِبٌ لَوأَنَّها ** صُبَّت عَلى الأَيّامِ عُدن لَيالِيا



ما تمثلت به من الشعر‏:‏

وروى أنها تمثلت بشعر فاطمة بنت الأحجم‏:‏

قَد كُنتَ لي جَبَلاً أَلوَذُ بِظِلِّهِ ** فَتَرَكتَني أَمشي لِأَجرَدَ ضاحي

قَد كُنتِ ذاتَ حَميَةٍ ما عِشتَ لي ** أَمشي البَرازَ وَكُنتَ أَنتَ جَناحي

فَاليَومَ أَخضَعُ لَلَّذليلِ وَأَتقى ** مِنهُ وَأَدفَعُ ظالِمي بِالراحِ

وَإِذا دَعَت قُمرِيَّةٌ شَجَناً لَها ** لَيلاً عَلى فَنَنٍ دَعَوتُ صِياحي

ما رواه الثعلبي‏:‏ وروى الثعلبي بإسناده‏:‏ أن الحسن والحسين مرضا فعادهما المصطفى في ناس فقالوا‏:‏ يا أبا الحسن لو نذرت فنذر على وفاطمة‏:‏ إن شفيا أن يصوما ثلاثا‏.‏

فشفيا ولا شيء عندهم فاقترض علي من يهودى آصعا فصنعت فاطمة طعاما وقدمته له عند فطره فوقف بالباب سائل فاستطعمهم فقال على‏:‏

أَما تَرينَ البائِسِ المِسكين ** قَد قامَ بِالبابِ لَهُ حين

يَشكو إَلى اللَهِ وَيَستَكين ** يَشكو إِلَينا جائِعُ حَزين

كُلُ اِمرِىء بِكَسبِهِ رَهين ** وَفاعِلُ الخَيراتِ يَستَعين

مَوعِدُهُ جَنَّةٌ عَلِيين ** حرَمَها اللَهُ عَلى الضَنين

وَلِلبَخيلِ مَوقِفٌ مَهين ** تَهوى بُهِ النار إِلى سِجّين فقالت فاطمة‏:‏

أَمرُكَ سَمعٌ يابنَ عَمِّ ** وَطاعَةٌ ما بيَ مِن لَومٍ وَلا وِضاعَة

عُذّيتُ بِاللُبِ وَبِالبَراعَة ** أُطعِمُهُ وَلا أُبالي الساعَة

أَرجوا إِذا أَنفَقتُ مِن مَجاعَة ** أَنَّ ألحَق الأَخيار وَالجَماعَة

* وأدخل الخلد ولى شفاعة * فأعطى الطعام ومكثوا يومهم وليلتهم لم يذوقوا الماء فصنعت مثله فوقف بالباب يتيم فاستطعم فقال على رضي الله عنه‏:‏

يا فاطِمَة بِنتُ السَيّد الكَريم ** بِنتُ نَبِيِّ لَيسَ بِالزَنيم

يُساقُ في النارِ إِلى الجَحيم ** شَرابُهُ الصَديدُ وَالحَميم فقالت فاطمة‏:‏

إِنّي لأُعطيهُ وَلا أَبالي ** وَأَوثِرُ اللَهُ عَلى عِيالي

أَمسوا جِياعاً وَهُم أَشبالي ** أَصغَرُهما يَقتُل في القِتال

بَكرُبَلاءُ يَقتُل في اِغتِيال ** للقاتِل الوَيلُ مَع الوِبال

تَهوى بِهِ النار إِلى سَفال ** مُصَفَّد اليَدَينِ بِالأَغلالِ

* لِقَولِهِ زادَت عَلى الأَكيال *

فأعطى الطعام وأمسكوا يومين وليلتين لم يذوقوا شيئا إلا الماء القراح فوقف بالباب أسير فاستطعم فقال على‏:‏

فاطِمَة بِنتُ النَبِي أَحمَد ** بِنتُ نَبي سَيِّد مُسَوَّد

هذا أَسير للنَبي المُهتَدى ** مُكَبَّل في غُلِّهِ المِقيد

يَشكوا إِلَينا الجوعُ وَالتَشَدُّد ** مَن يُطعِمُ اليَومَ يَجِدُهُ في غَد

عِندَ العَلي الواحِد المُوَحَد ** ما يَزرَع الزارِع سَوفَ يُحصَد

فأجابته فاطمة قائلة:

لَم يَبقَ مِمّا جِئتُ غَير صاعٍ ** قَد دُمِيِّت كَفى مَع الذّراع

اِبناى وَاللَهُ مِنَ الجِياع ** أبوهُما بِمُحتَدِّهِ صناع

يَصنَعُ المَعروفُ بِاِبتِداع ** عَبل الذِراعينِ طَويلِ الباعِ

* وَما عَلى رَأسي مِن قِناعٍ * فأعطوه الطعام ومكثوا ثلاثا لا يذوقون الأكل وقد قضوا نذرهم أخذ على الحسين وأقبل لعلى المصطفى وهم يرتعشون كالفراخ من شدة الجوع فقال المصطفى‏:‏‏(‏ما أشد ما يسوؤني مما أرى بكم انطلق بنا إلى ابنتي فاطمة‏)‏‏.‏

فما رآها وقد لصق بطنها بظهرها وغارت عينها لشدة الجوع قال‏:‏ واغوتاه‏!‏‏!‏ يموت أهل بيت محمد جوعاً‏!‏ فنزل قول الله تعالى‏:‏‏(‏يوفون بالنذر‏)‏ إلى قوله‏:‏‏(‏إِنَّما نُطعِمُكُم لِوَجهِ اللَهِ‏)‏‏.‏

محب العدل
10/07/2004, 11:43 PM
رواية واحدة فقط بسند من فضلك

إتحاف المخابيل هذا ليس فيه شئ بسند

جارية بن قدامة
11/07/2004, 12:00 AM
رواية واحدة فقط بسند من فضلك

إتحاف المخابيل هذا ليس فيه شئ بسند
=================================

صدقني يا << يا محب العدل >> ستبقى تكرر الكلام الذي لا يكرره عاقل .

لا أدري إنك جاهل أم تتجاهل ؟

فإن كنت جاهلا فأرجو أن تتعقل وتتعلم وتتثقف .

وإن كنت تتجاهل فزادك الله تجاهلا وعنادا .

آمين يا رب العالمين .
=====================

السلام على البتول فاطمة الزهراء ابنة رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم والسلام على ابيها النبي الكريم القرشي الهاشمي والسلام على بعلها بطل الإسلام علي بن أبي طالب والسلام على ابنيها سيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين .

سيد محمد البدوي
11/07/2004, 04:25 AM
[B]بسمه تعالى

بارك الله فيك أخي جارية وأخي مالك بن حارث استمرا والله معكما ..

شمس الحقيقة
11/07/2004, 04:26 AM
[B]بسمه تعالى

بارك الله فيك أخي جارية وأخي مالك بن حارث استمرا والله معكما ..

يستمرا في ماذا ????

ما تشوف القص واللصق ، وبعد شوي بندخل الصفحة الرابعة :مفتر:

جارية بن قدامة
11/07/2004, 04:44 AM
يستمرا في ماذا ????

ما تشوف القص واللصق ، وبعد شوي بندخل الصفحة الرابعة :مفتر:

==============================

شمس الحقيقة
======

لن تخرج أنت و<< محب العدل >> من هذا النقاش ومن على شاكلتكما إلا وأنتم تجرون أذيال الخيبة ، فالحق لا يبطله شي ومن ضاق عليه الحق فالجور عليه أضيق .


فأهل البيت عليهم السلام وعلى رأسهم أمير المؤمنين والزهراء البتول صلوات الله وسلامه عليهم هم مصابيح الحق والعدالة ولن تستطيعون أن تزحزحونا عن الولاء الذي انغرس في أعماقنا لهم صلوات الله وسلامه عليهم .

الصورة الحقيقية
11/07/2004, 04:44 AM
يستمرا في ماذا ????

ما تشوف القص واللصق ، وبعد شوي بندخل الصفحة الرابعة :مفتر:

ولماذا يضايق سماع فضائل سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء (ع)

محب العدل
11/07/2004, 08:20 AM
حتى الآن لم أر رواية واحدة بسند صحيح


لمن لا يدرك المطلوب نقول

كل ما نقل الأخ ليس له مصداقية اكثر من فيلم سينمائي، مجرد كلام لا أصل له.

الصورة الحقيقية
11/07/2004, 11:23 AM
حتى الآن لم أر رواية واحدة بسند صحيح


لمن لا يدرك المطلوب نقول

كل ما نقل الأخ ليس له مصداقية اكثر من فيلم سينمائي، مجرد كلام لا أصل له.

خَتَمَ اللّهُ عَلَى قُلُوبِهمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عظِيمٌ

ابطال ذلك الفلم عائشة والبخاري والترميذى وكثير من الصحابة الكبار فهو من انجح الافلام الذي تم اخراجه في شخصية الزهراء (ع)

محب العدل
11/07/2004, 11:29 AM
رواية واحدة صحيحة في إسم الزهراء يا جماعة ..

الزهراء الزهراء الزهراء .. صدعتمونا بهذا الإسم المفترى على بنت النبي صلى الله عليه وسلم.

الصورة الحقيقية
11/07/2004, 12:02 PM
رواية واحدة صحيحة في إسم الزهراء يا جماعة ..

الزهراء الزهراء الزهراء .. صدعتمونا بهذا الإسم المفترى على بنت النبي صلى الله عليه وسلم.
بسم الله الرحمن الرحيم
((وَقَالُوا قُلُوبُنَا فِي أَكِنَّةٍ مِّمَّا تَدْعُونَا إِلَيْهِ وَفِي آذَانِنَا وَقْرٌ وَمِن بَيْنِنَا وَبَيْنِكَ حِجَابٌ فَاعْمَلْ إِنَّنَا عَامِلُونَ ))

انشاء الله دوما تصاب بالصداع بمساع كلمة الزهراء

محب العدل
11/07/2004, 12:14 PM
يا حبيب قلبي،

مساع كلمة الزهراء الآن صار اضحوكة بعد ان فشلتم في التدليل على أصله :)

جارية بن قدامة
11/07/2004, 12:33 PM
رواية واحدة صحيحة في إسم الزهراء يا جماعة ..

الزهراء الزهراء الزهراء .. صدعتمونا بهذا الإسم المفترى على بنت النبي صلى الله عليه وسلم.

===================

لا يا << محب العدل >>

هذا الإسم الشريف ليس افتراء على أبنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

هذا الإسم الشريف يسلب راحتك ويقلقك لأنك من كثرة حسد وبغضك لها لا تطيق اسم الزهراء عليها السلام .

نعم إنها صلوات الله وسلامه عليها هي الزهراء البتول وهي فاطمة بنت محمد رسول الإسلام صلى الله عليه وآله وسلم .


السيّد عبّاس المدرسّي
كلمة الزهراء (ع)
خطبة الزهراء في أحدث قصيدة شعرية


مؤسسة عاشوراء
Ashura Foundation



--------------------------------------------------------------------------------



(( 5 )



أنـا لـلزّهراء أهـدي قــلمي .......... هي وحي ـ وشعوري ـ ودمي
أنــا لااعــرف الاّ حــبها ............. وألـى دِفءِ وَلاَهَــا أَحـتَمِي
هـي من روح النبيّ المصطفى .......... وإليهــا أنـا روحـي تـنتمي
وهـي الجـوهرة الفـرد الّتي ............. خصّهــا الله بكـلّ القـــيم
إن تسـد مـريم فـي أمّـتها ............. فـلقد ســادت جـميع الأمـم
نسـبي منهـا ومنهـا حسـبي ............. وكفـاني العـزً أنّـي فـاطمي



--------------------------------------------------------------------------------



( بقدها النحيل ، وصوتها المضمخ بالألم ، وبعقلها النير الكبير ، وقلبها الشجاع البصير .. وقفت فاطمة الزهراء تلقي طابها العظيم في مسجد ابيها رسول الله (ص) بالمدينة لتجلو درب الرسول الذي رش النور على درب الانسان ، وضوّى برسالته ابعاد الزمان والمكان ، ولكي ترفع عن كاهل الاسلام ظلم الظالمين ، ولتهزّ الأرض من تحت الأقدام وحتى قيام الساعة .
ان خطاب الزهراء فاطمة (ع) في مسجد ابيها محمد (ص) احتجاجاً على غصب « فدك » لم يكن مجرد صرخة في وجه الظلم بل كان بالدرجة الأولى « تعرية » لمنهج خاطىء و « انذارا » لمستقبل خطير


--------------------------------------------------------------------------------

( 10 )

تترقبة الجزيرة العربية جزاء زحزحة الوصي عن زعامة الامّة بعد الرسول الاعظم .
لقد جاء الخطاب في المسجد النبوي ، وبجوار قبر المصطفى محمد (ص) ليسجل اعتراض المسجد النبوي الذي كان دائماً محور الهدى الديني ـ على « سقيفة بني ساعدة » الذي جرى تحت سقفه أول الاجتماع .
لم تكن فاطمة من النوع يقيم لحطام الدنيا وزناً ـ وهي التي اهدت حتّى ثياب عرسها لسائلة مسكينة ليلة الزفاف ـ وهي التي شهد القرآن لها ولألها في سورة ( هل أتى ) بالايثار في سبيل الله ولو كان بهم خصاصة ، وهي التي شهدت لها آية التطهير ( انّما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيراً ) بالصدق والعفّة ولكن اغتصاب « فدك » كان حجة على الذين غصبوا الخلافة وسنداً واضحاً يدين فعل « المغتصبين » .
لقد اثبتت الزهراء (ع) للتاريخ كلّه أنّ خلافة تقوم في أول خطوة لها بالاعتداء على « املاك رسول الله » ليست امتداداً للنبي بقدر ما هي انقلاب عليه ، كما هو شأن كلّ « الانقلابات »

--------------------------------------------------------------------------------

( 11 )

واخراج عمّال فاطمة منها وبالقوة او كما يعبر صاحب الصواعق المحرقة « انتزاع فدك من فاطمة ».. كما يدرك مغزى اصرار فاطمة الزهراء (ع) على المطالبة بحقّها حتّى الموت ... فلم تكن فدك هي المطلوبة بل « الخلافة الاسلامية » ـ ولم يكن اصرار الخليفة على موقفه ، الاّ لكي يقطع المدد عن المطالبين بالخلافة .
من هنا قامت فاطمة (ع) تطالب حقّها المغتصب باعتبارة « نحلة » من رسول الله اليها فطالبها الخليفة بالشهود.. وشهد على ذلك « عليّ » و «أمّ ايمن » و « الحسنان » فردت شهادة امّ ايمن بحجّة انّها امرأة ـ علماً بأن الرسول قد شهد لها بأنّها من اهل الجنة ، ـ وردت شهادة عليّ ـ بحجّة أنّه يجر النار إلى قرصه !! وردّت شهادة سيّدا شباب اهل الجنة الحسن والحسين بحجّة انّهما صغيران !! علماً ـ بأن صاحب اليد على الملك ، لا يطالب بالشهود في أيّ مذهب من مذاهب الاسلام ولا في ايّ قانون من قوانين الارض أو السماء فلا يحقّ لأي كان ان ينتزع يد احد على ملك ، ثم يطالبه باثبات ملكيته له .
ولما رفضت شهود فاطمة بالنحله.. قالت اذن : فهي « ملكي » بالإرث ، فرتّبوا على الفور حديثاً على لسان النبي الاكرم يقول : ( نحن معاشر الانبياء لا نورث ذهباً ولا ديناراً .. ) ناسين أنّه مخالف لصريح القرآن الكريم في آيات كثيرة ومتفرقة ( مذكورة في خطاب الزهراء ) .
ولم يكن أمام فاطمة الزهراء (ع) إلا لتلقي حجّتها في المسجد وعلى رؤوس الاشهاد.. فجاء خطابها قاصعاً قامعاً دامغاً لا يدع مجالاً للريب عند أحد..


--------------------------------------------------------------------------------

( 12 )

المناورة
ولم يجد « الخصم » بمنطق الزهراء المؤزّر بآيات الذكر الحكيم ، الاّ ان يناور باسم الجماهير ، ويعتذر عمّا فعل بانّه استجابة لطلب الناس ! ولا ادري متى كان طلب « الاغتصاب » مبررا « للاغتصاب » أياً كان الطالب ، وأياً كان المغتصب ، فكيف والغصب لأملاك النبي الأعظم التي انتقلت الى فاطمة نحلة أو ارثاً .. ( وذلك بنصّ الكتاب العزيز الذي يعطي الانفال ـ وهي كلّ أرض لم يحررها الجيش الإسلامي للنبي الأكرم (ص) ، وفدك أرض صالح عليها أهلها رسول الله وسلمت صلحاً لا حرباً ـ ) .
وفي الأخير .. وبعد أخذ ورد صرّح الخليفة أمام الجماهير بعدم شرعيّة انتزاع فدك من الزهراء .. ولم يجد بدّاً من الاعتراف ، ولكنّه حاول الالتفاف على حجّتها برمي الكرة في مرمى الجماهير الحاضرة في المسجد .. فصار حقّ الزهراء المسلّم رهناً برضى قوم يعرفون تماماً وجه الحقّ ومقصد الخليفة من هذه المناورة ، ولكن سيف الذي شهر في السقيفة ما كان يدع لأحد مجالاً للاعتراض ..
ولم يكن يخفى على احد حقّ فاطمة في فدك ..

--------------------------------------------------------------------------------

( 13 )


فدك .. عبر التاريخ

غير أنّ « فدك » لم تذهب الى « خزينة الدولة » الا لفترة قصيرة .. ثمّ سلّمها عمر لابناء فاطمة ، ثمّ انتزعها عثمان ليعطيها لصهره مروان بن الحكم ، ثمّ عادت لعليّ في خلافته ـ وكانت له معها موقف حكيم ! وجاء معاوية فانتزعها من اصحابها ولم يردّها الى خزينة الدولة بل قسّمها بين أقرباءه ثلاث أقسام : فئلث لمروان وثلث لعمر بن عثمان ، وثلث لولده يزيد ( قاتل الحسين بن علي «ع» ) وهكذا بقيت في كف الامويين حتّى خلقت لمروان وحده .. ثمّ ورثها عمر بن عبد العزيز فردّها على أولاد فاطمة ثمّ اضطر تحت ضغط أعوانه الى توزيع غلّتها عليهم فقط واستبقاء الاصل في يده ، ثمّ انتزعها يزيد بن عيد الملك لنفسه ، وبقيت في يد المروانيين حتى زالت دولتهم وعلى زمن العباسيين .. ردّها ابو العباس السفّاح الى ابناء فاطمة ( عبدالله بن الحسن بن الحسن ) ثمّ انتزعها ابو جعفر المنصور ثمّ ردّها ولده المهدي بن المنصور الى ابناء فاطمة ، ثمّ انتزعها ولده موسى بن المهدي..
وبقيت في يد العباسيين حتّى عام 210 فردّها المأمون على ابناء فاطمة ، وكتب بذلك كتاباً ضمنّة ادلّة امتلاك فاطمة لفدك (1) .. ثم انتزعها
____________
1 ـ كتب المأمون العباسي الرسالة التالية الى واليه على المدينة قثم بن جعفر : ( أما بعد ، فانّ
--------------------------------------------------------------------------------

( 14 )

المتوكل ووهبها لابن عمر البازيار ، وكان فيها احدى عشرة نخلة غرسها النبي (ص) بيده الكريمة فوجّه البازيار رجلا يقال له « بشران فصرم تلك النخيل ، ثمّ عاد ففلج !! ولا يذكر التاريخ شيئاً عن فدك بعد ما صارت في يد البازيار المعادي للنبي وآله عليهم السلام .
وهكذا كلما كان الحكم يميل « للانصاف » لاهل البيت كان يعيد فدكاً الى ابناء فاطمة وكلّما جنح للظلم ، اغتصبها من جديد ، ولكّن حقّ
____________
أمير المؤمنين بمكانه من دين الله وخلافة رسوله ( صلى الله عليه وسلم ) والقرابة به أولى من استن بسنته وسلّم لمن منحه منحة وتصدّق عليه بصدقة منحته وصدقته وبالله توفيق أمير المؤمنين وعصمته واليه في العمل بما يقرّه اليه رغبته ، وقد كان رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) أعطى فاطمة بنت رسول الله وتصدق بها عليها وكان ذلك أمراً ظاهراً معروفاً لا اختلاف فيه بين آل رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) ولم تدعى منه ما هو اولى به من صدق عليه فرأى امير المؤمنين ان يردها الى ورثتها ويسلمها اليهم تقرباً الى الله تعالى ، باقامة حقه وعدله والى رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) بتنفيذ أمره وصدقته فأمر باثبات ذلك في دواوينه والكتاب إلى عماله فلئن كان ينادي في كلّ موسم بعد أن قبض نبيه ( صلى الله عليه وسلم ) ان يذكر كلّ من كانت له صدقة أو هبة أو عدة ذلك فيقبل قوله وتنفّذ عدته إنّ فاطمة ( رضى الله عنها ) لأولى بأن يصدق قولها فيما جعل رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) لها وقد كتب أمير المؤمنين إلى المبارك الطبري مولى أمير المؤمنين بأمره بردّ فدك على ورثة فاطمة بنت رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) بحدودها وجميع حقوقها المنسوبة إليها وما فيها من الرقيق والغلاّت وغير ذلك وتسليمها إلى محمد بن يحيى بن الحسين بن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ومحمد بن عبدالله ابن الحسن بن على بن الحسين بن علي بن ابي طالب لتولية أمير المؤمنين ايّاها القيام بها لأهلها . فاعلم ذلك من رأي أمير المؤمنين وما ألهمه الله من طاعته ووفقه له من التقرّب اليه وإلى رسوله ( صلى الله عليه وسلم ) وأعلمه من قبلك وعامل محمد بن يحيى ومحمد بن عبدالله بما كنت تعامل به المبارك الطبري واعنهما على ما فيه عمارتها ومصلحتها ووفور غلاّتها إن شاء الله والسلام . ( راجع ص 28 كتاب فدك ) .
--------------------------------------------------------------------------------

( 15 )

فاطمة في فدك صار اظهر من الشمس في رابعة النهار واصبح حديث ( نحن معاشر الأنبياء لا نورث ) مثل ( قميص عثمان ) في التاريخ ، يستمر من وراءه طلاب الحكم ليقصوا عن الخلافة اهلها الحقيقيين ، وكفى ب ( فدك ) شهادة على صدق وطهارة وحقّ منهج وقف على رأسه أهل البيت ـ عليّ وفاطمة والحسن والحسين .. الحماة الحقيقيون للرسالة .
ومن المفارقات الطريفة ، أن الذين استلبوا الخلافة في سقيفة بني ساعدة من ( أهل البيت ) كانوا يشعرون بالضعف لانّه كان ينقصهم قوة الحقّ في خلافتهم ، فراحوا يرمّمون ذلك النقص بقوة المال المغتصب ، والسيف المشتهر .. أمّا عليّ أمير المؤمنين (ع) والذي كان ازهد النّاس في الدنيا ، وأحرصهم على الرسالة فما كان ليشعر بشيء من الضعف في خلافته حتّى يغطّيه بالمال فلا نقص « الاجماع الجماهيري » وقد تدافعت نحوه كالسيل وكانّها تعتذر عن تقصيرها القديم .. ولا نقص « النصّ الجلي » وقد صرّح الرسول الاكرم في غدير خمّ وغير غدير خمّ بخلافته له من بعده ولا نقص « القرابة » الى الرسول وهو بن عمه وزوج سيدة نساء أهل الجنة « فاطمة » ولا « الجهاد » والا سبقيّة الى الاسلام وقد كان الاوّل في كلّ تلك المناقب لذلك فانّه ما أن امتلك السلطة حتّى رفض أن يستفيد من « فدك » شخصياً وكان ينفق جميع عائداتها على الفقراء ليدلّل على ان مطالبة أهل البيت « بفدك » لم يكن لاجل الدنيا ، وان الذين اغتصبوها منهم ما فعلو ذلك .. للآخرة !


--------------------------------------------------------------------------------

( 16 )

المطالبة بفدك .. والمطالبة والخلافة
وممّا يكشف عن « مرمى » خطاب الزهراء في مسجد الرسول خطابها الاخر في فراش الموت عندما جاء لزيارتها نساء المهاجرين والانصار حيث لم تتطرق الى « فدك » من قريب أو بعيد بل كانت « الخلافة » هي المحور .. أولاً وأخيراً .. ( ويلهم أنّى زحزحوها عن مراسي الرسالة ، ومهبط الوحي الأمين ، والطيبين ( العالمين ) بأمر الدنيا والدّين وما الذي نقموا ما ابي الحسن ؟ نقموا منه ـ والله ـ نكير سيفه ، وشدة وقعته ، وتنمره في ذات الله ) .
ولقد أشار الامام الكاظم موسى بن جعفر (ع) (حفيد فاطمة ) الى « قضية فدك » اذ حدّد تلك الجنينة المغروسة في خصر الصحراء عندما طلب منه الخليفة هارون العباسي تحديد فدك ليردّها عليه فقال : ( الحدّ الاول : عدن ، والحدّ الثاني : سمرقند ، والحدّ الثالث : افريقية ، والرابع : سيف البحر ممّا يلي الجزر ، وارمينية ) .
والسؤال : هل استطاعت الزهراء بخطابها ان تسترجع فدك ؟
الجواب : لم تسترجع الزهراء فدكاً ولكنها استرجعت صوت الحقّ الذي كاد يضيع في تهريج السقيفة .


--------------------------------------------------------------------------------

( 17 )

« وهكذا هزم الخصم »
لقد سجّلت الزهراء على خصومها « غصب الارض » ولم يستطع الحديث المكذوب على النبي أن يثبت الشرعيّة لاغتصاب « فدك » ورواية ( نحن معاشر الانبياء لا نورث .. ) فرية مفضوحة بلا ريب ـ فهي أوّلاً مخالفة لنصوص القرآن الكريم ـ في الآيات العامّة للارث وفي الآيات الخاصّة بخصوص ارث الأنبياء ـ كما تشير اليه الزهراء في خطابها .
وثانياً : لأنّ الخصم تراجع في نهاية المطاف عن التمسّك بهذا الحديث ليتشبث بموقف « الحاضرين في المسجد » والذين كان اغلبهم من حزبه او ممّن جرى تسليمهم بالقوة أو بالتطميع .
وثالثاً : انّ الخليفة قد ناقض نفسه هذا الحديث عندما استأذن عائشة حصّتها من الارث في بيت النبي وأوصى بأن يدفن عند رسول الله (ص) ( علماً بانّ الزوجة لا ترث من الارض بل من البناء فقط ) ـ كيف ترث عائشة زوجة الرسول ولا ترث فاطمة بنت الرسول ؟
وأيضاً اذا صحّ هذا الحديث فلماذا لم يصادر الخليفة بيوت النبي من ازواجه ؟ ولكن المشكلة أنّ الدلائل على صدق الزهراء لم تكن


--------------------------------------------------------------------------------

( 18 )

تعوز الخليفة الجديد .. بل الدوافع والغايات ، والاّ كانت تكفي شهادة النّبي (ص) عندما قال لعلي : ( عليّ مع الحقّ ، والحقّ مع عليّ يدور معه حيثما دار ) وقول الله تعالى عن أهل البيت ( إنّما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً ) .
كل ذلك كان كافياً للرضوخ للحقّ ، والحكم لصالح فاطمة الزهراء ، ولكن كلّ تلك الشهادات قد ردّت ، ومعها آيات الذكر الحكيم في الميراث .. وبقي الحديث ـ الفرية صامداً بوجه كلّ الشهود والآيات... لماذا ؟ لأنّ الخليفة لم يكن حكماً ، بل كان طرفاً .
ولذلك فان الزهراء ـ وبعد اليأس من الخليفة وحاشيته نادت : ( فنعم الحكم الله ، والزعيم محمّد ، والموعد القيامة ، وعند الساعة يخسر المبطلون ) .
ان التناقض في مواقف الخليفة من ارث الرسول ربّما كان هو سبب شعوره بالنّدم العميق ممّا صنعه تجاه ( فدك فاطمة ) خصوصاً في اللحظات الأخيرة من حياته ولكن بعد ان كان كلّ شيء قد انتهى ..
لقد ماتت فاطمة في ريعانة العمر مقهورة متألمة وهي ساخطة على الخليفة اشدّ السخط .. وعلى صاحبه ايضاً .. حتّى أنّها رفضت أن تتكلّم معهما بعد خطاب المسجد ! وكانت تدعوا عليهما في كلّ صلاة ، واوصت بأن لا يشهد أحد منهما جنازتها .. وشدّدت في الوصيّة ، حتّى أنّها أوصت أن تدفن في مكان مجهول .. حتّى لا تتيح لأحد منهما الصلاة على قبرها.. ولكي تسجل اعتراضيها على ( سقيفة بني ساعدة ) وجميع افرازتها والى الأبد ..


--------------------------------------------------------------------------------

( 19 )

تأملات في نصوص الخطبة المعجزة
انّ تحليل خطبة الزهراء بحاجة الى كتاب ضخم ! لانّه ليس مجرّد خطاب سياسي محض .. بل هو خطاب ديني ـ تاريخي ـ قانوني ـ سياسي ـ اجتماعي ـ ثوري .. ذات أبعاد متعدّدة ..
ولكن ذلك لا يمنع من ان نتقرّب الى الخطّ العام للخطبة ، ونتعرّف على غايتها الكبرى ..
تبدأ الخطبة بحمد الله والثناء عليها .. وتعرّج على التذكير بنعمه ثمّ عن توحيد الله وعظمته ، وفلسفة الخلقة ، وبعث الرسل ، وعلّة الثواب والعقاب ثمّ تنتقل الى ابيها العظميم محمّد (ص) ذلك الرسول الذي شرّفه الله وفضّله على جميع المخلوقات قبل ان يخلق الخلق اجمعين ثم تعطي صورة سريعة عن الوضع الجاهلي والظروف التي بعث فيها رسول الله ثمّ عن مقامه العظيم عند الله .. مع إشارة ذات معنى الى خلاصة من أتعاب الدنيا ومشاكلها وأوضارها .. ثمّ تتحدث عن ( القرآن العظيم ) ودور المسلمين ( الحاضرين في المسجد ) في المحافظة على دساتيره وقوانينه وأحكامه .
وفي نقته جميلة تنتقل الى أهم ما جاء في القرآن الكريم من أحكام


--------------------------------------------------------------------------------

( 20 )

وشرائع .. مع بيان مقتضب وعميق لفلسفة الأحكام .. كالصلاة والصيام ، والحج والجهاد والقصاص .... الخ مع توصية الحاضرين بالالتزام بالتقوى وخشية الله والخضوع لاحكامه .
بعد ذلك تنتقل الى صلب الموضوع ـ مع تذكير ذات معنى بشخصيّتها ، وتأكيد على وعيها لما تقول ، وفهمها العميق لدورها ، وخطابها ، وكلامها ، وتأثير هذا الخطاب على مرّ التأريخ . منادية : ( إعلموا أنّي فاطمة .. وأبي محمّد ، أقول عوداً وبدءاً ، لا أقول ما أقول غلطاً ولا أفعل ما أفعل شططاً .. ) .
وتنحدر في التعريف بدور أبيها الرسول الأعظم في أنقاذهم من الضلالة والعمىوالجهود الجبارة التي بذلها في هذا السبيل .. حتّى خضع الجميع للسلام ، بعد ضياع طويل في ظلمات الجاهليه الجهلاء .. مع وصف دقيق لحالهم اقتصادياً ومعيشياً وأمنياً حتّىجاء الرسول .. وأنقذهم من الضلال العريض بعد حروب مدمّرة ومؤامرات طاحنة .. كان البطل الأول في اخمادها ، وأبطال فتيلها ، والسيطرة عليها هو الإمام الهمام ( علي بن أبي طالب «ع» ) مع وصف دقيق لشخصيّة زوجها العظيم .. ( مكدود في ذات الله ، مجتهد في أمر الله قريب من رسول الله سيّد في أولياء الله ) .


--------------------------------------------------------------------------------

( 21 )

الانقلاب على خطّ الرسول الأعظم !
وبعد التذكير بدور عليّ وأهل البيت في إقامة الإسلام .. تبيّن دور « الحزب المعارض » حزب السقيفة مراقبة الأحداث ، مع التربّص بأهل البيت لاقصاهم عن السلطة .
لقد واجهت الزهراء « حزب السقيفة » بصراحة مع تحيل مسؤولية الانحراف عن خطّ النبّي على عاتق المسلمين الساكتين .
وتتساءل فاطمة الزهراء متعجبة من ما حصل من تغيير سريع بعد وفاة النبّي الأكرم كيف حصل كلّ ذلك والرسول لا يزال مسجى لم يقبر ، والجرح عميق لم يندمل ، ثمّ تفنّد « الاعذار » التي تشبّت بها أنصار السقيفة .. خوف الفتنة ! ( ابتداراً ، زعمتم ـ خوف الفتنة ، ألا في الفتنة سقطوا وأنّ جهنّم لمحيطة بالكافرين ) .
لقد مزّقت الزهراء الاعذار الواهية، وانّ ( السقيفة ) لم تكن مجرّد فكرة طارئة فرصة غياب


--------------------------------------------------------------------------------

( 22 )

القائد الأعظم .
وبعد أن أدانت الزهراء انقلاب السقيفة .. انعطفت نحو قضية « فدك » كمستمسك على خطأ الاسباب التي أدّت الى خطيئة النتائج ( افحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يؤمنون ! أفلا تعلمون ؟ بلى تجلّى لكم كالشمس الضاحية ! ) .
فدك .. اغتصب من الزهراء عنوة وجهاراً .. وهي ان لم تكن نحلة من النّبيّ لها ، فهو إرث لا ريب فيه ! فاذا كان في وسع الخليفة ان يرفض شهود النحلة ـ فهل بوسعه أن يرفض آيات الارث ؟!
أيها المسلمون ءأغلب على ارثيه ؟
ثمّ تخاطب الخليفة : يابن أبي قحافة أفي كتاب الله أن ترث أباك ولا أرث أبي ؟ ثمّ تذكرهم بآيات الذكر الحكيم الصريحة في ارث الآباء للأبناء بشكل عام ، وارث الأنبياء أولادهم بشكل خاص .. وعندما لا تجد من الخليفة استجابة لكلامها تهدّده بعذاب الله ومحكمة القيامة ( فذونكما مخطومة مرحولة ، تلقاك يوم حشرك ، فنعم الحكم الله الزعيم محمّد والموعد القيامة ، وعندئذ يخسر المبطلون ، ولا ينفعكم اذ تندمون ) .
الدعوة الى النهضة
ولكن الخطبة لا تنتهي عند هذا الحد ، انّ للزهراء رسالة الثورة ، رسالة تحميل المسؤليّة ، للخاصرين والتذكير بدورهم


--------------------------------------------------------------------------------

( 23 )

في تصحيح المسيرة : ( ليحي من حيّ عن بيّنة ، ويهلك من هلك عن بيّنة ) .
« يامعشر السقيفة ، وأعضاد الملّة ، وحضنة الاسلام ما هذه الغميزة في حقّي والسنة عن ظلامتي أما كان رسول الله الى أبي يقول : المرء يحفظ في ولده ؟ سرعان ما أخلفتم وعجلان ذا أهالة ( مثل على سرعة التحوّل ) ولكم طاقة بما احاول ، وقوة على ما أطلب » .
وتزداد وتيرة الكلمات حدّة في التصريح بضرورة النّهضة ، والوقوف الى جانب الحقّ .. تثير الضمائر وتتنهّض الهمم ، وتذكرهم بالقرآن مرّة ، وبالنّبيّ وتراثه العظيم ، وما يهدّد خطّه من انحراف نحو الجاهلية مرة أخرى .. ( إيهاً بني قيلة أأهضم تراث أبي ؟ وأنتم بمرآى منّي ومسمع ، ومنتدى ومجمع ، تلبسكم الدعوة ، وتشملكم الخبرة ، وأنتم ذوو العدد والعدّة ، والادارة والقوّة ، وعندكم السلام والجنّة توافيكم الدعوة فلا تجيبون ، وتأتيكم الصرخة فلا تعينون ؟ وأنتم موصوفون بالكفاح ، معروفون بالخير والصلاح .. ) وتستمرّ الزهراء في خطبتها القاصعة مندّدة ومحذّرة ، متحدّية الحكم الذي تحميه سيوف أبناء السقيفة .. الى أن تبلغ ذروة التحريض حيث تكشف عن أن وراء « الانقلاب في السقيفة » حزب الذين همّوا باخراج الرسول وانّ الهدف ليس شخص عليّ بل هو خطّ الرسول الذي يمثّله علي بن أبي طالب فتقول : ( ألا تقاتلون قوماً نكثوا أيمانهم وهمّوا بإخراج الرسول ، وهم بدؤكم أوّل مرّة ، اتخشونهم فالله أحقّ أن تخشوه إن كنتم مؤمنين ) .


--------------------------------------------------------------------------------

( 24 )

الانذار من المستقبل الخطير
وعندما وجدت الزهراء أن لا أمل في النهضة من نفوس طوعتها الاطماع واستراحت الى دعة العيش والوعود الخلاّبة بالغنائم القادمة راحت تكشف ذلك لهم بصراحة ، ( الا : قد أرى ان قد أخلدتم الى الخفض ، وأبعدتم من هو أحقّ بالبسط والقبض ، وخلدتم الى الدّعة ، ونجوتم من الضيق بالسعة ، فمججتم ما وعيتم ، ودسعتم ما تسوغتم ) .
لقد ألانت النفوس المتحمّسة بريق المال وخفض العيش وحبّ الراحة .. وفاطمة الزهراء تعلم ذلك كلّه ، ولكنّها ( بثّة الصدر وتقدمة الحجّة ) فهل ستنتهي الأمور بمثل هذه السهولة ، اينعم الأنصار بالدّعاة والراحة اذا اغلقوا عيونهم وأصمّوا آذانهم عن ظلامة الزهراء ودعوتها الحقّة أم انّ الفتن من ورائهم ستأتي سوداء مظلمة تدع فيئهم زهيداً ، وجمعهم حصيداً ( فدونكموها ، فاحتقبوها ـ احلبوا ناقة الخلافة ـ دبرة الظهر ، نقبة الخفّ ، باقية العار ، موسومة بغصب الله ، وشنار الأبددد ، موصولة بنار الله الموقدة التي تطّلع على الأفئدة ، فبعين الله ما تفعلون ، وسيعلم الذين ظلموا أيّ منقلب ينقلبون وأنا ابنة نذير لكم بين يدي عذاب شديد ! ( فاعملوا انّا عاملون ، وانتظروا انّا منتظرون ) .


--------------------------------------------------------------------------------

( 25 )

وفي جلسة اخرى نساء المهاجرين والانصار كانت أكثر توضيحاً لما ينتظر أبناء الصمت والسكون من ويلات .. على مرمى أبصارهم تقف الفتنة العمياء الطاحنة .. حين قالت لهم : ( أما لعمري لقد نضجت ، فنظرة ريثما تنتج ، ثمّ احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً ، وذعافاُ مبيداً ، هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسّسه لأوّلون ، ثمّ طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمأنّوا للفتنة جأشاً ، وأبشروا بسيف صارم وسطوة معتد غاشم ، وهرج شامل ، واستبداد من الظالمين ، يدع فيئكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فياحسرة لكم ، وأنّى بكم ؟ وقد عميت عليكم ، انلزمكموها وأنتم لها كارهون ؟! ) .
وصدق التاريخ مقالة الزهراء ..فكم من دم ساخن جرى على أرض المدينة وعلى طول تاريخ الاسلام وأمّا الانصار فلم يروا العزّ الا على عهد الرسول .. ثمّ نام حظهم ، وأبعدوا عن جميع مراكز الحكم والى الأبد .. .
الحديث الفرية ، ومحاولات التغطية
جواب الخليفة لخطاب الزهراء جاء باهتاً وضعيفاً .. ومتهاوباً و.. فبعد أن حاول التخفيف من حدّتها وصرامتها وقوّة الحجّة لديها عبر الإشارة بمقام الزهراء ، ومقام أبيها العظيم محمّد (ص) ، وزوجها الكبير عليّ (ع) حاول أن يفلسف ( الحكم ) على « فدك » بانّ «الشرع » الذي جاء به الرسول هو الذي دعاء الى ذلك !


--------------------------------------------------------------------------------

( 26 )

حديثاً يقول : ( نحن معاشر الأنبياء لانورث ذهباً ولا ديناراً ولا ارضاً ولا عقاراً ...) .
عجباً.. كيف يمكن ان يخالف الرسول نصّ القرآن ؟ وما هي الحكمة في أن يكون أبناء المهاجرين والأنصار في غنى وعزّ وأبناء الرسول الأعظم وحدهم يعيشون في الفقر والذلّ ؟ لماذا لا يصادر أموال الأغنياء من المسلمين ، ويصادر فقط أموال النبيّ (ص) .
ثمّ كيف سمع الخليفة هذا الحديث الخطير من الرسول ، ولكن الزهراء فاطمة ابنته لم تعلم بذلك ، وعليّ بن أبي طالب ـ أعلم الصحابة جميعاً ـ، لم يسمع بهذا الحديث !
ولكن الزهراء فاطمة انبرت بسرعة لتكذّب الحديث بقوّة : (سبحان الله ! ما كان رسول الله عن كتاب الله صادفاً ( معرضاً ) ولا لاحكامه مخالفاً ، بل كان يتبع اثره ، ويقفو سورة ، افتجمعون الى الغدر ، اعتلالاً عليه بالزور ، وهذا بعد وفاته شبيه بما بغي له من الغوائل في حياته ! ( هذا كتاب الله حكماً عدلاً ، وناطقاً فصلاً يقول ( يرثني ويرث من آل يعقوب ) ( وورث سليمان داود ) فبيّن « عزّ وجلّ » فيما وزع عليه من الاقساط ، وشرع من الفرائض والميراث وأباح من حظّ الذكران والاناث ما أزاح علّة المبطلين ، وازال التظنّي والشبهات في الغابرين كلاً .. بل سوّلت لكم انفسكم أمراً فصبر جميل ، والله المستعان على ما تصفون ) .

محب العدل
11/07/2004, 05:44 PM
كلام فارغ ليس فيه شئ واحد بأصل و سند

الصورة الحقيقية
11/07/2004, 07:08 PM
يا حبيب قلبي،

مساع كلمة الزهراء الآن صار اضحوكة بعد ان فشلتم في التدليل على أصله :)
هذا ليس بجديد وغريب عليك بعدم تحملك بسماع كلمة الزهراء وتضحك على عقليتك المبغضة للزهراء (ع)
الاخت الفاضلة خديجة الشيانية تكتب في جريدة الوطن العمانية كل يوم الجمعة في الصفحة الدينية موضوع النيرات المنيرات فالاخت تناولت موضوع الزهراء (ع) لثلاثة حلقات والموضوع تحت اسم ((فاطمة (ضي الله عنها ) الزهراء البتول )) ، فالاخت خديجة الشيانية ليست بشيعية وانما هي اباضية مثقفة ومنفحتة ومنصفة
يامحب يمكنك الاتصال بالاخت خديجة الشيابية من اين اتتت باسم الزهراء .

البدر المنير
11/07/2004, 07:12 PM
هذا ليس بجديد وغريب عليك بعدم تحملك بسماع كلمة الزهراء وتضحك على عقليتك المبغضة للزهراء (ع)
الاخت الفاضلة خديجة الشيانية تكتب في جريدة الوطن العمانية كل يوم الجمعة في الصفحة الدينية موضوع النيرات المنيرات فالاخت تناولت موضوع الزهراء (ع) لثلاثة حلقات والموضوع تحت اسم ((فاطمة (ضي الله عنها ) الزهراء البتول )) ، فالاخت خديجة الشيانية ليست بشيعية وانما هي اباضية مثقفة ومنفحتة ومنصفة
يامحب يمكنك الاتصال بالاخت خديجة الشيابية من اين اتتت باسم الزهراء .

ممكن تنقل لنا ما كتبته الاخت الشيبانية عن فاطمة رضي الله عنها وتقارنها بالخرافات المنسوبة الى بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم والتي تتداولونها في مواقعكم (شوف منتدى يا حسين ، يسبح ويقدس باسم الزهراء والعياذ بالله)

محب العدل
11/07/2004, 07:31 PM
و ما زلنا لم نر رواية واحدة بسند صحيح في تسمية الزهراء

جارية بن قدامة
11/07/2004, 08:47 PM
و ما زلنا لم نر رواية واحدة بسند صحيح في تسمية الزهراء

<< إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء >> صدق الله العلي العظيم


ما رايح تشوف لأنك أصلا ما تشوف إلا ظلمة ، كلما مر عليك فضيلة من فضائل الزهراء تكون على عيونك غشاوة فكيف تشوف .

مالك بن الحارث
11/07/2004, 08:51 PM
عجبا منك يامحب العدل
تصرخ وتقول حتى الآن لم أر رواية واحدة بسند صحيح
وأنت تاتينا برواية باطلة تتنافى مع كتاب الله واكثر من هذا تحاجج الآية المباركة وتحاجج القرآن بمعتقداتك الباطلة
اولا انت اتحفنا بالروايات الصحيحة وبعدين طالبنا بها
وسؤال :
اي رواية صحيحة عندك ؟؟
والشئ الآخر اي كتاب تعتمد عليه في سوقك للروايات الصحيحة ؟؟

تحياتي مع الشكر العميق والجزيل لأخي جارية بن قدامة حشره الله تعالى مع الزهراء البتول

محب العدل
11/07/2004, 10:06 PM
عجبا منك يامحب العدل
تصرخ وتقول
وأنت تاتينا برواية باطلة تتنافى مع كتاب الله واكثر من هذا تحاجج الآية المباركة وتحاجج القرآن بمعتقداتك الباطلة


ما كتب ابن الجارية عن فدك لا يعبر إلا عن أنها ماتت كمداً و غيظاً على فدك

و هذا يبين مقدار تفكيرها حسب زعمكم و أن ما يهمها فقط هو الأرض و ليس أكثر من ذلك

و لا يوجد في القرآن يوجد فاطمة ..

يوجد الكلب و الخنزير و البقرة و الحمار و القرد و لا يوجد علي بن أبي طالب و لا فاطمة و لا محمد بن الحسن العسكري

و لايوجد رواية واحدة صحيحة فيها إسم الزهراء أو البتول :p

جارية بن قدامة
12/07/2004, 12:33 AM
ما كتب ابن الجارية عن فدك لا يعبر إلا عن أنها ماتت كمداً و غيظاً على فدك

و هذا يبين مقدار تفكيرها حسب زعمكم و أن ما يهمها فقط هو الأرض و ليس أكثر من ذلك

و لا يوجد في القرآن يوجد فاطمة ..

يوجد الكلب و الخنزير و البقرة و الحمار و القرد و لا يوجد علي بن أبي طالب و لا فاطمة و لا محمد بن الحسن العسكري

و لايوجد رواية واحدة صحيحة فيها إسم الزهراء أو البتول :p

=================================
المسألة يا << محب العدل >> ليس مسألة فدك ، وإنما المظلومية .

ابنة رسول الله صلى الله عليه وآله تصادر أموالها وتحرم من إرث والدها النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم .

النبي الكريم الذي خلف ابنة واحدة وإذا به لا يحفظ في ابنته ، وابنته تظلم ..... أسفا والله من الذين يظلمون ابنة من أخرجهم من ظلام دامس حالك هالك وأضاء لهم الطريق وإذا بهم يعودون إلى الحالة التي كانوا عليها .

وأما قولك قول الجهلة الذين لا يعرفون كيف يحاجون ويناقشون، قلت يا << / محب إن ما يهمها فقط هي الأرض .

أقول نعم إنك أردت أن تذم فمدحت ولماذا لا وقد قال أبوها النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم << من مات دون شبر من أرضه مات شهيدا >>

وما العيب في أن تطالب في حقها الشرعي ؟

العيب على من يأخذ شيئا ليس له يا شيخ فافتح عيونك حينما تتكلم .

وإذا كان هؤلاء مستعدون في ظلم ابنة نبيهم فليس ببعيد أن يظلموا من هم دونها .

الصورة الحقيقية
12/07/2004, 01:21 AM
ممكن تنقل لنا ما كتبته الاخت الشيبانية عن فاطمة رضي الله عنها وتقارنها بالخرافات المنسوبة الى بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم والتي تتداولونها في مواقعكم (شوف منتدى يا حسين ، يسبح ويقدس باسم الزهراء والعياذ بالله)

اخي البدر المنير.. استغرب كيف يفوتك قراءة جريدة الوطن يوم الجمعة قسم الدين وخاصة انك تدعي بان رجل متدين وهناك ايضا فتواي لسماحة المفتي اما انك ايضا لا تتحمل سماع اسم الزهراء(ع) مثل صاحبك محب
انا اطالبك واطالب صديقك ان تسالها الاخت الفاضلة خديجة الشيانية من اين اتت بان فاطمة (ع) الزهراء البتول .

جارية بن قدامة
12/07/2004, 01:34 AM
اخي البدر المنير.. استغرب كيف يفوتك قراءة جريدة الوطن يوم الجمعة قسم الدين وخاصة انك تدعي بان رجل متدين وهناك ايضا فتواي لسماحة المفتي اما انك ايضا لا تتحمل سماع اسم الزهراء(ع) مثل صاحبك محب
انا اطالبك واطالب صديقك ان تسالها الاخت الفاضلة خديجة الشيانية من اين اتت بان فاطمة (ع) الزهراء البتول .
==============

أحي العزيز << الصورة الحقيقية >>

الزهراء فاطمة البتول سلام الله عليها لا تحتاج إلى شهادة أحد من العالمين بعد شهادة سيد الخلق أجمعين أبو ها النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم إذ جعلها سيدة نساء أهل الجنة بل سيدة نساء العالمين وقال صلى الله عليه وآله وسلم . < فاطمة روحي بين جنبيي > وفاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ومن سرها فقد سرني >>

فلا فرق إن قرأ الأخ بدر المنيرأم لم يقرأ ، لا يغير من قراءة أحد شيئا ففاطمة هي فاطمة لها أشرف نسب وأعظم امرأة عرفها التاريخ الإسلامي .

محب العدل
12/07/2004, 07:36 AM
إلى الآن لم نعرف من الذي سماها البتول أو الزهراء،
رواية واحدة صحيحة من فضلكم.

الصورة الحقيقية
12/07/2004, 12:25 PM
==============

أحي العزيز << الصورة الحقيقية >>

الزهراء فاطمة البتول سلام الله عليها لا تحتاج إلى شهادة أحد من العالمين بعد شهادة سيد الخلق أجمعين أبو ها النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم إذ جعلها سيدة نساء أهل الجنة بل سيدة نساء العالمين وقال صلى الله عليه وآله وسلم . < فاطمة روحي بين جنبيي > وفاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ومن سرها فقد سرني >>

فلا فرق إن قرأ الأخ بدر المنيرأم لم يقرأ ، لا يغير من قراءة أحد شيئا ففاطمة هي فاطمة لها أشرف نسب وأعظم امرأة عرفها التاريخ الإسلامي .

اخي الحبيب جارية بن قدامة .. انا اعرف والجميع يعرف بان الزهراء (ع) لا تحتاج الى شهادة احد بعد شهادة ابو رسول الله (ص) فمن يكونوا هولاء الصعاكيك حتى ياتوا بالطعن فيها فلقد حاول قبلهم اجدادهم ان يمحوا ذكر الزهراء وال البيت (ع) فباؤا بغضب على غضب (يريدون ان يطفوا نور
الله بافواههم و يابى الله الا ان يتم نوره و ... ) .ولكنني اتعامل مع هؤلاء المبغضون للزهراء على حسب عقليتهم الضيقة المنغلقة لانهم لا يتحمون بسماع فضائل الزهراء(ع) .
اخي العزيز ..كما ذكرت في مداختك باننا (نحن ولله الحمد نعرف بأننا واقفين على أرض صلبة فلا نبالي من الرياح إن هبت فلن تزعزعنا لأن أقدامنا راسخة بقوة أكبر من قوة الرياح .)ومسكين محب محاصر حيث يلف ويدور في حقلة مفرغة ويريد الهروب .

جارية بن قدامة
12/07/2004, 01:10 PM
اخي الحبيب جارية بن قدامة .. انا اعرف والجميع يعرف بان الزهراء (ع) لا تحتاج الى شهادة احد بعد شهادة ابو رسول الله (ص) فمن يكونوا هولاء الصعاكيك حتى ياتوا بالطعن فيها فلقد حاول قبلهم اجدادهم ان يمحوا ذكر الزهراء وال البيت (ع) فباؤا بغضب على غضب (يريدون ان يطفوا نور
الله بافواههم و يابى الله الا ان يتم نوره و ... ) .ولكنني اتعامل مع هؤلاء المبغضون للزهراء على حسب عقليتهم الضيقة المنغلقة لانهم لا يتحمون بسماع فضائل الزهراء(ع) .
اخي العزيز ..كما ذكرت في مداختك باننا (نحن ولله الحمد نعرف بأننا واقفين على أرض صلبة فلا نبالي من الرياح إن هبت فلن تزعزعنا لأن أقدامنا راسخة بقوة أكبر من قوة الرياح .)ومسكين محب محاصر حيث يلف ويدور في حقلة مفرغة ويريد الهروب .
===================

أخي العزيز / الصورة الحقيقية
--------------------------------

بارك الله فيك وفيما أنت ماض فيه وجزاك الله خير الجزاء وثبتك وايانا على ولاية محمد وآل محمد صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين .

ونسأل الله تعالى ان يكتبنا من شيعتهم فإن شيغتهم هم الفائزون ببركة رسول الله محمد وآله الطاهرين صلى الله عليه وآله وسلم .

مالك بن الحارث
12/07/2004, 03:44 PM
و لا يوجد في القرآن يوجد فاطمة ..

ولا يوجد في القرآن كذلك ابو بكر وعمر وعثمان وعائشة وحفصة

فماذا تقول يامبغض العدل ؟؟
هل ننكر ابو بكر وعمر وعثمان وعلي على انهما لم يذكرا في القران ..؟؟ بزعمك ايها المفلس

لنرى ماتقول

مالك بن الحارث
12/07/2004, 03:52 PM
المسألة يا << محب العدل >> ليس مسألة فدك ، وإنما المظلومية .

ابنة رسول الله صلى الله عليه وآله تصادر أموالها وتحرم من إرث والدها النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم .

النبي الكريم الذي خلف ابنة واحدة وإذا به لا يحفظ في ابنته ، وابنته تظلم ..... أسفا والله من الذين يظلمون ابنة من أخرجهم من ظلام دامس حالك هالك وأضاء لهم الطريق وإذا بهم يعودون إلى الحالة التي كانوا عليها .

وأما قولك قول الجهلة الذين لا يعرفون كيف يحاجون ويناقشون، قلت يا << / محب إن ما يهمها فقط هي الأرض .

أقول نعم إنك أردت أن تذم فمدحت ولماذا لا وقد قال أبوها النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم << من مات دون شبر من أرضه مات شهيدا >>

وما العيب في أن تطالب في حقها الشرعي ؟

العيب على من يأخذ شيئا ليس له يا شيخ فافتح عيونك حينما تتكلم .

وإذا كان هؤلاء مستعدون في ظلم ابنة نبيهم فليس ببعيد أن يظلموا من هم دونها .

هل قرأت يامحب العدل افهم واعقل لترى الحقيقة جيداً

محب العدل
12/07/2004, 03:53 PM
لا يوجد رواية واحدة صحيحة في تسمية الزهراء ههههههههههه

مالك بن الحارث
12/07/2004, 03:57 PM
ومما استغرب منه هو طريقة محب العدل في النقاش واراه مفلس جدا ويدور على كلمة واحدة فقط وهي راوية صحيحة

طيب لو احدا ما شاهد هذا الموضوع من اوله الى اخره خرج بنتيجة واحدة وهي

ان محب العدل لايريد ان يعرف الحقيقة ابدا

وسوف اعطيه هدية رائعة جدا اتمنى ان تتقبلها بصدر رحب ولتجد فيها جميع تساؤولاتك بالصوت والصورة

تفضل هذه الهدية

http://www.alsada.org/net/

ادخل على الحق وتجد مافيه وخصوصا ( المستبصرون ) لتعرف كيف استبصروا

تحياتي

الصورة الحقيقية
12/07/2004, 05:30 PM
لا يوجد رواية واحدة صحيحة في تسمية الزهراء ههههههههههه


صدق اخي الحبيب جارية بن قدامة عندما قال (لن تخرج يا<< محب العدل >> من هذا النقاش ومن على شاكلتكما إلا وأنتم تجرون أذيال الخيبة ، فالحق لا يبطله شي ومن ضاق عليه الحق فالجور عليه أضيق ). فمحب مصاب بالهتسيريا لا يعرف بماذا يرد غير تكرار نفس العبارة ويضحك على الفخ الذي وقع فيه بعدما تخلى عنه من هم على شاكلته من المغضين والحاقدين على الزهراء (ع) وسوف يتدخل من ينقذه دوما .

محب العدل
12/07/2004, 05:54 PM
لا يوجد رواية واحدة صحيحة في تسمية الزهراء ههههههههههه


المطلوب رواية واحدة صحيح و ليس موقع الكذب بارك الله فيك،

من الذي قال أن فاطمة اسمها الزهراء؟

عندكم هي ماتت بسبب دنيوي لا علاقة له بالدين و هو حرصاً على الحياة الدنيا (قطعة أرض) ماتت كمداً عليها

و عندنا فهي كما ثبت في البخاري، كانت و زوجها يجادلان رسول الله على الصلاة!!

و أنها كانت تستشيط غضباً (كما في كتبكم) لخطبة علي من بنت أبي جهل

فمن الذي أسماها الزهراء و من الذي أسماها البتول؟

الصورة الحقيقية
12/07/2004, 06:21 PM
لا يوجد رواية واحدة صحيحة في تسمية الزهراء ههههههههههه


المطلوب رواية واحدة صحيح و ليس موقع الكذب بارك الله فيك،

من الذي قال أن فاطمة اسمها الزهراء؟

عندكم هي ماتت بسبب دنيوي لا علاقة له بالدين و هو حرصاً على الحياة الدنيا (قطعة أرض) ماتت كمداً عليها

و عندنا فهي كما ثبت في البخاري، كانت و زوجها يجادلان رسول الله على الصلاة!!

و أنها كانت تستشيط غضباً (كما في كتبكم) لخطبة علي من بنت أبي جهل

فمن الذي أسماها الزهراء و من الذي أسماها البتول؟


لم تاتي باي جديد غير اعادة نفس الاسطوانة المشروخة حتى تحسن وضعك وتخرج من الفخ الذي وقعت فيه

مالك بن الحارث
12/07/2004, 07:48 PM
محب العدل ايها المفلس
تفضل واقرأ هذا


http://www.alsada.org/shobohat1.htm

http://www.alsada.org/shobohat2.htm

اتمنى ان تفتح عقلك وتبحث عن الحقيقة

مالك بن الحارث
12/07/2004, 07:51 PM
لا يوجد رواية واحدة صحيحة في تسمية الزهراء ههههههههههه

انت لم تجب على سؤالي عندما سألتك ماهي الروايات الصحيحة التي عندك فكيف تريد منا رواية صحيحة ونحن لا نعرف اليك مرة تكذب الصحيح وتصدق الباطل والمردود ؟؟
عجبا منك يا ............

تحياتي

مالك بن الحارث
12/07/2004, 07:56 PM
محب العدل
اجب على اسئلتي كلها وخصوصا الرد رقم 157

جارية بن قدامة
12/07/2004, 08:02 PM
لا يوجد رواية واحدة صحيحة في تسمية الزهراء ههههههههههه


المطلوب رواية واحدة صحيح و ليس موقع الكذب بارك الله فيك،

من الذي قال أن فاطمة اسمها الزهراء؟

عندكم هي ماتت بسبب دنيوي لا علاقة له بالدين و هو حرصاً على الحياة الدنيا (قطعة أرض) ماتت كمداً عليها

و عندنا فهي كما ثبت في البخاري، كانت و زوجها يجادلان رسول الله على الصلاة!!

و أنها كانت تستشيط غضباً (كما في كتبكم) لخطبة علي من بنت أبي جهل

فمن الذي أسماها الزهراء و من الذي أسماها البتول؟

=============================

<< إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء >>

صدق الله العلي العظيم

محب العدل
12/07/2004, 10:10 PM
ولا يوجد في القرآن كذلك ابو بكر وعمر وعثمان وعائشة وحفصة

فماذا تقول يامبغض العدل ؟؟
هل ننكر ابو بكر وعمر وعثمان وعلي على انهما لم يذكرا في القران ..؟؟ بزعمك ايها المفلس

لنرى ماتقول

الرد رقم 157 الذي يتحدث عنه الأخ ليس فيه رواية عن فاطمة ان اسمها الزهراء أو البتول ..

بينما الموضوع عن الزعراء

أما أبو بكر و عمر صلوات الله عليهما فهما في القرآن و لا شك و عثمان لولا جمعه لما كان معنا قرآن

أين الدليل على صحة إسم: "الزهراء" و إسم "البتول"؟

هههههههههههههههههههههههههههه

علي عالي
13/07/2004, 12:06 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..........
يا أخوان اسلوب ومطلب الأخ محب العدل واضح....
اكتبوا الرواية بالسند واذا كانت صحيحة اهلا وسهلا
اما اذا كانت اي شيء آخر فهنالك كلام آخر.
وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

الصورة الحقيقية
13/07/2004, 01:05 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..........
يا أخوان اسلوب ومطلب الأخ محب العدل واضح....
اكتبوا الرواية بالسند واذا كانت صحيحة اهلا وسهلا
اما اذا كانت اي شيء آخر فهنالك كلام آخر.
وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

اخي علي صح النوم لقد جئت متاخرا لانقاذ صديقك من الكم الهائل من الادحايث فهو غارق فيها ولا يقدر ان يتحمل بسماعها لشدة بغضه للزهراء (ع) وانت يمكنك ان تراجع الوضوع منذ البداية، صاحبك محب ينكر مناقب وافضال السيدة الجليلة فاطمة الزهراء (ع) وينكر الزهراء والبتول فهل انت ناكر ذلك واذا كنت تنكر فهناك كلام اخر معك ايضا .

الضوء الساطع
13/07/2004, 01:16 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..........
يا أخوان اسلوب ومطلب الأخ محب العدل واضح....
اكتبوا الرواية بالسند واذا كانت صحيحة اهلا وسهلا
اما اذا كانت اي شيء آخر فهنالك كلام آخر.
وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

طالبت الاخوة الشيعة بتحويل الموضوع الى موضوع حواري نستفيد منه عدة مرات ولكن دون فائدة

فلغة القص واللصق كانت السائدة ، لهذا احبذ ان نوقف الموضوع هنا